كل ما يجب معرفته عن امتحانات أيلتس

كل ما يجب معرفته عن امتحانات أيلتس (IELTS) مقال فيه معرفة وفائدة كبيرة بالتعريف بهذه الامتحانات التي لابد من إجرائها لمن يرغب من الطلبة في متابعة الدراسة في الجامعات الأجنبية في البلدان الناطقة الإنكليزية، أو لتحصيل درجة علمية عالية.

امتحانات أيلتس (IELTS EXAM) هي نظام دولي لمعرفة مدى استيعاب اللغة الإنجليزية وإتقانها، وقد صممت من أجل قياس القدرات اللغوية للشخص على التعامل باللغة الإنجليزية، في ظروف ومناخات وبيئات إنسانية تستخدم اللغة الإنجليزية كلغة حوار وتواصل، وهذه الامتحانات من أكثر الامتحانات شهرة على مستوى العالم.

إليك كل ما يجب معرفته عن امتحانات أيلتس (IELTS) مقال فيه معرفة وفائدة كبيرة بالتعريف بهذه الامتحانات التي لابد من إجرائها لمن يرغب من الطلبة في متابعة الدراسة في الجامعات الأجنبية في البلدان الناطقة الإنكليزية، أو لتحصيل درجة علمية عالية.

لماذا اختبار الآيلتس (IELTS EXAM)

لماذا اختبار الايلتس

إن امتحانات أيلتسIELTS) ) معتمدة من قبل أكثر من عشرة آلاف مؤسسة جامعية تتواجد في أكثر من مائة وأربعين دولة في العالم الناطقة باللغة الإنجليزية، وكلمة  (IELTS)هي اختصار للجملة(International English Language Testing System)  ويصل عدد المتقدمين لهذه الامتحانات في العام الواحد إلى أكثر من مليونين وتسعمائة الف شخص لسبب الدراسة أو العمل في البلدان الناطقة باللغة الإنجليزية:

  • مقبول عالميًا: بحيث أن الكثير من الهيئات التعليمية والمسؤولين عن مقدرات العمل في الدول الأجنبية يعتمدون عل نتائج هذه الامتحانات كواحد من أهم الشروط لقبول المتقدمين للدراسة أو العمل لديها.
  • تجرى هذه الامتحانات في العام الواحد ثمانية وأربعين مرة في الدول المعتمدة لإجراء هذه الإختبارات، ويبلغ عدد المراكز التي تجريها ألف ومائة مركز اختبار موزع على مختلف دول العالم.
  • تعتبر هذه الإختبارات من أعدل وأنزه الإختبارات التي يمكن أن تجرى، لأنه متاح لك أن تعطي أفضل ما لديك في جو كامل من الهدوء، والمشرفون على الإختبار على أعلى مستوى من الخبرة في التعامل مع هذه الإختبارات.
  • مدة امتحانات أيلتس أقل من ثلاثة ساعات، وتظهر النتائج خلال ثلاثة عشر يومًا فقط.
  • إن هذه الامتحانات محترمة ومقبولة من قبل أغلب الشركات والهيئات العلمية والتعليمية في العالم، فهو نتاج خبرة (المجلس الثقافي البريطاني British cultural center)، و(IDP IELTS Australia، أي دي بي أيلتس أوسترالية)، وهيئة (امتحانات جامعة كامبريدج Cambridge University Examinations)،
  • هو امتحان يتناسب والطموحات لأنه يساهم في تحسين مستوى مهارة استخدام اللغة الإنجليزية الضرورية للنجاح في أي من مجالات العمل أو الدراسة.

تتكون امتحانات أيلتس (IELTS EXAM) من

تتكون امتحانات أيلتس من

إن المسؤولون عن امتحانات أيلتس على دراية كاملة بأن المتقدمين لهذه الامتحانات ليسوا على سوية واحدة ولا على طريقة واحدة في الإجابة، لذلك يمكن للمتقدم للامتحان أن يجيب عن الأسئلة بالترتيب الذي يراه مناسبًا له، وأن يعدل الإجابة أثناء الإجابات الكتابية أو القراءة كما يرغب وكلما رغب بذلك، ويغطي هذا الامتحان بالنوعية الأكاديمية أو العامة جميع جوانب القياس الأربعة التي يجري قياس مستو لغة الطالب وهي (القراءة، والمحادثة، والكتابة، والإستماع):

اختبارات الإستماع(Listeng)

إن اختبارات الإستماع هي نفسها في امتحانات أيلتس الأكاديمي واختبار أيلتس العام، ومدة هذا الاختبار ثلاثون دقيقة، ويتألف من مجموعة محادثات مسجلة عددها أربعة، حيث يطلب من المتقدم للاختبار الإستماع لكل محادثة والإجابة على الأسئلة التي تطرح عليه وتتضمن اختبار قدرته على الفهم للأفكار الرئيسة في المحادثة، والمعلومات الواردة في المحادثة واستيعاب أراء الأشخاص الذين استمع إليهم، وفهمه للهدف من المحادثة، ويستخدم في تلك المحادثات عدة لهجات من اللغة الإنجليزية المحلية بأصوات متحدثين مختلفين.

يتم الإستماع لكل محادثة لمرة واحدة ولا تعاد مطلقًا، وتتألف المحادثات من:

  • المرحلة الأولى وهي عبارة من حوار اجتماعي بين شخصيتين حول السكن مثلًا.
  • المرحلة الثانية وهي عبارة عن (مونولوج) يجري في سياق يوم ما عن المرافق الثقافية في إحدى البلدات.
  • المرحلة الثالثة وهي حوار في المحادثة الثالثة بين أربعة شخصيات، يدور الحديث بينهم حول الأمور التعليمية.
  • المرحلة الرابعة أو المحادثة الأخيرة عبارة عن (منولوج) خطاب فردي عن إحدى المحاضرات الجامعية.

اختبارات القراءة(Reading)

هناك اختبارات القراءة في امتحانات أيلتس الأكاديمية، واختبارات القراءة العامة، ومدة هذه الإختبارات ستين دقيقة، وتتألف من أربعين سؤالًا، يكون هدفها اختبار مهارة القراءة للمتقدم والقدرة لديه على تفهم معنى ما يقرأه:

اختبارات القراءة في الامتحانات الأكاديمية

يوجد لهذه الاختبارات نصوص ثلاثة تتنوع بين النصوص التحليلية والنصوص الواقعية الوصفية، وهي مجتزأة من كتب ومجلات علمية، وقد تم اختيارها بحيث تلائم غير المتخصصين في العلوم، وعلى الرغم من ذلك فهي مناسبة للطلاب الذين يودون الدراسة في الجامعات أو للحصول على شهادات عليا في بعض الإختصاصات العلمية.

اختبارات القراءة في الامتحانات العامة

يتضمن قراءة بعض المقالات من الصحف أو الكتب أو المجلات المختلفة، وبعض الكتب الإعلانية لبعض الشركات، أو مواد وأدلة إرشادية، وهذه المواد يمكن أن يتعرض لها في الحياة على ارض الواقع، فهي من اللغة المستعملة بشكل يومي.

اختبارات الكتابة (Writing)

وتتضمن اختبارات أكاديمية واختبارات عامة في امتحانات أيلتس:

اختبارات الكتابة الأكاديمية

تطرح الأسئلة التي تؤخذ من موضوعات علمية، بحيث تتناسب مع الأشخاص الذين يتقدمون لنيل أي شهادة جامعية كانت أو شهادة عليا، ويتألف الاختبار من سؤالين:

  • الأول عبارة عن رسوم بيانية أو أحد الجداول التي يطلب من المتقدم للامتحان شرح ملخص للمعلومات التي ترد في هذا الجدول أو الرسم البياني،
  • والسؤال الثاني يكون على الشخص المتقدم للامتحان أن يكتب مقالًا يرد فيه على إحدى وجهات النظر، أو عن مسألة ما.

الاختبارات الكتابية العامة

وهي عبارة عن سؤالين يطلب الإجابة عنهما كتابيًا:

  • الطلب الأول عبارة عن كتابة رد أو رسالة يطلب فيها عملًا، أو شرح من خلال الكتابة عن مشكلة قد تعرض لها.
  • يطلب تدبيج مقال يرد في على وجهة نظر ما يوافقها الرأي أو يخالفها، بحيث يكتب الجواب عن هذا السؤال بطريقة أبسط من الجواب على السؤال الأول.

قد يهمك: كيف تكتب فقرة باللغة الإنكليزية How to Write a Paragraph in English

اختبارات المحادثة (Speaking)

مدة هذه الاختبارات تتراوح بين (11 دقيقة إلى 14 دقيقة) فقط، والاختبار الأكاديمي والعام هو نفسه في الحالتين، وتجري هذه الاختبارات بحيث أن المتقدم للامتحان لا يستطيع أن يتدرب على أية ردود معينة ومحضرة قبل بدء الاختبار وتقسم إلى ثلاثة أجزاء:

  • أولًا يتضمن الطلب من المتقدم للامتحان أن يتحدث عن نفسه، وأن يجيب عن بعض الأسئلة التي تطرح عليه.
  • الثاني عبارة عن بطاقة تقدم للمتقدم للامتحان ويطلب من خلالها التحدث عن موضوع ما، ويمنح المتقدم دقيقة للتحضير قبل البدء بالحديث، بحيث يدوم التحدث لمدة دقيقتين، ثم تتم محاورته بما تحدث.
  • الثالث هو عبارة عن فرصة ثانية للحديث عن موضوعات أخرى، بحيث من الممكن أن تكون تتمة للجزء الثاني من الاختبار، ويستغرق هذا الجزء حوالي خمسة دقائق فقط.

أسئلة تتكرر عن امتحانات أيلتس (IELTS EXAM)

هي أسئلة تطرح للإستفسار عن هذه الامتحانات وهذه الأسئلة هي:

من يترتب عليه إجراء الامتحانات الأكاديمية؟

الجواب: مهمة الامتحان الأكاديمي اختبار الإمكانات اللغوية ذات المستوى الأكاديمي للمتقدمين للدراسة الجامعية في الدول الناطقة باللغة الإنجليزية، في كل مكان من العالم.

من يترتب عليه إحراء الامتحانات العامة؟

الجواب: يستعمل الاختبار لمعرفة إمكانات الأفراد اللغوية وفي الغالب من يتقدم لهذه الاختبارات هم الطلاب وبعض ذوي الإختصاصات العلمية لمعرفة قدراتهم اللغوية الإنجليزية.

نتائج امتحانات أيلتس (IELTS EXAM)

تعطى النتائج كاملة وفي كل اختبار، من الاختبارات الأربعة (القراءة، والإستماع، والمحادثة، والكتابة)، إضافة إلى النتيجة النهائية (الإجمالية) التي تحسب بأخذ المتوسط الحسابي للدرجة التي نالها في اختبار وتقرب النتيجة إلى أقرب نصف علامة أو علامة:

مستويات امتحانات أيلتس التسعة

الشـــــــــــــــــــــرحمستويات المهارةالعلامة
قدرته ممتازة للتعامل باللغة الإنجليزية، لسانه طلق واستيعابه كامل.مستعمل خبير(Expert User)9
قدرته كاملة للتعامل باللغة الإنجليزية ولكن لديه اخطاء.مستعمل جيد جدًا(Very Good User)8
لديه القدرة على التعامل باللغة الإنجليزية لديه أخطاء كبيرة.مستعمل جيد(Good)7
جيد في التعامل مع اللغة الإنجليزية ولديه الكثير من الأخطاء، واستيعابه متوسط.مستعمل كفؤ(Competent)6
معرفته قليلة باللغة الإنجليزية.مستعمل متوسط(Modest)5
محدود المعرفة باللغة الإنجليزية.مستعمل محدود(Limited)4
محدود جدًا بالمعرفة للغة الإنجليزية.مستعمل محدود للغاية(Extremely Limited)3
لا يمكن له التواصل مع الغير باللغة الإنجليزية.مستعمل محدود ومتقطع(Intermittent)2

إذا كان الهدف من التقدم إلى امتحانات أيلتس هو الدراسة في إحدى الجامعات البريطانية أو الأمريكية، أو الكندية أو الأوسترالية فيجب أن تحقق درجة بين ( 6 إلى 6,5)، وإذا أردت أن تدرس في كلية الطب مثلًا فسوف يتطلب منك أن تحصل على الدرجة ( 7) أو حتى أكثر.

ما هو الفرق بين التوفل (TOFFL) وال (IELTS)

ما هو الفرق بين التوفل وأيلتس

إن التوفل (TOFFL) هي اختصار لجملة (Test OF English As Foreign Language)، وهي تشبه امتحانات أيلتس من حيث كونه اختبارات لقياس مدى وتقييم استطاعة الراغبين بإكمال دراستهم الجامعية في الخارج، من استخدام اللغة الإنجليزية، والتوفل تحديدًا مقبولة للدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية (USA)، وفي بعض مؤسسات بريطانيا وكندا ونيوزيلندا، ويشمل امتحان التوفل الأقسام الأربعة:

  • اختبارات القراءة (Reading).
  • اختبارات الإستماع (Listeng).
  • اختبارات الكتابة (Writing).
  • اختبارات المحادثة (Speaking).

الفرق بين الاختبارين التوفل (TOFFL) وأيلتس (IELTS)

  • من حيث الدرجات: إن درجات أيلتس تتدرج من (9 وحتى الدرجة 1) بينما التوفل يمنح أرقامًا أعلى لكل الاختبارات التي يجريها في المراحل الأربعة للامتحان.
  • أن اختبارات أيلتس تجري بشكل واقعي من خلال المواجهة بين المتقدم للامتحان والشص الذي يجري الامتحان، بينما اختبارات التوفل يسجل الحوار ومن ثم يتم تقين لاحقًا.
  • بالإمكان إجراء اختبارات التوفل عبر الإنترنت(Computer Based Test) ، الأمر الذي يلقى استحسانًا كبيرًا من قبل المتقدمين للاختبارات.

الخاتمة

تحدثنا في هذا المقال عن أيلتس لقياس المقدرة اللغوية عند الطلاب الراغبين بمتابعة الدراسة في الجامعات الأجنبية، فبدأنا بتعريف أيلتس ومما يتكون وكيف تتم الاختبارات بأجزائها الأربعة، وأخذنا فكرة من نتائج هذه الاختبارات، كما قدمنا مقارنة بين امتحانات أيلتس وامتحانات التوفل وبينا الفرق بنهما، علنا نكون قد وفقنا الله عز وجل على تقديم فكرة تحقق الفائدة لمن يرغب في الإطلاع على هذه الاختبارات.

قد يهمك أيضًا:

قد يعجبك ايضا