قواعد تناول الطعام في المطعم بطريقة صحية

مع الأصحاب أو العائلة، دائمًا ما يكون المطعم هو وجهتك لتناول الطعام بصورة مختلفة عن المعتاد، أو حتى لطلبه فقط، وتناوله في المنزل، لكن هل فكرت في كون هذا الطعام صحي أم لا؟ هل يزيد الوزن بشكل كبير أم لا؟ وغيرها الكثير من الأسئلة.

للأسف بسبب الطريقة الخاطئة في تناول الطعام يمكن اعتبار الطعام في المطعم طعام غير صحي، لكن في حال تمكنت من تغير الأسلوب المتبع لتناوله فيمكن أن يصبح طعام جيد يشبه الطعام المعد في البيت.

قواعد تناول الطعام في المطعم بطريقة صحية

وإليك في هذا المقال مجموعة من القواعد والنصائح السهلة والفعالة في الوقت ذاته لتناول الطعام الصحي في المطعم، وبدون أي قلق لا على الصحة ولا على الوزن.

قبل أن تقوم بطلب أي شيء

قبل أن تقوم بطلب أي شيء

توجد بعض الأشياء المهمة التي يجب القيام بها فور وصولك إلى المطعم، وعندما تأخذ قائمة الطلبات، وقبل طلب شيء.

تنظيف الأيدي بشكل جيد

في كثير من الأحيان قد تتجاهل أهمية غسيل الأيدي فور وصولك إلى المطعم، لكن أنت لا يمكن أن تتخيل كم الجراثيم والبكتيريا التي سكنت يدك حتى وصلت إلى الكرسي خلف الطاولة.

فلتعود بذاكرتك قليلًا، وفكر فيما علق على الأيدي من النقود وأبواب السيارة، وحتى باب المطعم.

لذا عليك أن تسأل عن مكان الحمام، وتتوجه إلى غسل الأيدي قبل أي شيء، لكن إياك من تجفيفها عبر آلة الهواء الساخن، فهي ستسبب تطاير كل الأوساخ والدقائق الموجودة على أرضية الحمام.

شرب كوب من الماء

بعد أن انتهيت من غسيل الأيدي لا بد من شرب كوب من الماء، وذلك سيضمن لك الحد من الشعور بالجوع وبالتالي طلب كمية أقل من الكمية التي كنت ستقوم بطلبها بسبب جوعك عندما وصلت.

كما أن هذا الكوب قد تناولته قبل الوجبة بحوالي 20 – 30 دقيقة، وبالتالي ستتناول طعام أقل وتشعر بالشبع أسرع.

التأكد من مكونات كل شيء قبل طلبه

معظم المطاعم تقوم بوضع وصف للأطباق التي تقدمها مع صور لها، لذا فعليك التركيز في مكونات كل شيء ستطلبه.

هذه الخطوة ستضمن لك النقاط التالية:

  • عدم الحصول على طبق به الكثير من الدهون في حال كنت تتبع الريجيم.
  • عدم الحصول على طبق فيه مكونات تسبب الحساسية لك كالفول أو الزبدة.
  • عدم حصولك على طبق يحتوي اللحم في حال كنت شخص نباتي.
  • عدم حصولك على طعام صلب في حال كنت تعاني من ألم في الأسنان.

طلب الحجم الأصغر لك دائمًا

دائمًا يكون الحجم الكبير هو الأرخص، فقطعتين من البيتزا الشخصية أقل كمية من قطعة عائلية إلا أنها أقل ثمنًا.

لكن دائمًا ما يكون الحجم الأصغر هو الأفضل، وهو الذي يضمن لك الشعور بالشبع مع كمية قليلة من الطعام، فأنت لا يمكنك التوقف في حال كان الطبق أمامك لم ينتهي بعد.

بالإضافة إلى إيجابية ذلك على الصحية، فهي تضمن عدم ترك أي بقايا من طعامك، وبالتالي الحفاظ على الطعام.

تجاهل كل العروض الخاصة والتخفيضات

كما هو الحال مع البيتزا الحجم العائلي، قد يغرك العرض وثمنها القليل إلا أنها ليست جيدة، وثمنها ستدفعه بصحتك.

فعليك عدم الاهتمام أو حتى قراءة كل تلك العروض التي تخبرك بأن تشتري وجبتين وتحصل على المزيد مجانًا، فذلك يعني لك كمية أكبر من الطعام، ودهون أكثر ووزن زائد بشكل أسرع، بالإضافة إلى مبلغ من المال أكبر.

ومن الأن ركز على النوع لا على الكم، ودائمًا اختر الحجم الصغير بعد معرفة مكونات الطبق بالتفصيل.

طلب طلبات خاصة بالنسبة لك

لا مشكلة أبدًا في طلب بعض الطلبات الخاصة بالنسبة لك، كأن تطلب الطبق بدون نوع معين من المكونات قد يسبب لك الحساسية، أو تطلبه مع الزيت بدلًا من الزبدة، وغيرها من الطلبات.

كما يمكنك طلب المساعدة لمعرفة مكونات الأطباق في حال لم تكن موجودة في القائمة.

اطلب المشروبات بطريقة صحية

اطلب المشروبات بطريقة صحية

تناول المشروبات في المطعم تعتبر أساسية، لذا لا بد من الاهتمام بهذه النقطة على وجه الخصوص.

تجنب المشروبات الغازية حتى الدايت

المشروبات الغازية تعتبر من الأغذية غير الصحية بما تحتويه من ملونات وسعرات وسكريات، وغيرها من المواد.

وعندما تختار الدايت لا تكون قد وجدت حل لهذه المشكلة بل أنت زدت الطين بلًا، فالمواد المضافة إله أشد خطرًا.

كما أن شرب هذه الأنواع بجانب الطعام أو قبله، يجعلك تأكل كمية أكبر ويسبب حالات من عسر الهضم والتشنجات.

تأكد من طلب العصير بشكل صحيح

لعل العصير الطبيعي من أفضل الخيارات في حال كنت تريد شرب شيء غير المياه الغازية، لكن اتبع ما يلي:

  • التأكد من أن العصير طبيعي وطازج، وغير مخزن منذ مدة.
  • التأكد من طلب عدم إضافة أي كمية من السكر، فالسكر الموجود في الفاكهة كافي.
  • تناول العصير ببطء حتى لا يسبب أي عسر في الهضم.

طلب أنواع القهوة من دون الحليب أو القشطة

في حال كنت من محبي أنواع القهوة المختلفة وتفضل تناولها في المطعم، عليك التأكد من النقاط التالية:

  • عدم طلب القهوة مع الحليب فهو سيزيد من حاجتك لإضافة السكر، وبالتالي المزيد السعرات الحرارية.
  • عدم طلب القهوة مع القشطة، فهي تعني كوب من الدسم، لا من القهوة.

وضع نصف كمية السكر الموجودة في الظرف

عندما تقوم بطلب الشاي أو القهوة أو غيرها من المشروبات الساخنة، عادة ما يقدم ظرف من السكر جانبها.

وكل ما عليك القيام به هو إضافة نصف كمية الظرف، والتأكد من معلومات الوزن المرفقة معه مع معدة الصلاحية.

تناول المقبلات في المطعم بطريقة صحية

تناول المقبلات في المطعم بطريقة صحية

دائمًا ما تكون وظيفة المقبلات هي فتح الشهية قبل تناول الطعام، لذا فهي أول الأطباق التي يتم طلبها.

اختيار المقبلات الخفيفة

توجد أنواع من المقبلات تعتمد على الزيوت والزبدة، بالإضافة إلى أصناف الجبنة عالية الدسم، أو حتى الدجاج، وفي أحيان كثيرة يتكون من اللحم بنصف طهي، لذا عليك التأكد من اختيار المقبلات الخفيفة وإليك بعض الأمثلة:

  • طبق الحمص المهروس فهو غني بالبروتين وخفيف ويجعلك تشعر بالشبع.
  • طبق الفتوش، إنه فقط يحتوي على زيت الزيتون مع كم وفير من الخضار.
  • الزيتون من الأغذية التي ترفع معدل حرق الدهون في الجسم.
  • الباذنجان المشوي من المقبلات التي يتم إعدادها بدون دهون.

التنسيق بين كمية المقبلات والطبق الرئيسي

لأن المقبلات من الأغذية التي تزيد الشهية يجب التأكد من طلب الكمية الصحيحة، والتي تتناسب مع الوجبة الأساسية.

فمن المؤكد أنك لا تريد أن تأكل كمية كبيرة من المقبلات حتى لا يبقى هناك أي مجال لتناول الطبق الرئيسي.

كما أن وقت وصول أطباق المقبلات إلى الطاولة يلعب دور أساسي في ذلك جنبًا إلى جنب مع الكمية.

اطلب الطبق الرئيسي بطريقة صحية

اطلب الطبق الرئيسي بطريقة صحية

لعل أهم جزء من تناول الطعام في المطعم هو جزء الطبق الرئيسي والوجبة الأساسية، لذا عليك اتباع القواعد التالية.

تجنب الأطعمة المقلية واختر المشوية

الطعام المقلي هو من أغنى الأطعمة بالدهون المشبعة التي تسبب الكثير من المشاكل الصحية حتى أن تأثيرها يصل إلى القلب، وقد يسبب انسداد الشراريين، وتراكم الكوليسترول.

لذا عليك البحث عن أصناف الطعام المشوية واختيارها بدلًا من المقلية، بالإضافة إلى النقاط التالية:

  • العمل على اختيار الأجزاء الصحيحة من الدجاج المقلي فبعضها قد تحتوي على سموم الدجاج.
  • اختيار أنواع الدجاج المشوية على الفحم فهي تحتوي أقل كمية من الدهون.
  • اختيار الخبز المُحمص بجانب الأطباق بدلًا من المقلي.

اطلب فصل الصلصة عن الوجبة الرئيسية

توجد أنواع كثير من الصلصة التي تعتمد على كمية كبيرة من الزبدة أو الكريمة الدسمة ما يعني المزيد من السعرات وبالتالي الوزن الزائد لذا لا مشكلة في طلب فصل الصلصة عن الطبق الرئيسي، وتقديم كل منهما منفرد، فذلك سوف يضمن أمرين:

  • عدم إجبار أي شخص لا يفضل الصلصة على تناولها وترك له حرية الخيار.
  • التحكم في كمية الصلصة التي تقوم بتناولها وزيادة إمكانية الحد منها.

تأكد من وجود الخضار بجانب الطبق الرئيسي

بعض الأطباق الرئيسية يتم تقديم الرز مع الصلصة بجانبها، لذا عليك التأكد من تقديم الخضار المسلوقة أو المشوية بدلًا من الرز، وذلك سيضمن لك ما يلي:

  • حصولك على قدر من الألياف والفيتامينات.
  • تناول كمية أقل من الوجبة الأساسية وتعويض ذلك بالخضار.
  • عدم الحاجة لتناول العصير مع الطعام فهذه الخضار قد تحل مكانها.

دع الخبز وشأنه أو اطلب عدم إضافته

كما يتم تقديم الرز أو الخضار مع الوجبة الأساسية، فإنه وفي كثير من الأحيان يتم تقديم الخبز مع الطبق، وللأسف بكمية كبيرة، وبالتالي أنت أمام خيارين، إما تناوله وزيادة الوزن، أو تركه حتى يتم رميه.

لكن ولحسن الحظ فإن هناك حل ثالث… ما رأيك في طلب عدم إضافة الخبز أصلًا، بذلك أنت تضمن ما يلي:

  • عدم ضرورة تناوله وبالتالي لا سعرات ولا كربوهيدرات زائدة.
  • عدم ضرورة رميه وهذا ما لا يمكن أن يتم قبوله أبدًا.

اطلب أنواع الحلويات بطريقة صحية في المطعم

اطلب أنواع الحلويات بطريقة صحية

يا له من يوم، لقد تناولت المقبلات والوجبة الرئيسية، وحان وقت التحلية، لكن أيضًا هناك قواعد صحية لتناولها.

لا تقرأ قائمة الحلويات إلا بعد تناول الوجبة

تخيل أنك قمت بقراءة قائمة الحلويات وأنت جائع، ماذا سوف تطلب، فأنت من المؤكد ستختار أكبر الأطباق، وأكثر الأنواع غنى بالمواد الدسمة، والسكريات وغيرها.

لكن الأمر سينعكس في حال لم تقم بقراءة القائمة إلا بعد تناولك للطعام، أنت ستطلب الأطباق الصيرة والأنواع الخفيفة، وقد تنتظر نصف ساعة قبل طلب أي شيء، أي ستعطي جهازك الهضمي فرصة قبل خنقه بالمزيد من الطعام.

اطلب الحلويات بذكاء

عليك أن تكون ذكي في طلب أنواع الحلويات للحصول على الأفضل بالنسبة لك، وإليك بعض الأمثلة عن ذلك:

  • كيك الجزر بدلًا من كيك الكراميل.
  • سلطة الفاكهة بدلًا من الأيس كريم.
  • الكيكة الإسفنجية بدلًا من الكيكة العادية.
  • الشوكولا السوداء بدلًا من الشوكولا البيضاء.
  • التحلية بالعسل بدلًا من السكر.
  • الزبيب بدلًا من السكريات.

تشارك مع أصدقائك بعض منها

لماذا قد تطلب عدة أطباق من نفس النوع في حال كان بالإمكان طلب عدة أنواع ومشاركتها مع الجميع.

أنت في هذه الحالة تناولت عدة أنواع وبكمية أقل، أي لم تحصل على قدر عالي من السعرات الحرارية.

الأن لم يبقى إلا الاستمتاع بتناول طعامك في المطعم، وبالهناء والشفاء، لكن هناك أمر أخير وهو عدم استخدام السيارة والعودة سيرًا حتى تتمكن من حرق ما قمت بتناوله بالإضافة إلى أن الأمر ممتع حقًا.

قد يعجبك ايضا