أجمل دول اوروبا

نتحدث في هذا المقال عن أجمل دول اوروبا وهي اسبانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا وسويسرا وتركيا، حيث المعالم التاريخية والثقافية والطبيعية التي تجذب السياح.

من الطبيعي أن تقع في حيرة من أمرك عندما تفكر بينك وبين نفسك أو يطرح عليك السؤال حول أجمل دول اوروبا فالإجابة عن هذا السؤال صعبة، لأن دول أوروبا جميعها جميلة ومراكز جذب للسياح، وذلك لطبيعة أوروبا الجميلة فضلًا عن المعالم التاريخية والثقافية التي تزخر بها.

ولأن جميع دول أوروبا جميلة، حاولنا في هذا المقال أن نتحدث عن أكثر الدول جمالًا وجذبًا للسياح في القارة الأوربية، وأبرز المعالم السياحية التي تتميز بها.

أجمل دول أوروبا …. تعرف على أهمها

فرنسا

أجمل دول أوروبا

تقع فرنسا في الجهة الغربية من قارة أوروبا، حيث يحدها من الشمال بحر الشمال، ومن الغرب المحيط الأطلنطي، ومن الشرق ألمانيا وسويسرا، ومن الجنوب إيطاليا وإسبانيا. وتقدر مساحة فرنسا بنحو 675000 كيلو متر مربع، وعدد سكانها 66,000,000 نسمة، يتركز معظمهم في العاصمة باريس. واللغة الرسمية لفرنسا هي اللغة الفرنسية، وعملتها هي اليورو.

وقد احتلت فرنسا المرتبة الأولى على العالم كأكثر دولة جذبًا واستقطابًا للسياح، حيث قدر عدد السياح الزائرين لفرنسا عام 2012 بـ 83 مليون سائح، وذلك يعود لعدة أسباب منها كثرة المعالم الأثرية والتاريخية والثقافية والمناظر الطبيعية الرائعة التي تحتوي عليها فرنسا، فقد سجلت اليونسكو للتراث العالمي 42 موقع سياحي موجود في فرنسا، منها 38 موقع ثقافي، 3 مواقع طبيعية، وموقع ثقافي وطبيعي بآن واحد.

المعالم السياحية في فرنسا

ونذكر أهم المعالم السياحية في فرنسا وهي: متحف اللوفر الأكثر زيارة والأكبر في العالم ويعرض الآثار التاريخية التي تعود لمختلف العصور، برج ايفل الذي يزار من قبل سبع ملايين سائح سنويًا ويبلغ طوله 324 متر، وقوس النصر الذي بني لتخليد ذكرى انتصار الثورة الفرنسية، ومونت سانت ميشيل، وسانت شابيل، وكاتدرائية نوتردام دو باري، وديزني لاند باريس وهي أكبر مركز ترفيهي في أوروبا، ومتحف أورسيه الذي يضم أعمال مجموعة من الفنانين الفرنسيين، وجزيرة كورسيكا ذات القيمة التاريخية الكبيرة نظرًا لقيام العديد من المعارك والثورات على أرضها، كما تضم مجموعة من المعالم التاريخية مثل برج بوردو وبرج دي لاباراتا وجسر جنوة على نهر غولو.

بالإضافة إلى مركز جورج بومبيدو وهو المركز الوطني للفنون والثقافات في مدينة باريس وتقام فيه المعارض الفنية حيث يحتوي على متحف ومكتبة عامة وصالتين للسينما، بالإضافة إلى جبال الألب الفرنسية التي تحتوي على منتزه للقيام بأنشطة التزلج وركوب الدراجات الجبلية وتسلق الجبال والتجديف في المياه البيضاء. كما يوجد في فرنسا مدينة كان التي يقام فيها المهرجان السينمائي العالمي، وقصر فرساي الذي كان مقرًا لملوك فرنسا حتى عام 1789م، وقصر بابيس الذي يعد أكبر القصور التي تعود للقوطية، والكثيب بيلا وهو أطول الكثبان الرملية في أوروبا ويشهد العديد من النشاطات، ومسجد باريس الكبير الذي يعود تمويله للحكومة الفرنسية وذلك تقديرًا لجهود الجنود المسلمين الذين قاتلوا مع فرنسا في الحرب العالمية الأولى، والملفت للنظر هو تصميمه المشابه لتصميم جامع القرويين في مدينة فاس المغربية إلى حد كبير.

إسبانيا

أجمل دول أوروبا

وعاصمتها مدريد، وتحتل الجهة الجنوبية الغربية من قارة أوروبا في شبه جزيرة ايبيريا، وتحتوي اسبانيا على مجموعة من الجزر منها جزر البليار في البحر الأبيض المتوسط، وجزر الكناري في المحيط الأطلسي، بمساحة تقدر بـ 504780 كيلو متر مربع، واللغة الرسمية في اسبانيا هي اللغة الاسبانية. وقد قدر عدد سكان اسبانيا عام 2008 بـ 46,000,000 نسمة.

وكان اسمها في العصور الإسلامية (الأندلس)، ويحدها من الغرب البرتغال، ومن الجنوب جبل طارق والمغرب، ومن الشمال فرنسا وإمارة أندورا. وتضم اسبانيا مجموعة من الجزر مثل جزر البليار في البحر الأبيض المتوسط، وجزر الكناري في المحيط الأطلسي، وجزر تنريف، وكناريا الكبرى، ومنورقة، وأروسا، وغيرها.

ويعتبر قطاع السياحة في اسبانيا هو ثاني أكبر قطاع سياحي في العالم، وهذا يعود إلى كثرة وتنوع المعالم التاريخية والثقافية والموقع الجغرافي المميز لإسبانيا ووجود المرافق والخدمات السياحية الممتازة التي تقدم لسياح اسبانيا. وقد سجلت اليونسكو للتراث العالمي 40 موقع سياحي في اسبانيا، وبذلك تحتل المرتبة الثانية على مستوى العالم بعدد المواقع التراثية العالمية المسجلة في اليونسكو.

المعالم السياحية في اسبانيا

ومن أبرز المعالم السياحية الموجودة في اسبانيا نذكر: قصر الحمراء الموجود على هضبة مطلة على مدينة غرناطة ويعود للقرن الرابع عشر زمن سلاطين بني نصر، وميزكيتا قرطبة وهو عبارة عن مبنى مليء بالأعمدة والأقواس الأثرية، وبالاسيو ريال الذي كان قصرًا ملكيًا في العصور السابقة، وكنيسة العائلة المقدسة، وجزيرة ايبيزا في البحر الأبيض المتوسط التي يكثر زائريها في فصل الصيف للتمتع بالحانات والنوادي المقامة على شاطئها، وقناطر سيغوفيا التي تعود لزمن الرومان وتمتلئ هذه القناطر بالماء من نهر فريو لسيغوفيا، ومدينة الجري لبولز حيث يقام مهرجان سان فرمين للثيران، وبالاسيو ريال وهو المقر الرسمي لملك اسبانيا، وغيرها الكثير من معالم جذب السياح في اسبانيا.

ولا يفوتنا أن نذكر معبد ديبود Debod الذي منحته الحكومة المصرية لاسبانيا كعربون شكر وامتنان على مساعدة اسبانيا لمصر في تشييد سد أسوان عام 1986م، بمنحوتات تصور الآلهة على جدرانه، وساحة بلازا دي سيبيليس في العاصمة مدريد التي توسطها تمثال ونافورة تصور آلهة الرومان على عربة، وساحة بويرتا ديل سول في مدريد أيضأ، وتضم هذه الساحة على أرضها تمثال الدب وشجرة الفراولة حيث يجتمع الآلاف ليلة رأس السنة للاحتفال بقدوم العام الجديد.

أما عن الشارع الذي لا ينام فهو شارع غران فيا في مدريد، المليء بالمحلات والمطاعم، ويوجد فيه بناء تليفونيكا الذي كان يعد أطول بناء في أوروبا عند تشييده عام 1929، وحديقة ريتيرو التي تحتوي على بحيرة اصطناعية حيث يمكن لزائري الحديقة استأجار القوارب والزوارق، كما تضم تمثال المشي ومجموعة من التماثيل التي تصور ملوك اسبانيا، كما أن من أكثر معالم الجذب للسياحة متحف برادو الذي يتميز بعرض حوالي 7000 عمل فني يعود للقرن الثاني عشر حتى القرن التاسع عشر، والقصر الخاص بالعائلة الحاكمة في إسبانيا هو قصر ريال مدريد في شارع بايلين.

البرتغال

أجمل دول أوروبا

وعاصمتها لشبونة، وتقع البرتغال في الجهة الجنوبية الغربية في شبه جزيرة ايبيريا في قارة أوروبا، حيث يحدها من الغرب والجنوب المحيط الأطلسي، ومن الشمال والشرق اسبانيا، وتعد اللغة البرتغالية هي اللغة الرسمية في البرتغال، وعملتها هي اليورو، ويقدر عدد سكانها بـ 10,355,824 نسمة.

المعالم السياحية في البرتغال

تمتلك البرتغال طبيعة جميلة جدًا حيث يقسمها نهر تاجة إلى قسمين، وتزينها الجبال الداخلية والهضاب والأنهار والسهول. كما يوجد فيها حديقة طبيعية وطنية (باركي ناسيونال) مع 9 محميات طبيعية، بالإضافة إلى مجموعة من المواقع الأثرية والثقافية والطبيعية ونذكر  منها: كاتدرائية بورتو، ومتحف سيرلوفيس التاريخي، وجزر الأزور، ومدينة افيرو التي تلقب بندقية البرتغال لكثرة القنوات المائية فيها والجسور والشواطئ الرملية، وقصر بينا في مدينة سينترا، وقلعة ساو جورج في لشبونة التي تعود للعصور الوسطى، والميدان التجاري ونصب الاكتشافات وحديقة الأمم ومصعد سانتا جوستا الذي يعود للقرن التاسع عشر والمتحف المائي وبرج بيليم في مدينة لشبونة أيضًا.

ومن أجمل مدن البرتغال نذكر مدينة سينترا تلك المدينة الجبلية التي تتميز بمبانيها الملونة والأبراج والقصور الموجودة فيها فوق الجبال بالإضافة إلى قلعة موروش، ومدينة بورتو التي تجمع بين الماضي والحاضر مما جعلها من بين مواقع التراث العالمي حسب تصنيف اليونسكو لها، حيث تتميز بمنازلها وشوارعها الملونة وموقعها عند مصب نهر دورو لذلك فهي تمتلئ بالمراكب التي تسير في النهر، كما أن وادي دورو يعد أحد المعالم الطبيعية المميزة للبرتغال المليء بكروم العنب والقوارب التي تعوم في نهر دورو.

ولا ننسى هنا أن نذكر قرية اوبيدوس الساحرة والتي هي هدية الملك دينيس لزوجته ايزابيل في القرن الثالث عشر، وقرية كاسكايس الساحلية الهادئة المشهورة بالصيد والرياضات المائية فيها، والأعمال الفنية للفنانين الموجودين فيها، وبرايا دا مارينا التي يعتبر شاطئها أجمل شاطئ في البرتغال وضمن أجمل 100 شاطئ حول العالم، بالإضافة إلى مدينة مارفو الجبلية التي تعود للقرون الوسطى، ومدينة ايفورا التي تعد من أقدم المدن الأوروبية حيث أن الأسوار التي تعود للعصر الروماني ما زالت تحيط بالمدينة، ما جعلها على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، كما أنها تتمتع بموقع مميز في محور عدة طرق برية، وهي مليئة بالمعابد الرومانية والحمامات حيث يعود تاريخها إلى أكثر من 2000 سنة.

إيطاليا

أجمل دول أوروبا

وعاصمتها روما، تقع في الجهة الجنوبية من قارة أوروبا في شبه الجزيرة الإيطالية، بمساحة 301338 كيلو متر مربع، ويبلغ عدد سكانها 60.2 مليون نسمة، واللغة الرسمية فيها هي اللغة الإيطالية، وعملتها اليورو. تضم إيطاليا أكبر جزر البحر المتوسط وهما صقلية، وسردينيا، ونهر بو، ومجموعة من البحيرات مثل بحيرة ماغيوري، وكومو، وبولزينا، وبحيرة تراسيمينو.

ويحد إيطاليا من الشمال فرنسا وسويسرا والنمسا، وتتميز إيطاليا بتنوع الكائنات الحية الموجودة فيها، من نباتات وحيوانات. وتحتل إيطاليا المرتبة الرابعة كأكبر دولة سياحية في العالم، حيث يقدر عدد السياح فيها بـ 44 مليون سائح سنويًا.

المعالم السياحية في إيطاليا

يوجد في إيطاليا الكثير من المعالم السياحية الرائعة مثل القناة الكبرى وهي أكبر القنوات المائية وممر النقل الرئيسي في مدينة فينيسيا، وقصر دوكالي، وجسر ريالتو، وساحل أمالفي بطبيعته الخضراء والأشجار الممتدة على طوله، ومدينة فينيسيا (البندقية) ومتعة التجوال فيها بالقوارب المائية بالإضافة إلى وجود العديد من المتاحف والمعارض الفنية والقصور التاريخية فيها، وبرج بيزا المائل، ومدرج الكولوسيوم الروماني، ونافورة تريفي أكبر نافورة في العالم وتحتوي على عدة تماثيل.

كما نذكر هنا مدينة فلورنسا حيث كاتدرائية فلورنسا وحديقة Piazzale Michelangelo، والعديد من المعالم التاريخية في هذه المدينة، ومدينة بومبي التي تقع في أعلى بركان فيزوف الإيطالي، وجبل اتنا حيث يوجد فيه أكبر بركان في أوروبا على الإطلاق، والسلالم الإسبانية في روما، وبحيرة ماجوري التي تحيط بها المناظر الطبيعية الخلابة من كل جانب، بالإضافة إلى وجود أكبر سوق في إيطاليا فيها.

كما يوجد في مدينة فينيسيا ساحة سان ماركو ذات الطراز العمراني الذي يخلد أمجاد الماضي، وقلعة فرانشيسكو سفورزا في مدينة ميلان التي تضم على العديد من المتاحف الفنية، وبوابة بورتا سيمبيون التي تأخذ شكل قوس النصر في مدينة ميلان، ومتحف ليوناردو دافنشي الذي يعود للقرن التاسع عشر، ومسرح لا سكالا الذي يقام عليه أجمل العروض والحفلات العالمية، وحديقة غواستولا في مدينة ميلان وتطل على 3 بحيرات صغيرة.

سويسرا

أجمل دول أوروبا

تقع سويسرا في الجهة الغربية من أوروبا، حيث يحدها من الشمال ألمانيا، ومن الغرب فرنسا، ومن الجنوب إيطاليا، ومن الشرق النمسا، وليس لها لغة رسمية واحدة محددة، وتقدر مساحتها ب 41285 كيلو متر مربع، وعاصمتها برن، بتعداد سكاني يبلغ 8,211,700 نسمة.

المعالم السياحية في سويسرا

إن ما يميز المعالم السياحية في سويسرا هو غلبة المناظر والأماكن الطبيعية والطبيعة الخضراء عليها، ومن أبرز هذه المعالم نذكر جبال ماترهورن المشهورة في العالم، والحديقة الوطنية السويسرية الواسعة المساحة وهي أقدم حديقة في جبال الألب، وقلعة شيلون التي تحتوي داخلها على الأبراج والبقاعات والباحات الواسعة المطلة على بحيرة جنيف، ومنتجع زيرمات للتزلج الموجود أسفل جبال الألب.

ولعل أبرز ما يميز سويسرا هو وجود جبال الألب فيها، حيث تكثر أشجار النخيل فيها، وبحيرة جنيف الواسعة بمساحة 600 كيلو متر مربع والتي تعد من أجمل بحيرات العالم، وتقع بين سويسرا وفرنسا، حيث يمكن لزائرها أن يستأجر قارب ويتمتع بجمالها، ومنطقة انترالكن للقيام بالأنشطة الترفيهية في الطبيعة كالتزلج والقفز بالحبال، والطيران الشراعي.

أما إذا أردنا التحدث عن المعالم التاريخية فلا يفوتنا أن نذكر مدينة زيوريخ القديمة الضاربة في عمق التاريخ، كما يوجد في سويسرا أكبر شلالات أوروبا وهي شلالات الراين في مدينة شافهاوزن، بالإضافة إلى نهر اليتش الجليدي الموجود في جبال الألب بمساحة 23 كيلو متر، حيث يمكن التزلج وممارسة الألعاب الشتوية، وقد صنفته اليونسكو أحد مواقع التراث العالمي.

ألمانيا

أجمل دول أوروبا

وعاصمتها برلين، تقع ألمانيا في وسط أوروبا حيث يحدها من الجنوب النمسا وسويسرا، ومن الشمال الدنمارك وبحر الشمال والبلطيق، ومن الشرق بولندا والتشيك، ومن الغرب فرنسا وهولندا ولوكسمبورغ وبلجيكا، بمساحة تقدر ب 357.021 كيلو متر مربع، وتعداد سكاني حوالي 81,751,602 نسمة، واللغة الرسمية فيها هي الألمانية، وعملتها اليورو.

المعالم السياحية في ألمانيا

ويوجد في ألمانيا الكثير من المعالم السياحية ومواطن الجذب وأبرزها العاصمة برلين التي تحتوي على العديد من المعالم الثقافية والتاريخية ومنها بوابة براندنبورغ رمز الوحدة الألمانية وجزيرة المتاحف المكونة من 5 متاحف تاريخية، ومدينة ميونخ حيث المسارح ودور الأوبرا والمباني المصممة على الطراز الكلاسيكي، والقصور الملكية، بالإضافة إلى قصر نويشفانشتاين الذي يقع بالقرب من جبال الألب، ومدينة هايدلبرغ على نهر نيكار والتي تعود للعصور الوسطى، وتحتوي على قلعة هايدلبرغ، وكنيسة الروح القدس، والجسر القديم ومجموعة من المتاحف والمعارض الفنية.

بالإضافة إلى مدينة لوبيك الواقعة على بحر البلطيق وتتميز بالطراز المعماري القديم الذي يعود للقرون الوسطى، ولا ننس هنا أن نذكر نهر الراين الذي يمتد بين مدينتي بينجن وبون، حاملًا معه كروم العنب والعديد من القلاع القديمة، والقرى ساحرة الجمال، وجزيرة روجن أكبر جزر ألمانيا في بحر البلطيق، وتوجد فيها حديقة جسموند الوطنية، ومدينة لايبزيغ التي تحتوي على نصب نابليون والساحة الثقافية لكبار الملحنين أمثال باخ وريتشارد فاغنر وغيرهم.

كما يوجد في مدينة كولون وحدها 36 متحفًا وأكثر من 100 معرض للأعمال الفنية، و12 كنيسة تعود للعصور الرومانية القديمة، ومن معالم السياحية في ألمانيا أيضًا قصر سانسوسي المدرج ضمن قائمة التراث العالمي لليونسكو، وكنيسة العذراء في مدينة دريسدن، بالإضافة إلى أقدم المعالم الأثرية في العالم بورتا نيغرا (البوابة السوداء) في مدينة ترير، وكاتدرائية آخن أول موقع ألماني في قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو.

تركيا

أجمل دول أوروبا

تقع تركيا في قارتين هما آسيا وأوروبا، حيث يحدها من جهة الشمال البحر الأسود وجورجيا، ومن جهة الشرق أرمينيا وإيران، ومن جهة الجنوب العراق وسوريا والبحر الأبيض المتوسط. وتتمتع تركيا بموقع جغرافي متميز وذلك لكونها صلة الوصل بين شمال العالم وجنوبه وشرقه وغربه، بالإضافة إلى توسطها قارات العالم القديمة الثلاث (آسيا – إفريقية – أوربا). ويقدر عدد سكانها ب 74 مليون نسمة، واللغة الرسمية فيها هي اللغة التركية، وعملتها هي الليرة التركية.

المعالم السياحية في تركيا

تتمتع تركيا بزخم كبير من المعالم السياحية التاريخية والثقافية والطبيعية، ومنها ما هو في العاصمة اسطنبول مثل مسجد السلطان أحمد (الجامع الأزرق) بطراز عمراني رائع، ويقابله متحف آية صوفيا الذي كان في أول بنائه عبارة عن كنيسة ثم تحول إلى مسجد ثم إلى متحف، والسوق المغطى الذي يجمع مختلف المحلات التجارية للملابس والذهب وغيرها، بالإضافة إلى جسر البوسفور الذي يحتل المرتبة الرابعة عالميًا كأطول جسر معلق، وقصر السلاطين على مضيق البوسفور، وقصر يلدز سراي، ومتحف طوب كابي سراي الذي يحتوي على العديد من الآثار الإسلامية، وجامع أيوب سلطان حيث ضريح الصحابي أبو أيوب الأنصاري، وتل العرائس الذي هو عبارة عن تلة مرتفعة في منطقة اسكودار الآسيوية بإطلالة رائعة على مدينة اسطنبول.

كما تضم مدينة اسطنبول قلعة جالاتا التي تطل على العاصمة اسطنبول ومضيق البوسفور، وجزر الأميرات التي هي عبارة عن 8 جزر تحتوي على الفنادق والمطاعم للسياح، ولا ننسى ميدان تقسيم مركز إسطنبول.

ولا يفوتنا هنا أن نذكر بحيرة أبانت المحاطة بأشجار الصنوبر والشلالات، والجامع العظيم في مدينة بورصا في شارع أتاتورك والذي يعود لعهد الدولة الإسلامية، وجبل أولوداغ المشهور بالألعاب الشتوية التي تقام عليه ووجود التلفريك للتنقل والمطاعم والفنادق عليه، بالإضافة إلى مغارة وينابيع أويلات، والقرية العثمانية القديمة العائدة للعهد العثماني، وساحل كونيا ألتى القريب من ميدنة أنطاليا، وشلال كورنشونلو وشلال دودان، ومتحف أنطاليا الحائز على جائزة اللجنة الأوربية الخاصة.

كما أن مقاطعة ألانيا لوحدها مليئة بالمعالم السياحية مثل متحف بيت أتاتورك، ومتحف اتنوجرافيا، والشلال الطائر الضخم، وقلعة ألانيا، والجزيرة السوداء ذات المياه المعدنية بالقرب من مركز بودروم، والتماثيل العملاقة (نمرود) في قرية كاختا في مدينة أدي يامان في الجهة الشرقية لتركيا.

وبذلك نكون قد قدمنا شرحًا مفصلًا عن أجمل دول أوروبا والمعالم السياحية التي تميزها، فهل زرت أحد هذه الدول؟ وما رأيك بجمال البلد الذي زرته؟ شاركنا بتجربتك هناك.

قد يعجبك ايضا