طرق قياس سرعة الإنترنت والعوامل التي تؤثر على سرعة اتصالك بالإنترنت

إذا كنت ترغب في قياس سرعه الإنترنت لديك، فإن هناك عددًا كبيرًا من الطرق للقيام بذلك، جميع هذه الطرق مجانية وسهلة الاستخدام للغاية وتعطيك نتائج مضمونه مئة بالمئة خلال عدة ثوانٍ.

سنتعرف في هذا المقال على أفضل الخدمات هذه التي تساعد على تحديد سرعة الإنترنت بالإضافة إلى التفاصيل الأخرى مثل سرعة التحميل والرفع وقت الاستجابة والحزم المفقودة.

تختلف سرعة الإنترنت في الشبكات المنزلية بالنسبة لمختلف الأجهزة المتصلة بها بسبب عدة عوامل، مثل المعيار المستخدم في الاتصال بالإنترنت وموقع جهاز التوجيه ونقطه الوصول وازدحام الشبكة، بالإضافة إلى سرعة الشبكة الداخلية وعدد الأجهزة المتصلة بها ونوع هذه الأجهزة.

لماذا يكون الإنترنت بطيء في بعض الأحيان؟

إذا كنت تلاحظ أن هناك بطءا في شبكة الإنترنت المنزلية لديك. على سبيل المثال، لا يمكن مشاهدة مقاطع الفيديو أو يتوقف التحميل أو تستغرق الصفحات فترة طويلة قبل أن تظهر في متصفح الإنترنت وأحيانًا لا تظهر أبدًا أو تظهر أجزاء منها فقط.

في هذه الحالات قد تتساءل عن سبب بطء الإنترنت لديك، هل هو بسبب المتصفح أم الجهاز الذي تستخدمه أم بسبب موقع الإنترنت أم سرعة الاتصال في الشبكة؟

قد تشك أيضا في وجود مشكلة في جهاز توجيه الواي فاي الخاص بك، فشبكات الاتصالات اللاسلكية تعاني دائمًا من مشاكل عدة وأحيانًا يمكن اختراقها أو الوصول إليها بطريقة ما.

فما هو الحل لتحديد المشكلة التي تسبب بطء الإنترنت؟

أول شيء يجب القيام به هو اختبار سرعة الاتصال بالإنترنت، وبعد إجراء هذا الاختبار، عليك مقارنة النتيجة بالسرعة التي قمت بالاشتراك فيها من مزود خدمة الإنترنت المحلي.

كيف يتم قياس سرعه الإنترنت؟

ملاحظه هامه: قبل القيام بقياس سرعة الإنترنت في أي شبكة، ينبغي عليك التأكد من عدم قيام أي شخص باستخدام هذه الشبكة مثل تنزيل الملفات ومشاركة الملفات ومشاهدة الفيديو أو الاتصال عن طريق الفيديو وما إلى ذلك، فهذا يؤثر بشكل مباشر على نتيجة الاختبار.

تقاس سرعة الإنترنت بواحدة هي “ميجابايت في الثانية” يجب أن تعرف مسبقًا كم تبلغ سرعة الإنترنت في شبكتك عندما اشتركت فيها من مزود خدمة الإنترنت المحلي، وبشكلٍ عام، ستكون بحاجة إلى زيادة السرعة لديك إذا كنت تستهلك كمية أكبر من البيانات وهذا يترتب عليه دفع مزيد من الأموال:

  • 1 – 3 ميجابايت في الثانية: هي سرعة جيدة وتكفى لتصفح مواقع الإنترنت العادية وقراءة البريد الإلكتروني وبعض الألعاب على مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها من الألعاب عبر الإنترنت، لكنك قد تعاني من بطء في هذه الألعاب. هذه السرعة عادة لا تكون كافية لمشاهدة مقاطع الفيديو بدقة جيدة.
  • 3 – 4 ميجابايت في الثانية: هي السرعة الأدنى التي ينبغي أن تتوفر لديك من أجل تشغيل خدمات بث الفيديو مثل خدمه نتفليكس، وهي سرعة كافية لاستخدامها مع أفراد العائلة من عدة أجهزة، لكن إن كان الفيديو الذي ترغب في مشاهدته ذو دقة عالية، فعليك أن تتوقع أن يتوقف هذا الفيديو بين الحين والآخر.
  • 5 – 10 ميجابايت في الثانية: توصي شبكة نتفليكس لبث الفيديو عبر الإنترنت أن تكون سرعة الإنترنت 5 ميجابايت في الثانية على الأقل لمشاهدة الفيديو بدقة HD، ويجب أن تكون هذه السرعة مضاعفة إذا كان هناك جهازين يشغل كل منهما فيديو بدقة HD. وعلى الرغم من أن هذه السرعة موصى بها، إلى أنك قد تعاني من توقف الفيديو إذا كان هناك عدد كبير من الأجهزة المتصلة بنفس الشبكة.
  • 10 – 20 ميجابايت في الثانية: هي السرعة الأدنى لتتمكن من استخدام شبكة الإنترنت بشكل دائم ودون انقطاع أو توقف، وهي سرعة مناسبة إذا كنت ترغب في تحميل أو رفع الملفات المختلفة. أو كنت تستخدم خدمات التخزين السحابي بشكل كبير.
  • 20 ميجابايت في الثانية أو أكثر: هي سرعه مناسبة وجيدة جدًا لاستخدامها في شبكة منزلية من قبل عائلة بأكملهم ولديهم أجهزة مختلفة مثل أجهزة الكمبيوتر والتلفزيونات المتصلة بالإنترنت أجهزة إنترنت الأشياء.

الخدمات التي تقدم خدمة قياس سرعة الإنترنت

بعد أن قدمنا لك فكرة عن سرعة الإنترنت المطلوبة لكل نشاط من الأنشطة التي يحتاجها المرء. ينبغي عليك أولًا لتحديد سبب المشكلة قياس سرعه الإنترنت ومقارنتها بالسرعة التي اشتركت فيها من المزود المحلي.

فيما يلي قائمة بأكثر المواقع استخدامًا لقياس سرعه الإنترنت، ونحن ننصحك بأن تقيس سرعة الإنترنت لديك في أكثر من موقع لتحصل على نتيجة أكثر دقة وموثوقية:

Ookla Speedtest

هذه إحدى أشهر خدمات قياس سرعه الإنترنت المجانية والمتاحة للجميع في أنحاء العالم، وهي تساعد في قياس سرعة الاستجابة وسرعة التحميل والرفع بدقوو كبيرة.

من خلال هذا الموقع يمكنك أيضًا قياس سرعة الإنترنت عدة مرات خلال عدة أيام وفي عدة أوقات من اليوم، هذا يساعد في معرفة الأوقات التي تكون فيها سرعة الإنترنت بطيئة نتيجة ازدحام الشبكة.

ميزة أخرى تتمتع بها هذه الخدمة وهي إمكانية استعمالها من الهاتف المحمول حيث يتوفر على متجر جوجل بلاي لهواتف أندرويد ومتجر آب ستور لهواتف أيفون تطبيق يمكنك من خلاله اختبار سرعه الإنترنت مجانا، كما يوفر هذا التطبيق خدمة في بي إن مجانية محدودة بعض الشيء، لكنها تساعدك على فتح المواقع المحجوبة في بلدك أو منطقتك الجغرافية.

Fast.com

هذه الخدمة لقياس سرعه الإنترنت تملكها شبكه نتفلكس الشهيرة وذلك لمساعده الأشخاص الذين يرغبون بالاشتراك في هذه الشبكة في معرفة سرعة الاتصال لديهم وتحديد ما إذا كانت ملائمة لبث محتوى الفيديو.

يعتمد هذا الموقع فقط على المتصفح، ما يعني أنك لا تحتاج إلى تحميل أي برنامج أو تطبيق على الهاتف المحمول، فقط توجه إلى متصفح الإنترنت على جهاز الكمبيوتر أو الهاتف الذكي وقم بكتابة اسم الموقع الذي سيقوم عند فتحه بقياس سرعة الإنترنت بشكلٍ تلقائيٍ وإظهار النتيجة دون أن تضطر إلى القيام باي شيء.

إذا كنت ترغب في الحصول على مزيد من التفاصيل حول الشبكة الخاصة بك والسرعات، أضغط على مربع “إظهار المزيد من المعلومات” وسيعرض لك الموقع وقت الاستجابة وسرعة التحميل بالإضافة إلى الخوادم التي تم استخدامها في عملية الاختبار.

SpeedOf.Me

هذه خدمة رائعة أخرى ودقيقة تعتمد على متصفح الإنترنت سواء على أجهزة الكمبيوتر أو الهاتف المحمول، تتميز هذه الخدمة بأنها تقدم لك رسمًا بيانيًا يظهر لك تقلبات وتغيرات السرعة في الوقت الحالي أثناء القيام بهذا الاختبار، كما يوفر الموقع سجل بياني حول كل الاختبارات السابقة التي قمت بها لمساعدتك على مقارنة السرعات في أوقات متعددة.

اختبارات أخرى يمكن تجربتها

يمكن إجراء اختبار سرعة الإنترنت بشكل مباشر عن طريق محرك البحث الذي تريده، على سبيل المثال، يمكنك أن تكتب في خانة البحث في موقع جوجل، عبارة speed test”” لتظهر لك في صفحة النتائج نتيجة أولى تتضمن أداه خاصة من شركة جوجل يمكنك الضغط عليها لاختبار سرعة الإنترنت لديك.

وبالمثل، تتوفر هذه الخدمة في محرك البحث بينغ الذي تملكه شركة مايكروسوفت، فعند البحث في هذا المحرك باستخدام عبارة ” speed test” ستكون النتيجة الأولى أداة سهلة الاستخدام تقيس سرعة الإنترنت لديك بما في ذلك سرعة التنزيل والتحميل.

نصائح للحصول على نتائج دقيقة عند قياس سرعه الإنترنت

إذا كان من الممكن ذلك، يجب الاتصال بشبكة الإنترنت سلكيًا عند إجراء الاختبار لكي تحصل على نتيجة دقيقه للغاية، لأن الاتصال اللاسلكي عن طريق الواي فاي يمكن أن يؤدي إلى انخفاض سرعة الإنترنت قليلًا مما يؤثر على نتيجة الاختبار.

قم بإجراء عدة اختبارات خلال عدة أيام وفي عدة أوقات من اليوم نفسه.

عامل ازدحام الشبكة هو عامل مؤثر بشكلٍ مباشر على سرعة الاتصال بالإنترنت لكن هذا العامل يتعلق بالشبكة المنزلية والأجهزة المتصلة بها فقط، فإن كنت تستخدم شبكة إنترنت منزلية مع عدة أشخاص في منزل واحد، فذلك يمكن أن يؤدي إلى بطء شبكة الإنترنت.

ماذا تعني نتائج الاختبار؟

إذا كانت نتيجة الاختبار السلكية لسرعة الإنترنت تظهر اختلافا مع السرعة التي اشتركت فيها من مزود خدمة الإنترنت المحلي، فإن ذلك يعني أن هناك مشكلة لديك.

في هذه الحالة عليك الانتقال إذا الخطوة التالية والتي تتضمن التحقق من جهاز التوجيه.

في البداية، تأكد من أن جهاز التوجيه متوافق مع مزود خدمة الإنترنت الخاص بك، على سبيل المثال، بعض أجهزة التوجيه لا تكون قادرة على إعطاء السرعة المطلوبة إذا كانت كبيرة. فربما تكون قد اشتركت في سرعة تصل إلى 10 ميجابايت في الثانية، لكن جهاز التوجيه لديك لا يدعم بسرعة أكبر من 3 ميجابايت في الثانية.

إذا كان جهاز التوجيه متوافقًا مع مزود خدمة الإنترنت لديك والسرعة التي اشتركت فيها وما زلت تعاني من بطء في سرعة الإنترنت. عليك التأكد من عدد الأجهزة المتصلة في شبكتك، فقد يكون هناك أجهزة غير مصرح بها. هذه حالة شائعة تحدث عند الكثيرين نتيجة اختراق الجهاز أو إعطاء كلمة سر الشبكة لعدد كبير من الأشخاص من حولك أو نتيجة استخدام كلمة سر ضعيفة يمكن تخمينها.

في هذه السابقة، سواءٌ كان هناك أجهزة غير مصرح بها متصلة بالشبكة أو كنت تشك في ذلك، ننصحك بتغيير كلمة سر الشبكة واستخدام كلمة بديلة أكثر قوة تتكون على الأقل من 12 خانة وتحتوي على رموز وأرقام وأحرف كبيرة وصغيرة لا يمكن تخزينها.

إذا قمت بكل هذه الإجراءات دون أن تستفيد، فعليك الاتصال بمزود خدمة الإنترنت للاستفسار عن هذه المشكلة.

المصادر

https://www.macitynet.it

https://www.usatoday.com

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.