ما هي الخطوط في راحة اليد ومعانيها وفوائدها؟

هل تعلم أن الخطوط في راحة اليد لها معان كثيرة، كان الأقدمون يعتقدون فيها، حتى الذين لا يعتقدون فيها فقد اهتموا بها، لدرجة أصبح لها مريدين وأتباع، فتعالوا كي نمرّ على أسرار تلك الخطوط التي في راحة اليد ودلالاتها، نعم هي خرافة وتدجيلًا وإنما يمكن تفسيرها بعيدًا عن التنجيم والدجل.

 إن الخطوط في راحة اليد لم تتواجد صدفة، لأنها تشكلت في بدايات تكون الجنين في بطن أمه، وبالتحديد في الأسبوع الثاني عشر من الحمل، في نفس الفترة التي تكونت فيها بصمة الأصابع، فلو لم توجد هذه الخطوط، لكنا قد واجهنا من المشاكل الكثيرة في جلد راحة اليد، وصعوبة إغلاقها وفتحها بالطريقة والشكل المرغوب.

الخطوط في راحة اليد

لننظر إلى الكف وهو مفتوح، سنشاهد أمكنة توزع الخطوط في اليد، ولنحاول إغلاق اليد بشكل غير كامل، سنلاحظ تشكيل الجلد لطيات في أماكن تلك الخطوط، وذلك لجعل حركة إغلاق اليد أكثر سهولة وسلاسة.

هل تعلمون أيها الأصدقاء أن عددًا كبيرًا من الأشخاص، قد يولدون وليس لديهم سوى ثلاثة خطوط في راحة يدهم، وذلك مرتبط بالعوامل الوراثية التي يمتلكها هؤلاء الأشخاص، ومن النادر من يخلق ولا يوجد لديه سوى خط وحيد في راحة يده.

الخطوط الرئيسية في راحة اليد

الخطوط الرئيسية في راحة اليد

لننظر إلى الصورة ونتأمل تلك الخطوط المرسومة في راحة اليد فنراها:

  • الخط ذو الرقم واحد هو خط القلب.
  • الخط ذو الرقم اثنان هو خط الرأس.
  • الخط ذو الرقم ثلاثة فهو خط الحياة.
  • الخط صاحب الرقم أربعة هو خط الحظ.
  • أما الخط رقم خمسة فهو خط الزواج.
  • الخط ذو الرقم ستة هو خط العمل.
  • الخط الأخير ذو الرقم سبعة فهو خط الشهرة.

الفرق بين راحة اليد اليمنى وراحة اليد اليسرى

إن عالم الفلك الانكليزي الشهير (وليم وورنر) الذي عاش بين عامي 1866، و1936 والذي يعرف باسم (شيرو (Cheiro، فإنه يقول إن خطوط راحة اليدين لنفس الشخص فيها اختلاف كبير، فراحة اليد اليسرى للشخص الذي يستعمل يده اليمنى، فإنها تمكّن من الكشف عن شخصيته الطبيعية، وأن راحة اليد اليمنى للشخص الذي يستعمل يده اليسرى، فإنها تمكّن من الكشف عن الطريقة التي يتكيّف بها هذا الشخص مع الحياة وظروفها المختلفة، والعكس صحيح.

إن الخطوط في راحة اليد تماثل البصمات في الأصابع فهي خاصة بكل شخص ولا تتكرر لدى أي شخص آخر.

الخط ذو الرقم واحد خط القلب

الخط ذو الرقم واحد خط القلب

هو الخط الأفقي الذي يوازي قاعدة الأصابع وبميلان بسيط نحو الأعلى، حيث أن لهذا الخط علاقة متينة وروابط قوية مع المشاعر والأحداث السيئة والجيدة والآلام على حد سواء، والأشكال المختلفة لخط القلب هذا تدل على ما يلي:

  • إذا كان خط القلب منحنيًا إلى الأعلى فذلك يدل على نشاط غريزي أو جنسي قوي.
  • أما إذا كان خط القلب مستقيمًا فذلك يدل على أن صاحبه لديه في الحب خيالًا رومانسيًا.
  • وإذا كان خط القلب يبدأ من الزاوية العليا تحت السبابة فإن ذلك يدل على الحدس العالي والطبيعة الدافئة.
  • وإذا امتلك خط القلب شقوقًا ثلاثة أو اثنين في طرف الخط، فإن ذلك يدل على أن صاحبه متوازن عاطفيًا وصاحب فكر واقعي وحدس سليم.
  • وإذا وجد بين خط الرأس وخط القلب فجوة ما، فإن ذلك يدل على رؤية للحياة مبتكرة وواضحة، والمسافة القليلة بينهما دلت على معاناة كبيرة في التعبير عن الذات وعن مشاعر الحب وصاحبها يعشق الخصوصية، وقليل الثقة بنفسه.
  • إمّا إذا قطع خط الرأس خط القلب فذلك يدل على أن هذا الشخص تقوده عواطفه ويستمع لها أكثر من عقله.
  • أمّا إذا كانت هناك خطوطًا دقيقة وبشكل قطري تتقاطع مع خط القلب فيدل هذا على النزعة الرومانسية الحادة عند هذا الشخص.

الخط ذو الرقم اثنان خط الرأس

الخطوط في راحة اليد

هو الخط الأفقي الواقع إلى الأسفل من خط القلب، يقطع راحة اليد وبدايته من بين إصبعي الإبهام والسبابة، ويرتبط بالأمور التي تتعلق بالعقل والفكر، ويستدل بأشكال خط الرأس المختلفة على ما يلي:

  • في حال كون خط الرأس مستقيمًا استدل من ذلك إلى أن صاحبه يمتلك النظرة التحليلية للأمور، فينظر إليها بروية وتأني.
  • إذا كان الخط طويلًا فذلك يعني امتلاك القدرة على التعامل مع أكثر من قضية بنفس الوقت، فصاحبه قادر على الاهتمام بقضايا فكرية متشعبة.
  • وإذا كان هناك من فجوة بين خط الحياة وخط الرأس أشارت إلى أن صاحب الخط مندفع وقليل الصبر والأناة، وإذا اقترب الخطان من بعضهما أشار ذلك إلى أن الشخص كثير التردد.
  • إمّا إذا مال خط الرأس إلى الأسفل مباشرة فدل ذلك إلى أن صاحبه يمتلك فكرًا مبدعًا.
  • في حال أن خط الرأس استطاع أن يقطع أكثر من ثلثي راحة اليد فإن ذلك يستدل به على أن صاحبه يمتلك الذكاء الحاد، وهو متطور بقدراته التحليلية والمنطقية.
  • أما في حال كون رأس خط الرأس يمتلك عددًا من التفرعات فذلك يعني أن صاحب الخط لديه توازنًا تامًا بين الواقع والخيال.

الخط ذو الرقم ثلاثة خط الحياة

خط الحياة على شكل قوس يبدأ من منتصف المسافة بين قاعدتي إصبعي السبابة والابهام ويمتد حتى منتصف راحة اليد باتجاه المعصم، ويرتبط خط الحياة بطاقة الجسم البدنية والذهنية والصحية والأشكال المختلفة للخط تدل على:

  • إذا كان خط الحياة عل شكل قوس كبيرة، استدل منها على الطبيعة الودودة التي لا يخاف صاحبها من اظهار عواطفه وكشفها للآخرين.
  • إذا اتجه خط الحياة إلى منتصف راحة اليد نحو المعصم، دل ذلك على أن صاحب الخط مغامرًا يحب الترحال والسفر.
  • أما إذا كان الخط عميقًا وواضحًا دل ذلك على أن صاحبه قوي الشخصية وذو حيوية واضحة وصحته جيدة.

الخط ذو الرقم أربعة خط الحظ

الخط ذو الرقم اربعة خط الحظ

خط الحظ أو (خط القدر) هو من الخطوط الثانوية في راحة اليد، ويبدأ من نهاية راحة اليد باتجاه الأعلى وينتهي أسفل الاصبع الوسطى، ويرتبط هذا الخط باختيار المهن أو الرضى عنها، وأشكاله المختلفة تدل على:

  • إذا كان خط الحظ طويلًا استدل من ذلك على أن صاحبه يبقى نشيطًا وذو همة عالية طوال عمره.
  • إذا كان خط الحظ واضح بشكل جلي كان ذلك دالًا على رضى الشخص عن الطريق الذي انتهجه في حياته.
  • إذا ارتفع خط الحط عند الشخص أعلى من تجويف راحة اليد تعثر بإيجاد مهنة ملائمة له ولوقت طويل.
  • إذا بدأ خط الحظ من نهاية الاصبع الوسطى دل ذلك على أن الأسرة لديه أكثر أهمية ولها تأثير على المهنة التي يختارها.
  • إذا لم يصل خط الحظ إلى خط القلب، دل ذلك على أن عواطف صاحبه عواطفه تلعب دورًا في التأثير على طموحه وأحلامه.
  • إذا وجد في خط الحظ انقطاعات وفواصل، استدل من ذلك على تغيير في اتجاه العمل أو الراحة المهنية.

قد يهمك أيضًا: أفضل كتب علم النفس وتحليل الشخصية لفهم نفسك والآخرين من حولك

حالة خاصة

لنقم بهذه التجربة ونقرب أيدينا من بعضهما البعض كما في الصورة التالية ولنناقش الأمور على النحو الآتي:

حالة خاصة

  1. إذا كان خطا القلب في كلتا اليدين على مستوًا واحد، فإن ذلك يدل على أن صاحب الخطوط مستقر بشكل نسبي، ومتعاطف مع الآخرين وشخص يتميز باللطف والهدوء، وغير مشتت الذهن، ويفضل الارتباط مع شخص منسجم مع العائلة والأصدقاء.
  2. أمّا إذا كان خط القلب الأيمن أعلى من خط القلب الأيسر فإن الشخص يتميز بالحكمة التي تفوق مقدار عمره، وهو من الشخصيات التي تنجذب للأشخاص الأكبر عمرًا، واحتمال أن تقترن بشخص أكبر منك سنًا احتمال يدنو من 70%.
  3. أمّا إذا كان الخط الأيسر هو الأعلى فصاحبه ذا شخصية قوية ورأيه حازم والاحتمال الأكبر أن يقترن بشخص أصغر سنًا منه.

ماذا يعني وجود حرف M في الخطوط في راحة اليد

ماذا يعني وجود الحرف M في الخطوط في راحة اليد

حدقوا أيها الأصدقاء في راحة أيديكم، وراقبوا الخطوط في راحة اليد، ماذا تلاحظون؟ هل تشكل هذه الخطوط الحرف M ؟ إليكم أيها الصديقات والأصدقاء الأعزاء، ما يعني ذلك وما يتصف به أصحاب ذلك الحرف في خطوط راحات أيديهم:

  1. هم من أصحاب الشخصيات المندفعة والتي تمتلك الكثير من الطموح، فهم يتقدمون ويتطورون بسرعة ملفتة للغاية.
  2. هم منجذبون إلى عالم الكتابة والصحافة، فهم عاشقون لكتابة الخواطر والمذكرات، وتعلّم كل ما هو جديد، ومحبين للتواصل مع الآخرين.
  3. أصحاب رغبة في استلام المناصب والمسؤوليات، هذا لأنهم يمتلكون من الصفات القيادية ما يؤهلهم لذلك.
  4. هم من الأشخاص الذين يمقتون الكذب ومن المتعاملين مع الآخرين بكل شفافية وصدق ومع كل الناس.
  5. هم انفعاليون جدًا إذا تعرضوا للانتقاد الشديد، بالرغم من طيبة قلوبهم الظاهرة وهم محبوبون من قبل الأخرين جدًا.
  6. يحبون التفاصيل الدقيقة والتمعن بها، ولا يدعون شيئًا يفوتهم كبيرًا كان أم صغيرًا، ومن الصعب خداعهم أو الكذب عليهم.
  7. إن الحظ يحالفهم على الدوام، فهم لا يجدون مشقة في كسب المال.

حقيقية الخطوط في راحة اليد

ألم يخطر في بالنا يومًا أن نسأل أو نستفسر عن الخطوط في راحة اليد، ما حقيقتها؟ لننظر في يدنا اليمنى ماذا نشاهد؟ إننا نشاهد خطوطًا في اليد اليمنى تشكل الرقم ثمانية عشر (18)، والخطوط في اليد اليسرى تشكل الرقم واحد وثمانين (81)، ولنقم بجمع الرقمين

                          18 + 81 = 99

إن ناتج عملية الجمع تلك هو الرقم 99 تسعة وتسعون وهو عبارة عن (عدد أسماء الله الحسنى)، والآن لنقوم بعملية الطرح فنجد:

                           81 – 18 = 63

إن ناتج عملية الطرح تلك هو 63 ثلاثة وستون وهو عبارة عن (عمر الرسول محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم).

وهنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا الذي يتحدث عن الخطوط في راحة اليد، فقد تعرفنا عليها وعلى أماكن تواجدها على راحة اليد، وفسرنا سبب وجودها في اليد، وتحدثنا عن دلالة كل خط على حدة وإلى ماذا نستدل به من أمور تخص الحياة، وفسرنا وجود وأسرار الأرقام التي توجد في راحة اليدين، وفي النهاية فلا يسعنا سوى الطلب من الله سبحانه وتعالى أن نكون قد وفقنا في تقديم الفائدة للأصدقاء القراء الأعزاء.

قد يهمك أيضًا:

قد يعجبك ايضا