ملف شامل عن حمض الهيالورونيك واستخداماته وطرق تحفيز إنتاجه

في الفترة الأخير، كثر الحديث عن أهمية حمض الهيالورونيك كونه أحدث العلاجات التجميلية التي يستخدمها المشاهر. ولكن ما لا يعرفه الجميع، هو أن هذا الحمض يتم إنتاجه بشكلٍ طبيعي في جسمنا بفضل عناصر غذائية يتم الحصول عليها من الغذاء الصحي.

في هذا المقال، سوف نشرح لكم أهم المعلومات عن حمض الهيالورونيك.

حمض الهيالورونيك

ما هو حمض الهيالورونيك أو هيالورونيك اسيد

بالإضافة إلى مادة الكولاجين، يساعد حمض الهيالورونيك في منع ظهور التجاعيد، ويساهم في إعادة الحيوية إلى بشرتنا بعد تضررها بفعل عوامل التقدم في السن.

يوجد حمض الهيالورونيك بشكلٍ طبيعي في جسم الإنسان، فهو موجود في أغلب الأعضاء والأنسجة والغضاريف، كما أنه يوجد في طبقة الأدمة.

مع التقدم في السن، تبدأ مستويات حمض الهيالورونيك بالانخفاض، حيث تنخفض مستوياته بشكلٍ كبير عند الوصول إلى سن الـ 35، وعندها يمكن أن تبرز بعض العلامات التي تدل على انخفاض هذا الحمض مثل ظهور بعض التجاعيد والخطوط الدقيقة.

إحدى أهم الميزات التي يقوم بها هذا الحمض هي قدرته على الاحتفاظ بالماء وترطيب البشرة.

ومنذ تسعينيات القرن الماضي، يستخدم حمض الهيالورونيك للتخلص من التجاعيد من خلال حقنه في الجلد لاستعادة مظهر الجلد.

تقوم النساء باستخدامه عندما يبدأن بملاحظة ظهور أولى علامات التجاعيد، فبعد أن تنخفض نسبته في الجسم، يصبح من الصعب تعويضه بالطرق الطبيعية.

أجزاء الجسم التي تكون بأمس الحاجة إلى حمض الهيالورونيك هي:

  • الشفاه.
  • العظم الوجني.
  • الأخاديد الناسوجينية (على جانبي الأنف).
  • قدم كرو (على الجانب الخارجي للعيون).

استخدامات حمض الهيالورونيك الطبية

يتم استخراج حمض الهيالورونيك الذي يستعمل كدواء من أمشاط الديك أو تتم صناعته باستخدام أنواع معينة من البكتريا في المختبرات.

يستخدم حمض الهيالورونيك كدواء لعلاج بعض الحالات مثل هشاشة العظام، كما يتم أخذه عن طريق الفم أو يتم حقنه في المفاصل المصابة.

وقد وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على استخدام حمض الهيالورونيك في بعض عمليات جراحة العين، كإزالة الساد وزراعة القرنية وعلاج شبكية العين المنفصلة ومشكلات العين الأخرى، حيث يستخدم عن طريق حقنه ليكون بديلًا لسوائك العين الطبيعية.

أيضًا، يستخدم حمض الهيالورونيك كمادة لحشو الشفاه في العمليات التجميلية. فيما يستخدم بعض الناس هذا الحمض لعلاج جروح البشرة وترطيبها.

ومنذ أواخر القرن الماضي، برز الاهتمام بحمض الهيالورونيك للمساعدة في تأخير ظهور الشيخوخة، ومع ذلك، لا يوجد حتى الأن أي دليلٍ علمي على أن تطبيق حمض الهيالورونيك على الجلد أو أخذه عن طريق الفم يمكن أن يساهم في تأخير التغييرات التي تتعلق بالتقدم في السن والشيخوخة.

التأثيرات الجانبية

إن تناول حمض الهيالورونيك أو تطبيقه على البشرة أو حقنه في الجسم يعتبر أمنًا إذا كانت كميته مناسبة، وهو نادرًا ما يسبب الحساسية.

الاحتياطات والتحذيرات

الحمل والرضاعة، حمض الهيالورونيك آمن عندما يتم حقنه في الجسم أثناء الحمل، لكن لا توجد أدلة تؤكد سلامته إذا ما تم تناوله عن طريق الفم أو تطبيقه على البشرة خلال فترة الحمل، لذلك فإننا ننصح بالبقاء بأمان وتجنب استخدامه.

الحمل والرضاعة: حمض الهيالورونيك هو آمن عند إعطاءها عن طريق الحقن أثناء الحمل. ومع ذلك، لا يعرف ما يكفي عن سلامة حمض الهيالورونيك عندما تؤخذ عن طريق الفم أو تطبيقها على الجلد خلال فترة الحمل. البقاء على الجانب الآمن وتجنب الاستخدام.

بالنسبة للرضاعة، لا يعرف الأطباء حتى الأن مدى تأثير حمض الهيالورونيك على حليب الأم أو ما إذا كان ينتقل إلى الرضيع، لذا فإننا ننصح بتجنبه خلال فترة الرضاعة الطبيعية وعدم أخذه.

التفاعلات الدوائية

ليس لدينا حتى الأن أية معلومات عن التفاعلات الدوائية التي تحصل عند أخذ حمض الهيالورونيك مع أي نوع من الأدوية.

أين يوجد حمض الهيالورونيك في الغذاء؟

يعرف هذا الحمض باسم نافورة الشباب، وهو من العناصر الغذائية والمهمة جدًا والتي لا تعمل على الحد ن التجاعيد وتحسين رونق الجلد فقط، بل أنه يعزز عمل جهاز المناعة ويصلح الأنسجة التي تضررت بسبب الجروح.

ومن أجل تعويض النقصان في حمض الهيالورونيك الذي يحدث مع التقدم في السن، نوصي بأن تقوم باستهلاك هذه الأنواع من الأطعمة:

اللحوم الخالية من الدهون

قم بتقطيع اللحوم وإزالة الدهون منها، فهذا النوع من الأطعمة يساعد أيضًا على إنتاج الكولاجين بدن الحاجة إلى العمليات الجراحية والحقن باهظة الثمن.

إضافةً لذلك، اللحوم الخالية من الدهون توفر لك كمية جيدة من حمض الهيالورونيك الذي يساعد بدوره في شفاء الجروح وتقوية الأنسجة الضامة.

قم بإضافة اللحوم التالية إلى نظامك الغذائي:

  • لحم الخروف
  • لحم البقر
  • لحم العجل
  • لحم البط

الجيلاتين

الجيلاتين هو من الأطعمة التي نستهلكها كثيرًا في فصل الصيف، وذلك عندما نريد إنقاص وزننا كما أنه مفضل من قبل الأطفال، وهو يحتوي على كمياتٍ كبيرةٍ من حمض الهيالورونيك كما أنه قليل السعرات الحرارية.

لتحسين حالة الأنسجة لديك، قم بتناول الجيلاتين مع الفواكه يوميًا.

من الجيد أن تعرف أن الجيلاتين الذي تأكله لن يتوقف فقط على ترطيب الجلد، لأن عملية التمثيل الغذائي ستوزعه بين المفاصل والسائل الزليلي.

ومع ذلك، فهو مصدر مثالي لحمض الهيالورونيك الذي نحتاج إليه كثيرًا.

زيت كبد سمك القد

يمكن أن تشتريه من متاجر السمك، وهو يعطينا الكثير من حمض الهيالورونيك إضافةً إلى فيتامين A. فهذان العنصران يفيدان جدًا في الحد من ظهور التجاعيد، ويزيدان من إنتاج الكولاجين، وتكون الجرعة اليومية الموصى بها صغيرة جدًا ولا تتعدى ملعقة كبيرة واحدة يوميًا.

الخضروات

الخضروات هي مصدر مثالي للمواد الغذائية والفيتامينات وأيضًا، حمض الهيالورونيك المفيد.

من بين الخضراوات الأفضل نجد البطاطا، لكن لا تأكلها مقلية، لأن لذلك تأثيرًا يتعارض مع المتوقع.

بالإضافة إلى هذا، تحتوي الخضراوات على عنصر الزنك وكافة العناصر الضرورية لإنتاج الكولاجين. ولا تنسى تناول الخضراوات الغنية بالفيتامينات والبيتا كاروتين مثل البندورة والفليفلة والجزر والبنجر.

الفواكه

قم باختيار الفواكه التي تحتوي على كمياتٍ كبيرة من فيتامين C كالحمضيات (البرتقال، الجريب فروت) والفواكه الحمراء (الفراولة، التوت، الكرز). فهذه الفواكه تحتوي على كمياتٍ لا بأس بها من حمض الهيالورونيك إضافةً إلى أهميتها في تعزيز وظائف العين وحماية الجلد من الجذور الحرة وتسريع التئام الجروح.

الأعشاب العطرية

هذا الأعشاب تعطي النكهة اللذيذة والمحببة للأطباق، كما أنها تمد جسمك بالعديد من المواد الغذائية التي تساعد في المحافظة على صحتك وجمالك.

قم باختيار الأطعمة التي تحتوي على أعشاب البقدونس والكزبرة وإكليل الجبل (الروزماري) والريحان إذا كنت ترغب في تعزيز انتعاش طبقة الأدمة، ومنع ظهور التجاعيد وزيادة وتعزيز عملية الاستقلاب في جسمك.

وأخيرًا، نود أن نسلط الضوء على حاجة الجسم إلى الحصول على إمداداتٍ جيدةٍ من عنصر المغنيسيوم لكي يتمكن من تركيب حمض الهيالورونيك.

أين يوجد عنصر المغنيسيوم؟

  • الموز والمشمش والأفوكادو.
  • الكاجو واللوز والجوز.
  • البازلاء.
  • بذور عباد الشمس.
  • التوفو.
  • دقيق الصويا.
  • الأرز البني والدخن.
  • الحليب.

بالإضافة إلى اتباع نظامٍ غذائي صحي وتناول الأطعمة التي تساعد على إنتاج حمض الهيالورونيك فإننا نوصي بشرب ما لا يقل عن 2 ليتر من الماء كل يوم، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، فهذا سوف يساعد الجسم على التخلص من السموم المتراكمة والتي تؤثر على صحة ومظهر البشرة.

وبالطبع، يجب عليك الإقلاع عن التدخين والتوقف عن شرب الكحول إذا أردت أن تحافظ على مظهر الشباب لمدةٍ أطول.

كبسولات حمض الهيالورونيك

كبسولات حمض الهيالورونيك لها العديد من الفوائد الصحية التي تساعد الجلد ليكون شابًا وصحيًا، كما أنها تسهل حركة المفاصل مع تقدمنا ​​في العمر. وبفضل قوته المرطبة، فهو أيضًا مضاد جيد ضد متلازمة العين الجافة.

ما هي فوائد كبسولات حمض الهيالورونيك

واحدة من الأسباب الرئيسية لتدهور الجلد هو انخفاض الكولاجين. عندما تنخفض مستويات هيدروكسيد الهيدروجين، وهذا يحدث مع مرور الوقت، يتوقف الكولاجين عن رطوبته ويصبح نسيجًا مرنًا وهشًا وضعيفًا. عندما يحدث هذا ولا نقوم بمعالجته، فإن مجرد الإيماءات التي نحدثها خلال اليوم تسبب تلف ألياف الكولاجين وكسرها.

هل كبسولات حمض الهيالورونيك هي الحل؟

إذا نظرتم الى كتاب بيل ساردي، “كيف تعيش 100 سنة دون التقدم في السن” (باللغة الإسبانية)، الكاتب يقول لنا كيف يوقف هذا الجزيء الطبيعي الشيخوخة في الوجه ويزيل التجاعيد.

السبب الرئيسي لانحطاط شبكة الكولاجين في الجلد هو انخفاض مستويات حمض الهيالورونيك المائي، الذي يدعم شبكة الكولاجين. ويؤدي ترميمه إلى ملء خلايا الجلد بأثر الرطوبة، وتحسن جميع أنسجة الجسم، كمت أنه يحسن تطور الحركة الاحتكاك في المفاصل الملتهبة

يمكن لكبسولات حمض الهيالورونيك استعادة متوسط ​​مستويات المواد على المستوى الخلوي. على سبيل المثال، في بعض الحالات يستفيد الناس في العيون التي تولد رطوبة أكبر في مقلة العين.

موانع أخذ كبسولات حمض الهيالورونيك

الآثار الجانبية التي تحدث بسبب تناول كبسولات حمض الهيالورونيك نادرة جدًا، ومع ذلك، إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تؤخذ فيها، يجب أن يتم ذلك بحذر. ومن المستحسن استخدام قرص واحد كحد أقصى.

حالات الحساسية نادرة جدًا، على الرغم من أن بعض الأشخاص لديهم مناطق بها احمرار أو تهيج أو تصلب في العلاجات تحت الجلد باستخدام الحقن. يمكنك قراءة معلومات شاملة عن الآثار الجانبية وموانع الاستعمال.

تركيب كبسولات حمض الهيالورونيك

يحتوي الملحق على هيالورونات الصوديوم، وهو المكون النشط في حمض الهيالورونيك. في هذه الحالة تكون الجسيمات أصغر إلى حد ما مما يعطي قوة أكبر للاختراق. ونظرًا لاتساقها المرتفع اللزج والمرن، يعتبر هذا المنتج مثاليًا لعلاج مشاكل التهاب المفاصل. كما هو الحال في الكريمات والأجهزة اللوحية.

كبسولات حمض الهيالورونيك خالية من آثار الحيوانات ومنتجات الألبان والغلوتين والأصباغ والمواد الحافظة. ومع ذلك، يجب عليك دائمًا قراءة المنشور والملصق لمعرفة جرعات الشركة المصنعة وتوصياتها.

حمض الهيالورونيك للمفاصل

هل حمض الهيالورونيك فعال لعلاج التهاب المفاصل العظمي؟

إذا تم تشخيص إصابتك بمرض هشاشة العظام، ولم يكن العلاج الأولي كافيًا لاحتواء الألم وإبطاء تطور المرض، فإن طبيبك قد يقترح عليه أن يذهب خطوة أبعد وإعطاءك حقن من حمض الهيالورونيك. إن هذا العلاج لا يحل محل التوصيات التي قدمها من قبل. ومن المستحسن أن تستمر في السيطرة على الوزن، ولا تنهك المفصل بالنشاط البدني العنيف، على الرغم من أنك يجب أن تمارس الرياضة باعتدال، وأن تواصل الامتثال للمعالجة الموصوفة. وبخلاف ذلك، ما ستكسبه من أخذ حقن حمض الهيالورونيك ستفقده ولن تكاد تلاحظ أي تحسن.

الآن، إذا كنت تتبع التوصيات والعلاجات، ما هي الضمانات التي لديك؟ وهل حمض الهيالورونيك سيساعدك على التحسن؟

كل واحد منا لديه حوالي 15 جرام من حمض الهيالورونيك في الجسم. وهو مادة من نسيج لزج، تتكون من جزيئات كبيرة، والتي تكثر في العينين والجلد والمفاصل.

في المفصل الصحي، يعد حمض الهيالورونيك مكونًا رئيسيًا للسائل الزليلي، والذي يعمل كزيوت تشحيم وعزل، على سبيل المثال، خلال الجري أو القفز. ومع ذلك، في بعض المفاصل لوحظ انخفاض في كمية ونوعية حمض الهيالورونيك. حيث يقل تركيزه في السائل الزليلي. ويتم تقليل حجم الجزيئات التي تشكله.

وبالتالي، فقد يقترح الطبيب حقن حمض الهيالورونيك في المفصل التي يمكن أن تعوض عن هذه الخسائر واستعادة خصائص اللزوجة في السائل الزليلي.

الجدل حول استخدام حمض الهيالورونيك للمفاصل

تم استخدام حمض الهيالورونيك لأكثر من 30 عامًا في طب العيون – على سبيل المثال ، في جراحة الساد أو زرع القرنية. كما أنه يستخدم في طب الأمراض الجلدية والطب التجميلي – على سبيل المثال ، لعلاج ندبات حب الشباب أو لإخفاء تجاعيد الوجه.

لكن استخدامه لعلاج هشاشة العظام كان أكثر إثارة للجدل، لأن الدراسات المصممة جيدًا مع عدد كبير من المرضى الذين قيموا فعاليتها غير موجودة. وفي غياب دراسة قاطعة كبيرة، يمتلك حمض الهيالورونيك مدافعين ومنتقدين بين الأطباء الذين يعالجون مرضى التهاب المفاصل العظمي. وفي غياب التوافق في الآراء، فإن الموقف الرسمي للأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام (AACO) هو أنه “لا يمكننا أن ننصح باستخدام حمض الهيالورونيك لعلاج أعراض التهاب المفاصل في الركبة.”

بعد أن أصبحت الـ AACO ضد حمض الهيالورونيك، قامت دراسة جديدة بإعادة تقييم البيانات العلمية المتوفرة عن حمض الهيالورونيك لعلاج هشاشة العظام في الركبة. الدراسة كانت بما يسمى تقنيًا التحليل التلوي، وهذا تحليل مشترك لنتائج الدراسات المستقلة. وبهذه الطريقة، من الممكن تجميع البيانات من عدد كبير من المرضى من الدراسات التي أجريت على عدد قليل من المتطوعين، بحيث يتم الحصول على المزيد من القوة الإحصائية والمزيد من الاتساق في النتائج.

المفتاح لهذا النوع من الدراسة هو كيفية اختيار تلك المدرجة في التحليل التلوي وتلك المستبعدة. في هذه الحالة، قرر الباحثون تضمين الدراسات التي أجريت على منتجات حمض الهيالورونيك الصيدلانية فقط. لذلك، تم استبعاد المنتجات الأقل الجودة والتي يمكن أن تشوه النتائج.

أيضا، تم تضمين التجارب السريرية بعد حقن بعض المرضى بحمض الهيالورونيك في المفصل المتضرر

أخيرًا، تم تضمين النتائج السريرية المنشورة في المجلات العلمية والتي تم تقييمها من قبل نظام مراجعة الأقران. بهذه الطريقة، تم فحص الدراسات التي أقرتها الأوساط العلمية فقط.

مع معايير الاختيار هذه، شمل التحليل التلوي 29 تجربة سريرية شارك فيها 4866 مريضًا. وتظهر النتائج أن حقن حمض الهيالورونيك الصيدلاني مفيد في حالات هشاشة العظام في الركبة. وخلص الباحثون إلى أن “الحقن سبب تأثيرات علاجية واسعة للغاية على الألم وعلى وظيفة الركبة”.

كيف يتم إعطاء حمض الهيالورونيك لعلاج المفاصل؟

عادةً ما يتكون العلاج من ثلاث حقن يتم إعطاءها أسبوعًا، على الرغم من أن بعض الأطباء يصفون اثنين ويصل بعضهم الآخرين إلى خمسة. قد تتفاجئ في المرة الأولى بإحساس الإبرة في الركبة، لكنها ليست مزعجة أكثر من وخز اختبار الدم. وآثاره ليست فورية. تبدأ الفوائد بعد حوالي شهر من الحقن الأول وتدوم حوالي ستة أشهر. في نهاية هذه الفترة، إذا اعتبر الطبيب والمريض أن النتيجة جيدة، يمكن تكرار العلاج.

ولكن حتى لو تحسنت الأعراض، فإن حمض الهيالورونيك لا يعالج هشاشة العظام. يمكن أن يحسن قدرة التشحيم والوسادة المشتركة، لكنه لا يعيد الغضاريف التالفة. لذلك، من المهم أن نتذكر أنها ليست بديلاً ولكنها مكملة للعلاجات والتوصيات الأخرى.

سيروم حمض الهيالورونيك

أولا وقبل كل شيء، ليس علينا أن نخاف من حمض الهيالورونيك، والحقيقة هي أنه في الواقع عنصر ترطيب جيد ينتج بشكلٍ طبيعي في الجسم. إذا أردت يمكنك قراءة المزيد على حمض الهيالورونيك أعلاه، ولكن الشيء الرئيسي هو أن نعرف أن هو عبارة عن مادة واضحة لزجة وبعد التطبيق يريح ويرطب الجلد، ويقوم بتمهيد التجاعيد من دون استخدام الزيوت والسيليكونات أو بعض زبدة الوجه.

يستخدم حمض الهيالورونيك في كل شيء من أقنعة الوجه، ولكن أفضل طريقة لضمان أنك تحصل على المنافع الخاصة به من خلال مصل أو سيروم الهيالورونيك الجيد، والمصمم لتوفير طبقة الماء الفورية كل صباح. بما أن أمصال الهيالورونيك خفيفة وتمتصها البشرة على الفور، فإنها تعمل بشكل جيد على جميع أنواع البشرة، بالإضافة إلى خلق أساس رائع للماكياج. كيف لا تحب هذا المنتج؟

Niod

واحد من أفضل الأمصال الهيالورونيك التي جربناها، ترطب البشرة وتثريها بفضل 15 من مركبات الهيالورونيك المختلفة.

Dr. Sebagh

يمكن القول إن واحدة من أوائل سيرومات الهيالورونيك التي نجحت في إحضار هذا المكون إلى العالم الرئيسي، Dr. Sebagh هو سيرم يجمع حمض الهيالورونيك مع ببتيد الكولاجين للحصول على بشرة صحية ورطبة.

Mabel + Meg

من خلال الجمع بين حمض الهيالورونيك وفيتامين سي، مصل Mabel + Meg يمنح الجلد مظهرًا أكثر نعومة وصغرًا بعد الاستخدام مباشرةً.

أضرار حمض الهيالورونيك

أصبح حمض الهيالورونيك أحد أكثر الأسلحة فعالية ضد الشيخوخة، لأنه يزيد من حجم وترطيب البشرة، مما يجعلها تبدو أكثر سلاسة وإشراقة.

بشكل عام، حمض الهيالورونيك هو مادة آمنة جدًا، لأنه موجود بشكلٍ طبيعي في الجسم ورفضه من قبل المريض أمر نادر الحدوث. في الواقع، وفقًا للدراسات الحديثة، فإن ما بين 3٪ و 5٪ فقط من الأشخاص الذين خضعوا لهذا العلاج قد أظهروا نوعًا من الحساسية أو التفاعل.

هذا هو الحال، طالما يتم تطبيقه من قبل المهنيين المعتمدين للقيام بذلك ومع المنتجات التي تتوافق مع جميع اللوائح.

على الرغم من سلامة تطبيقه ونتائجه، هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تظهر بمجرد إجراء العلاج. والأثار الأكثر شيوعًا هي:

  • حساسية وظهور كدمات أو كتل في المناطق التي تم تطبيقه فيها.
  • ألم وعدم راحة.
  • تهيج وصلابة واحمرار في الجلد.

معظم هذه الآثار تختفي عادة في فترة قصيرة من الزمن تتراوح بين 48 ساعة من تقديم العلاج حتى أسبوع.

على أي حال، هناك بعض موانع العلاجات بحمض الهيالورونيك، على سبيل المثال، التي لا ينبغي عدم تطبيقه على الأشخاص الذين يعانون من أي نوع من الحساسية الشديدة، وفي المناطق التي توجد فيها أثار التهابية أو مُعدية وأثناء الحمل أو الإرضاع.

حمض الهيالورونيك وفيتامين سي

حمض الهيالورونيك وفيتامين سي لهما خصائص وفوائد تصالحية، ففيتامين سي أو حمض الأسكوربيك هو مادة أساسية للتنمية الصحية للناس. وهو مهم لنمو وإصلاح أنسجة الجلد والأوتار والجروح ونزلات البرد وبشكل عام لتعزيز الجسم في عمليات الإصلاح. هذا هو السبب في أن خليط حمض الهيالورونيك وفيتامين سي جيد جدًا.

خصائص هذه المنتجات المشتركة لها فوائد متعددة لأنها تخلق ظروف الترطيب والإصلاح التي يحتاجها الجسم البشري للاستمرار بشكل طبيعي.

كيفية الحصول على حمض الهيالورونيك وفيتامين سي

عليك أن تعرف أن فيتامين سي لا يمكن تصنيعه في الجسم، بمعنى أنه لا يمكن تكوينه في المختبر. هذا فرق كبير مع حمض الهيالورونيك الذي يمكن أن يكون من أصل حيواني أو اصطناعي. ومع ذلك، الشيء المهم هو أنه في نهاية العملية برمتها، يمكنك الحصول على كلتا المواد بصيغ وأنواع مختلفة من المنتجات.

على الرغم من أن حمض الهيالورونيك يتشكل بشكلٍ طبيعي في الجسم، إلا أنه لا يتم تجديده بالكامل، لذا فإن طريقة الحصول على حمض الهيالورونيك وفيتامين سي هي من خلال تناول المكملات الغذائية. هذه هي أبسط طريقة.

فيتامين سي

  • يمكنك أخذه عن طريق المكملات الغذائية.
  • إضافته إلى النظام الغذائي الخاص بك من خلال تناول الحمضيات.
  • إنه من أصل نباتي.

حمض الهيالورونيك

  • الكائن ينتجه بشكل طبيعي.
  • مع التقدم في العمر، تكون مستويات الإنتاج أقل، لذا من الضروري إضافته إلى النظام الغذائي.
  • طريقة لتحقيق ذلك هي من خلال دمجه في النظام الغذائي عن طريق المكملات الغذائية.
  • هو اصطناعي أو من أصل حيواني اعتمادًا على الاستخدام الذي ترغب به.

فوائد حمض الهيالورونيك مع فيتامين سي

لاحظ أن هاتين المادتين مترابطتين. كلاهما أساسي لإصلاح الغضاريف والعظام والأسنان والتئام الجروح واستعادة الندوب. كما أنها توفر تحسنًا كبيرًا في الأوتار. وهي تمنع أكسدة الخلايا وتمنع العدوى ونزلات البرد.

زيادة فيتامين سي وحمض الهيالورونيك

من الصعب جدًا أن يكون لديك الكثير من هذه المواد. الشيء الجيد في فيتامين سيC هو أنه قابل للذوبان في الماء، إنه يذوب في الماء، لذلك يمكن تناوله عند تناول الكثير من الطعام. ميزة أن تكون قابلة للذوبان في الماء هو أنه يمكنك التخلص منه بشكل طبيعي من خلال البول. هذا جيد وسيئ. الجانب الإيجابي هو أنه لا يتراكم كما هو الحال مع المواد الأخرى التي تمنع الأمراض والمشاكل بسبب الاستخدام التعسفي، ولكن من ناحية أخرى يجب تعويضه كل يوم. على الرغم من أنك إذا كنت تحب البرتقال فإن هذا يعد ميزة رائعة.

أما بالنسبة لحمض الهيالورونيك، يحتاج الجسم إلى تجديد الإمداد باستمرار. دائمًا ما يتعامل الشخص السليم مع المستويات التي يوصى باستخدامها لإصلاح جميع الأنسجة. وبما أن خصائص حمض الهيالورونيك ترطب بشكلٍ أساسي وتولد بيئة ترطيب للخلايا في جميع أنحاء الجسم، فإن التنفس ببساطة يخلق بالفعل الظروف اللازمة لاستيعابه. سوف تحتاج إلى أخذ كميات ضخمة من المنتجات لتكون قادرة على رفعها فوق الحدود. في الأدبيات العلمية لا توجد حالات معروفة يكون فيها الكثير. لكننا نتحدث عن الحالة الطبيعية، وليس عن طريق الحقن.

حمض الهيالورونيك للشعر

يبحث الأشخاص الذين يهتمون بالشعر باستمرار عن علاجات تجميلية ومنتجات مغذية لتحسين الجودة وسماكة الشعر. ومرات عديدة من الصعب العثور على منتج يوفر خصائص مفيدة لفروة الرأس والتجعد. لحسن الحظ، هناك حمض الهيالورونيك للشعر الذي يحسن الحويصلات ويعزز تألق الشعر بطريقة طبيعية. مع توفير استقامة طويلة الأمد من المواد الأخرى كما إنه يوفر الماء والتغذية.

في هذه الفقرة، سنتحدث تحديدًا عن فوائد العلاج باستخدام حمض الهيالورونيك للشعر.

فروة الرأس وبصيلات الشعر هي أنسجة أساسية لخط الشعر. في كل بصيلة يتم تقديم شعرة واحد أو أكثر ومجموع الشعر نسميه الفروة. صحة فروة الرأس الجيدة تجعل الشعر يبدو قويًا ومورقًا وبراقًا.

تتكون كل شعرة من عدة طبقات التي توفر التغذية اللازمة لشعر قوي وصحي. هذا هو الجزء الرئيسي حيث تستقبل كل وحدة شعرية المواد اللازمة مثل الفيتامينات والكيراتين والأحماض الأمينية الأساسية. ولدينا في فروة الرأس الملايين من البصيلات التي تشكل ما نسميه عادة الشعر، وكما هو الحال مع بقية الجسم، فإنه يحتاج أيضًا إلى الترطيب. لحسن الحظ، يمكننا استخدام حمض الهيالورونيك لترطيب الشعر لأنه يعمل بشكل مثالي.

وبفضل هذا الجزيء لزيادة حجم الشعر عندما يبلل، ويتم إعادة ترطيب جلد الرأس المجاور للجريبات. ويحسن هذا الحدث البسيط على ما يبدو الدورة الدموية ويعيد تركيب ألياف الكولاجين ويوفر سيلًا من العناصر الغذائية المنتشرة في كل شعرة.

علاج الشعر بحمض الهيالورونيك

الشيء الجيد في هذا النوع من المنتجات هو أنه يمكنك تطبيقه من الطرف إلى الجذر، حيث تكون مساهمة العناصر الغذائية في جميع أنحاء الشعر. يستخدم بهذه الطريقة حمض الهيالورونيك يرطب الشعر عن طريق العمل من الجذر، ضع كمية صغيرة، مثلما تفعل بالفعل مع الأقنعة المغذية بعد الغسل ويفضل على الشعر الجاف والمجفف للحصول على جزيئات الماء الضرورية.

الشيء الأساسي عندما يتعلق الأمر برعاية الشعر هو تجنب المنتجات مع البارابين والكبريتات والمواد الضارة. للحصول على شعر مشع يجب عليك الاهتمام به كثيرًً، وفي بعض الأحيان قد تحتوي المنتجات التي نشتريها على مواد ضارة. في المقابل، حمض الهيالورونيك يقوي الشعر ويعطيه سماكة أكبر. وهو يعمل مباشرة مع عند تطبيقه على فروة الرأس، ويساعد في تغذية بصيلات الشعر. هذا يرجع، كما قلنا، إلى حقيقة أنه يعزز خلق ألياف الكولاجين والإيلاستين، والتي تعطي كل وحدة حويصلية حيوية أكثر وقدرة أكبر على توفير المغذيات. أيضًا، جزيئات هيالورونات تشد بنية الشعر، وتمنع الضرر وكسر الشعر. ما ينتج شعرة أكثر نعومة وحريرية وسهلة للتمشيط. وتسريحة الشعر تصبح أسهل.

الاختلافات بين حمض الهيالورونيك وكيراتين الشعر

الكيراتين هو بروتين ليفي غني بالكبريت. وهو المكون الرئيسي للشعر ويعطي طول الشعر بفضل نموه المستمر. الكيراتين الذي نستخدمه في مستحضرات التجميل هو مادة اصطناعية يتم إنتاجها في المختبرات، وتعمل على تحسين البنية الشعرية.

بالنظر إلى الشعر باستخدام المجهر، يمكننا أن نرى كيف أن بنية كل شعر فيها فجوات. العلاجات بالكيراتين تملأ الفجوات مما يجعل الشعر يتوقف عن التجعد. هذا يزيل الشعر المجعد ويقوي الشعر.

أما حمض الهيالورونيك فقد أثبت أنه واقي قوي ضد الشمس والتأثيرات البيئية. فهو يحمي الشعر بغشاء رقيق من جزيئات الماء التي تمنع الجفاف بسبب البرد والحرارة. وهذا يحسن بشكل ملحوظ من التألق والمظهر، وتوفير لون طبيعي ويمنع الجفاف والكسر.

بالإضافة إلى ذلك، قناع حمض الهيالورونيك هو منتج ممتاز يعمل بشكل جيد للغاية ضد الأشعة فوق البنفسجية الضارة في الأيام المشمسة.

قد يعجبك ايضا