بياض البيض وطرق استخدامه وما يمتلكه من فوائد وأضرار – صحية وجمالية

معظم الأشخاص إنْ لم يكن الجميع يتناولون البيض بشكل يومي أو شبه يومي، وخاصةً بياض البيض، حيث يكثر تناوله من قبل الرياضيين والمسنين، ولم يقتصر الموضوع هنا فحسب، بل هناك العديد من الأشخاص يلجؤون إلى استخدام بياض البيض لتغذية البشرة والشعر.

يعتقد البعض أنَّ بياض البيض يقدم فوائد عديدة – صحية وجمالية – فما هي حقيقة ذلك وما هي استخداماته وهل يمكن أن يسبب أضرارًا محتملة أمْ أنَّه يستخدم دون أي حدود وضوابط؟

بياض البيض – لمحة عامة

يتم تناول بياض البيض من قبل الرياضيين الذين يريدون الحصول على كتلة عضلية صافية وخالية من الدهون، كما يتم تناوله من قبل المسنين، وذلك لعدم احتوائه على الكوليسترول.

هناك مجموعة من الأشخاص الذين يتجنبون صفار البيض بسبب إصابتهم ببعض الأمراض المحددة، التي قد تمنعهم عن تناوله بشكل كامل أو قد تسمح لهم بتناول كميات قليلة جدًا؛ أمَّا خلاف ذلك، الجميع يتناولون البيض كاملاً (صفار وبياض)، لكن ضمن كمية محددة.

يتواجد بياض البيض داخل البيض لحمايته من الجراثيم والميكروبات الضارة، وهو مكون حوالي 90% من الماء و10% من عناصر غذائية أخرى كالبروتين والنيتروجين والفوسفور وغير ذلك.

في عام 2019 نشر مركز بيانات الغذاء التابع لوزارة الزراعة الأمريكية عبر موقعها الخاص جدول يحتوي على العناصر الغذائية لبياض البيض، التي تتواجد في بيضة واحدة من حجم 34 غرام وفقًا لما يلي:

العنصرالكميةالملاحظات
الماء30.1 غالنسب تتفاوت ابتداءً من 28.7 وذلك على حسب عوامل محددة
الطاقة18.7 كالوريالنسب تتفاوت ابتداءً من 17.7
بروتين4.18 غالنسب تتفاوت ابتداءً من 3.23
الكربوهيدرات0.802 غالنسب مختلفة قليلاً
اجمالي الدهون0.08 غالنسبة المذكورة هي الحد الأعلى، لكن في المتوسط هي أقل من ذلك

يمكن الاطلاع على كميات جميع العناصر الأخرى المتواجدة في بياض البيضة الواحدة عبر موقع وزارة الزراعة الأمريكية الذي وضع أعلاه.

ما هي الفوائد المحتملة من بياض البيض؟

كما ذكرنا سابقًا هنالك فوائد صحية وجمالية لبياض البيض، وسنوضح ذلك بالتفصيل:

الفوائد الصحية

تشمل الفوائد الصحية لبياض البيض ما يلي:

خفض الكوليسترول

بعض الأشخاص يعانون من أمراض محددة تجعلهم ملزمين بالامتناع عن تناول الكولسترول، وبالأخص من يعاني من تصلب الشرايين.

يعد بياض البيض من الاختيارات الجيدة والتي تساعد على خفض الكولسترول في الجسم، فإنَّ بياض البيض لا يحتوي على الكوليسترول إطلاقًا.

أشار موقع ويب الطب التخصصي عبر مقال خاص به إلى أنَّ تناول بياض البيض يساعد بشكل فعال على تقليل نسبة الكوليسترول، وهذا ما يساعد على تقليل الإصابة بتصلب الشرايين.

كما أشار أيضًا إلى أنَّ الكوليسترول الذي يتواجد في صفار البيض لا يسبب حدوث مشاكل صحية، لكن معظم الأشخاص تفضل الامتناع عن الكوليسترول بشكل كامل، بسبب وجود حالات صحية محددة.

لكن بالمقابل هناك بحث علمي نشر في 14 أبريل في عام 2016 عبر موقع المكتبة الوطنية للطب في الولايات المتحدة، وكان مفاده تجنب الكوليسترول الغذائي للأشخاص المعرضين للإصابة بأمراض الأوعية الدموية والقلب.

خفض الوزن الزائد

بما أنَّ بياض البيض يحتوي على كميات عالية بعض الشيء من البروتينات، بالمقارنة إلى السعرات الحرارية والدهون القليلة جدًا التي يحتويها، فيعد من الاختيارات المفضلة والجيدة للعديد من الأشخاص الذين يرغبون بتقليل الوزن وبناء كتلة عضلية.

كما تعد البروتينات التي يحتويها بياض البيض عالية الجودة، بالإضافة إلى حاجة الجسم إليها للقيام بالعديد من الوظائف الحيوية بشكل كامل.

السبب الآخر الذي جعل بياض البيض يساعد على تقليل الوزن هو الشعور بالشبع لأطول وقت ممكن، السبب: البروتينات المتواجدة داخله، فذلك يؤدي إلى تقليل كمية الطعام المتناول، وبالتالي خسارة الوزن على المدى البعيد نسبيًا.

احتوائه على العناصر الغذائية

سبب آخر لفوائد بياض البيض هو احتوائه على عناصر غذائية عديدة، من الأمثلة على ذلك:

إنَّ فيتامين D يقدم فوائد عديدة للجسم كتقليل فرص الإصابة بالإنفلونزا والسرطان ومرض السكري، بالإضافة إلى أنَّه يعد عنصر فعال جدًا من أجل تعزيز الجهاز المناعي.

أمَّا فيتامين A فهو يعد مضاد للأكسدة ومهم جدًا للتكاثر والنمو، بالإضافة إلى تعزيز النظر، والعديد من الفوائد الأخرى.

فيتامين B12 – 2 فكلاهما يستهدفان بشكل رئيسي الأعصاب، وبالأخص فيتامين B12 الذي يساعد جدًا على تعزيز صحة الأعصاب والناقلات العصبية.

هنالك المزيد من الفوائد الأخرى لتلك الفيتامينات وجميعنا قد يكون مدرك لها، ولم يتوقف الأمر هنا فحسب، بل هناك عناصر غذائية أخرى يحتويها بياض البيض ولها فوائد عديدة لصحة الجسم ومتابعة وظائفه بشكل سليم كالبوتاسيوم والفوسفور وغير ذلك.

الحفاظ على توازن ضغط الدم

بعد الدراسة التي أجرتها الجمعية الكيميائية الأمريكية في جامعة كليمسون من قبل العلماء، وذلك بتاريخ 9 أبريل في عام 2013، تبين أنَّ بياض البيض يحتوي على ببتيد يدعى (RVPSL)، وهو نوع من أنواع البروتينات الذي يساعد على خفض معدل ضغط الدم في الجسم.

صرح قائد الدراسة التي أجرتها الجمعية الكيميائية الأمريكية في جامعة كليمسون الدكتور زيبينج يو -Zhipeng Yu  – الحاصل على دكتوراه من جامعة جيلين ما يلي:

“لدينا دليل من المختبر على أن المادة الموجودة في بياض البيض – وهو الببتيد، أحد اللبنات الأساسية للبروتينات – تخفض ضغط الدم بقدر جرعة منخفضة من عقار كابتوبريل، وهو دواء لارتفاع ضغط الدم.”

تمت التجربة على الفئران من أجل أن تكون بمثابة دليل على البشر، حيث تم استخدام ببتيد –  RVPSL – على الفئران المصابة بارتفاع ضغط الدم.

يمكنك الاطلاع على الدراسة بأكملها عبر الرابط الذي وضع أعلاه.

بالإضافة إلى ذلك، يحتوي بياض البيض على البوتاسيوم، وهناك العديد من الأدلة التي تشير إلى البوتاسيوم وعلاقته بضغط الدم، حيث يعمل البوتاسيوم على مساعدة الجسم في طرد الكميات الزائدة من الصوديوم، حيث أنَّ تواجد كميات كبيرة من الصوديوم داخل مجرى الدم قد يسبب ارتفاع في ضغط الدم.

فوائد صحية أخرى

هنالك مجموعة أخرى من الفوائد الصحية التي يقدمها بياض البيض للجسم، أهمها:

الفوائد الجمالية

قد تعد الفوائد التي سنذكرها الآن فوائد صحية وجمالية أيضًا، إليك أهمها:

فوائد للشعر

يقدم بياض البيض فوائد للشعر تنحصر بتقوية الشعر، حيث يساعد الشعر على محاربة التقصف الذي يصيب الشعر عند كلا الجنسين وخاصةً عند النساء.

كما أنَّه يعمل على تنعيم الشعر ومنحه لمعانًا ورونقًا.

فوائد للبشرة

من أهم فوائد بياض البيض التي يمنحها للبشرة ما يلي:

امتصاص الدهون الفائضة، فإنَّه يساعد الجسم على إزالة الخلايا الميتة المتواجدة على أسطح البشرة وامتصاص الدهون الفائضة التي يفزها الجلد، وهذا ما يفسر كثرة استخدامه لدى أصحاب البشرة الدهنية.

ولا ننسى العناصر الغذائية المتواجدة في بياض البيض والتي تعد مهمة جدًا لصحة البشرة.

ما هي الطريقة الصحيحة لاستخدام بياض البيض على البشرة؟

هنالك طرق مختلفة لاستخدام بياض البيض، وسنتحدث عن أهم الطرق التي تساعدك في الحصول على أفضل النتائج، إليك التالي:

طريقة الاستخدام

بدايةً يتم خفق البياض جيدًا إلى أن يصبح رغويًا، بعد ذلك يتم وضعه على البشرة مباشرةً من خلال التدليك البسيط والتصاعدي، واحرص على وضع كميات جيدة، ثم يليها مرحلة البقاء، حيث يجب بقائه على البشرة حوالي 20 دقيقة، أخيرًا يتم شطفه بماء فاتر بعض الشيء أي درجة حرارته تناسب درجة حرارة البشرة.

ملاحظة: لكي يتم فصل البياض عن الصفار بشكل جيد لابد من اتّباع بعض النصائح التالية:

كسر البيضة من المنتصف. عندما تتشقق البيضة يجب امالتها إلى طرف واحد من القشرة، أي انتقال الصفار إلى ذات الطرف، ثم استخدام النصف الآخر من القشر وإضافة البياض إليه، وذلك عن طريق إمالة البيضة بشكل تدريجي إلى الجانب الآخر.

يمكن أيضًا امساك صفار البيض بواسطة ملعقة أو الأصابع لكي تتيح للبياض في الخروج إلى الوعاء أو القشرة الأخرى. إذا كنت تريد اتِّباع الخطوة الثانية فلا بد من غسل اليدين أو الملعقة جيدًا قبل وبعد فصل البياض.

بعد عزل البياض يمكن صنع أقنعة للبشرة، لكن تكمن المشكلة أنَّ ليس جميع الأقنعة تلائم طبيعة البشرة، لذا إليك التالي:

قناع البشرة الدهنية

تنويه: في جميع الطرق يتم استخدام بياض بيضة واحدة فقط.

إذا كنت تريد صنع قناع خاص للبشرة الدهنية ولا تريد فقط استخدام البياض بمفرده، وذلك للحصول على فوائد إضافية، فإذًا إليك الخطوات التالية:

  • إضافة ثلاث ملاعق من عصير الليمون إلى بياض البيض.
  • خفق الخليط جيدًا إلى أن نحصل على كريمة.
  • غسل الوجه بماء دافئ بعض الشيء.
  • وضع المزيج بواسطة قطعة قطن صغيرة وتدليك المزيج على البشرة تصاعديًا، احذر من اقتراب المزيج إلى العينين.
  • يجب أن يترك القناع حوالي 10 دقائق، بعد ذلك يتم شطفه بماء فاتر.

يمكن تكرار هذه العملية من 2 – 3 مرات أسبوعيًا، وذلك يعتمد على درجة الإفرازات الدهنية عند الأشخاص، فإذا وجدت أنَّ القناع يسبب الجفاف بعض الشيء، حينها يجب استخدمه مرتين أسبوعيًا.

إذا وجدت نتائج فعالة وتريد المواظبة في استخدام هذا القناع، حين ذلك من الأفضل أنْ يُستعمل مرة واحدة شهريًا بعد مرور 30 يوم على الاستخدام.

قناع البشرة المختلطة

الطرق هي ذاتها، لكن يكمن الاختلاف بتقليل عصير الليمون إلى ملعقتين فقط مع إضافة ملعقة صغيرة من العسل الأصلي الخام.

بعد ذلك يتم اتِّباع جميع الخطوات السابقة، لكن من الأفضل أن تكرر استخدام القناع مرتين يوميًا فقط، ثم مرة واحدة كل 10 أيام، وذلك في حال الحصول على فوائد مرضية.

قناع البشرة الجافة

يتم خلط بياض البيض مع 7 حبات عنب (يمكن استخدام أي نوع من أنواع العنب) بواسطة خلاط كهربائي، ومن الأفضل وضع حبات العنب كما هي، أي مع البذور، فإنَّ خلط البذور يفرز زيت العنب، وهو مهم جدًا للبشرة الجافة.

يتم وضع المزج على البشرة مباشرةً بواسطة قطعة قطن صغيرة ويدلّك برفق وبشكل تصاعدي، ثم يترك الخليط حوالي 15 دقيقة، بعد ذلك يشطف بماء فاتر.

يتم تكرار العملية مرتين أسبوعيًا ومرة واحدة شهريًا بعد استخدامه لمدة 40 يومًا. كما يجب استخدام كريم مرطب في كل مرة يتم فيها شطف القناع، لكن احرص على وضع الكريم بعد التنشيف الجيد.

نصائح هامة:

  • غسل اليدين بشكل جيد عند وضع القناع أو ملامسة بياض البيض والمكونات الأخرى، وبعد الانتهاء أيضًا.
  • غسل البشرة جيدًا قبل استخدام القناع.
  • تدليك البشرة برفق أثناء وضع القناع.

 الطريقة الصحيحة لاستخدام بياض البيض على الشعر

يمكن استخدام بياض البيض بعد عزله عن الصفار ثم خفقه جيدًا ووضعه كقناع بشكل مباشر على الشعر، لكن يمكن أيضًا إضافة بعض العناصر الأخرى للحصول على فوائد إضافية، إليك التالي:

  • إضافة القليل من زيت جوز الهند إلى بياض البيض، ومن الأفضل استخدام بياض بيضتين.
  • خفق المزيج بشكل جيد.
  • وضع الخليط مباشرةً على الشعر، مع الحرص على توزيعه على كافة الشعر من خلال استخدام الأصابع، حيث يجب أن يوضع على فروة الرأس أيضًا لكي يتم امتصاصه جيدًا.
  • تمشيط الشعر بواسطة مشط يمتلك أسنان عريضة.
  • ترك المزيج حوالي 25 دقيقة.
  • شطف المزيج بماء بارد، حيث لا يجوز غسله بماء ساخن ولا أن يكون الماء شديد البرودة، أي يميل إلى الدفء بعض الشيء.
  • تجفيف الشعر بشكل جيد.
  • تُكرر العملية مرتين أسبوعيًا.

 الزيوت التي يمكن استخدامها عوضًا عن زيت جوز الهند، ما يلي:

  • عصير الليمون (يجب أن يتم استخدام الخليط مرة واحدة أسبوعيًا، وبالأخص للأشخاص الذين يعانون من جفاف الشعر).
  • زيت الخروع.
  • العسل.
  • الموز.
  • الحليب.

جميع ما ذكر يساعد الشعر على محاربة القشرة والتقصف ويوقيه من الجفاف.

تنبيه: إذا ظهر أي رد فعل تحسسي نتيجة استخدام الأقنعة المذكورة سواء على البشرة أو الشعر، حينها يجب وقف الاستخدام ومراجعة الطبيب المختص لتقديم إجراءات أخرى تلائمك، بالرغم من أنَّ ذلك قليل الحدوث.

ما هي أضرار بياض البيض؟

سَيتعجَّبْ البعض بأنَّ رغم الفوائد العديدة لبياض البيض هنالك بعض الأضرار، للأسف كما هو الحال مع معظم العناصر الغذائية فقد يحدث بعض المشاكل أو الأضرار عند استخدامها وذلك ضمن حالات محددة أو نتيجة الاستخدام المفرط لها، لذا إليك التفصيل التالي:

مشاكل بياض البيض على البشرة والشعر

قد يحدث بعض المشاكل الصحية نتيجة استخدام بياض البيض على البشرة أو الشعر، من أهمها:

  • إذا كنت تعاني من حساسية البيض، حينها لا بد من البحث عن منتج أو عنصر طبيعي آخر لاستخدامه كبديل للبيض، لأنَّه قد يسبب حكة شديدة أو ظهور طفح جلدي أو ضيق تنفس حتى.
  • بعض الأشخاص قد يحدث لديهم تهيج في الجلد نتيجة استخدام بياض البيض، حتى لو أنَّهم اعتادوا على تناول البيض يوميًا، لكن ذلك يختلف عن وضع البيض بشكل مباشر على البشرة، وقد تتمثل المشاكل في حكة وقد تكون من خفيفة إلى متوسطة أو احمرار الجلد أو ظهور بعض النتوءات.
  • هنالك بعض الأشخاص يستخدمون بياض البيض على الجروح أو الالتهابات الجلدية، وهذا لا يعد جيد، فذلك قد يسبب تفاقم للالتهابات وتهيج الجلد، ومن المحتمل حدوث عدوى قد تسبب بعض المشاكل الصحية.

حدوث متلازمة بياض البيض

قد يسبب تناول كميات مفرطة من بياض البيض حدوث ما يسمى متلازمة بياض البيض، وهي حالة مرضية تحدث بسبب نقص البيوتين (Biotin) أو ما يعرف بفيتامين B7، وغالبًا ما يحدث ذلك عند الأشخاص الذين يتناولون بياض البيض النيء، فهو يعمل على منع امتصاص البيوتين من الجسم.

إنَّ السبب الرئيسي الذي يجعل بياض البيض يسبب هذا الداء هو ارتباط الافيدين الذي يحتويه البيض مع البيوتين، من أهم أعراضه:

  • عدم وجود تنسيق بين العضلات.
  • التهاب الجلد.
  • تساقط الشعر.

عمومًا معظم الأشخاص المصابين بهذا المرض تعالجوا بمجرد الابتعاد عن المسبب آلا وهو بياض البيض، بالإضافة إلى تعويض فيتامين B7.

مشاكل أخرى

  • حساسية تجاه تناول البيض والتي قد تصيب فئة قلية من الأشخاص، وأكثر شيوعًا في مرحلة الطفولة.
  • بعض الأشخاص ليس لديهم حساسية تجاه البيض فقط، بل قد يكون لديهم عدم تحمل البيض، وهنا يكمن الاختلاف، أنَّ عدم التحمل قد يسبب مضاعفات تتمثل في حدوث التهاب داخل الجهاز الهضمي وبعض الاضطرابات المعوية.
  • الإصابة بعدوى السالمونيلا، وهي حالة تسمميه قد يصاب بها عدد قليل من الأشخاص، والتي تسبب مشاكل صحية قد تكون خطيرة بعض الشيء، لكن عمومًا يتم التخلص منها من خلال طهي البيض (المسلوق أو المقلي).

بعض النصائح التي يجب معرفتها؟

بالإضافة إلى النصائح التي ذكرناها سابقًا يوجد مجموعة إجراءات وقائية قد تساعد الأشخاص على منع حدوث المشاكل المحتملة لبياض البيض، من أهمها:

  • من الأفضل اختيار بيض آمن، على سبيل المثال البيض العضوي المبستر.
  • لا تستخدم قناع البيض على البشرة لفترة زمنية طويلة، بل تقيد بالتعليمات السابقة.
  • غسل اليدين أو الشعر بشكل جيد قبل وبعد استخدام بياض البيض أو المكونات الأخرى.
  • تجربة بياض البيض على جزء صغير من البشرة للتأكد من عدم حدوث أي رد فعل تحسسي.
  • لا تستخدم بياض البيض على الحروق أو الجروح أو أي خدش ظاهر على الجلد، وذلك لتجنب حدوث أي عدوى.

المصادر

الجمعية الكيميائية الأمريكية – بحث بعنوان: New evidence that egg white protein may help high blood pressure – نشر بتاريخ 9 أبريل عام 2013.

المكتبة الوطنية (الولايات المتحدة) – بحث بعنوان: Dietary cholesterol and egg yolk should be avoided by patients at risk of vascular disease – نشر بتاريخ 14 أبريل عام 2016.

 وزارة الزراعة الأمريكية – مركز تقديم المعلومات الغذائية – FoodData Central Search Results – نشر عام 2019.

قناة الإخبارية الهندية نيودلهي – مقال بعنوان: فوائد بياض البيض: من خفض ضغط الدم إلى الحث على فقدان الوزن والمزيد! – نشر بتاريخ 26 مارس عام 2018.

موقع medicalnewstoday – مقال بعنوان: Are egg white face masks good for your skin? – نشر بتاريخ 7 نوفمبر عام 2018.

موقع webteb – مقال بعنوان: فوائد بياض البيض: تعرف عليها  – آخر تعديل 3 مارس عام 2021.

موقع altibbi – مقال بعنوان: فوائد بياض البيض للبشرة والشعر – نشر 7 يناير 2021.

موقع altibbi – مقال بعنوان: متلازمة بياض البيض  – تم مشاركته من قبل طاقم طبي في الموقع بتاريخ 29 أبريل 2018.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.