فوائد عشبة المليسا للتنحيف

يعتبر شاي ميليسا المحضر من نبات الميليسا مفيد جدًا، وهو طريقة في العلاج بالأعشاب لكثير من الأمراض ولكن هل سألت نفسك فيما إذا كانت عشبة المليسا تفيد في التنحيف إضافة لفوائدها الكثيرة.

في مقالنا سنتعرف على هذه الفائدة لهذه العشبة، إضافة إلى ذكر بعض من فوائد عشبة المليسا المتعددة.

عشبة المليسا

ما هي عشبة المليسا؟

تزرع عشبة المليسا على نطاق واسع في بلدان البحر الأبيض المتوسط وخاصة في فرنسا. وفي العصور القديمة كانت تُعرف باسم ورقة العسل.

وعشبة الميليسا هي نبات قزم يبلغ ارتفاعه من 40 إلى 50 سم.

كما تُعرف عشبة المليسا باسم إنجليزي هو (بلسم الليمون) بسبب مظهره المماثل لأوراق الليمون.

يتم الحصول على الزيت العطري من أوراق نبات المليسا وزهوره الصفراء والبيضاء.

عشبة المليسا للتنحيف

المليسا للوزن الزائد

إن ما يهمك من عشبة الميليسا هو ما إذا كانت تفيد في علاج السمنة الزائدة ويُسرّع في فقدان الوزن.

 إن إعداد كأس من شاي المليسا يُساعد على حرق جزيئات الدهون.

وهذه الميزة تمنع من زيادة الوزن جنبًا إلى جنب مع نظام غذائي منتظم، وممارسة متوازنة للرياضة.

كما يمكن أيضًا أن يستفيد من الشاي المعد من هذه العشبة أولئك الذين يريدون الحفاظ على لياقتهم.

ملاحظة

  • من المُضر للجسم استهلاك أكثر من 3 أكواب شاي يوميًا من الشاي المعد من عشبة المليسا، كما هو الحال في أي شاي عشبي نباتي ولهذا السبب يجب تناول الشاي المعد من هذه العشبة النافعة بشكل معتدل.
  • ولتجنب مضار هذه العشبة والاستفادة من فوائدها، من الأفضل استشارة الطبيب.
  • كما أنه من الممكن أن تنشأ مشاكل للأفراد الذين يعانون من الحساسية.

كيف لعشبة المليسا إنقاص الوزن؟

  • إن وجود الأنزيمات في عشبة المليسا هي التي تحافظ على حرق الدهون، وحرق جزيئات الدهون.
  • كما أن تناول شاي ميليسا تُساعد في فقدان الوزن عن طريق منع الجسم من اكتساب الوزن الزائد.
  • وعشبة المليسا من فوائدها أيضًا التخفيف من التوتر، وهذا يفيد في حالة الأشخاص الذين يريدون إنقاص وزنهم وما يحصل لهم من توتر وأرق وعصبية لتخفيفهم أو امتناعهم من تناول بعض الأطعمة التي يحبونها، وعند تناول شاي المليسا يختفي لديهم التوتر والأرق، ويحل محله الشعور بالسعادة والاسترخاء، فعشبة الميليسا لها تأثيرات مهدئة وخصائص مشابهة للبابونج.
  • شاي الميليسا يساعد على تحسين عملية الهضم، وإن تناول هذا الشاي مرتين يوميًا يسمح للأمعاء بالعمل بسلاسة أكبر، في نفس الوقت يقلل هذا الأمر من مخاطر الاضطرابات المعدية المعوية، فشاي المليسا يسرع عملية التمثيل الغذائي والهضم، وهذا مفيد للأشخاص الذين يُعانون من زيادة الوزن.
  • نوصي بشرب الشاي المعد من عشبة الميليسا وحده أو بإضافة أوراق النعناع، أو أوراق الليمون، وإكليل الجبل لأن هذا المزيج من الأعشاب يُساعد وبشكل قوي في إنقاص الوزن عن طريق حرق الدهون بشكل أسرع.
  • ومن المستحسن للشخص الذي يريد إنقاص وزنه بتناول شاي المليسا، أن يتناول مع هذا الشاي جنبًا إلى جنب الخضار الخضراء مثل البروكلي، السبانخ، والخس، بالإضافة إلى ذلك يجب استهلاك منتجات اللحوم الخالية من الدهون والأسماك الدهنية بمعدل حصتين أسبوعيًا، كما يجب الابتعاد عن الأطعمة الدهنية.
  • إن عشبة المليسا غنية بمضادات الأكسدة، وهذا التأثير يسمح بطرد السموم والجذور الحرة، كما أنه يطلق السموم التي تمنع من فقدان الوزن ويجعل من السهل إنقاص الوزن.
  • وهذه العشبة تساعد على التنحيف لما تحتويه من ألياف غذائية تُساعد على امتصاص الدهون من الجسم.
  • كما لها تأثير كبير في تقليل نسب الكوليسترول الضار في الدم بحيث تمنع الجسم من امتصاصه، كما لها دور في التقليل من نسب الدهون الثلاثية، وهذا ينعكس إيجابًا على صحة العامة للجسم مما يُساعد في إنقاص الوزن، واستعادة رشاقة الجسم المثالية.
  • لعشبة المليسا تأثير في سدّ الشهية وبشكل فعال، فهي تُساعد على منع الشخص من تناول كميّات كبيرة من الطعام.
  • كما نوصي بشرب حوالي 3 لترات من الماء يوميًا لأن استهلاك الماء يسرع أيضًا في حرق الدهون.
  • لا ينبغي تناول المشروبات الغازية.
  • شاي الميليسا يقدم العلاج ويعطي نتائج 100 ٪ من أي عشبة أخرى تساعد في فقدان الوزن.

كيف يتم إعداد شاي المليسا؟

شاي المليسا

  • نأخذ من نبات عشبة المليسا الأوراق الخضراء الغضة للاستفادة بشكل أكبر.
  • وفي حال لم تتواجد الأوراق الغضة من الممكن استخدام الأوراق المجففة.
  • كما قلنا مسبقًا أنه من الممكن أن تُستخدم أوراق عشبة المليسا مع أوراق النعناع، وإكليل الجبل (أو ما يُعرف بالروز ماري)، والليمون فهو سيكون فعال جدًا وخاصة إذا تناولت منه كأسًا في الصباح وكأسًا في المساء يوميًا.

ويتم تحضير شاي الميليسا

  • نضع أوراق نبات الميليسا الخضراء أو المجففة في كأس من الماء المغلي مسبقًا، وانتظر حوالي 10 دقائق.
  • غطي الكأس حتى لا تتطاير الزيوت من النبات لما لها من فائدة عظيمة.
  • يمكنك تحلية المزيج بملعقة صغيرة من العسل أو أن تستغني عنها حسب قدرتك على شرب هذا الشاي.
  • اشرب منه كأس في الصباح وآخر في المساء.
  • لا تتجاوز الجرعة حتى تأخذ من هذه العشبة جميع فوائدها، وتتجنب مضار تجاوز الجرعة.
  • يمكن تخزين بعض من هذا الشاي في الثلاجة لمدة تصل إلى يومين.

فوائد عشبة الميليسا

أخيرًا …

  • يجب الانتباه واستشارة الطبيب عند استخدام هذه العشبة وخصوصًا للحامل والمرضعة.
  • كما يمنع من تناولها للصغار دون سن العاشرة.
  • تجنب تناول هذه العشبة للمصابين باضطرابات في الغدة الدرقية إلا بعد استشارة الطبيب المختص، تجنبًا للآثار السلبية التي قد تحدث لهم.
قد يعجبك ايضا