أسباب الدوخة عند النوم والفرق بينها وبين الدوخة المستمرة

يعاني الكثيرون من الدوخة، وخلال الأيام الحالية التي تمر بها الكثير من الدول العربية من ضغوطات وحروب وانقسامات جعلت تفكير الناس وأذهانهم مشتتة دائمًا، وهذا بدوره يسبب لهم الشعور بالدوخة والدوار.

وتوجد أيضًا أسباب مرضية للشعور بتلك الدوخة والأغلب يكون وقت النوم، فما هي أسباب الدوخة عند النوم وما الفرق بينها وبين الدوخة المستمرة؟، هذا ما سنطرحه خلال مقالنا لمعرفة المسببات الحقيقة لها.

وبناءً عليه كل شخص يشعر بالدوخة وسيقرأ المسببات سيدرك جيدًا ما السبب وراء ذلك الشعور.

أعراض الدوخة عند النوم

الكثيرون عند الاستلقاء على السرير للحصول على وضعية النوم يشعر بالدوخة وتلك الدوخة يطلق عليها الدوار الموضعي الحميد، وذلك بسبب ارتباط حدوث الدوخة بوضع معين خلال النوم، وتتمثل أعراضها في:

  • الشعور بالدوار وكأن المكان المحيط بالمريض يلف من حوله.
  • تستمر الدوخة مع البعض لفترة قصيرة لا تتجاوز بضع ثواني.
  • تحدث الدوخة خلال فترة النوم وذلك على جانب معين أو عند النظر لأعلى.
  • يصاحب الدوخة الشعور بالغثيان وعدم وضوح الرؤية.

أسباب الدوخة عند النوم

أسباب الدوخة عند النوم

أكثر الأسباب لإحداث الدوخة عند النوم يرجع إلى:

أن توازن جسم الإنسان يرجع لتوازن ثلاثة أجهزة فيه، ومن أهم تلك الأجهزة هي الأذن الداخلية وذلك لحفظ التوازن، فتتكون الأذن الداخلية من جزئيين هما: الجهاز الدهليزي وهو المسئول عن التوازن الحسي، ومن القوقعة وهي المسئولة عن حاسة السمع. والجهاز الدهليزي يتكون من جزئيين هما القنوات الهلالية والأوتولث.

والأوتولث عبارة عن مجموعة من الغرف المجوفة التي تحتوي على سوائل وعلى شعيرات حسية لها نهايات عصبية يترتب عليها مجموعة من الأجسام البلورية الشكل والمكونة من الكربون والكالسيوم. ووظيفتها حسية لاستشعار جاذبية الأرض.

بينما القنوات الهلالية تتكون من مجموعة من الأنابيب الهلالية التي تحتوي على السوائل بالإضافة إلى مجموعة من الأجسام الهلالية المتحركة والتي توجد في نهايات تلك الأنابيب وهي المسئولة عن استشعار حركة الرأس.

وينشأ الشعور بالدوخة في حالة الدوار الموضعي والذي ينشأ عن تفكك مجموعة من الأجسام البلورية من الأوتولث، ثم تتجه تلك السوائل إلى الأذن الداخلية. ثم تتجمع أجزاء منها تجاه الأجسام الهلامية الموجودة في القنوات الهلالية، وهذا بدوره يحفز من إرسال النبضات العصبية للدماغ والتي تعمل على تفسير الخطأ بأن الرأس يدور مما ينتج عنه الشعور بالدوخة وعدم وضوح الرؤية.

أسباب أخرى للدوخة عند النوم

  • قلة السوائل في الجسم، وبالأخص شرب الماء بالكميات المطلوبة، فقلة السوائل في الجسم تقوم بدورها في إحداث أسوأ أنواع الألم في الرأس على الرغم من أنها مفيدة في الكثير من الأوقات.
  • عدم الحصول على الراحة الكافية في النوم، بالأخص في فترة الليل فنوم النهار لا يغني عن نوم الليل أبدًا، فالجسم يكون بحاجة إلى أخذ قسط كاف من النوم بالأخص في الفترة من بعد صلاة العشاء إلى ما قبل الفجر. وهذا هو الوقت الأفضل للنوم لكي يستفاد الجسم كما تم ذكره في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وكما أثبته العلم الحديث.
  • كثرة التعرض للإزعاج والضوضاء يؤدي إلى إحداث ضرر مباشر لخلايا المخ مع إلحاق بعض الضرر الذي يؤدي إلى حدون الدوخة والألم في المنطقة الخلفية من الرأس، وغالبًا ما يتم الشعور بالدوخة في تلك الحالة وقت النوم.
  • الإرهاق والإجهاد بصورة مستمرة، فحسب طبيعة الحياة وطبيعة الأعمال والحياة وضغوطاتها من الوارد أن يصاب الإنسان بالإجهاد وهذا بدوره يؤدي إلى التعرض للدوخة.
  • التعرض للبرد الشديد. البرد الشديد من الوارد أن يتعرض له الكثير من الأشخاص ممن يختلف بالنسبة لهم طبيعة الطقس وذلك عند الانتقال من طقس دولة حارة لطقس دولة باردة، وهذا بدوره يؤدي إلى التعرض لألم في الرأس يصحبه الدوخة.
  • الجوع لفترات زمنية طويلة وقلة تناول الطعام من شأنه أن يؤثر على المريض ويسبب له الصداع والدوخة، ويرجع ذلك للكثير من الأسباب التي تندرج تحت ضغوطات الحياة والمشاغل التي لا تجعل الكثيرون لديهم وقت للطعام.

 

 

 

أسباب الدوخة عند النوم

دكتور محمد وائل يتحدث عن أسباب الدوخة والدوار وعلاجها

أسباب الدوخة المستمرة

  • وجود مشاكل في العينين مثل طول أو قصر في النظر وهذا يعني الحاجة إلى استشارة الطبيب المختص للتأكد من احتياجه لنظارة أم لا.
  • التهابات في الخلايا العصبية وهي واحدة من الأجهزة المسئولة عن توازن الجسم.
  • فقر الدم أو الأنيميا، وهي التي ينتج عنها نقص في الهيموجلوبين في الدم وبالتالي نقص الحديد الذي يخل بتوازن الجسم.
  • من الممكن أن تنتج الدوخة عن الحركة المفاجئة في الرأس، وتلك بدورها ترجع لتشنجات في عضلات الرقبة بصورة مفاجئة.
  • الشعور بالإرهاق والإجهاد بصورة مستمرة.
  • التهابات في أي عضو من أعضاء الجسم.
  • تناول أدوية معينة من شأنها الشعور بالدوخة المستمرة.
  • السفر بإحدى الوسائل التي تؤدي إلى الشعور بالدوخة أو الدوار مثل الطائرة أو بالسفن.
  • في حالة انخفاض ضغط الدم يؤدي بدوره إلى الشعور بدوخة سريعة وذلك لنقص وصول الدم للمخ.
  • الشعور بالصداع المستمر ومن أكثر الأسباب الصداع النصفي.
  • الإصابة بمجموعة من الأمراض المزمنة والتي تلازم الإنسان لفترات زمنية طويلة وأحيانًا مدى الحياة مثل ضغط الدم، الصرع، أمراض الكلى.
  • في حالة اصطدام الرأس بقوة في شيء صلب أو السقوط على الأرض من شأنه أن يسبب الشعور بالدوخة المستمرة.

الفرق بين الدوخة عند النوم والدوخة المستمرة

الدوخة هي شعور المريض بخلل مفاجئ وعدم اتزان في عملية السير وأن جسمه يتحرك ويشعر بتحرك الأشياء من حوله أيضًا، وذلك يصاحبه الغليان وفي بعض الأمور القيء أو ضعف في حاسة السمع ويصاب المريض بالتعرق ويشحب لونه قليلًا.

وسواء أكانت الدوخة في حالة السير أو النوم يفضل لعلاجها الجلوس قليلًا لكيلا يصاب المريض بفقدان الوعي والسبب كما ذكرنا بالسابق أو أسباب تتعلق بالإصابة بالإنفلونزا أو وجود ورم في المخ لا قدر الله وتلك الإصابة لا تتعدى واحد بالمائة.

أما الدوخة المستمرة فهي تختلف بعض الشيء حيث يشعر المريض فيها بخفة مفاجئة في الرأس ثم في غشاوة في العين ثم يتمايل الجسم ومن الممكن أن يقع على الأرض بسبب فقدان الوعي.

ومهما تنوعت الأسباب فتكون النتيجة واحدة وهي نقص وصول كمية الدماء المطلوبة إلى المخ، وعلى الأغلب يحدث ذلك نتيجة إثارة العصب الحائر بسبب سماع خبر صادم أو مفاجئ.

وفي تلك الحالة يجب أن يستلقي المريض أفقيًا ويقوم برفع رجلاه إلى أعلى مع استمرار الضغط على الحاجبين وذلك لعودة الدماء إلى المخ بالنسب المطلوبة، بالإضافة إلى أن الدوخة المستمرة تأتي بسبب الأسباب السابق ذكرها.

أسئلة وأجوبة عن الدوخة عند النوم

أسباب الدوخة عند النومهل ارتفاع السكر في الدم يؤدي إلى الشعور بالدوخة؟

لا إن ارتفاع السكر في الدم لا يؤدي إلى الدوار، ولكن انخفاض السكر في الدم هو الذي يؤدي إلى الدوخة والتعرق والخفقان، وبناءً عليه من الضروري عمل تحاليل للسكر في حالة وجود الأعراض السابق ذكرها مع التعرق والخفقان.

ففي حالة إذا كان السكر أقل من 70 ميللي جرام وقد تحسنت تلك الأعراض مع تناول السكر إذن السبب يكون نقص السكر.

أما في حالة كانت الأعراض متمثلة في دوار مستمر حتى مع الوقوف والتمارين وتتحسن الحالة مع الاستلقاء على الظهر ورفع القدمين، فالسبب هنا يكمن في انخفاض الضغط الوضعي. وهذا هو انخفاض في الضغط يكون نتيجة للوقوف لفترات زمنية طويلة أو من خلال التمارين الرياضية وذلك في وضعيات معينة.

هل داء منير يتطلب تدخل جراحي لعلاج الدوخة؟

داء منير هو مرض يتعلق بكمية السوائل المسئولة عن توازن الجسم، وأعراضه تتمثل في وجود أصوات داخل الأذن، الطنين، انسداد في الأذن مع نقص في حاسة السمع، مجموعة من الهجمات الحادة من الدوخة يلازمها غثيان وقيئ.

وفي أغلب الحالات يعالج بتغيير في الحمية الغذائية والأدوية، والتدخل الجراحي هو آخر حل من الممكن اللجوء له بعد فشل الأدوية، وهذا ما يحدده الطبيب المختص.

دائمًا عند الاستيقاظ من النوم أشعر بدوخة وأجهل السبب؟

تسمى تلك الحالة بانخفاض الضغط الوضعي، وهو انخفاض في ضغط الدم المرتبط بوضع الإنسان، فمثلما يكون الشخص نائم وينهض بسرعة شديدة هذا يؤدي إلى انخفاض مفاجئ في ضغط الدم، وهذا يؤدي إلى الشعور بالدوخة والدوار.

ومن السهل التغلب على تلك المشكلة من خلال التروي أثناء القيام من الجلسة والنهوض بصورة هادئة ومدروسة من النوم ودون أي انفعالات لكيلا تتكرر تلك الدوخة.

ولكن في حالة كانت تلك الأعراض مستمرة مع المريض طوال اليوم من الممكن أن تكون نتيجة الضغوط العصبية والتوتر المستمر بسبب ضغوطات الحياة، ومن الوارد أن يكون ذلك بسبب مشكلة عضوية.

ولك عدة نصائح من الواجب اتباعها لمعرفة المسببات ولاستبعاد احتمالية الإصابة بأي أمراض عضوية فعليك بالآتي:

  • القيام بعمل فحص دم كامل لمعرفة هل الأنيميا السبب أم لا.
  • قياس ضغط الدم في أوقات متفرقة من اليوم وذلك لمعرفة الإصابة بضغط الدم المنخفض أم لا.
  • وعند الشعور بالدوخة يرجى الاستلقاء والراحة على الظهر مع الحرص على رفع القدمين لأعلى لكي يصل الدم للمخ بصورة سريعة.

أسباب الدوخة عند النوم

في أوائل فترة حملي ودائمًا ما أتعرض لدوخة عند النوم؟

من بين أعراض الحمل وجود دوخة مستمرة عند النوم وطوال اليوم الطبيعي، وطالما هي تحدث عند النوم فقط فلا بأس بها وبطبيعة الحال سوف تقومين ببعض التحاليل الطبية من أجل الاطمئنان على الصحة العامة للجسم وصحة الجنين. وستبين هل هو أمر طبيعي أم بسبب أحد الأمراض أو نقص فيتامينات أو معادن معينة في الجسم.

أحذر الدوخة أو الدوار من الممكن أن تكون مسببات لأمراض خطيرة:

علاج الدوخة عند النوم

يتمثل علاج الدوخة بعلاج المسببات الناتجة عنها، فالدوخة عند النوم من الممكن علاجها بمساعدة من أخصائي السمعيات أو المدرب أو الطبيب المختص وذلك من خلال ما يسمى بمناورة سيمونت.

وتلك المناورة تقوم بدورها في استرجاع الأجسام البلورية لكي تكون في مكانها ولكي تساعد مع الالتحام من جديد مع نظائرها.

بعض تجارب الآخرين عن الدوخة عند النوم

لم تكتشف سبب عضوي محدد ولكن كثرة ضغوط العمل تسبب لها الدوخة

منة السيد تقول أنها تعاني دائمًا من دوخة تشعر بها يوميًا في آخر اليوم وذلك وقت النوم، فهي تشعر بدوار لمدة ثواني معدودة لا يتجاوز الدقيقة، وعند قيامها بإجراء الفحوصات الطبية اللازمة لم تتمكن من إيجاد سبب محدد لها.

وحينما تم سؤالها عن مسار يومها الطبيعي قالت إنها تستيقظ فتذهب للعمل مدته 8 ساعات وعند الرجوع تبدأ في البدء في الأعمال المنزلية بسرعة شديدة لإنجازها.

وقد تم الرد عليها بأن ذلك هو من مسببات المشكلة حيث العمل طوال اليوم خارج المنزل وداخل المنزل دون الحصول على قسط من راحة ولو على سبيل الاستلقاء والاسترخاء ومشاهدة التليفزيون.

يؤدي بدوره إلى الشعور بالدوخة وذلك بسبب صدمة الجسم من وضع العمل المستمر لوضع الراحة بعد عدد ساعات عمل طويلة، ولذلك يفضل تنظيم الوقت بصورة أفضل لكي يحصل على الجسم على راحة مناسبة خلال اليوم وبناًء عليه عند وقت النوم لن تجدي تلك الدوخة.

تعاني من الدوخة بصورة مستمرة خلال وجود الدورة الشهرية لها

بسمة رفاعي تقول إنها شهريًا تعاني من دوخة تلازمها بضع أيام خلال مرورها بالدورة الشهرية وقبلها بأيام قليلة وخلال فترة انتهائها، فيكون جسدها منهك للغاية ولم تتمكن من مواصلة أعمالها المعتادة، فعند النوم تشعر بدوار شديد وعند الاستيقاظ أيضًا.

وقد تم الرد عليها بأنه من الأمور الطبيعية الشعور ببعض التعب ومنهم الدوخة أثناء وجود الدورة الشهرية، ولكن إذا كانت مستمرة طوال اليوم معك وتنهك إلى حد كبير فيرجى استشارة الطبيب المختص.

مع الحرص على تناول كمية كبيرة من السوائل والمشروبات طوال اليوم لتعويض الجسم الناقص منه، لأن تلك الدوخة تدل على عدم تعويض الجسم ما ينقصه من سوائل يفقدها.

خلال السفر دائمًا ما أشعر بدوار شديد علمًا بأني كثيرة الترحال والتنقل

تقول فخرية محمد أن بحكم عملها تتنقل كثيرًا فهي كثيرة التجوال والتنقل من بلد لأخرى وهذا يتطلب منها ركوب الطائرة بصفة مستمرة ونظرًا لأنها تخاف من المرتفعات فهي تنام طوال الرحلة.

فتظل مغلقة عينها حتى ولو لم تنام خوفًا من التحليق في الجو، وعندما تبدأ في الاستيقاظ لا تستطيع النهوض بسهولة دون مساعدة أحد بسبب الدوخة الشديدة التي تشعر بها لدرجة أنها كلما تنهض تقع مرةً أخرى.

وقد تم الرد عليها بأنه يوجد الكثيرون ممن يعانون من دوار في البحر وفي الجو، لذا عليك بتناول الزنجبيل ليكون مشروبك خلال الترحال والتنقل فهو يساعد في علاج الدوران والدوخة الناتجين عن الخوف من المرتفعات. فمن الممكن شربه مثله مثل الشاي قبل السفر بنصف ساعة أو أخذه باكت معك والطلب من المضيفة أن تعده لك وهو يباع أيضًا في الصيدليات على شكل كبسولات.

ثلاثة دقائق فقط من وقتك لعلاج الدوخة وقت النوم:

طالب يرغب في علاج للدوخة قبل النوم من المكونات الطبيعية

يقول مصطفى محمود أنه دائمًا ما يعاني من دوخة مستمرة قبل النوم، أول ما يبدأ جسده يستلقي على السرير مع العلم أنه طالب جامعي وبدأ هذا الشعور ينتابه خلال فترة الامتحانات.

فظن وقتها أنه بسبب التوتر والخوف ولكن بعدما انتهت تلك الفترة ظلت الدوخة مستمرة معه وهو يرغب في معرفة المسبب ورائها وأي علاج عشبي طبيعي مناسب للقضاء عليها.

وقد تم الرد عليه بأنه من الأمور الطبيعية الإحساس بالقلق والتوتر يصاحبه الدوخة، ولكن أنت تقول بأنك الآن لا تعاني من هذا التوتر وبناءً عليه فمن الممكن اللجوء إلى الطبيب المختص لمعرفة المسبب ورائها. أو اللجوء إلى معمل تحاليل متخصص لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة لأنه طالما لا يوجد ضغوط لديك ولا تعاني من سبب عضوي واضح ومباشر يكون السبب عضوي ولكن لا تظهره سوى التحاليل.

وفي حالة الرغبة في علاجات مؤقتة طبيعية فمن الممكن تناول الكرفس، حيث أثبتت الكثير من الدراسات أن الكرفس له الكثير من الفوائد العلاجية للدوار والدوخة.

بعدما سقطت طفلتها على الأرض وهي تعاني من الدوار الشديد

سيدة تقول أن طفلتها تبلغ من العمر ثلاثة عشر عامًا وقد سقطت على الأرض من جهة الظهر والرأس ولم يصبها شيء ولا حتى تورم، ولكنها تقول دائمًا أنها تشعر بدوخة على الرغم من أن هذا الموضوع مر عليه وقت ما يزيد عن الشهر.

وتشعر بذلك الدوار فقط عند نومها، فهل من الممكن أن يكون هناك علاقة بين سقوطها على الأرض وبين تلك الدوخة.

وقد تم الرد عليه بضرورة الكشف عليها والإسراع في ذلك لأنه من الممكن أن يكون قد تأذى رأسها طالما هي لم تشتكي من قبل من الدوخة قبل النوم، ولذلك من الهام سرعة التحقق من خلال الأشعة على المخ. ولكن من باب الاطمئنان فقط وهذا لا يلغي فكرة الكشف طالما لم تستفرغ ما بمعدتها بعد السقوط فلا داعي للقلق الشديد، ولكن من الضروري الاطمئنان.

وبذلك نكون قد قدمنا في مقالنا أسباب الدوخة عند النوم والفرق بينها وبين الدوخة المستمرة، فهناك مسببات مرضية مثل التهابات في الأذن وهي الشائعة نتيجة التحليل السابق شرحه في بداية المقال. أو أسباب نفسية تؤثر على الشخص مثل التفكير المستمر وضغوطات الحياة والرتم السريع الذي يصعب على الكثيرين الاهتمام بطعامهم وغذائهم اليومي.

ومن الأسباب السابق ذكرها من الواضح أن الدوخة لها الكثير من المسببات المقلقة بعض الشيء لذلك من الضروري استشارة الطبيب المختص لكي نحدد السبب ونقضي عليه. لأن علاج السبب سيقضي على المشكلة من بابها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.