معلومات ونصائح للوزن والرشاقة

البيض المسلوق للرجيم … هل البيض يسمن أم ينحف؟

البيض المصدر الأهم للبروتينات والكثير من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، وهو مكون أساسي في كثير من الأطباق ويمكن تحضيره بطرق عديدة أهمها السلق فهي طريقة رائعة لتناول البيض بشكل صحي وخفيف، ولكن يبقى السؤال حول فوائد البيض المسلوق للرجيم وكم سعرة حرارية في البيض؟ هل البيض يسمن أم ينحف؟

البيض المسلوق هو جزء أساسي في معظم الحميات الغذائية سواء السريعة منها أو البطيئة، إلى جانب الأنظمة الغذائية التي تقوم على البيض فقط… ولكن ما حقيقة الأمر وما هو دور البيض المسلوق؟ هل عليك تناوله فعلًا خلال الرجيم أم يجب الامتناع عنه؟

إليك فيما يلي الإجابة عن كل تلك التساؤلات.

البيض المسلوق للرجيم

البيض المسلوق للرجيم ..

البيض غذاء كامل وصحي وبشكل خاص البيض المسلوق، ولكن عندما يتعلق الأمر بفوائد وأضرار البيض المسلوق للرجيم فالجواب يكون في النقاط الـ 10 التالية.

10 – البيض غني بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم

المحتوى الغذائي 2

9 – كم سعرة حرارية في البيض المسلوق؟

كل بيضة كبيرة الحجم تحتوي تقريبًا على 77 – 78 سعرة حرارية وبالتالي فالبيض يعتبر من الأغذية قليلة السعرات الحرارية في مقابل محتوى غذائي غني بالعناصر التي يحتاجها الجسم.

والبيض المسلوق يتم تحضيره من خلال سلقه بدون تقشير في الماء فقط (بدون أي نوع من الدهون والزيوت) وهذا يعني أن مقدار السعرات الحرارية يتوقف على طريقة تحضير البيض وطريقة تناوله والإضافات التي تعتمدها إلى جانبه.

وأفضل الاختيارات الصحية التي يفضل الاعتماد عليها مع البيض المسلوق هي: زيت الزيتون – التوفو – الجبنة مسحوبة الدسم – اللبن الرائب مسحوب الدسم – الخضار وبشكل خاص الخضار الورقية والخضار قليلة المحتوى من الكربوهيدرات…. بحيث تدعم محتوى البيض بالفيتامينات والمعادن والبروتينات ويتحول إلى وجبة كاملة متوازنة صحية.


8 – البيض المسلوق غني بالبروتينات

البروتين أساسي لصحتك فهو لبنة البناء الأولى للعظام والأنسجة والعضلات والهرمونات… والبيض بدوره يعتبر من أهم المصادر الغذائية الغنية بالبروتينات عالية الجودة! فكل بيضة واحدة كبيرة الحجم تحتوي تقريبًا على 6 غرام من البروتين.

ما المقصود بالبروتينات عالية الجودة؟ البروتينات عالية الجودة هي البروتينات الكاملة أي أن البيض من الأغذية التي تحتوي على الحموض الأمينية الأساسية كلها والتي يصل عددها حتى 9 حموض أمينية.

ومن أكثر الاعتقادات الخاطئة انتشارًا حول البيض هو أن معظم البروتين فيه يتركز في بياضه وليس في الصفار، والحقيقة هي أن توزع البروتين في البيض يكون متساوي تقريبًا بين البياض والصفار أي للحصول على البروتينات كاملة عليك الاستمتاع بتناول صفار وبياض البيض بشكل كامل.

عندما يتعلق الأمر بخسارة الوزن والرجيم فالبروتين يلعب دور مهم جدًا، لأنه يدعم بناء العضلات وبنية عضلية قوية تعني أن جسمك أكثر قدرة على حرق الدهون بالإضافة إلى معدل أيض عالي.

كذلك فإن البروتين يحتاج إلى وقت أطول خلال عملية الهضم هذا يعني أنه سيمدك بالشبع لمدة أطول، وهذه نقطة إضافية لصالح البيض المسلوق وبشكل خاص لو تناولته مع أطعمة عالية المحتوى من البروتين والدهون الصحية.

قد يهمك: أهم 34 مصدر من المصادر الغذائية للبروتينات الضرورية لجسمك


7 – البيض ومحتوى عالي من الكولسترول

طوال الفترة الماضية حصل البيض على سمعة سيئة بسبب احتوائه على مقدار عالي من الكوليسترول والذي يصل في البيضة الواحدة كبيرة الحجم إلى حوالي 212 ملغ كوليسترول أي ما يعادل 71% من RDA أي نسبة الاحتياج اليومي له، وهذا المقدار كبيرة!

ولكن الأبحاث الحديثة تثبت أن البيض بريء من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم لأن الكوليسترول الغذائي يملك تأثير محدود جدًا عليه وليس له دور في زيادة ورفع احتمال الإصابة بأمراض القلب والشرايين وغيرها…

إلى جانب ذلك فالبيض يمكن أن يكون فعال في زيادة معدل الكوليسترول المفيد (الكوليسترول الحميد) ولكن مع هذا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من السكري يفضل الحذر مع كمية البيض التي يتناولونها.


6 – يعمل البيض على تعزيز معدل الأيض لديك

من خلال آلية التأثير الحرارية للأطعمة فإن البيض يعمل على زيادة معدل الأيض لديك لأنه يحتوي مقدار عالي من البروتينات، هذا يحدث نتيجة كون البيض من الأغذية التي تحتاج إلى استهلاك سعرات حرارية كثيرة خلال عملية الهضم (أكثر من السعرات الحرارية التي يحتويها).

وإلى جانب دور البروتينات في تعزيز معدل الأيض فأيضًا كل من الكربوهيدرات والدهون الصحية تعمل على ذلك ولكن بنسبة أقل من البروتين، وفق ما يلي:

  • البروتينات تزيد معدل الأيض بنسبة تتراوح بين 15% – 30%
  • الكربوهيدرات تزيد من معدل الأيض بنسبة تتراوح بين 5% – 10%
  • الدهون الصحية تزيد من معدل الأيض بنسبة تصل حتى 3%

ملاحظة: معدل الأيض هو عبارة عن مقدار السعرات الحرارية التي يستهلكها الجسم يوميًا ويتوقف على عدة عوامل أهمها: العمليات الحيوية في الجسم – عملية هضم الطعام – النشاط البدني… ويتم حسابه من خلال: معادلة حساب السعرات الحرارية معادلة هاريس بنديكت Harris Benedict Equation BMI


5 – البيض ومقدار منخفض من الكربوهيدرات البسيطة

في الحقيقة البيض يحتوي على مقدار منخفض من الكربوهيدرات بشكل عام وليس فقط الكربوهيدرات البسيطة، ولكن أين تكمن أهمية ذلك تحديدًا؟

تكمن الأهمية في أن الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات البسيطة هي أطعمة ذات مؤشر جلاسيمي عالي أي تؤثر على سكر الدم وتسبب ارتفاعه وهذا ما يطلق الأنسولين الذي يعيد سكر الدم إلى طبيعته عن طريق تخزينه في الخلايا الدهنية.

ما ينتج عن ذلك ليس فقط زيادة الوزن بل يهدد بارتفاع خطر الإصابة بالسكر، إلى جانب أن الارتفاع والانخفاض السريع بمعدل سكر الدم يتسبب بشعور الجوع والرغبة بتناول الكربوهيدرات لتعويض هذا الانخفاض.


4 – البيض المسلوق VS البيض المقلي

البيض المسلوق يفوز على ثاني أشهر طريقة لتناول البيض أي يفوز على البيض المقلي وذلك بعدة طرق كما يلي:

  • البيض المسلوق يتم تحضيره من خلال وضع البيض بدون تقشير في الماء ومن ثم غليه لبضع دقائق، في المقابل البيض المقلي يحتاج إلى كمية من الدهون سواء زيت نباتي أو زبدة.
  • من السهل إضافة الأطعمة الصحية الغنية بالعناصر الغذائية إلى البيض المسلوق مثل أنواع السلطات التي تعتمد عليه، في المقابل معظم وصفات البيض المقلي تحتاج لطبخ المكونات الأخرى معها.
  • انخفاض محتوى البيض المسلوق من الدهون وغناه بالبروتين والألياف يجعله أكثر قدرة على مدك بالشبع المديد ودعم معدل الأيض لديك، مع هذا يمكن أن ينقلب الأمر في حال اختيار الإضافات غير الصحية!
  • يمكن أن يكون البيض المقلي صحي بالدرجة نفسها وذلك في حال الاعتماد على الدهون الصحية أو في حال تم قلي البيض بالماء.

3 – متى عليك تناول البيض المسلوق للرجيم؟

في الحقيقة عندما يتعلق الأمر بتناول البيض المسلوق لرجيم فيمكنك أكله في أي وقت وفي أي وجبة ولكن لأجل الحصول على أقصى فائدة ممكنة منه فيفضل تناوله خلال وجبة الفطور، وذلك حتى تضمن:

  • بداية يومك بوجبة غنية بالبروتينات إلى جانب الدهون الصحية تعمل على تثبيط هرمون الجوع وزيادة هرمون الشبع أي أنك ستتناول كمية طعام أقل خلال اليوم.
  • بدء يومك بنشاط سينعكس بشكل إيجابي على أدائك ويجعلك أكثر نشاطًا ما يعني استهلاك المزيد من السعرات الحرارية.
  • أن تكون أكثر نشاطًا لا يعني فقط استهلاك سعرات حرارية أكثر بل يعني أنك لن تمر بوقت من الإرهاق والتعب في منتصف اليوم ولن تشعر بالرغبة الشديدة المعتادة بتناول الكربوهيدرات أو السكريات لاستعادة الطاقة والحيوية من جديد.

2 – كيف يجب أن تتناول البيض المسلوق للرجيم؟

وصنا إلى النقطة الأهم وهي طريقة تناول البيض المسلوق للرجيم بحيث تضمن الحصول على الفوائد، والأمر ببساطة يعتمد على النقاط التالية:

  • توجد الكثير من الوصفات التي تعتمد على البيض يمكنك اختيار أي منها ما دامت صحية وغنية بالعناصر الغذائية.
  • إلى جانب الوصفات العديدة فأمامك عدة اختيارات لسلق البيض: سلق البيض كالمعتاد أي بالماء أو يمكنك قليه بالماء بدلًا من الزيت.
  • يجب أن تختار الإضافات التي ستتناولها مع البيض بعناية بحيث تأخذ بعين الاعتبار مقدار السعرات الحرارية التي تحتويها.
  • يفضل دعم البيض بالبروتينات من خلال الأطعمة التي تحتوي عليه مثل: الجبنة – اللبن الرائب…
  • يفضل إضافة الدهون الصحية: زيت الزيتون – زيت جوز الهند…
  • يفضل أن تعتمد على الخضار الطازجة قليلة المحتوى من الكربوهيدرات وأهمها: الخضار الورقية – الجزر – الفليفلة…
  • تحكم بكمية الخبز التي تتناولها مع البيض وقلل منها قدر الإمكان ويفضل استبدال الخبز الأبيض العادي بخبز الحبوب الكاملة أو خبز الشوفان أو خبز الشعير.
  • تناول مقدار معتدل من البيض (بيضة واحدة يوميًا تعتبر مقدار كافي) وناقش الأمر مع أخصائي التغذية الخاص بك.

قد يهمك: لا يجب تناول البيض بعد اليوم إلا هكذا … 20 طريقة مذهلة


1 – احذر من الحساسية اتجاه البيض

بعض الأشخاص يعانون من الحساسية اتجاه البيض وهذه الحساسية تحدث عندما يسيء الجسم فهم البروتينات الموجودة في البيض وينظر إليها على أنها عامل ممرض فيطلق الأجسام المضادة وتبدأ أعراض الحساسية.

أعراض الحساسية تتمثل عادةً بـ: انتفاخ وتورم في الفم واللسان والحلق… – صعوبة في البلع – حكة – طفح جلدي – صفير – صعوبة في التنفس – الغثيان – القيء في بعض الأحيان – الدوار… ويمكن أن تكون الأعراض أكثر حدة في الحالات المتقدة.

في حال كنت تعاني من الحساسية اتجاه البيض فعليك الحذر من تناوله وأن تناقش الطبيب فيما يخصه وما يخص الأعراض التي تعاني منها، وعادة يكون العلاج بمضادات الحساسية (مضادات الهستامين).


في النهاية يمكن القوم أن البيض المسلوق من أفضل الأطعمة بشكل عام وليس فقط عندما يتعلق الأمر بالرجيم ولكن عليك أن تنتبه لطريقة تناوله والإضافات والحساسية في حال كنت تعاني منها.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى