البطاقات الإئتمانية أو بطاقة الفيزا ، أشكالها وأفضل أنواعها

 الائتمان هي عبارة عن عقد ما بين شخص يتم من خلاله الحصول على مبالغ من المال من إحدى الجهات الممولة من بنك أو مؤسسة مالية، ويتم استخدام مصطلح ائتمان أيضًا للعلاقة ما بين الأفراد والأصول المانحة، وأيضا قيم الالتزامات التي تكون مترتبة على هؤلاء الأفراد والتي من الممكن أن تظهر في التقارير المالية الخاصة بهم.

ومن التعريفات الأخرى لبطاقة الائتمان أنها عبارة عن اتفاقية ما بين مؤسسة مصرفية كالبنوك، المؤسسات المالية ذات النوع الاستثماري، وشخص يتم أطلاق عليه صفة العميل أو المقترض،

ومن خلال هذه الاتفاقية يتم أيداع المال التي تكون خاصة في العميل بحسابه البنكي الخاص، ويرتبط هذا الحساب مع بطاقة الائتمان ويقوم باستخدامها في عملية الحصول على المال كلما احتاج للمال.

ومن الضروري جدا التقيد بالخطوات والشروط التي تكون خاصة بالمؤسسة المصرفية التي تكون تابعة لها بطاقة الائتمان، وذلك من أجل أن يتم استخدام هذه البطاقة بطرق صحيحة وقانونية.

أفضل بطاقة فيزا

بطاقة الفيزا هي عبارة عن بطاقة من النوع البلاستيكي والإلكتروني وترتبط هذه البطاقة مع الحسابات المالية البنكية، وتساعد بطاقة الفيزا في استخدام الأموال التي تكون متوفرة في الحسابات وذلك بمقابل خصومات مالية بسيطة، وذلك لقاء الحصول والتمتع بهذه الخدمة، ولهذا الشيء تعتبر بطاقة الفيزا التي من الصعب أن يتم الاستغناء عنها في البنوك، التي تساعد في العديد من عمليات البيع والشراء.

يعود تاريخ استخدام هذا النوع من البطاقات إلى عام 1920، حيث تم استخدامها لأول مرة في أمريكا، وذلك من أجل التسهيل العمليات المالية، ومن ثم انتشرت بشكل كبير وواسع مع سعي وقيام البنوك إلى القيام بإصدار تصاميم خاصة ومختلفة ومتنوعة لهذه البطاقات، ولقد أصبحت هذه البطاقات في الآونة الأخيرة جزء من الأعمال المصرفية والمالية.

استخدامات بطاقة الفيزا كارد

تستخدم بطاقات الفيزا كارد في الكثير من المجالات العامة، التي تعمل على توفير السهولة والراحة للفرد الذي يقوم باستخدامها، وذلك بسبب تقليلها الجهد والوقت للتعامل والحصول على المال، وبشكل خاص عند عدم توفر مبلغ مالي عند الحاجة إليه، ومن استخداماتها:

اقرأ أيضًا: ما هي الوديعة البنكية وأنواعها؟ وما العائد منها؟

الحصول على المال من خلال الحساب

يعتبر من أكثر استخدامات انتشار وشيوع لهذه البطاقة، ويعتبر من أهمها أيضًا، وذلك بسبب الفكرة في عملية تصميم هذا النوع من البطاقات حيث جاءت لتسهيل عملية التعامل واستخدام المال عند الحاجة له.

الدفع من خلال البطاقة

يعتبر من الطرق الجديدة بشكل نسبي من أجل التعامل مع بطاقات الفيزا كارد، ولقد أصبحت تستخدم بشكل كبير وبكثرة في عملية التسوق وعند زيارة المحلات التجارية والأسواق التي يتم التعامل فيها بهذا النوع من البطاقات، وذلك بسبب أنها لها القدرة على تغطية مبالغ مالية صغيرة وكبيرة بنفس الوقت، والتي من الممكن أن تكون غير متوفرة مع الزبون.

التعاملات المصرفية من خلال الانترنيت

وهي من أحدث الاستخدامات لبطاقات الفيزا كارد، حيث ظهرت من خلال تزامن التطورات التكنولوجية وعملية انتشار الإنترنيت بين الناس، فلقد تم تحويل الكثير من التعاملات المصرفية التي تكون خاصة بالبنوك، أو احدى الأمور التجارية من الاستخدامات التقليدية إلى استخدامات الأنترنيت، وذلك باعتبارها من الوسائل المتطورة والحديثة، التي قد ساهمت بشكل كبير في عملية توفير الأدوات التي تسهل عملية تسديد المال، وذلك مقابل العمليات الشرائية وذلك من خلال المواقع والمتاجر الإلكترونية المتوفرة على شبكة الأنترنيت.

المميزات الأمنية لبطاقات الفيزا كارد

بطاقة الفيزا كارد لها العديد من المميزات الأمنية الخاصة بها التي تجعلها وتميزها عن باقي البطاقات الائتمانية الأخرى، ومن هذه الميزات:

لوحة التوقيع

وهي عبارة عن مستطيل يكون بشكل سري وهو يظهر في خلف البطاقة الفيزا كارد، ويتم استخدامه كوسيلة للتحقق الإلكتروني من تطابق التوقيع الخاص بصاحب البطاقة مع توقيه الموجود في البنك، وذلك يساهم بشكل كبير في عملية التأكد من الهوية الشخصية لصاحب البطاقة عند القيام باستخدام هذه البطاقة.

قيمة تأكيد البطاقة

وهو عبارة عم قيم رقمية تكون مكونة من 3 أرقام فقط، وهي تظهر على أشكال مربعات وذلك بجانب اللوحة الخاصة بالتوقيع، ويتم تشكيلها في العادة من أرقام تكون مختارة من خلال الرقم الخاص بالحساب البنكي.

أرقام التعريف البنكية

وهي عبارة عن4 أرقام يتم استخدامها للإشارة للبنك الخاص بالبطاقة، ويجب أيضًا أن يتم تحقيق تطابق مع الأرقام الأولى لحساب مصرف.

اسم صاحب البطاقة

وهو عبارة عن الاسم الحقيقي والرسمي بالشخص بصاحب البطاقة، والذي يستطيع هو فقط أن يقوم باستخدامها في عمليات مالية متنوعة ومختلفة.

الماستر كادر (master card)

وهي تعتبر من الأنواع الائتمانية الشائعة كثيرا في الاستخدام حيث تقوم بإصدارها شركة أمريكية، تقدم الماستر كارد للمستخدم نظام دفع وذلك بواسطة هذا النوع من البطاقات، بالإضافة إلى تضمن بطاقة الماستر كارد نوعان وهما: credit card – debit card.

وتعمل الشركة أيضًا على منح للبطاقة إمكانية الشحن بالمال أو من الممكن أن يتم سحبها وذلك بواسطة آلة الصراف وذلك بشرط حمل العلامة الأخيرة لـ master card: وذلك بأنها تكون قابلة لعملية السحب من خلال ذلك، وتشيع وتكثر بكثرة في المطارات الدولية.

تتميز بطاقات الماستر كارد بأنها سهلة الاستخدام بشكل كبير، كما أنها من الممكن أن يتم تفعيلها وتفعيل حسابات الباي بال ويتم ذلك من خلال عملية التسجيل في الموقع الخاص بها بالإضافة إلى فتح حساب هناك، ثم يجب أن نقوم بعملية ربط للحساب مع البطاقة وذلك من اجل القيام بتسهيل عمليات الشراء وسحب الأموال.

الفرق بين الفيزا كارد والماستر كارد

أن الفرق ما بين بطاقتي الفيزا والماستر كارد هي الجهة المصدرة، فشركات الجنسيات تقوم بإصدار فيزا كارد، أما الشركات الأمريكية تقوم بإصدار ماستر كارد، أما من ناحية القيام بتفعيل عبر الباي بال فالماستر كارد لا تستطيع القيام بتفعيلها بشكل تام وكامل ولكن بطاقة فيزا تتم تفعيلها بشكل كامل.

أنواع بطاقات الائتمان

هناك العديد من البطاقات الائتمانية، وفيما يلي بعض منها:

بطاقات ائتمان تحويل الرصيد (Balance Transfer Credit Cards)

هي عبارة عن بطاقات تقوم بتقديم معدل تمهيدي منخفض على تحويلات الأموال خلال فترات معنية من الزمن، حيث تختلف هذه العروض التي تكون خاصة بهذه الأنواع من البطاقات وذلك وفقا مع أسعار الفائدة الترويجية وخلال فترة الترويج.

بطاقات ائتمان المكافآت (Rewards Credit Cards)

هي من نوع البطاقات التي تقوم بتقديم مكافآت لعملاء وذلك عند قيامهم بعملية استخدامها عند الشراء، وهي تقسم لثلاث أنواع وهي عبارة عن بطاقة السفر، بطاقة النقاط، بطاقة استرداد المال، وتختلف اختيار الأفراد والأشخاص لهذه الأنواع وذلك بحسب طبيعة النفقات الشخصية لهم.

 بطاقات ائتمان الطلاب (Students Credit Cards)

هي عبارة عن البطاقات التي تم تصميمها بما يتناسب مع احتياجات طلاب الجامعة، وتتميز هذا النوع بكثير من الميزات التي تجعلها مختلفة عن باقي البطاقات، ومن الميزات:

  • المكافآت المختلفة والمتنوعة
  • انخفاض كبير في معدلات الفائدة المالية والكثير الكثير من الميزات.

بطاقات الشحن (Charge Cards)

هي عبارة عن نوع معين من أنواع البطاقات الائتمانية، ولها أسم بطاقات الخصم، وهي من البطاقات التي لا تملك حد لأنفاق الأموال بشكل مسبق، وهي من النوع الذي يتطلب القيام بدفع أرصدتها بشكل تام وكامل بنهايات الأشهر، وبالغالب أنها لا تعتمد على رسوم مالية للقيام بالشحن أو الحدود الدنيا للدفعة المالية، حيث يتم ترتيب دفعات كاملة للرصيد.

بطاقات الائتمان المضمونة (Secured Credit Cards)

هي من الأنواع التي يكون خيار للأفراد الذين ليس لديهم أي تاريخ ائتماني، أو هؤلاء الذين تعرضوا للأذى من الائتمان، فتحتاج هذا النوع لإيداع مبلغ مقابل لعملية التأمين، وبالغالب ما تكون الحد الائتماني مساوي للقيمة المالية المودوعة، وفي بعض الأحيان أكثر بقليل.

البطاقات المدفوعة مسبقاً (Prepaid Cards)

هي عبارة عن بطاقة يقوم صاحبها بعملية شحنها بالمال قبل القيام باستخدامها، وتتم عملية دفع قيم المشتريات من رصيد البطاقة المالي، ولا يستطيع صاحبها الإنفاق منها إلا بعد أن

بطاقات الأغراض المحدودة (Limited Purpose Cards)

هي من البطاقات الائتمانية ذات الأغراض المحدودة وفي أماكن محدودة ومعينة، وهي من الأنواع التي تتميز بالحدود الدنيا من رسوم الدفع والتمويل.

أطراف بطاقات الائتمان

أن عملية التعامل مع البطاقات الائتماني يتم من خلال 3 أطراف رئيسية، وهي:

 جهة إصدار البطاقة

وهي الطرف الأول وتقسم إلى:

المركز العالمي للبطاقة

وهو عبارة عن المؤسسة أو المنظمة العالمية التي تكون مسؤولة عن عملية إصدار البطاقات الائتمانية والتي تكون موافقة على العضوية المصارف في جميع العالم، ويتم ذلك من أجل عملية المشاركة في عملية إصدار البطاقات الائتمانية، وذلك من أشهر مراكز العالمية التي تكون مسؤولة عن عملية إصدار البطاقات منظمة الفيزا وأيضا منظمة الماستر كارد.

مصرف الإصدار

هو عبارة عن المصرف الذي يقوم بعملية التعاقد مع المراكز العالمية لإصدار البطاقات، ويتم ذلك من أجل مشاركة في العضوية التي تكون خاصة بعملية إصدار البطاقات الائتمانية.

التاجر

هو عبارة عن المصرف الذي يكون خاص بالتجار أو أصحاب الشركات أو أصحاب المعارض التجارية، وتهتم في عملية التواصل مع المصارف التي تكون مسؤولة عن عملية إصدار البطاقات الائتمانية، وذلك بهدف الاستيفاء من المستحقات المالية التي تكون خاصة بالتجار.

والتاجر هو من المصطلحات التي يتم أطلاقها على كل المؤسسات، الشركات، المصارف، التي تتم عملية الاتفاق معها من أجل عملية تقديم هذه الخدمات، بالإضافة إلى قبول عمليات بيع، وعملية توفير الأموال وذلك من خلال البطاقة الائتمانية.

حامل (صاحب) البطاقة

هو من المصطلحات التي يتم أطلاقها على الأشخاص الذين يحصلون على موافقات من المصارف التي تكون مسؤولة عن إصدارات البطاقات، وذلك من أجل عملية استخدامها في الشراء السلع والخدمات للتجار، أو القيام بعملية تنفيذ عمليات السحب النقدي من الآلات والمصارف التي تكون معدة لمثل هذا الشيء.

مزايا البطاقات الائتمانية

لبطاقات الائتمان الكثير من الميزات التي تقوم بتقديمها لصاحبها، ومن هذه المزايا:

  • السهولة في عمليات الدفع لقيم المشتريات التي تكون مترتبة على الشخص صاحب البطاقة، فهذا الشيء يقلل من فرص سرقة أو ضياع المال في حال خمله.
  • بإمكان صاحب البطاقة القيام بسحب الأموال من الآلات الإلكترونية المصرفية.
  • بإمكان صاحب البطاقة الحصول على الكثير من الامتيازات، كالاستفادة من الخصوم التي تكون على المنتجات في العديد من المحال التجارية.
  • القيام بعملية تلبية لكل رغبات المختلفة والمتنوعة لصاحب البطاقة، وذلك كالتعامل مع عملات متنوعة ومختلفة دون الحاجة للقيام بحمل أكثر من نوع.

اقرأ أيضًا: الخطوات اللازمة من أجل إنشاء متجر إلكتروني متكامل

عيوب البطاقات الائتمانية

البطاقات الائتماني تعتبر في كثير من الأحيان سلاح ذو حدين، وذلك أنه بالرغم من الميزات الكثيرة التي تقدمها والتي تقوم بمنحها للعميل الذي يقوم باستخدامها ولكن لها العديد من السلبيات والعيون، ومن هذه العيوب:

  • قيام صاحب البطاقة بالإساءة في عملية استخدام رصيده المالي، وذلك من خلال قيامه بصرف مبالغ مالية أكبر من القيم المالية التي تكون محدودة بها البطاقة وذلك في شراء الأشياء الغير مهمة وغير ضرورية التي في كثير من الأحيان لا تناسب دخل الشخص وأحجام الرصيد، مما قد يسبب تراكم الديون عليه، وعند التأخر في سد هذه الديون يتعرض الشخص للغرامات المالية.
  • زيادة في نسب الفوائد التي تكون مرتبة على قروض الخاصة بالبطاقة.
  • يكون صاحب البطاقة ملزم بعملية تسديد القمي الشرائية التي تكون مرتبة على البطاقة والتي تكون مرتبطة بها ولو ضاعت منه البطاقة أ, تعرضت للسرقة.
  • أن الشراء من خلال البطاقة يعمل على تقيد صاحب البطاقة على ضرورة شراء والالتزام بالمنتجات التي تكون بداخل المتاجر التي تتعامل معها البطاقة، فهذا يمنع صاحب البطاقة من التأكد من الجودة والمواصفات للسلع.
  • ظهور بعض النزاعات بين المصرف الذي يكون مسؤول عن البطاقة وصاحب البطاقة، وذلك بسب عدم الاهتمام من قبل صاحب البطاقة في القيام بتسديد المبالغ المالية المترتبة والمستحقة عليه.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.