أجمل نباتات الزينة المنزلية مظهر جميل وديكور مجاني

وجود نباتات الزينة في المنزل يعطي مظهرًا مختلفًا للمنزل إضافة إلى أن النباتات الصغيرة المنتشرة في جنبات وأركان وزوايا الغرف والشرفات تقوم بعمل رائع في جعل ديكور المنزل رائعًا والجو جيدًا ومعطرًا ويبعث في النفس الراحة والسكون والاسترخاء.

وفي هذا المقال قمنا باختيار مجموعة من نباتات الزينة المنزلية لتزيين منزلك وأركانه والتي لن تعطي مظهرًا جديدًا لمنزلك فحسب بل ستساعد أيضًا في تنقية الجو وترطيبه فتعالوا معنا:

أجمل نباتات الزينة المنزلية

أصبحت النباتات المنزلية عنصرًا أساسيًا في الديكور في الكثير من المنازل وصحيح أن هذه النباتات تجلب اللون والخيال ولمسة من الطبيعة في غرف المعيشة لدينا لكن المشكلة هي أنه ليست كل الأنواع يمكنها أن تعيش في نفس البيئة حيث يلعب جو الغرفة دورًا حاسمًا في اختيار الغطاء النباتي.

نبحث جميعًا عن نباتات منزلية مزخرفة وقادرة على الازدهار في كل ركن من أركان منازلنا سواء كانت جافة أو مظللة جدًا وسواء كانت من النوع الذي يزهر أو أنها ذات أوراق خضراء بأحجام مختلفة.

وربما تكون قد جربت بالفعل العديد من الأنواع والأصناف الجذابة وشعرت بالإحباط بلا شك عندما رأيت تراجع هذه النباتات عن النمو ولكن اخترنا لك بعضًا من نباتات الزينة المنزلية التي تعتبر من أجملها والتي أثبتت جدواها وثباتها ويمكنك بالعناية بها التمتع بوجودها في أرجاء منزلك أو على شرفتك:

الريحان

إلى جانب أن له تأثير فعال بسبب خصائصه الطبية واستخدامه كدواء فإنه من خلال وجود هذا النبات في المنزل جنبًا إلى جنب مع جمال زوايا المنزل يعطي لهواء الغرف جوًا منعشًا، ويوفر الأكسجين أيضًا في الليل.

الريحان يزرع فقط في الصيف سواء في الأرض أو في الأواني ويبلغ ارتفاعه ما بين 30 و 90 سم وله جذع متفرع يحمل أوراقًا بيضاوية صغيرة وينضح برائحة جوزة الطيب واليانسون والقرنفل.

لينمو الريحان بشكل صحيح يحتاج للضوء والتربة الغنية بالعناصر الغذائية وهو لا يتحمل درجات الحرارة العالية أو القليلة جدًا ويزدهر بفضل التعرض الحار والمشمس ومن المستحسن الحفاظ على رطوبة التربة في جميع الأوقات ولكن كن حذرًا ولا تبلل الأوراق فسوف تتعفن.

إذا كنت ترغب في مضاعفة نبات الريحان يتم ذلك في مارس-أبريل في تربة دافئة (18 إلى 20 درجة مئوية).

إنه نبات ذو أوراق صغيرة عطرية تتجمع مع بعضها بشكل متناسق ويمكن سقاية النبات كل يوم بمقدار بسيط من الماء ليحتفظ برطوبته بشكل دائم.

يمكن وضع قصيص نبات الريحان بالقرب من النافذة ولكن بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة حتى لا تحترق وتجف الأوراق، أو يمكن وضعها في زاوية ذات ظل وارف في شرفة المنزل وتمتعي بهز أوراقها الصغيرة الناعمة بيدك لتستمتعي بأطيب رائحة منعشة منبعثة من هذا النبات الصغير.

نخيل إريكا

نخيل الأريكا أو (Chrysalidocarpus lutescens) هي واحدة من أكثر أنواع النخيل استخدامًا للديكورات الداخلية المشرقة.

تتميز بأوراق مثل الريش والسعف المقوس وهذا النبات الكبير يجذب الانتباه حيث تعتبر النبتة المنزلية الكاملة لنخيل الأريكا باهظة الثمن لذلك يتم شراؤها عادةً كنباتات صغيرة منضدية ويعتنى بها حتى تنمو لتصل إلى ارتفاع ناضج يبلغ 6 أو 7 أقدام.

نخيل الأريكا هو أحد أشجار النخيل القليلة التي يمكنها تحمل التشذيب دون حدوث أضرار جسيمة مما يجعل من الممكن الاحتفاظ بها في الداخل طوال عمرها الافتراضي الذي يصل إلى 10 سنوات.

والعامل الرئيسي في زراعة نخيل الأريكا بنجاح في الداخل هو توفير القدر المناسب من الضوء حيث يحتاج هذا النبات إلى ضوء ساطع غير مباشر من نافذة مواجهة للجنوب أو الغرب، وتتحول الأوراق إلى اللون الأخضر المصفر في ضوء الشمس المباشر.

العناية بنخيل الأريكا في الداخل ليست صعبة لكن لا تهمله فترة طويلة وقم بسقيها في كثير من الأحيان بما يكفي للحفاظ على التربة رطبة قليلاً في الربيع والصيف والسماح للتربة بالجفاف قليلاً بين الري في الخريف والشتاء.

كما عليك بتسميد نباتات نخيل الأريكا بأسمدة في الربيع، كما يجب وضع النبات في وعاء ضيق حيث تساعد الجذور المزدحمة في الحد من حجم النبات.

إن وضع أشجار نخيل الأريكا في داخل المنزل مع كل أوراقه المورقة والجميلة يضفي إشراقة على المنزل.

يعمل نخيل إريكا على تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى أكسجين.

كما عليك تنظيف أوراق النبات يوميًا بقطعة قماش ناعمة مبللة بالماء أو رش الأوراق برزاز الماء البارد.

ملاحظة: لا تنسى تعريض النبات لأشعة الشمس كل ثلاثة إلى أربعة أشهر.

الصباريات

أكثر المنازل تحتوي على نوع معين من نبات الصبار لتحمله الوجود داخل الغرف أو على الشرفات فهو نبات صحراوي يتحمل العطش ويعطي منظرًا جميلًا في زوايا المنزل وتواجده على بعض الطاولات يعطي تنسيقًا رائعًا، ويصبح أجمل في فترة تفتح الزهور التي تحدث مرة في السنة وتبقى الزهور متفتحة وتمنحك جمالًا طوال فترة اسبوعين على الأكثر.

يجب أن يتواجد نبات الصبار في كل المنزل لأنه يحتوي على العديد من الفوائد حيث ينقي هذا النبات هواء المنزل الملوث ويحافظ عليه نظيفًا، كما أنه مفيد جدًا لبشرتنا.

لا يحتاج نبات الصبار للكثير من الرعاية بل يمكن الاهتمام به بسقايته كل بضعة أيام واتركيه ينمو ببطء وتمتعي بمنظره الممتع.

الألوة فيرا (باربادنسيس)

الصبار هو نبات ينمو بشكل طبيعي في المناطق الأكثر سخونة في العالم (المناطق الاستوائية أو شبه الاستوائية).

من بين العديد من أنواع الألوة فيرا الموجودة يبقى صبار بربادوس (الألوة فيرا باربادنسيس) الأكثر شهرة والأكثر شيوعًا ويمكن التعرف عليه بسهولة من خلال أوراقه الطويلة المسننة ذات اللون الأخضر والذي يكون أحيانًا رماديًا مع درجات تحتية وردية أكثر على الحافة.

ومن المعروف أن صبار الألوة فيرا نبات غني بشكل طبيعي بالمعادن مثل الزنك والصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم والمنغنيز والنحاس والزنك ومجموعة من الفيتامينات وهذا هو السبب في أن الألوة فيرا هو نبات استخدم لآلاف السنين للأغراض الطبية.

بأوراقه الطويلة المدببة تعد الألوة فيرا واحدة من نباتات الزينة الداخلية التي تضفي على الفور لمسة من الحداثة والحيوية على الزخرفة، ولكن ما يجعل هذه النبتة نباتًا منزليًا تقريبًا هو أنه شديد التحمل ولا يتطلب الكثير من الرعاية حيث يتطلب الصبار سقاية واحدة فقط في الأسبوع.

في الداخل يزرع الألوة فيرا في أواني ويفضل الإضاءة الطبيعية والبعيدة عن أشعة الشمس المباشرة.

وفي الهواء الطلق وعلى الشرفات فالنبات ليس شديد التحمل ولا يتحمل درجات حرارة أقل من 10 درجة مئوية، ونظرًا لأنها ليست مقاومة للصقيع أيضًا فمن الضروري إدخالها إلى الداخل قبل حلول البرد.

بمجرد تثبيته بشكل صحيح في غرفة المعيشة أو المكتب أو غرفة نومك يصبح الألوة فيرا جاهزًا لعمل معجزات صغيرة حقيقية لتنقية الهواء المحيط وجعله أكثر صحة وتنفسًا حيث يقوم هذا النبات على امتصاص أول أكسيد الكربون تقريبًا في الغرفة بالإضافة إلى امتصاصه لمعظم الملوثات مثل البنزين والتولوين والفورمالديهايد وهذه الجزيئات موجودة في بعض المنتجات المنزلية والتي يمكن أن تكون مسؤولة عن العديد من الأمراض.

أما في الليل فيطلق النبات الأكسجين ويعمل على الاسترخاء ويقلل الحساسية ويعمل في الحد من انتشار عث الغبار وهذا هو السبب في أن العديد من الناس يختارون وضع الصبار في الغرفة وقت النوم.

وكإجراء وقائي يوصى بشدة بوضع نبات الصبار بجوار جهاز الكمبيوتر الخاص بك ليمتص كل الأشعة الضارة منه.

العنكبوت (الكلوروفيتوم)

ربما لم تسمع اسم هذا النبات من قبل إنه نوع من النباتات الداخلية التي يمكن استخدامها كنباتات معلقة.

Chlorophytum أو العنكبوت هو نبات عشبي جذوره اللحمية لديها القدرة على تخزين المياه وتشكل أوراقه الطويلة المقوسة الشكل وردة من الشرائط لونها أخضر في الأصل ومع ذلك فإن الأصناف المزروعة تكون في الغالب مخططة باللونين الأخضر والأبيض على شكل طبقات.

في فصلي الربيع والصيف تظهر الأزهار البيضاء الصغيرة على شكل نجمة في مجموعات تتدلى من نهايات الأوراق الجدد، إنها أزهار رشيقة لكن للأسف سريعة الزوال.

إنها من نباتات الزينة المنزلية بامتياز يمكن وضعها في أواني على طاولة أو معلقة في الزوايا.

طالما أنه يحصل على ما يكفي من الماء والضوء فهو نبات سخي يعطيك أوراقًا تتدلى كالعنكبوت من بعضها البعض لتضفي وهي معلقة روعة في الجمال وألوانًا من الأخضر الداكن إلى الفاتح بشكل متناسق وجميل.

الأوراق شريطية تتدلى من النبات الأصلي على شكل قطع لها جذور يمكن أن تضعها في قصيص مجاور وستراها تنتج نباتًا آخر ينتمي إلى النبات الأم بجمال وتناسق رائع.

تحب الجو الرطب والدافئ قليلًا وهي من النباتات المقاومة للهواء الجاف.

يمكن وضعها داخل الغرف أو في الخارج على الشرفات فهو نبات سهل النمو للغاية وغالبًا لا يحتاج للكثير من العناية، ومع ذلك هناك بعض القواعد التي يجب اتباعها حيث يجب منح هذا النبات الكثير من الضوء للاستمتاع بألوانها ولكن بعيدًا عن ضوء الشمس المباشر، وأن يكون بدرجة حرارة معتدلة حتى لا تزيد الرطوبة (وتصفر الأوراق).

طوال فصلي الربيع والصيف يمكن ريها بمجرد جفاف التربة أما في الشتاء فيمكنك ترك التربة تجف لفترة أطول خاصةً إذا تعرض النبات لدرجات حرارة منخفضة.

وبعد الري لا تحتفظ بالمياه المتبقية في الصحن الموجود تحت القصيص بعد 30 دقيقة.

كما يمكنك منحها بعض الأسمدة خلال الفترة الخضرية.

أخيرًا عليك بإزالة الأوراق الصفراء أو التالفة تدريجيًا من النبات حتى يبقى ذو منظر رائع للمكان الموجود فيه.

يعمل هذا النبات أيضًا على تنقية الهواء من التلوث الذي ينبعث من البيئة المحيطة فيقضي على الفورمالديهايد وأول أكسيد الكربون والتولوين والبنزين والزيلين الموجود في الهواء.

 عشيقة الشيطان أو Pothos

Pothos إنه نبات دائم الخضرة هو مصنع لتنقية الهواء، ينمو على شكل كرمة يمكن وضعها في سلة معلقة، أو وضع جزع في منتصفها لتتعلق عليه.

وتسمى عشيقة الشيطان لأنها دائمة الخضرة وتظل كذلك حتى لو بقيت في مكان معتم بعيد عن أشعة الشمس.

وهو من أجمل نباتات الزينة المنزلية فهو قادر على النمو بعيدًا عن ضوء الشمس إضافة إلى أنه يمكن زراعته في التربة يمكن زراعته بالماء فقط.

يحافظ على هواء المنزل غنيًا بالأوكسجين ونظيفًا بشكل فعال تمامًا فهو ينقي هواء المنزل من الملوثات كالفورمالديهايد والغبار والعناصر الأخرى المتطايرة.

يحتاج إلى قصيص متوسط الحجم فهو يزرع بعمق متوسط في التربة وعليك بري هذا النبات بشكل منتظم وعدم تعريض النبات لأشعة الشمس المباشرة حتى لا تحترق الأوراق أو تظهر عليها بقع سمراء.

النبات يعتبر من النباتات الظليلة يحب الجو الرطب مع أنه يتحمل الجو الجاف لذلك في الجو الجاف لا بد من رش الأوراق بالماء لتبقى رطبة مع عدم تعريض الأوراق لتيار هوائي بارد أو حار.

يعمل هذا النبات على تنقية الغلاف الجوي للمنزل عن طريق تحويل ثاني أكسيد الكربون الموجود في الهواء إلى أكسجين.

زنبق السلام (Spathiphyllum)

عندما تشتري زنبق السلام (Spathiphyllum)، فإنها تزرع عادةً في إناء صغير جدًا بحيث يجب أن تُروى مرتين في الأسبوع على الأقل.

لكنه يذبل بسرعة كبيرة عندما ينفد من الماء ويقل جماله في كل مرة يجف وفي كثير من الأحيان يحتاج إلى الماء أكثر من مرة في الأسبوع.

زنبق السلام من النباتات المنزلية المزهرة المفضلة حيث يزهر زنبق السلام في الربيع بسيقان زهور طويلة تحوم بأمان فوق أوراق الشجر، وتتفتح زهرة زنبق السلام المزروعة جيدًا مرتين في السنة، ويحتوي النبات على أوراق بيضاوية لامعة مع نقاط تخرج من التربة.

زنابق السلام رائعة بلا منازع كنباتات منزلية حيث تبدو الأصناف الصغيرة جذابة على سطح الطاولة ويمكن للأصناف الأكبر حجمًا أن تشغل بقعة ذات حجم جميل على الأرض، إنها تقوم بتصفية الملوثات الداخلية أكثر من معظم النباتات الأخرى لذا فهي رائعة لغرف النوم أو الغرف الأخرى حيث تساعد على تكسير الغازات السامة مثل أول أكسيد الكربون والفورمالديهايد.

كما يمكن أيضًا زراعة زنبق السلام في الهواء الطلق في المناخات الدافئة حيث يمكن أن يصل ارتفاعه إلى 6 أقدام.

تزرع زنابق السلام عمومًا في الأرض في الهواء الطلق كما يتم زراعتها كنباتات محفوظة بوعاء ولكن يجب نقلها للخارج خلال أشهر الصيف وبمجرد انخفاض درجات الحرارة أعدها إلى الداخل.

عند زراعتها في أصص يجب الحفاظ على تربة زنبق السلام رطبة حتى لا يؤدي إلى تحول الأوراق إلى اللون الأصفر، وتجنب أشعة الشمس المباشرة ولكن امنحها الكثير من الضوء الساطع، إنها من النباتات التي تحب الظروف الدافئة.

يمكنك تنظيف الأوراق بقطعة قماش مبللة بالماء لإزالة الآفات التي قد تصيب الأوراق.

تعتبر زنابق السلام نباتات محبة للظل لذلك عندما تنمو في الداخل فإنها تحتاج إلى الكثير من الضوء المفلتر والأكثر ظلًا.

قلل من الري ولكن لا تترك التربة تجف أبدًا واجعل النبات بدرجة الحرارة والرطوبة المناسبين حيث تفضل هذه النباتات الدفء الرطب لذلك تجنب تعريضه للتيارات الباردة ودرجات الحرارة العالية أو الباردة جدًا.

قم برش الأوراق كل أسبوع بالماء الناعم أو المقطر طوال موسم النمو الصيفي.

من الأفضل زراعة زنابق السلام في أواني كبيرة ويجب عمومًا الاحتفاظ بها إلى حد ما مرتبطة بالجذور.

اللبلاب الإنجليزي

إنه نبات ساحر بأوراق لامعة على شكل قلب وألوان غنية وملونة، يتمتع اللبلاب الإنجليزي بنمو أكثر إحكامًا من النباتات المنزلية الأخرى مما يجعله خيارًا رائعًا للشقق أو الغرف الصغيرة في المنزل أو المكتب.

ولكن تجنب وضعه في بيئة فيها تيارات هواء باردة.

هذا النبات الصغير يبدو جميلًا جدًا، ومن السهل جدًا زراعته بقطع جزء من ساقه ووضعها في وعاء آخر فيه ماء وعندما تظهر له جذور يمكن وضعه في التربة حيث أن اللبلاب الجديد سيكون جاهزًا في غضون أسبوعين.

ديزي جاربيرا (الاقحوان)

هذا النبات ذو الزهور الزاهية يزيل العديد من العناصر الكيميائية الموجودة في الهواء حيث يمكنك أيضًا وضعه في غرفة نومك حيث تتفتح أزهاره لمدة أسبوعين على الأقل.

يمكن زراعة نبات ديزي جاربيرا من البذور أو الشتلات أو الانقسام حيث يزدهر النبات في وضع مليء بالشمس والتربة الرملية وإضافة القليل من السماد عند الزراعة سيشجع نمو الأزهار بشكل جيد.

يحب هذا النبات الضوء الساطع غير المباشر في أواني جيدة التصريف والقليل من الظل الخفيف في الصيف.

(الاسبيدسترا) أو ورق الصالون

يمكن وضع هذا النبات في الشرفات طوال الصيف أو في إحدى زوايا المنزل التي تمر عليها أشعة الشمس لفترة قصيرة خلال النهار.

هذا نبات قوي جدًا تمامًا مثل أوراقه القاسية المستقيمة ذات اللون الأخضر الداكن الجميل والتي تنتصب بجوار بعضها البعض وكأن كل ورقة خرجت لوحدها من التربة.

يحظى هذا النبات بشعبية خاصة في أكثر البلاد حيث تتعايش أنواع لا حصر لها في أكثر الظروف.

إنه مقاوم لنقص الضوء والماء ومع ذلك يجب أن تمده بقدر من الأسمدة النيتروجينية أو بالأسمدة التقليدية.

أما سقايته فيمكن ريه يوميًا أو تركه بين اليوم والآخر لسقايته فهو مقاوم للجفاف ويتحمل قلة الماء.

سانسيفيريا السيوف الطويلة

Sansevierias هي نباتات منزلية شائعة وسهلة الرعاية.

Sansevierias (أو ما يسمى أيضًا نباتات الأفعى) لا يفضل الجميع هذه النباتات بسبب مظهرها القوي والجريء وأوراقها القوية المدببة، إنها من النباتات المعمرة دائمة الخضرة وطويلة العمر على عكس بعض النباتات المنزلية، إضافة إلى أن هناك العديد من الأنواع والأصناف المختلفة حيث منها ذات الأوراق الطويلة أو القصيرة، بأوراق مستديرة أو مسطحة أو مقعرة ومتنوعة باللون الأخضر الداكن أو الفضي أو الأخضر الفاتح أو الأصفر أو الأبيض.

تنمو سانسيفيريا كنباتات منزلية بمتوسط ​​الارتفاع حيث يتم استخدامها كنباتات على المكاتب أو الطاولات أو يمكن وضعها على الأرض وفي الحدائق.

Sansevierias لديها معدل نمو بطيء إلى معتدل وتحتاج إلى ضوء طبيعي ولكنها ستنمو بشكل أسرع وأبطأ في الإضاءة المنخفضة وستصبح ذات أشكال أكثر إشراقًا وكثافة ونقوشًا.

يجب أن تكون حريصًا على عدم المبالغة في ري هذا النبات حتى لا تتعفن الجذور وتأكد دائمًا من أن التربة جافة تمامًا قبل سقيها جيدًا مرة أخرى.

اسقِ النبات كل 2-8 أسابيع وتأكد من عدم ترك أي ماء يتراكم في وسط الأوراق لأن هذا قد يؤدي إلى أن تصبح الأوراق طرية وتؤدي إلى التعفن في النهاية وهذا النبات يتحمل أيضًا عدم الري لأسابيع.

يجب أن يبقى النبات بعيدًا عن أشعة الشمس الحارقة المباشرة حتى لا تحترق الأوراق.

تحب هذه النباتات الهواء الجاف أو القديم في منازلنا ومكاتبنا كما أنها تنمو بشكل جيد في الحمامات حيث تميل الرطوبة إلى الارتفاع كثيرًا.

وتتحمل Sansevierias درجات الحرارة في المنزل ولكن عليك إبعادها عن التيارات الباردة وفتحات التدفئة أو تكييف الهواء.

Sansevierias هي واحدة من أفضل النباتات عندما يتعلق الأمر بتنقية الهواء لأنها تأخذ السموم وتطلق الأكسجين، إنها نباتات رائعة لغرفة النوم لأنها تطلقها في الليل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.