علاج الالتهابات بالأعشاب …. حل طبيعي وفعال لا بد لك من تجربته

أعشاب مفيدة لعلاج الالتهابات

عند إصابة الجسم بالالتهابات، عادة ما يتم اللجوء لتناول الأدوية لعلاجها، إلا أن علاج الالتهابات بالأعشاب هو أفضل خيار طبيعي وآمن للعلاج والتخلص منها بشكل كامل.

يتعرض معظم الناس للإصابة بالالتهابات بشكل مستمر، وهو ليس بالأمر الخطير أو السيء، إنما يكون عبارة عن مؤشر لتعرض الجسم للجراثيم أو البكتريا أو إصابته بمرض معين، وهذا الأمر يشمل مختلف مناطق الجسم، عندها يتم اللجوء إلى الأدوية لعلاج هذه الالتهابات، إلا أن أفضل حل في هذه الحالة هو علاج الالتهابات بالأعشاب.

فالطب البديل والتداوي بالأعشاب يعتبر حل طبيعي سهل ومتوفر ولا يحمل معه أي آثار جانبية ضارة ما دامت الجرعة ضمن الكمية المحددة. والأعشاب المستخدمة لعلاج الالتهابات هي ما سنتحدث عنه في المقال الآتي فتعرف معنا عليها.

لماذا يصاب الجسم بالالتهابات؟

الالتهاب هو عبارة عن رد فعل طبيعي يقوم به الجسم عندما يتعرض لهجوم الفيروسات أو البكتريا أو الجراثيم عليه أو لإصابة في إحدى مناطق الجسم، حيث يتحول لونها إلى الأحمر وتتورم، وترتفع درجة حرارة الجسم، ويشعر الإنسان بالألم في منطقة الالتهاب.

طريقة علاج الالتهابات بالأعشاب

هناك مجموعة أنواع من الأعشاب المفيدة في علاج مختلف الالتهابات التي يتعرض لها الجسم، ومن هذه الأعشاب نذكر:

الزنجبيل

علاج الالتهابات بالأعشاب

يتميز الزنجبيل بفوائده العظيمة المتعددة، ومن هذه الفوائد دوره في علاج الالتهابات التي تصيب مختلف مناطق الجسم، كما يستخدم أيضًا في علاج الصداع والرشح.

الثوم

علاج الالتهابات بالأعشاب

يتميز الثوم بدوره الفعال في التخلص من الالتهابات المختلفة وخاصة التهابات المهبل بفضل المركبات التي يحتوي عليها القادرة على قتل البكتريا والفطور، كما يستخدم في علاج الجيوب الأنفية وحالات التوتر والقلق الشديدين. لذلك ينصح بتناول الثوم الطازج على الريق صباحًا ليتمكن الجسم من الحصول على جميع فوائده.

الشاي الأخضر

علاج الالتهابات بالأعشاب

يتميز الشاي الأخضر بفوائده الكثيرة لعلاج مختلف الأمراض والمشاكل الصحية، ومنها الالتهابات بفضل المواد المضادة للالتهابات التي يحتوي عليها. كما يستخدم الشاي الأخضر للوقاية من الإصابة بأمراض القلب، وخفض معدل الكوليسترول في الدم.

الكركم

علاج الالتهابات بالأعشاب

يستخدم الكركم لعلاج العديد من المشاكل الصحية ومنها الالتهابات، وخاصة التهابات المفاصل والأوتار، كما يعمل على تخفيف الأعراض المرافقة للالتهابات، لذلك ينصح بتضمين الكركم في تحضير أطباق الطعام المختلفة.

الريحان

علاج الالتهابات بالأعشاب

يستخدم الريحان أيضًا لعلاج الالتهابات، كما أنه مفيد لصحة الجسم بشكل عام لذلك نجده يدخل في تحضير العديد من أطباق الطعام والسلطات.

القرفة

علاج الالتهابات بالأعشاب

لا يخفى على أحد الفوائد العظيمة للقرفة، ومذاقها اللذيذ الذي يضفي على أطباق الطعام طعمًا رائعًا، كما أنها تحتوي على مواد مضادة للالتهابات ما يجعل منها علاجًا طبيعيًا للتخلص من التهابات الجسم.

الفلفل الحار

علاج الالتهابات بالأعشاب

يحتوي الفلفل الحار على فيتامين ب و ج، والكالسيوم والبوتاسيوم، وهذا ما يجعل منه مفيدًا للتخلص من الالتهابات وخاصة الالتهابات التي تصيب المفاصل.

إكليل الجبل (الروزماري)

علاج الالتهابات بالأعشاب

تحتوي عشبة إكليل الجبل على مادة الفلافونيد المفيدة في علاج الالتهابات، كما أنها تقي الجسم من الإصابة ببعض الأمراض، لذلك نجده يدخل في تحضير العديد من أطباق الطعام حول العالم.

عشب النيم

علاج الالتهابات بالأعشاب

يستخدم عشب النيم منذ أقدم العصور لعلاج العديد من الحالات الطبية بفضل خصائصه المضادة للفطريات والالتهابات، ودوره في مقاومة الفيروسات، لذلك يعد عشب النيم علاجًا طبيعيًا فعالًا للتخلص من الالتهابات.

الصبار

علاج الالتهابات بالأعشاب

يحتوي الصبار على مواد مضادة للالتهابات، وبالتالي يمكن استخدامه في علاج الالتهابات وخاصة تلك التي تحدث في حالات الحروق والجروح.

نبات الحوذان المر

علاج الالتهابات بالأعشاب

يحتوي نبات الحوذان المر على مواد مضادة للبكتريا والفطور، مثل مادة البيربيرين والهيدراستين، مما يجعله من بين العلاجات الطبيعية الفعالة للتخلص من الالتهابات وخاصة التهاب المهبل، ويستخدم منه جذوره، حيث توضع الجذور في كوب من الماء المغلي، ثم يتم تناوله مرتين كل يوم حتى يتم علاج الالتهابات بشكل كامل.

كما يتواجد نبات الحوذان المر في الصيدليات على شكل كبسولات يمكن الاستعاضة بها عن النبات الطبيعي في علاج الالتهابات.

البقدونس

علاج الالتهابات بالأعشاب

يحتوي البقدونس على العديد من الفيتامينات فيتامين أ وب وج، لذلك يمكن استخدامه لعلاج الالتهابات، كما يستخدم في علاج أمراض الكلى والجهاز الهضمي.

الخبيز

علاج الالتهابات بالأعشاب

يحتوي الخبيز على مواد مضادة للبكتريا والفطور ومواد هلامية وفلافونيدات وحمض السالسيليك، لذلك يمكن استخدامه لعلاج الالتهابات وخاصة التهابات المهبل، وذلك عن طريق أخذ بعض أوراق الخبيز ثم تقطيعها ووضعها في الماء على النار حتى يغلي، ثم ترفع عن النار وتصفى من الماء، ويوضع الماء المصفى في حوض الحمام لاستخدامه كدش مهبلي.

أو يمكن تناوله كمشروب بعد غليه في الماء بمعدل كوب إلى كوبين كل يوم حتى يتم الشفاء التام من الالتهابات.

زيت الزعتر

يمكن استخدام زيت الزعتر وتناوله لمعالجة التهابات الجهاز التنفسي بشكل خاص، وعلاج التهابات الجسم المختلفة بشكل عام، لذلك ينصح بإضافة زيت الزعتر إلى أطباق الطعام للحصول على جميع فوائده.

قد يعجبك ايضا