ثقافة عامة

كيف تجعل شخص يحبك ويقع في غرامك وهو لا يحبك أو يهتم بك

هل تريد أن يحبك الشخص الذي تحبه؟ هل ترى ذلك صعبا؟ هل تحلم باليوم الذي يعبر فيه حبيبك عن مشاعره تجاهك ويعترف لك بعشقه؟ اعلم انه لكي تجعل قلب يحبك، كل ما عليك فعله آن تظهر حبك له، وسنقوم بسرد بعض الأفعال والتصرفات للقيام بها وسوف تندهش من نتيجتها بالفعل.

إذا كنت قابلت شخص ما في مدرستك أو جامعتك أو مكان عملك، وقد وقعت في غرامه من أول نظرة كما يقولون، وفى المقابل لم يبد ذلك الشخص أي حبًا لك، وأنت بالنسبة له كأي زميل آخر في المكان، فماذا تفعل في ذلك الموقف؟

هناك عدة خطوات مدروسة إذا قمت بها بصدق، أعدك انه سيقع في حبك قريبا وسيعترف لك.

خطوات تجعل الشخص الذي تحبه يقع في غرامك

الاهتمام

اظهر اهتمامك بالشخص الذي تحبه بطريقة غير مبالغ فيها، اجعله يدرك أنك تهتم لحاله، اسأل عن إخباره بإرسال الرسائل، والتحدث معه على الهاتف، فاجئه بهدية في عيد ميلاده؛ سيجعله ذلك في قمة سعادته، وحاول أن تساعده في حل مشكلاته، واجعله يشعر بأنه ليس وحيدا في تلك الأزمات، وأنك بجانبه في كل وقت.

المفاجأة

أفضل ما قد يغير من حال الإنسان في لحظة ويحوله من الملل إلى السعادة البالغة هو عنصر المفاجأة تعود على مفاجأة الأشخاص الذي تحبهم فمثلا احضر لحبيبك هدية في وقت غير متوقع على الإطلاق أو خذه في جولة بدون سابق معرفة؛ قم بدعوته على الطعام في مكان راقي بعد يوم شاق من العمل.

الاستماع

لا تبالغ في حديثك عن نفسك وإنجازاتك، بل كن مستمعًا جيدًا لحواره، وركز في كل تفاصيله، وعبر عن فرحك لمشاركته ذلك الحديث، أيضا اظهر اهتمامك بإخبار أهله وعائلته.

حديث العينين

أثناء حوارك مع الشخص الذي تحبه تعمد أن تطل النظر في عينيه، فلذلك تأثير السحر على حبيبك، كما أكد علماء النفس أن التقاء عيون الأشخاص، إثناء إجراء الحوار يجعلهم أكثر قربًا وودًا من بعضهم البعض؛ فهو يعد نوعا من التواصل القوى بين أرواحهم.

الحوار لا الجدال

حاول بقدر الإمكان أن تجعل بينكم لغة للحوار حول آرائكم المختلفة، فهناك شعرة بسيطة تفصل بين الحوار الهادئ، وبين الجدال والخلافات، وافتعال المشاكل، مما يهدد امن العلاقة العاطفية بينهم، واعلم أن أي مشكلة تحدث بينكم لها حل، وان بتفهمك للمشكلة سيقلل من حجمها وسيجعل حبيبك يعاونك في حلها حتى لا يخسرك.

كن لطيفًا

كلما تعاملت مع حبيبك بلطف، وكنت ذو ذوق عالي في التحدث معه، كلما زادت محبته لك، وانعكس ذلك على انجذابه لك؛ فلا يشعر بالملل أبدا من لقاؤكما؛ بل بالعكس هو الذي سيطلب لقائك.

وكن حذرا من تصرفاتك أمامه، وحاول جاهدا أن تتحكم في مشاعرك، فإذا صدر من الشخص الذي تحبه ما يزعجك، لا تتسرع بإلقاء اللوم عليه، بل تعامل مع الموقف بحكمة وتفهم موقفه؛ فهذا سيزيد بالطبع من حبه لك.

كيف تعرف أن الشخص الذي تحبه قد وقع في حبك

قد تتساءل في نفسك إذا فعلت للشخص الذي احبه كل ما يؤكد حبي كيف أتأكد انه يحمل مشاعر تجاهي وان قلبه قد تحرك بالفعل، سأخبرك ببساطة حيث أكد علماء النفس أن الإنسان عندما يحب، ينتج عنه سلوكيات تنم عن حبه، ويصبح من السهل اكتشاف انه يحبك من تلك التصرفات، فمثلا:

  • إذا لاحظت انه يبتسم لك عندما يقابلك، وان السعادة تبدو في عينيه، فهذا دليل قوى على حبه لك.
  • إذا أدركت بمحض الصدفة، انه يراقبك، وان عينيه تلاحقك في كل مكان، وخاصة إذا كثر تصادفاكم في الأماكن المختلفة، فاعلم أن ذلك دليل على اهتمامه بأمرك، فلا تتعمد إحراجه، وتقبل الأمر كأنك لم تفهمه.
  • نبرة حديث أي شخص تدل على مشاعره تجاهك، حسب دراسات علم النفس والطب النفسي؛ فإذا كانت نبرة الصوت ثابتة وهادئة؛ فهذا يدل على عاطفية من أمامك؛ وانه يحمل في قلبه مشاعر لديك، أما إذا لاحظت أن نبرة صوته متذبذبة مترددة، فهي تشبه مشاعره المترددة والتي لم يحسم أمرها بعد.
  • لغة الجسد علم كبير قم بالبحث عن معلومات عنها في بعض الكتب، فهي لها دلائل كثيرة في الحب، فمثلا إذا لاحظت أن الشخص يقوم بحركات لا إرادية بيده، ويقوم بلمس انفه وأذنه باستمرار أثناء الحديث، فاعلم انه يحبك حسب النظريات النفسية الحديثة.
  • أيضا اتساع حدقة العين، وتغيره اتجاه الأرجل ليصبحا في اتجاه بعضهما البعض، وارتفاع الحاجبين بشكل مقوس، وغيرها من الحركات التي يقوم بها الشخص عن غير وعى أو إرادة، هي حركات تنم عن عاطفة قوية يحملها الشخص.

ما الفرق بين الحب والإعجاب؟

كثيرا ما يختلط على الناس المشاعر التي يشعرون بها، ويتساءلون هل هي حب أم هي مجرد مشاعر إعجاب ستزول بمرور الوقت، بالفعل كل منا قد شعر بالإعجاب بأشخاص عدة، وخاصة في فترة المراهقة، وظن انه حبًا، ولكن بانتهاء تلك الفترة انتهى ذلك الإعجاب، إذن معظم ما نشعر به في فترة المراهقة هو مجرد إعجاب.

إذا كنت تشعر بالانبهار لشخص ما بسبب معين، مثلا وسامته أو ذكائه أو مهارته؛ فاعلم أن ذلك إعجاب وليس حب، وسيزول بمجرد زوال السبب؛ فإذا فقد ذلك الإنسان مهارته مثلا ستكف عن الإعجاب به فهو ليس حبا على الإطلاق.

أما إذا تأكد لك أن ما تشعر به نحو شخص ما هو حب وانه مهما حدث فلن يتغير ذلك الحب وانه استمر معك حتى بعد انتهاء فترة المراهقة فتأكد عزيزي القارئ أنك قد وقعت في الحب.

تصرفات خاطئة احذر منها حتى تستمر حياتك العاطفية

تصرفات خاطئة احذر منها حتى تستمر حياتك العاطفية

  • إياك أن تتهم حبيبك بأمر لم تتأكد من صحته، وحتى أن كنت متأكدا اجعل لغة الحوار قائمة على التفاهم، وحاول بقدر الإمكان تجنب الشك، والاتهام المستمر والتفتيش وراء حبيبك ومراقبته، واعلم أن الشك هو ما يوتر العلاقة ويهدد بانتهائها تمامًا، وان هناك فرق شديد بين الغيرة والشك، فالغيرة شعور طبيعي أما الشك فانه يتحول سريعًا إلى تصرف مرضى.
  • الإفراط في زينتك، وطريقة ارتدائك للملابس، لجلب نظر الشخص الآخر ينعكس سلبا على مشاعره تجاهك؛ فكلما كان الإنسان نظيفا ذو مظهر جميل بدون الزخرفة المبالغة، كلما ارتاحت له عين الناس، كما أن الجمال الحقيقي هو جمال الروح، أما الجمال الخارجي فهو زائل لا محالة، فاحذر من الانسياق حول الاهتمام الزائد بالأناقة وتقاليع الموضة الحديثة والتي تعطى عنك انطباعًا غير لطيفا بالمرة.
  • تجنب الحديث عن علاقاتك العاطفية قبل حبيبك، فهي ماضي لا يجلب سوى المشاكل في العلاقة الجديدة، وكلما تذكرت ذلك الماضي وأخبرت حبيبك كم كان حبيبك السابق يعاملك بلطف، وعن مشاعره تجاهك، كلما زاد ذلك من المشاكل في العلاقة العاطفية، فالإنسان الذكي هو الذي يعرف كيف يكسب قلب من أمامه بأسرع وقت دون أن يسوء الأمر في عكس الاتجاه المرغوب.
  • احذر من الاهتمام الزائد عن الحد بحبيبك، فكثير من الشباب بمجرد الدخول في علاقة عاطفية جديدة، يبدؤون في سيل من المكالمات والرسائل الإلكترونية والمقابلات، مما يجعل العلاقة تصاب بالفتور، والملل المبكر السريع، فخير الأمور الوسط، فلا تقلل من اهتمامك به عن الحد المطلوب ولا تزيده لدرجة تصيبه بالنفور منك.
  • تجنب الحديث عن عيوبك أو عن نقاط ضعفك أمامه فقد يتعاطف معك في بداية الأمر ولكن سينعكس ذلك سلبًا في وقت لاحق وقد يواجهك ذات مرة بتلك العيوب التي أخبرته سرا بها.