فقر الدم الحاد كم نسبته؟

الهيموجلوبين هو بروتين مركب يتواجد في خلايا الدم الحمراء ويحتوي على جزيئات الحديد، وتتركز وظيفته الأساسية في نقل الأوكسجين من الرئتين إلى الأنسجة في عموم الجسم، ونقل السموم من عموم الجسم إلى الرئتين للتخلص منها.

أما جزيئات الحديد في الهيموجلوبين فهي تساعد في المحافظة على الحالة الطبيعية لكريات الدم الحمراء. انخفاض مستوى تركيز الهيموجلوبين في الدم يسمى الأنيميا أو فقر الدم، وبالتالي لقياس نسبة فقر الدم في الجسم يتم قياس مستوى تركيز الهيموجلوبين.

كيف تقاس نسبة فقر الدم؟

فقر الدم الحاد كم نسبته؟

قبل أن نتعرف إلى فقر الدم الحاد كم نسبته؟ من الضروري الإشارة إلى أنه لمعرفة نسبة فقر الدم في الجسم لا بد من قياس مستوى الهيموجلوبين والذي تختلف نسبته الطبيعية بحسب العمر والجنس، وبالتالي على الطبيب تحديد النسبة الطبيعية له بجسم المريض بحسب عمره وجنسه. لتكون نسب الهيموجلوبين للفئات المختلفة كما التالي:

لدى الأطفال:

  • المواليد بعمر الأقل من شهر تكون النسبة الطبيعية بين 10 إلى 20.
  • المواليد بين شهر إلى شهرين من 10 إلى 18.
  • المواليد بين شهرين إلى ستة أشهر 9.5 إلى 14.0.
  • الأطفال بعمر ستة أشهر إلى سنتين 10.5 إلى 13.5.
  • الأطفال بين سنتين إلى ستة سنوات النسبة الطبيعية تكون بين 11.5 إلى 13.5.
  • الأطفال بين ستة سنوات إلى 12 سنة تكون النسبة بين 11.5 إلى 15.5

وطبعًا هذه النسبة تنطبق على الذكور والإناث من الأطفال. أما اليافعين وكبار السن فأن النسب الطبيعية للهيموجلوبين تكون كما التالي

للإناث:

  • من 11 حتى 18 سنة تكون النسبة الطبيعية من 12 إلى 16.
  • الإناث أكبر من 18 عام تكون النسبة من 12.1 إلى 15.1.

للذكور:

  • الأشخاص من 12 إلى 18 سنة تكون النسبة بين 13 إلى 16.
  • الذكور أكبر من 18 عام يجب أن تكون النسبة بين 13.6 إلى 17.7.

ومن ذلك فأنه بحسب الفئة التي ينتمي لها المريض والنسبة الطبيعية للهيموجلوبين التي يجب أن تكون عليها، في حال كانت نتيجة اختبار الدم أقل من النسبة الطبيعية هذا يعني إن الشخص يعاني من فقر الدم. أما في الحالات التي يتكون النسبة أعلى من المستوى الطبيعي فيعني إن الشخص يعاني من ارتفاع الهيموجلوبين والذي قد يحصل لسبب مرضي ما.

فقر الدم الحاد كم نسبته؟

هناك عدة أنواع من فقر الدم مثل فقر الدم اللاتنسجي والثلاسيميا وفقر الدم الذي ينتج عن نقص الفيتامينات والمعادن في الجسم وفقر الدم الذي يصاحب بعض الأمراض. عادة عندما تكون نسبة الهيموجلوبين لدى الشخص البالغ أقل من 7 تسمى الحالة فقر دم حاد، وهنا يلزم معالجة الأمر فورًا عبر تزويد المريض بالمحاليل الطبية اللازمة لرفع مستوى الهيموجلوبين في الدم.

أما بالنسبة لفقر الدم اللاتنسجي وهو حالة نادرة من فقر الدم تحصل في حال توقف نخاع العظم عن إنتاج خلايا الدم الحمراء وبالتالي انخفاض نسبتها في الجسم مهددًا حياة المريض. وقد يحصل في أي عمر وبصورة مفاجئة أو يظهر تدريجيًا. وتكون أعراضه مشابهة لأعراض فقر الدم العادي مثل التعب والأعياء وضيق التنفس واضطراب معدل ضربات القلب بالإضافة إلى إمكانية حدوث العدوى أو النزيف. وعادة ما يعالج هذا النوع من فقر الدم بالأدوية أو عبر نقل الدم للمريض، أو يمكن أن يصل الأمر إلى زرع خلايا جذعية في نخاع العظم.

يمكنك التعرف أكثر على أنواع فقر الدم والعلاجات التي تستخدم لكل نوع من هذا الدليل عن فقر الدم وأنواعه وطرق العلاج، وهنا تعرف لبعض العلاجات المنزلية لفقر الدم.

المصادر:

قد يعجبك ايضا