أطعمة مفيدة لعلاج المسالك البولية

هل تعاني من عدوى المسالك البولية؟ إذًا أنت بحاجة لقراءة هذا المقال لأنه بالإضافة إلى الأدوية التي يصفها لك طبيبك المختص فيجب أن تعلم أن تغذيتك الجيدة مهمة أيضًا ويجب أن يكون في نظامك الغذائي الكثير من الأطعمة لعلاج هذه العدوى.

إذا كنت ترغب في معرفة الأطعمة التي تُساعد في علاج عدوى المسالك البولية فتعال معنا في هذا المقال وتعرف عليها مع بعض النصائح التي تساهم في تخفيف هذه المشكلة:

أطعمة لعلاج عدوى المسالك البولية

عدوى المسالك البولية هي الانزعاج الذي غالبًا ما يؤلم لأنه عندما يصاب الشخص بهذا الالتهاب فهذا يسبب الشعور بالحرقان والألم أثناء التبول مع ضغط في منطقة البطن وانخفاض في درجة الحرارة.

وكما هو معروف يتم علاج هذه العدوى عادة بالمضادات الحيوية التي يحددها الطبيب المختص ومع ذلك في مقالنا سنقدم لك مجموعة من الأطعمة التي ستساعد في العلاج.

لماذا تحدث عدوى المسالك البولية

تحدث عدوى المسالك البولية بسبب البكتيريا والتي يمكن أن تصيب أي جزء من المسالك البولية.

هذا النوع من العدوى أكثر شيوعًا عند النساء بنسبة عشر مرات منه لدى الرجال، ولعلاج هذه العدوى يجب القضاء على البكتيريا ولهذا الغرض يجب زيادة استهلاك الأطعمة الحمضية لأن البيئة الحمضية تقتل البكتيريا الضارة.

ومن أهم الأعراض وعوامل الخطر لهذا المرض:

  • ألم أو حرقان عند التبول.
  • كثرة التبول.
  • وجود دم في البول.
  • ألم في أسفل البطن.
  • الحمى خاصة عند الرضع والأطفال.

الأطعمة التي تساعدك في علاج عدوى المسالك البولية:

التوت البري

عندما تكون لديك مشكلة في الجهاز البولي فأول شيء يجب أن تفكر فيه هو التوت البري.

لقد أكد الأطباء وأخصائيو التغذية جيدًا على الخصائص الممتازة للتوت البري واحتوائه على خصائص المضادات الحيوية ومضادات الأكسدة مما يزيد من حموضة البول ويقتل البكتيريا الموجودة فيه أو يمنع هذه البكتريا من الاتصال بجدران المسالك البولية ويمنع تثبيط البكتيريا إلى أنسجة المثانة بسبب مادة بروانثوسيانيدينس (وهي مادة كيميائية نباتية تدعم وظيفة الجهاز المناعي وصحة الأوعية الدموية وتنظم نسبة السكر في الدم وتقلل من مستويات الالتهاب).

كما أن للتوت البري دور فعال في قتل البكتريا لما له من خصائص مطهرة في ذلك وخصائص توقف نمو بعض البكتيريا المعوية الضارة في الأمعاء.

ملاحظة:

لا تشتري عصائر التوت البري الجاهزة التي تباع في صناديق من الورق المقوى في محلات السوبر ماركت لأنها تحتوي على كميات كبيرة من السكر وتضر في الصحة ولا تساعد في الشفاء.

الأفضل والأكثر صحة هو تناول التوت البري الطازج وإعداد الشاي أو العصير من الفاكهة الطازجة في المنزل.

البابايا

البابايا هو مثال آخر على الفاكهة التي تتميز بأنها عالية الحموضة والتي تحمي صحة الجهاز البولي وتساعد في ابعاد البكتيريا عن الجسم.

كما إنه مصدر طبيعي لمضادات الأكسدة وفيتامين C.

وتحتوي البابايا على كميات عالية من الألياف مما يساعد في تعزيز التخلص من السموم وخاصة لأنها موجودة بشكل متوازي مع احتواء البابايا لمستويات عالية من مضادات الأكسدة حيث تساعد هذه الفاكهة على تطهير البول والأمعاء والقولون.

كما يعد البابايا مفيدًا جدًا لصحتنا لأنه يحتوي على إنزيمات تقلل الالتهاب وتعزز الشفاء.

عصير البرتقال والليمون

من المعروف أن القليل من الفاكهة غني بفيتامين C ومضادات الأكسدة لكن البرتقال والليمون يعتبران من أكثر الحمضيات الغنية بهذه العناصر الهامة، يمكنك عصر برتقالة مع نصف ليمونة وشربها في الصباح.

لا تتخلص من اللب بل أضفه إلى العصير واشربه ببطء حيث يساعد اللب أيضًا على تنظيف الأمعاء.

حاول شرب هذا العصير الطبيعي كل يوم وأضف إليه الفواكه الأخرى التي تكون غنية بالعناصر التي تساعدك في علاج عدوى المسالك البولية.

الجريب فروت

إنها من الحمضيات المفيدة في علاج عدوى المسالك البولية بسبب نشاطها المضاد للبكتيريا والفطريات والفيروسات.

 الأناناس

يحتوي الأناناس على إنزيمات تسرع وقت الشفاء عن طريق تقليل الالتهاب في البول، سواء أضفته إلى السلطة، أو أعددت منه العصير، أو تناولته كما هو فإن الأناناس فاكهة شافية يجب تناولها يوميًا.

يحتوي الأناناس على إنزيم مفيد يساعد في التخلص من التهابات المسالك البولية.

العنب الأحمر

العنب فاكهة غنية وطبيعية تحمي صحة نظامنا البولي مثل التوت البري.

إنها فاكهة جذابة من حيث التذوق والنكهة والمنظر كما إنها فاكهة مفيدة جدًا يجب عليك تضمينها في نظامك الغذائي وخاصة عندما يتعلق الأمر بعدوى المسالك البولية.

إن العنب الأحمر يعتبر مخزن من مضادات الأكسدة ومدر للبول ويزودنا بفيتامينات رائعة تساعدنا على الشفاء.

خل التفاح

وجد العديد من الأشخاص الذين يعانون من التهابات المسالك البولية أن تأثير خل التفاح فعال جدًا في الحد من شدة العدوى وتعزيز نشاط المثانة.

يمكنك مزج من 2 إلى 3 ملاعق كبيرة من خل التفاح مع كوب كبير من الماء وشربه مرتين في اليوم بعد الوجبات.

ومن الأطعمة التي تساعد في علاج عدوى المسالك البولية أيضًا:

  • سيكون شاي البابونج والقرفة وإكليل الجبل مفيدًا أيضًا لأنه يقلل الالتهاب.
  • تناول الأطعمة التي لها خصائص المضادات الحيوية كالثوم والزنجبيل والبقدونس وخاصة في فترة ما بعد الظهر حيث يمكنك تحضير شاي الزنجبيل أو غلي حزمة صغيرة من أوراق البقدونس في كوب من الماء وشربه وسوف تشعر بتحسن.
  • كما إن الأطعمة المدرة للبول تمنع حدوث وذمة وتسمح لك بالتبول ومن بين هذه الأطعمة المدرة للبول الهليون والكرفس والخيار والبنجر.
  • تناول الأغذية التي تحتوي على المواد المضادة للأكسدة كالكرز والعنب البري، ومن الخضار الطماطم والكوسا.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف كالفاصولياء مع تناول الخضار الجذرية كالبطاطا.
  • تناول الزيوت الصحية كزيت الزيتون.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على أوميغا3 الغنية بالأحماض الدهنية كالأسماك أو كمكملات غذائية لزيت السمك بالكبسولات فهي تساعد في تقليل الالتهابات وتحسن الصحة.

فيتامين C

في البداية يجب أن تعلم أن الفواكه والخضار التي تحتوي على فيتامين C تساعد على تقليل البكتيريا في البول ببطء.

وإن الحصول على كميات كافية من فيتامين C يوميًا ضروري لأداء وظائف الجسم بشكل صحيح وفعال، كما لها دور في الحد من حموضة المسالك البولية ومنع التلوث الميكروبي في الجسم.

نصائح لتخفيف عدوى المسالك البولية

إليك بعض النصائح التي يمكنك إضافتها إلى المعالجة بالمضادات الحيوية الخاصة بك مما يساعد في تخفيف عدوى التهاب المسالك البولية والشعور بالألم والحرقان:

  • اشرب طوال اليوم من 6 إلى 8 أكواب من الماء النقي يوميًا لأن السوائل وخاصة الماء تساعد بشكل كبير في تخفيف عدوى المسالك البولية، كما سيؤدي ذلك إلى جعل البول أرق والتخلص منه بسهولة وبشكل أسرع وبالتالي تقل احتمالية التسبب في التهابات بكتيرية.
  • تجنب المشروبات التي يمكن أن تزعجك وتزيد من فترات التبول مثل القهوة والشاي لوجود مادة الكافيين فيها والتي تنشط جدار المثانة وتهيجه.
  • تجنب تناول المشروبات المحلاة والعصائر الحلوة الجاهزة.
  • تجنب الأطعمة المصنوعة من الدقيق المكرر والخميرة والسكر لأنه يزيد من الألم ولا يساعد في التخفيف من العدوى.
  • امزج ملعقة كبيرة من صودا الخبز في كوب من الماء واشرب من هذا المزيج كل يوم، سيساعد هذا المشروب في علاج التهابات المسالك البولية.
  • قلل من استهلاك المواد التي تسبب الحساسية أو المواد الحافظة أو المضافات الغذائية.
  • مارس الرياضة والنشاط البدني لمدة 30 دقيقة ولخمس أيام اسبوعيًا.
  • ينصح باستهلاك الشاي الأخضر لما له من تأثيرات مضادة للأكسدة ومضادة للسرطان كما يساعد في تحسين جهاز المناعة.
  • إن تناول الأطعمة الغنية بالدهون يسيء لجهاز المناعة فيجب الابتعاد عنها أو تقليلها وخاصة في فترة العدوى الحادة.
  • حافظ على نظافة المرحاض بشكل صحيح.
  • لا تمسك بولك لفترة طويلة واذهب إلى المرحاض فور شعورك بالحاجة للتبول.
  • استخدام الدش بدلًا من حوض الاستحمام سيمنعك من الإصابة بالجراثيم الضارة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.