عالم كرة القدم وتاريخ كأس العالم

عالم كرة القدم وتاريخ كأس العالم، المستديرة الساحرة، اللعبة الأولى في العالم من حيث الإنتشار والممارسة حيث يمارسها مائتين وخمسين مليون شخص في العالم، لها الكثير من البطولات التي يتابعها مليارات المشاهدين في كل انحاء العالم.

عالم كرة القدم عالم كبير يدور حول كل فريقين، يتألف الواحد منهما من أحد عشر لاعبًا، ويمارس هذه اللعبة حوالي مائتان وخمسون مليون لاعب في العالم، فهي الرياضة الشعبية الأولى عالميًا، والأوسع انتشارًا، تجري اللعبة ضمن ملعب مستطيل الشكل به مرمى في كل جانب، وهدف اللعبة تسجيل الأهداف في مرمى الخصم.

تاريخ لعبة كرة القدم

تاريخ لعبة كرة القدم

لندخل إلى عالم كرة القدم لا بد لنا من معرفة شيء عن تاريخ هذه اللعبة الأولى عالميًا، فقد تم وضع القوانين التي تنظمها في المملكة المتحدة البريطانية في عام 1863 في جامعة كامبريدج (University Cambridge)، حيث كان لهذه القوانين أثرًا بارزًا في تطور اللعبة، وتأسس اتحاد كرة القدم الإنجليزي عام 1863 حيث عقد أول اجتماع له في ذلك العام.

والمسؤول عن تطبيق قوانين اللعبة في اليوم الحاضر (الإتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA ، وهي اختصار ((The International Federation of Football، علمًا أنها وضعت من قبل مجلس الإتحاد الدولي لكرة القدم (IFAB)، وتنظم بطولات كثيرة في مختلف أنحاء العالم من بطولات قارية وبطولات محلية وبطولة على مستوى العالم تقام كل أربعة أعوام مرة.

قوانين لعبة كرة القدم

للعبة كرة القدم سبعة عشر قانون يحتوي كل واحد منها على الشروط والمبادئ والتوجيهات، حيث وضعت لتتناسب مع كل المستويات والفئات العمرية التي تمار اللعبة، والقوانين في العادة يمكن صياغتها بعبارات عامة تتيح للحكام مرونة التطبيق في الواقع.

اللاعبون والحكاك والمعدات

الفريق الواحد يتكون من أحد عشر لاعبًا في الملعب، من بينهم حارس المرمى (Goal Keeper)، وهو اللاعب الوحيد المسموح له استخدام يديه لمسك الكرة، شريطة كونه داخل منطقة الجزاء التابعة لفريقه، ووظائف اللاعبين ومراكزهم لا تتدخل القوانين فيها ولكن المدرب هو من يتولى هذه المهمة ويوكل بعض الوظائف في الملعب ويحدد أمكنة اللاعبين ويمكن تغييرها في أي وقت وبدون سابق إنذار.

أما زي اللاعبين الذي يرتدونه أثناء اللعب فهو عبارة عن السروال القصير والقميص إضافة إلى الجوارب والحذاء، وأجهزة حماية الساقين، ولا يسمح للاعبين ارتداء أي شيء يمكن أن يؤدي لأذية اللاعبين كالساعات أو الحلي، ومن المتوجب على الحارس لبس زي يختلف عن اللاعبين لسهولة تمييزه عن الآخرين، إنّه عالم كرة القدم ،

كم أن هناك بعض من اللاعبين يجلسون عل دكة الإحتياط قد يتم استبدال بعض اللاعبين بهم نتيجة إصابة ما أو طبيعة ظروف كل لعبة وحسب ما يراه المدرب مناسبًا لتحقيق الفوز في المباراة، وفي العادة يمكن استبدال ثلاثة لاعبين في المباراة الواحدة لكل فريق، علمًا أن اللاعب الذي يستبدل لا يستطيع العودة إلى العب للمشاركة غي اللعب مرة أخرى بنفس المباراة، وذلك في المباريات الرسمية.

إن المباراة لكي تقام يجب أن يديره حكم للساحة وهو ينتلك السلطة التامة باتخاذ القرارات التي يراها مناسبة أثناء المباراة، وقراراته نهائية وملزمة ولا يتراجع عنها، كما يعاونه حكمان آخران هما حكام خطوط التماس، وفي المباريات الرسمية يوجد حكم رابع.

الملعب الذي تجري فيه المباراة

الملعب الذي تجري فيه المباراة

الملعب من صميم عالم كرة القدم شكل الملعب مستطيل يتراوح طوله بين (100 متر إلى 110 أمتار) أو (110 يارد إلى 120 يارد) حسب المقاسات الإنكليزية، التي تستخدم اليارد كواحدة للطول وهو يعادل 0,91 من المتر الذي يستخدم كواحدة لقياس الأطوال في النظام الدولي للقياس، إن خط التماس هو أطول الخطوط في الملعب وهو طول الملعب، وخط المرمى هو أقصر من خط التماس وهو عرض الملعب، ويبلغ طول المرمى ثمانية ياردات، أو سبعة أمتار واثنين وثلاثين سنتي متر، ويبلغ ارتفاع المرمى ثمانية أقدام أي ما يعادل متران وأربعة واربعين سنتي متر، والقدم هو من أجزاء اليارد في واحدات القياس التي تستخدم في المملكة المتحدة البريطانية، أمّا منطقة الجزاء فهي المنطقة امام المرمى والتي يستطيع حارس المرمى استخدام يديه لمسك الكرة ليمنعها من دخول المرمى، وتبعد عن المرمى ثمانية عشر يارد أو ستة عشر مترًا ونصف المتر.

طريقة اللعب

يستعمل اللاعبون كرة يصل قياس محيطها إلى واحد وسبعين سنتي متر، تسمى (كرة القدم)، ويتبارى الفريقان اللذان يتكون كل منهما من أحد عشر لاعبًا، لتسجيل الأهداف في مرمى الفريق المنافس، والذي يفوز هو الذي يسجل العدد الأكبر من الأهداف، أمّا إذا سجل الفريقان نفس عدد الأهداف أو لم يستطع أحدهما أن يسجل أي هدف في مرمى الفريق الآخر، انتهت المباراة بالتعادل، إمّا سلبًا بدون تسجيل أهداف، أو تعادل إيجابي يسجل فيه الفريقان نفس عدد الأهداف.

 هذا في المباريات الودية أو مباريات الدوري المحلي أمّا في بعض أدوار البطولات الرسمية التي يجب أن يكون فيها أحد الفريقين فائزًا، فيلجأ لكسر التعادل السلبي أو الإيجابي وذلك بتمديد المباراة لمدة ثلاثون دقيقة تقسم على شوطين، كل منهما خمسة عشر دقيقة، وإذا استمر التعادل فيلجأ الحكام إلى تنفيذ ركلات الجزاء الترجيجية، ويتم تنفيذها من علامة الجزاء أمام أحد المرميين.

حيث تنفذ في البداية خمسة ركلات لكل فريق التناوب واحدة بواحدة، وإذا استمر التعادل تنفذ الركلات بالتناوب ضربة بضربة حتى كسر التعادل وإعلان فريق فائز بالمباراة، هذا من عالم كرة لقدم، عالم الساحرة المستديرة.

مدة المباراة وقواعد كسر التعادل

نحن هنا في صميم عالم كرة القدم حيث تتكون المباراة من شوطين مدة كل منهما خمسة وأربعون دقيقة، يتخللهما فترة استراحة تمتد لربع ساعة، أي أن مدة المبار الكاملة تسعون دقيقة ملعوبة بشكل فعلي، وحكم الساحة هو المسؤول الأول والأخير عن احتساب الوقت ونهاية المباراة، مع مراعاة الوقت بدل الضائع حيث يتوقف اللعب نتيجة ظرف طارئ ما مما يستدعي أن يضاف الوقت الذي توقفت في المباراة لإكمالها تمامًا، وكنا قد تحدثنا عن كسر التعادل الذي يحدث في المباريات الرسمية التي تحتاج إلى تحديد فريق فائز.

الكرة في اللعب أو خارج اللعب

من قوانين اللعبة أن تبدأ المباراة بركلة البداية من نتصف الملعب، وتعتبر الكرة في اللعب طالما هي في ضمن حدود الملعب مع اعتبار الخطوط ضمن الملعب، أي لا تكون خارج الملعب إلّا إذا تجاوزت الخطوط الخارجية بكامل محيطها، وتعاد الكرة بطريقة محددة كما يلي:

  • ضربة البداية، تنفذ في بداية المباراة أو بعد تسجيل أحد الفريقين لهدف ما، وتنفذ من مكز الملعب أي مركز دائرة المنتصف.
  • رمية التماس وتنفذ باليد من على خط التماس وهو خط الطول في الملعب، وتنفذ من مكان خروج الكرة إلى خارج الملعب أي عند تجاوز الكرة لحط التماس بكامل محيطها كما أسلفنا سابقًا.
  • ضربة أو ركلة المرمى وتنفذ من أمام المرمى عند تجاوز الكرة بكامل محيطها خط المرمى، إلى خارج الملعب دون أن تكون قد دخلت المرمى، والذي تسبب في خروجها أحد اللاعبين المنافسين.
  • الركلة أو الضربة الركنية وتنفذ من زاوية الملعب من قبل الفريق المهاجم، عندما تتجاوز الكرة بكامل محيطها، لخط المرمى، ودون أن تدخل المرمى، ويكون الذي تسبب في إخراجها، أو آخر من لمسها أحد اللاعبين المدافعين، لا ننسى فنحن مازلنا في عالم كرة القدم الساحر.
  • الركلة أو الضربة الحرة الغير مباشرة، ينفذها أحد الفريقين عند ارتكاب أحد لاعبي الفريق الآخر أي خطأ من الأخطاء التي لا يعطى عليها ركلة جزاء، وهي ركلة لا يمكن احتساب هدف منها دون أن يلمسها لاعب آخر غير اللاعب الذي قام بتنفيذها.
  • الركلة أو الضربة الحرة المباشرة تمنح لأحد الفريقين بعد ارتكاب الفريق الآخر لإحدي الأخطاء، كعرقلة أحد اللاعبين عن قصد من الفريق الآخر، وتنفذ مباشرة على المرمى وقد يقف عدد من اللاعبين المدافعين أمام الكرة بعيدًا عن الكرة مسافة قانونية وهي أحد عشر يارد.
  • ركلة او ذربة الجزاء وهي تنفذ من نقطة الجزاء التي تبعد أحد عس يارد عن المرمى، ولا يكون أمام الكرة إلّا حارس المرمى الذي سيحاول صدها، وتمنح نتيجة خطأ يرتكب بحق اللاعب المهاجم، من قبل أحد اللاعبين المدافعين عن المرمى، أو عندما يقوم أحد اللاعبين المدافعين عن المرمى بلمس الكرة عن قصد، فعقوبة لمس الكرة عن قصد ضمن منطقة الجزاء، هي ركلة جزاء،
  • الكرة الساقطة يرميها الحكم عندما يتوقف اللعب لسبب ما كإصابة لاعب مقلًا.

ما هي أخطاء اللعبة في عالم كرة القدم

إن الأخطاء تقع عندما يرتكب أي لاعب مخالفة من المخالفات التي ذكرتها قوانين اللعبة، أو إذات تعمد ضرب الخصم عمدًا، وأخطاء لمس الكرة عندًا أو بدون قصد، أو الوقوع في مصيدة التسلل كأن يتواجد أحد اللاعبين من أحد الفريقين خلف المدافعين بحيث لا يوجد أحد من اللاعبين المدافعين بين اللاعب ومرمى الخصم، ومررت الكرة له هنا تكون اللاعب قد وقع في مصيدة التسلل وعقوبتها ركلة أو ضربة حرة غير مباشرة.

وإذا ارتكب أحد اللاعبين خطا يستوجب عقوبة الإنذار يعطى الكرت الأصفر، وإذا تكرر الخطأ الذي يستوجب الإنذار أيضًا يعطى الكرت الأصفر ثانية ولكنه يتحول الكرت إلى احمر لارتكابه مخالفتين كل منها تستوجب الإنذار، والكرت الأحمر يعني طرد اللاعب من الملعب، بدون أن يستطيع فريقه تعويض النقص الحاصل نتيجة الطرد.

الهيئات المسؤولة في عالم كرة القدم

إن الفيفا (FIFA)، وهو الإتحاد الدولي لكرة القدم (The International Fedetation Of Football)، ويقع مقره في مدينة (زويرخ السويسرية(Swiss Zurich ، ويوجد اتحاد في كل قارة تابع له وهذه الإتحادات هي:

  • (UEFA)، هو الإتحاد الآسيوي لكرة القدم (Federation Of Asian Footballers).
  • (CAF)، هو الإتحاد الأوربي لكرة القدم (European Football Federation).
  • (CAF)، هو الإتحاد الإفريقي لكرة القدم (African Football Association).
  • (OFC)، الاتحاد الأوقيانوسي لكرة القدم Oceania Football Association)).
  • (CONCACAF)، اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي لكرة القدم (North and Central America and the Caribbean Football Association).
  • (CONMEBOL)، هو الإتحاد الأمريكي الجنوبي لكرة القدم (South American Football Association).

البطولات العالمية الرسمية في عالم كرة القدم الساحر

البطولات العالمية الرسمية

إن الفيفا (FIFA) ينظم عددًا كبيرًا من البطولات لكرة القدم اهمها على الإطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم، وهي تقام كل اربعة اعوام مرة واحدة، حيث يترواح عدد الدول المشاركة في التصفيات المؤهلة للنهائيات، بين مائة وتسعين دولة ومائتين دولة، وعدد الدول المشاركة في النهائيات نتيجة للتصفيات بين المنتخبات الوطنية لكرة القدم، إثنان وثلاثون منتخبًا، يتنافسون للحول على لقب بطل العالم بكرة القدم، هذا وقد كانت آخر نهائيات للبطولة قد جرت في البرازيل، وقد حصلت ألمانيا على لقب بطولة كأس العالم لكرة القدم، بعج فوزها على منتخب الأرجنتين لكرة القدم، حيث أقيمت المباراة النهائية في مدينة (ريو دو جانيرو البرازيلية (Rio de (Janeiro Brazil.

وتقام بطولات على مستوى القارات فكل قارة تقيم بطولة خاصة بها وهذه البطولات هي:

  • بطولة كأس أمم أوروبا بإشراف الإتحاد الأوروبي لكرة القدم (UEFA)، وتقام كل أربع سنوات مرة بالتناوب مع نهائيا كأس العالم، والبطولة الأخيرة أقيمت في فرنسا ما بين العاشر من حزيران والعاشر من تموز لعام 2016، وقد نال البطولة منتخب البرتغال وذلك بعد أن فازت على البلد المضيف للبطولة فرنسا.
  • بطولة كأس أمم آسيا بإشراف الإتحاد الآسيوي لكرة القدم (AFC)، أقيمت البطولة الأخيرة في أستراليا في الفترة من التاسع من شهر كانون الثاني غلى الوحد والثلاثين من شهر كانون الثاني عام 2015، ونال لقب البطولة المنتخب الوطني الأسترالي بعد فوزه على المنتخب الكوري بهدفين لهدف في المباراة النهائية التي أقيمت في ملعب أستراليا في مدينة سيدني.
  • كأس أمم أمريكا الجنوبية كوبا أمريكا (CONMEBOL).
  • كأس أمم أمريكا الشمالية كأس الكونكا كاف الذهبية .(CONCACAF)
  • كأس أمم إفريقيا (CAF).

أشهر اللاعبين في عالم كرة القدم

أشهر اللاعبين في عالم كرة القدم

بيليه

هو إديسون دو ناسيمنتو (Edison Arantes Do Nascimento)، أعظم لاعب مارس كرة القدم، مر في عالم كرة القدم ولد في الثالث والعشرين من شهر تشرين الأول لعام 1940، برازيلي الجنسية، ويعتبر فيها بطلًا قوميًا، فقد استطاع أن يحقق مع منتخب بلاده بطولة كأس العالم مرتين الأولى كانت في العام 1958، والثانية في المكسيك عام 1970، أطلق عليه عدة ألقاب منها (الملك بيليه، الجوهرة السوداء).

مارادونا

هو دييغو أرماندو مارادونا (Diego Armando Maradona)، ولد في الثلاثين من شهر تشرين الأول عام 1960، أرجنتيني الجنسية، استطاع أن يلعب ضمن منتخب بلاده، أربعة نهائيات لكأس العالم، واستطاع أن يحقق مع المنتخب الأرحنتيني بطولة كأس العالم في التي أقيمت نهائياتها في المكسيك في العام 1986، حيث فاز المنتخب الأرجنتيني في المباراة النهائية على المنتخب الوطني الألماني بنتيجة هدفين لهدف.

وهو صاحب الهدفين الذين دخلا التاريخ وكل واحد لسبب يختلف عن الآخر، فالأول كان عندما لمس الكرة بيده ودخلت مرمر إنجلترا، وقال عنه (أن يد الله هي التي سجلت الهدف) والثاني كان في نفس المباراة عندما راوغ كل المنتخب الإنكليزي مسافة ستين مترًا وسجل الهدف الثاني لبلاده لتفوز الأرجنتين على المنتخب الإنكليزي بهدفين لهدف، وقد تم اختيار هذا الهدف كأفضل هدف يسجل في القرن العشرين.

ميسي

هو ليونيل أندريس ميسي كوتشيني (Lionel Andres Leo Messi)، أرجنتيني الجنسية ولد في الرابع والعشرين من شهر حزيران لعام 1987، يلعب حاليًا مع نادي برشلونة الإسباني، يوصف بأنه أعظم لاعب في العالم متفوق على كل من بيليه ومارادونا، واستطاع أن يسجل واحد وتسعين هدفًا في موسم واحد، وقد صرح ميسي بأنه خليفة مارادونا في عالم كرة القدم.

أكثر المنتخبات الوطنية التي أحرزت بطولة كأس العالم

  • المنتخب الوطني البرازيلي، فاز باللقب خمس مرات في الأعوام (1958 – 1962 – 1970 – 1994 – 2002).
  • المنتخب الوطني الإيطالي فاز باللقب أربع مرات في الأعوام (1934 – 1938 – 1982 – 2006).
  • المنتخب الوطني الألماني حمل اللقب أربع مرات أيضًا في الأعوام (1954 – 1974 – 1990 – 2014).
  • المنتخب الوطني الأرحنتيني فاز باللقب مرتين في الأعوام (1978 – 1986).
  • المنتخب الوطني الأورغواياني حمل اللقب مرتين في الأعوام (1950 – 1930).
  • المنتخب الوطني الإنكليزي فاز باللقب مرة واحدة في العام (1966).
  • المنتخب الوطني الفرنسي حمل اللقب مرة واحدة في العام (1998).
  • المنتخب الوطني الإسباني فاز باللقب مرة واحدة في العام (2010).

هكذا نرى أنه أقيمت حتى الآن عشرون نهائيات لبطولة كأس العالم لكرة القدم استطاعت فقط ثمانية منتخبات وطنية الفوز باللقب، كان ذلك في عالم كرة القدم المثير.

كانت تلك مقالة رائعة وشيقة عن عالم كرة القدم وتاريخ كأس العالم، فقد تحدثنا فيها عن تاريخ اللعبة وقوانينها وطريقة اللعب وتحدثنا عن الملعب وعن أنواع الأخطاء التي يحاسب عليها قانون كرة القدم، بمختلف العقوبات، وأنواع البطلات التي يقيمها الإتحاد الدولي لكرة القدم والمنتخبات الفائزة باللقب وأفضل اللاعبين في كرة القدم.

قد يهمك:

قد يعجبك ايضا