مقالات مختارة

صحة

معلومات عن حبوب زينيكال Xenical لخسارة الوزن

تعتبر السمنة والوزن الزائد من أمراض العصر المنتشرة بكثرة، نظرًا للعادات الغذائية السيئة التي اكتسبناها نتيجة تطور الحياة اليومية، واضطرارنا لتناول الوجبات السريعة بكثرة، وقضاء الكثير من الوقت خارج المنزل، وعدم إمكانيتنا السيطرة على ما نتناوله بشكل جيد.

وباتت الأدوية المساعدة على حرق الشحوم وتخفيض الوزن شديدة الشيوع وكثيرة التنوع، ولكل منها طرقه الخاصة في علاج السمنة والتخلص من الدهون.

ويعتبر دواء وحبوب زينيكال Xenical واحدًا من هذه الأدوية المهمة، الذي سنتعرف عليه معًا في هذا المقال.

معلومات عن دواء زينيكال Xenical لإنقاص الوزن

نبذة عن حبوب زينيكال Xenical

كبسولات دوائية بعيار 120 ملم، يتركز عمله على المعدة والأمعاء الدقيقة في جسم الإنسان، ولا يتم امتصاصه ضمن مجرى الدم، وبالتالي لا يؤثر على مركز الشهية في الدماغ، وليس له أية تأثيرات تتعدى الجهاز الهضمي، لذلك يعتبر من أكثر أدوية إنقاص الوزن أمانًا وفعالية.

كيف يعمل زينيكال Xenical؟

يتضمن الدواء المادة الفعالة المدعوة أورليستات Orlistat، وهي العنصر الرئيسي في تركيبته، ويعتبر الأورليستات واحدًا من مثبطات أنزيم الليباز في المعدة والأمعاء، وهذا الأنزيم هو المسؤول عن تحليل الدهون في الطعام.

فعندما نتناول الطعام، تبدأ المعدة في تحليله إلى عناصره الرئيسية، من فيتامينات، ومعادن، ودهون عبر مجموعة من الأنزيمات، ويتم امتصاص العناصر الأساسية عبر جدار المعدة والأمعاء الدقيقة إلى الدم، للاستفادة منها.

وتعتبر الدهون من أهم مصادر الطاقة للجسم، ولكن عندما تزداد نسبتها ضمن الطعام، يتراكم الباقي منها في الجسم، مما يسبب السمنة وزيادة الوزن.

عمل أورليستات، هو تثبيط الأنزيم الخاص بتحليل الدهون، وبالتالي تقليل نسبة امتصاصها إلى الجسم، بنسبة تتراوح بين الثلاثين إلى الخمسة والثلاثين بالمئة، ويطرح الباقي منها خارج جسم الإنسان بالطرق الطبيعية.

فيضطر الجسم إلى حرق المخزن من دهون فيه، لتغطية العجز في الدهون المطلوبة، لمنح الجسم الطاقة اللازمة لاستمرار عمله، فتنخفض بالتالي نسبتها، ويقل الوزن تدريجيًا.

طريقة استخدام حبوب زينيكال Xenical

عادة يتم تناول الدواء مع وجبات الطعام الغنية بالدهون، بمعدل حبة واحدة مع كل وجبة، أو بعد الوجبة بما لا يتجاوز الساعة، وفي حال كانت الوجبة لا تحتوي على الدهون، يمكن تجاهل الجرعة الدوائية.

وللحصول على النتيجة المرجوة من الدواء، ينصح عادة باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، ويفضل بإشراف طبيب مختص يشرف على العلاج، وعلى الحالة الصحية للمستخدم طوال فترة تناول الدواء، وممارسة التمارين الرياضية لحرق الدهون الفائضة في الجسم، وإنقاص الوزن.

وفي حال نسيان الجرعة الدوائية، يفضل تناولها عند التذكر، بما لا يتجاوز الساعة بعد تناول الوجبة الغذائية، ولا تؤخذ جرعة مضاعفة أبدًا، لأنها قد تكون خطيرة على صحة المستخدم، ويفضل عند حدوث ذلك، إبلاغ الطبيب المشرف على العلاج، واتباع نصائحه بشكل دقيق.

التأثيرات الجانبية لدواء زينيكال Xenical

قد يترافق تناول دواء زينيكال Xenical مع بعض أو كل الأعراض التالية:

  • الشعور بالصداع.
  • تشكل الغازات في المعدة، والشعور بالثقل والتطبيل.
  • آلام في المعدة.
  • تكرر الذهاب إلى الحمام.
  • تغيرات في البراز بسبب طرح كميات أكبر من الدهون خارج الجسم.

موانع استخدام زينيكال Xenical

يمنع تناول الدواء في الحالات التالية:

  • الحساسية تجاه أي من مكونات الدواء وتركيبته الكيميائية.
  • حالات قصور الكبد، ومرضى المرارة، أو من استأصل المرارة من قبل.
  • حالات سوء التغذية وسوء الامتصاص.
  • الحمل والرضاعة، لأن تأثيرات الدواء غير معروفة على الجنين والأطفال.
  • لا يستخدم الدواء أبدًا للأطفال.

قبل تناول أو وصف زينيكال Xenical

يفترض قبل وصف أو تناول الدواء، أن يقوم الطبيب المشرف على العلاج، بفحص المستخدم، والتعرف على أسباب السمنة وزيادة الوزن لديه، كي لا تكون ناتجة عن قصور الغدة الدرقية، فعندها الدواء لا يفيد إطلاقًا.

كذلك يفضل تناول موانع الحمل بالنسبة للنساء، كي لا يحدث حمل أثناء فترة تناول الدواء، لما له من تأثيرات على صحة الجنين.

ويجب متابعة الطبيب لحالة المستخدم الصحية بشكل دائم، وخاصة حالة الكبد، لأن الدواء يمكن أن يعطي تأثيرات سلبية على وظائف الكبد، في حال الاستخدام لفترات طويلة.

تخزين الدواء

يفضل تخزين الدواء في حرارة الغرفة، ضمن درجة حرارة تتراوح بين خمسة عشر وثلاثين درجة مئوية، ضمن عبوته الخاصة، وبعيدًا عن متناول الأطفال.

سلبيات وإيجابيات زينيكال Xenical

  • يعتبر دواء زينيكال Xenical أول أدوية إنقاص الوزن التي لا تركز عملها على مراكز الدماغ للتحكم بالشهية، بالتالي لا يمكن للدواء أن يحدث أية أضرار عصبية، أو أية حالات إدمان دوائية.
  • ولكن يعترض بعض الأطباء على أسلوب عمله، بالتقليل من امتصاص الدهون عبر المعدة والأمعاء، حيث لا يفضلون التدخل الكيميائي بوظائف الجسم.
  • ولكن بشكل عام، أجمعت أغلب الدراسات على أن دواء زينيكال Xenical، هو أفضل وأكثر الأدوية أمانًا وفاعلية، في مجال علاج حالات السمنة وفرط الوزن.

وطبعًا كما العادة، لا يجب تعاطي أي دواء مهما كان، بدون وصفة طبية من طبيب مختص، ومع متابعة دائمة من قبله لحالة المستخدم الصحية.

ويجب التذكر دائمًا بأن دواء زينيكال Xenical، هو دواء مساعد، ولا يغني أبدًا عن اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، وممارسة التمارين الرياضية للحفاظ على صحة وسلامة الجسم.

الوسوم