دليل متكامل في كيفية كتابة بحث قصير … 10 خطوات واضحة ومرتبة

استمتع خلال إنجاز أوراق بحثك واعتمد على 10 خطوات فقط

هل مرت بالفعل ساعة على جلوسك أمام صفحة Word الفارغة؟ هل لا تملك أدنى فكرة حول كيفية كتابة بحث قصير ولا تعرف من أين تبدأ وماذا تكتب؟

قد تجلس لساعة وأنت تحدق في صفحة برنامج Word الفارغة وأنت لا تملك أدنى فكرة عن كيفية كتابة بحث قصير ولا تعرف ما الذي عليك القيام به ومن أين تبدأ وتفكر في كم هي مهمة صعبة هذه وكم أن الكتابة الأكاديمية متعبة، ولكن لا عليك اترك الأمر لنا.

إذا كنت تعاني مع البحث الذي عليك إنجازه فاترك الأمر لنا واقرأ هذا الدليل الذي يقدم لك 10 خطوات واضحة ومرتبة حول كيفية كتابة بحث قصير ومثالي وناجح.

كيفية كتابة بحث قصير

1 – تأكد من أنك تعرف ما عليك القيام به وما هي المواضيع المطلوبة

1 – تأكد من أنك تعرف ما عليك القيام به وما هي المواضيع المطلوبة

يمكن اعتبارها من أهم الخطوات التي تضمن نجاح بحثك وحصولك على تقييم يناسب الجهد الذي تبذله بدلًا من أن يكون البحث غير ملبي للمطلوب عندها سيكون التقييم ضعيف بغض النظر عن كم العمل الذي قمت به، تظهر أهمية هذه الخطوة في كيفية كتابة بحث قصير عندما يكون البحث أكاديمي في الجامعة أو لنيل درجة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتورة.

لذا تأكد من قضاء الوقت الكافي في التفكير في البحث الذي ستقوم بالكتابة عنه وفي العناصر الضرورية والنقاط الهامة التي يجب ذكرها، ولا مشكلة في الحصول على المساعدة من قبل المشرف في حال كان لديك أي تساؤلات حول غرض البحث.


2 – اختر الموضوع وحاول قدر المستطاع أن يكون الموضوع مهم بالنسبة لك

بعد تحديد وفهم المتطلبات وغرض البحث يكون قد حان الوقت لتحديد موضوع بحثك وما الذي ستقوم بالكتابة عنه، قد تشعر بأن الأمر صعب أو أنها مهمة شاقة، ولكن إليك بعض النقاط التي يمكن لها أن تساعدك:

  • حاول قدر الإمكان اختيار موضوع تهتم به وتحب الكتابة عنه وتجده ممتع، فهكذا يمكنك أن تطلق العنان لكل قدراتك على الإبداع.
  • حاول أن تختار موضع بحث يمكن لك إيجاد المصادر الكافية والمراجع التي تغني الموضوع وتساعدك في كتابة البحث.
  • استخدم إرشادات المشرف والملاحظات التي يقوم بإعطائها، ويمكنك الاطلاع على البحوث السابقة حتى تستلهم منها موضوع معين أو تتعرف إلى النقاط التي لم يتم تغطيتها ببحوث من قبل.

3 – حان الوقت للخطوة الأساسية والتي كنت تنتظرها… حان الوقت للبحث

3 – حان الوقت للخطوة الأساسية والتي كنت تنتظرها حان الوقت للبحث

يمكن اعتبارها الخطوة الأكثر مرونة عندما تتعلم كيفية كتابة بحث قصير فهناك مصادر الكثيرة ومراجع عديدة يمكنك الحصول عليها لإثراء موضوعك وإغناؤه، إلا أنه من المهم أن تبحث بتركيز ودقة، وخلال عملية البحث تأكد من النقطتين التاليتين:

  • محتوى المراجع والأبحاث والمصادر فليس عليك أن تقرأ كل ما قد كتب عن موضوع بحثك فهذا غير ممكن حتى ولو أردت ذلك، كل ما عليك القيام به هو أن تمر على تلك المراجع بسرعة ومرونة بحيث تتمكن من فهم محتواها وتحديد أي منها هو ما تحتاجه بالفعل.
  • إيجاد المصادر الموثوقة حتى تضعها في بحثك لتقويته فعلى الرغم من وجود كم هائل من المعلومات وبشكل خاص في الإنترنت إلا أنها لا تعني بالضرورة أنها كلها صحيحة.

قد يعجبك: مناهج البحث العلمي المختلفة مع شرح لكل منها


4 – اعمل على تنسيق أفكارك وتنظيم البحوث التي وصلت إليها

ها أنت الآن تملك مجموعة من الأفكار الخاصة بك والتي يمكن أن تكون مكتوبة على أوراق موزعة، بالإضافة إلى عدد من البحوث التي قد وصلت إليها، ما الذي عليك القيام به الآن؟

الآن قد حان وقت التنظيم والتنظيم والتنظيم فهي الخطوة الأساسية والأهم في كيفية كتابة بحث قصير فعليك تنسيق وترتيب كل تلك الأفكار والمراجع التي وصلت إليها، بالإضافة إلى أنها مهمة تضمن الوصول إلى الهدف من البحث وخاصة في حال العمل بشكل فريق فيكون كل عضو في الفريق قد وصل إلى شيء ولا بد من دمجها بشكل متكامل، ولا يمكن الانتقال للخطوات التالية بدون إكمال هذه المهمة.


5 – الآن عليك العمل على بناء هيكل البحث القصير الذي تقوم به

5 – الآن عليك العمل على بناء هيكل البحث القصير الذي تقوم به

بعد الانتهاء من خطوات كيفية كتابة بحث قصير السابقة يمكنك الآن البدء في بناء هيكل ورسم تقسيم البحث الخاص بك وتنظيم أوراق العمل، ويتم التخطيط وفق ما يلي:

عنوان البحث

يمكن اعتبار العنوان هو الجزء الأكثر أهمية في بحثك لأنه ما سوف يجذب انتباه القارئ وهو ما سوف يثير فضوله ويدفعه لقراءة ما يحتويه، وهذا الأمر يمكن أن تلاحظه على نفسك فليست كل العناوين التي تمر عليها تدفعك لقراءة ما فيها.

لذا تأكد من اختيار عنوان واضح وجذاب وممتع في الوقت نفسه، بحيث يعبر عن موضوع البحث بطريقة أنيقة وبدون مبالغة حتى لا يشكل بحثك خيبة أمل لمن يقرأه.

ملخص عن البحث

أهمية المخلص عن البحث تأتي مباشرة بعد أهمية العنوان فهذا الملخص هو ما يخبر القارئ وبشكل سريع حول الموضوع الذي يحاكيه البحث وحول النقاط الأساسية والمحتوى بشكل عام.

عند كتابة المختصر تأكد من أن تكون موضوعي ومباشر واعتمد على الجمل الصغيرة المركزة، وتجنب ذكر التفاصيل والإضافات الثانوية، وفي معظم الأحيان يكون من الممكن تقسيم الملخص إلى أقسام صغيرة وتعداد.

المقدمة

تتمحور المقدمة حول الموضوع بشكل عام وعن أهدافك من هذا البحث، لذا فهي مرتبطة بشكل أساسي مع الخطوتين الأولى والثانية لأنك فيهما قد قمت بتحديد ما الذي تود الكتابة عنه وما المعلومات والنتائج التي تود إيصالها للقارئ، ولا بد من اعتماد أسلوب بسيط ومباشر، وأن تكون المقدمة نقطة انطلاق وتعرف إلى البحث.

الأساليب والعناصر

هنا سيتوجب عليك ذكر عناصر البحث والأساليب الأساسية التي قمت بالاعتماد عليها والمواد والموارد التي يقوم عليها بحثك من أسماء لشركات أو معامل أو مواقع أو أماكن وغيرها وذلك يتوقف عن طبيعة البحث والموضوع الذي يختص فيه، كما يمكنك شرح بعض الرموز والمصطلحات التي يحتويها البحث (في حال كان ذلك ضروري ولكنه عادةً يتم في الملاحق).

محتوى البحث

هنا بالضبط سوف تقوم بكتابة محتوى البحث وكل المعلومات والأفكار التي وصلت إليها والتي يدور حولها الموضوع، بمعنى آخر هنا مركز البحث.

نتائج البحث

يمكنك في بعض الأحيان الدمج بين المحتوى والنتائج، ولكن يفضل اتباع هذه البنية، وأن تضع كل النتائج التي توصلت إليها من خلال بحثك مع ذكر الدلائل، بالإضافة إلى الفرضيات والأشياء التي تعتقد بأنها غير صحيحة.

مناقشات البحث

هنا عليك مناقشة المحتوى والنتائج التي وصلت إليها، وأجب عن الأسئلة التي تتمحور حولها وغطي النقاط غير الواضحة أو التي تحتاج المزيد من التفسير.

اقتراحات

بعد مناقشة البحث وما توصلت إليه من نتائج سيكون عليك إدراج المقترحات والإضافات، ومناقشة أي قيود للبحث إن وجدت.

التقدير والشكر

قدم الشكر والتقدير لجميع المسهمين في إنجاز هذا البحث وحاول ذلك الجميع، بالإضافة إلى ذكر الأشخاص الذي قد حصلت على الاستشارة أو المساعدة من قبلهم.

المراجع

في كل الأبحاث وأرواق العمل يكون من المهم أن تحتوي على المصادر التي تستند إليها، وعلى هذه المصادر أن تكون موضع ثقة لذا من المهم أن تقوم بالخطوتين رقم 3 و4 بشكل صحيح وبكل دقة فالبحث بالكامل يعتمد على المعلومات التي تتوصل إليها ولا بد من أن تكون دقيق.

الملاحق والجداول والأشكال

في معظم الحالات يتم إرفاق الملاحق مع البحث، وعادة يضم الملحق أقسام مخصصة لتوضيح كل ما تم ذكره والاستناد إليه في البحث، فالملاحق تضم:

  • الدلائل والإثباتات.
  • الرسوم التوضيحية والبيانية والنتائج الإحصائية.
  • جداول الأسماء أو الحسابات أو المصطلحات.
  • شرح الكلمات أو المصطلحات التي قمت باستخدامها في بحثك وما تشير إليه الاختصارات الموجودة في محتوى البحث.

6 – استعد! ها قد حان الوقت لتكتب محتوى بحثك

هل تعتقد أنه كان عليك البدء بالكتابة بوقت أقرب من هذا؟ كن مطمئن لأن العمل الذي قمت به حتى الآن في غاية الأهمية وهو ما سوف يساعدك في كتابة بحث واضح وقوي وغني ومثير للفضول والاهتمام.

ابدأ بالكتابة حتى ولو شعرت أنك لا تكتب بطريقة مثالية لا تقلق بشأن الأخطاء ومشاكل التنسيق بل ركز على محتوى البحث لأن هناك خطوات في كيفية كتابة بحث قصير تختص بهذه الأمور.

اعتمد في الكتابة على الأفكار والملاحظات التي توصلت إليها والتي دونتها على الأوراق التي قمت بتنظيمها في الخطوات السابقة، فذلك سوف يساعدك كثيرًا.

قد يهمك: كيف تكتب بحثًا متقنًا ووفق المعايير الأكاديمية الصحيحة؟


7 – عليك العمل على تحرير ما قمت بكتابته

7 – كيفية كتابة بحث قصير عليك العمل على تحرير ما قمت بكتابته

الآن بعد أن انتهيت من الكتابة يمكنك التوقف للحظات فما أنجتزه حتى الآن هو بالفعل كثير ورائع، ومن ثم عد إلى العمل وقم بتحرير ما قمت بكتابته:

رتب الفقرات وقد تحتاج لإعادة صياغتها بما يتناسب مع موقعها، وقد تلاحظ أن بحثك أقصر أو أطول من اللازم ففي حال كان قصير ابحث عن النقاط التي يمكن إثراؤها ولا تقوم بإضافة الكلمات بشكل مبالغ فيه أو إعادة ذكر معلومات موجودة بالفعل، أما في حال كان البحث أطول مما يجب فيمكنك تلخيص بعض الفقرات ولكن لا تتخلى عن المعلومات التي وصلت إليها.


8 – تأكد من قواعد اللغة والسياق

إذا كنت تشعر بالإرهاق فيمكنك أخذ بعض الراحة ومن ثم العودة إلى بحثك فهذا يمكن أن يجعلك أكثر قدرة على التركيز.

من المهم للغاية أن يتم تصحيح قواعد اللغة والنحو والسياق والتأكد من استخدام علامات الترقيم وتقسيم الفقرات في مكانها، قد تعتقد أن الأمر متعب ولكن هناك الكثير من الأدوات التي تساعدك في ذلك.

قد يعجبك: علاج عدم التركيز 13 علاج سيضمن لك نتائج مذهلة مع 8 أسباب عليك التعامل معها


9 – اعمل على تنسيق أوراق بحثك وتنظيمها

9 – كيفية كتابة بحث قصير اعمل على تنسيق أوراق بحثك وتنظيمها

إنها الخطوة الأكثر متعة فهنا سوف ينصب تركيزك على تنسيق أوراق البحث من حيث الخطوط والشكل والهوامش واللون وغيرها، لذا تأكد من اختيار خط جميل وبحجم واضح، واعتمد على الألوان التي تخدم البحث والهوامش التي تتناسب مع حجم العمل والأوراق التي قمت بكتابتها، ويمكنك مراجعة أماكن الصور والتحاليل البيانية وغيرها من المعلومات والتفاصيل.


10 – أعد قراءة البحث مرة أخرى بشكل كامل

بمجرد الانتهاء من الخطوة رقم 9 فإنه من الضروري آخذ ما يكفي من الراحة ويمكنك الابتعاد عن البحث ليوم أو يومين، وفي حال كنت لا تملك ما يكفي من الوقت يمكنك الابتعاد عنه لساعة أو ساعتين.

ومن ثم عد إلى العمل وأعد قراءة البحث وتأكد من كل شيء: الترتيب وتنسيق وعدم وجود الأخطاء، ومن المفيد أن تقوم بطباعة البحث على نسخة ورقية والتدرب على مناقشته، ويمكن أن يساعدك في ذلك قراءة البحث بصوت عالي أمام المرآة.


هكذا انتهت خطوات كيفية كتابة البحث العلمي … هل كنت تعتقد أن الأمر صعب؟ في الحقيقة إن الأمر ممتع!

قد يهمك:

المصادر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.