أسباب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ والاعراض وطرق العلاج السريع

تم تصنيف مرض الضغط ومنه ارتفاع ضغط الدم من أكثر الأمراض الخطيرة التي تُهدد الصّحة العامة، وأُطلق عليه الكثير من الأسماء منها: المرض الصَّامت بسبب قلة الأعراض المصاحبة له، وتظهر كل الأعراض فجأةً فيكون من الصعب اكتشاف وتشخيص هذا المرض اللعين.

ما هو ضغط الدم؟

ضغط الدم هو ضخ الدم من القلب بالقوة اللازمة لخروجه، وتوزيعه على جميع أعضاء الجسم، فالجهاز الدوري الذي يتكون من القلب هو المتحكم الرئيسي في ضغط الدم من خلال الأوعية الدموية التي تنقسم إلى أوردة وشرايين يقوموا بنقل الدم وانتشاره وتوزيعه.

حيث تقوم الشرايين بنقل الدم النقي الذي يكون محملًا بالأكسجين والغذاء، ولكن الأوردية تقوم بنقل الدم الغير نقي الذي يكون محملًا بثاني أكسيد الكربون والفضلات الضارة الناتجة من الجسم، والمعدل الطبيعي لضغط الدم يكون (120/80).

يتوقف ضغط الدم على ركنين أساسيين

  • حجم الدم الذي يقوم القلب بضخه؛ لأن توجد علاقة طردية بين حجم الدم وضغط الدم فكلما زاد حجم الدم الذي يضخه القلب يزداد مباشرة ضغط الدم ليعادل حجم الدم المُضخ.
  • مرونة ومقاومة الأوعية الدموية الموجودة بالقلب: توجد هنا أيضًا علاقة طردية حيث كلما زادت مرونة وانخفاض مقاومة الأوعية الدموية فيخفض معدل ضغط الدم من القلب، والعكس صحيح فإذا قلت مرونة وزيادة مقاومة الأوعية الدموية فيعمل ذلك على زيادة ضغط الدم مباشرةً.

ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

هو ارتفاع مفاجئ لضغط الدم عن المعدل الطبيعي، والذي يكون أكثر من (140/90)، وأكثر الحالات كانت بسبب أمراض ونوبات القلب، والإجهاد النفسي، وانسداد مفاجئ لأي شريان من الشرايين الموجودة بالقلب، وهو مرض من أخطر الأمراض التي تؤدي إلى السكتة القلبية أو الدماغية والوفاة المفاجئة.

مؤشر ضغط الدم

الأعراض التي تظهر على مريض ارتفاع الضغط المفاجئ

  • الدوخة.
  • فقدان الوعي.
  • ضيق التنفس.
  • اختلال التوازن.
  • الغيبوبة الكاملة.
  • التشنجات المفاجئة.
  • القيء المفاجئ والغثيان.
  • زيادة سرعة ضربات القلب.
  • الاحساس بالخمول المستمر.
  • الاحساس بالحرقة في المعدة.
  • الاحساس بالارتعاش الشديد في الجسم.
  • اختلال بالرؤية، وبعض الحالات ينتج عنها العمى.
  • الصداع الشديد عند الاستيقاظ من النوم في الصباح.
  • طنين في الأذنين قد يكون متقطع، وقد يكون مستمر.
  • نزيف مفاجئ من الأنف يحدث للأشخاص غير المعتادة على ذلك.
  • التهابات حاد في المسالك البولية، وتغير لون البول إلى اللون الأحمر.
  • تورمات غير طبيعية في الجسم، وليس لها سبب محدد في الأطراف السفلية.

اسباب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

الإجهاد الشديد

عندما يقوم الشخص بإجهاد نفسه إجهادًا شديدًا ينعكس ذلك الإجهاد على القلب ويؤدي إلى ارتفاع الضغط فجأة ليعادل ذلك الإجهاد.

الآلام المفاجئة

عندما يصاب الإنسان أو يتعرض لحادثة قوية ومفاجئة عندها يشعر الشخص بالألم القوي والمفاجئ فيصاب بارتفاع ضغط الدم، وفي بعض الحوادث القوية يؤدي هذا الارتفاع إلى الوفاة الحتمية.

الأطعمة المالحة

يصاب الشخص بارتفاع شديد في ضغط الدم بسبب تناول أطعمة تحتوي على كمية كبيرة من الأملاح (مادة الصوديوم) التي لها تأثير كبير في ارتفاع الضغط المفاجئ.

الأنظمة الغذائية والوزن الزائد

تؤثر زيادة الوزن تأثيرًا بالغًا على ارتفاع ضغط الدم، حيث أن العادات الخاطئة التي يتبعها بعض الأشخاص في تناول الأطعمة المليئة بالدهون فلا يستطيع الجسم هضمها وتؤدي إلى انسداد الشرايين المفاجئ وارتفاع ضغط الدم.

وأثبتت الدراسات العلمية الحديثة في أمريكا بأن زيادة الوزن تؤدي مباشرةً إلى ارتفاع ضغط الدم المفاجئ، وحددت نسبة ارتفاع ضغط الدم بالنسبة للرجال (70%)، وبالنسبة للنساء (60%).

التدخين

من أكثر العوامل التي تؤدي على ارتفاع ضغط الدم حيث عندما يقوم أي شخص بالتدخين فهو يقوم باستنشاق مواد ضارة جدًا مثل: مادة النيكوتين التي تعمل على تدمير الأوعية الدموية الموجودة بالقلب والرئتين، وتؤدي مباشرةً إلى تصلب الشرايين المفاجئ وارتفاع ضغط الدم.

تعاطي المخدرات

يؤدي تعاطي المواد المخدرة إلى ارتفاع ضغط الدم وتوقف القلب فجأة مثل: تعاطي مادة الكوكايين، ومادة الحشيش التي لها أضرار كبيرة جدًا على صحة الإنسان وحياته.

بعض الأدوية

من الممكن أن تقوم الأدوية بارتفاع مفاجئ في ضغط الدم وذلك بسبب عدم مشاورة الطبيب قبل أخذها، وهذه الأدوية مثل: المسكنات التي اعتاد عليها بعض الأشخاص عندما يشعرون بالصداع، أو حبوب منع الحمل، أو الافراط في تناول مضادات الالتهابات.

صحة القلب

الأمراض التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

  • المشاكل الموجودة ببعض الغدد مثل: الغدة الدرقية، والغدة الكظرية.
  • الإصابات المفاجئة للعمود الفقري.
  • أمراض الكلى.
  • التوقف المفاجئ للتنفس أثناء النوم.
  • الأورام الموجودة بالغدد.
  • العيوب الموجودة بالأوعية الدموية للقلب.

ضغط الدم وصحة القلب

العلاج السريع لمرضى ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

  • عند الشعور بأي عرض من الأعراض السابقة يجب الذهاب فورًا إلى الطوارئ الموجودة بالمستشفيات لمعاينة الحالة، وعمل الاحتياطات اللازمة ليتم خفض ضغط الدم إلى المستوى الطبيعي، وذلك من خلال جهاز قياس الضغط.
  • توجد الكثير من الحالات الصعبة التي تطلب التدخل الجراحي فورًا لإنقاذ المريض، وذلك لمرضى الكلى، والأورام الخطرة.
  • وتوجد أيضًا حالات من ارتفاع الضغط المفاجئ يتم علاجها بالحقن الوريدية اللازمة لخفض ضغط الدم.

يجب على مرضي ارتفاع ضغط الدم أن يقوموا باتباع كلام وتعليمات الطبيب، وعدم التعرض لأي انفعالات نفسية أو عاطفية، والبعد الكامل عن التدخين والمخدرات، وعدم اجهاد الجسم، وعدم تناول الأطعمة المليئة بالأملاح، والعمل على انخفاض الوزن بصورة دائمة، وأخذ قسط من الراحة المستمرة لكيلا تحدث أي مضاعفات مفاجئة.