8 نصائح لتستعيد علاقتك السابقة بمن تحب

دائمًا ما تحصل الخلافات بين الشريكين لأسباب مختلفة من سوء تفاهم على أمر ما، غيرة أحدهم على الأخر، موقف حصل بينهم ولم يجيدوا التعامل معه، وغير ذلك من الأسباب التي قد تؤدي للخلافات بين الحبيبين. قد تُحل هذا الخلافات أحيانًا لحظة وقوعها وقبل أن تتطور إلى مشاكل، وقد تتطور لمشاكل ولكن أيضًا تُحل بعد ذلك، وقد تطور إلى مشاكل ولا تُحل وتؤدي إلى الانفصال والفراق.

8 نصائح لتستعيد علاقتك السابقة بمن تحب

وكثيرًا ما يحصل بعد الفراق والانفصال أن يعيد كل من الطرفين أو أحدهم التفكير في الأمر ليكتشف إن الموضوع لم يكن ليستوجب الوصول لحد الانفصال لو تفهموا الموضوع بروية ووعي أكثر. لذلك إن حصل لك أو لكِ هذا وانتابتك الرغبة لتستعيد علاقتك السابقة بمن تحب أو من تحبين إليك هذا النصائح، وتأكد دائمًا إن الأوان لم يفت ولم تتأخر، فقط بادر وأعد البهجة لحياتك وحياة شريكك.

نصائح لتستعيد علاقتك السابقة بمن تحب

1 – راسل الشريك

أولى النصائح التي عادةً ما ينصح بها خبراء العلاقات لتستعيد علاقاتك بمن تحب هي أن تحاول إعادة الاتصال بالشريك ولكن ليس بتواصل مباشر عبر مكالمة هاتفية أو لقاء وإنما يكفي رسالة نصية، حيث إن الغياب أحيانًا يزيد من الحنين والشوق. حاول أو حاولي إرسال رسالة نصية بسيطة تثير مشاعر الود والحنين ودعك من كل الكبرياء الذي قد يصيبك لأنه لن يقود لشيء. حاول أن تذكر في الرسالة الأشياء التي كنتم تفعلونها وتستمتعون بها معًا. إذا جاء الرد إيجابي فالأمر رائع، أما إذا ما كان سلبي فانتقل للنصيحة التالية.

2 – اتصل به

عبر مكالمة هاتفية أعطي شريكك فرصة ليسمع صوتك، ويفضل أن تكون المكالمة في مناسبة ما؛ تهنئة في عيد، مباركة بأمر ما، دعوة لحضور حدث ما كحفلة أو ما شابه؛ حيث ستكونون معًا في جو من الراحة والهدوء بعيدًا عن كل الضغوطات. من خلال المكالمة سيفهم الشريك بأنك ما زلت تحتفظ له بمشاعر الحب والود. إن قبل الشريك الدعوة وكان لطيف معك فهذا ليس بالضرورة إنه يريد العودة لك، بل انتبه جيدًا ولاحظ ولا تتوسل له بل أعطيه فرصة حتى تهدأ المشاعر وينسى الخلاف الذي حصل.

3 – أخبره بشوقك إليه

إن حصل وقبل الدعوة، أو قبلت الدعوة طبعًا، خلال المكالمة الهاتفية أو كان لطيف بما فيه الكفاية عبّر عن شوقك إليه ومدى افتقادك له، تكلم عن أحوالك وعملك والتغييرات التي طرأت في غيابه. إن لاحظت إن حديثه معك كان دافئ وحنيني أخبره برغبتك بعودته، افتح قلبك وتحدث من الأعماق. ولكن لا تتحدث عن الخلاف الذي حصل وأسبابه لأنه هو بالتأكيد يعرف ذلك، فلا داعي للتذكير بالماضي وما انتهى.

4 – تحاول التأثير في مشاعره

إن لاحظت إن الطرف الآخر على استعداد ليسمعك ويفهم وجهة نظرك، حاول إثارة مشاعره تجاهك بطريقة إيجابية، عبر الإشارة للأيام الجميلة التي مضت بينكم، إن كان سبب الخلاف هو نتيجة خطأك أنت حاول الاعتذار بطريقة ودية وبيّن في اعتذارك ندمك على ما اقترفت وإنك كنت تفهم الأمر بصورة خاطئة، ثم عبّر عن نسيانك للماضي وما حصل من بعد وفراق ورغبتك في الإصلاح.

5 – لا تستذكر الكثير من الماضي

أثناء حديثك لا تغوص كثيرًا في الماضي وتناقش كل نقاط الضعف والأخطاء التي كانت في علاقتكم؛ هذا سيجعل الخلافات تطفو على السطح من جديد ولن يساعد في ترميم العلاقة، بل ركز على الأشياء الإيجابية ولحظات الفرح والسعادة والمرح التي كنتم تقضونها معًا.

6 – استعن بأحد الأصدقاء

هذه النصيحة يمكنك اللجوء لها في حال لم تجدي النصائح السابقة كثيرًا. حيث يمكن الاستعانة بإحدى صديقات شريكتك، أو بأحد أصدقاء شريكك، أو حتى من الأقارب أو المعارف المقربين وذلك لمحاولة إنعاش العلاقة بين الطرفين على أمل إعادة المياه لمجاريها.

7 – تجاهل كل أخطاء علاقتكم السابقة

لا أنت ولا شريكك يرغب بإعادة مناقشة الخلافات التي كانت تحصل أو أسبابها مهما كانت، لذلك من الأفضل للطرفين تجاهل مثل هذه الأمور أثناء محاولتهم ترميم العلاقة أو استعادتها، وعدها من الماضي وكأنها شيء لم يكن.

تجاهل كل الأخطاء والثغرات التي كانت سواء من جهتك أو من جهة الطرف الأخر، وحتى لو حاول الطرف الأخر مناقشتها أو التطرق لها حاول إغلاق الموضوع بأقل الخسائر كما يقال، حاول الإشارة بأن حياة جديدة ستبدأ وكل شيء سيكون أفضل من قبل.

8 – أظهر شيء من رومنسيتك

القليل من الرومنسية لن يضر يقدر ما ينفع، هدية ما مع رسالة بسيطة تشرح فيها سبب حبك، تذكر فيها الأشياء المميزة في الطرف الأخر والتي دائمًا ما تثير إعجابك. استخدم هذه النصيحة بذكاء وحذر شديد؛ مثل هذه الأمور كثيرًا ما تتحول لكليشيهات نمطية ومكررة لا تنفع في شيء.

هذه النصائح يمكنك البدء بتنفيذها لتستعيد علاقتك السابقة بمن تحب وترميم ما انكسر من مشاعر الحب والود بينكم، وتذكر دائمًا خلال سعيك للعمل بهذه النصائح إن حياتنا تحلو بصحبة من نحب وإن الأشياء الطيبة دائمًا ما تطفو على السطح وتكون هي المسيطرة على مجرى الأمور عندما نحن نريد ذلك.

قد يعجبك ايضا