دليلك الشامل عن أهم الطرق التي تستخدم في توحيد لون البشرة

الكثير من الناس يعانون من مشاكل في بشرتهم، سواء أكانت بقع بنية، أو النسيج غير الطبيعي أو التجاعيد، لذلك فإن الحصول على بشرة موحدة ليس أمرًا صعبًا، لأن ذلك يتم من خلال تغيير نمط الحياة، أو استخدام مستحضرات العناية بالبشرة، أو تطبيق ماكياج جيد واستشارة طبيب الأمراض الجلدية، كل هذه الأمور يمكنها تحسين البشرة بشكلٍ كبير.

بالإضافة لتنظيف فرش الماكياج تمامًا بعد الاستخدام لمنع تراكم البكتيريا، وشرب كوب من الماء كل 30 دقيقة إلى ساعة، للحصول على نعومة طبيعية.

توحيد لون البشرة1

ما هي الأسباب الرئيسية لتغير لون البشرة؟

  • التعرض الزائد لأشعة الشمس هو العدو الرئيسي لبشرتنا، حيث إنه يرسل لنا الجذور الحرة التي تعمل على أكسدة خلايا البشرة والتي تعمل على تعزيز الشيخوخة المبكرة، والتي تسبب ظهور البقع.
  • آثار حب الشباب خلال فترة المراهقة، تلك المرحلة تسبب فيها البثور تلف جلدنا، والتهابها وتركها بعض العلامات، علاوة على ذلك، حب الشباب لا يقتصر على المراهقين حتى أنه يعاني منه بعض الناس في مرحلة ما بعد البلوغ، بسبب الاختلالات الهرمونية.
  • التعرض للأشعة فوق البنفسجية من مراكز التجميل، حيث إن هناك العديد من النساء اللواتي اعتدن على الذهاب إلى مراكز التجميل مرة أو مرتين في الأسبوع، ولهذه العلاجات آثارًا جانبية على المدى الطويل، مثل الشيخوخة المبكرة.
  • الحمل يسبب العديد من التغييرات في الجسم وكذلك على الجلد، وأثناء الحمل، يتم إنتاج المزيد من الميلانين وبالتالي، فمن السهل رؤية بعض البقع على الوجه.
  • الالتهابات أو الآفات الجلدية حيث يعتبر الجلد جزء حساس للغاية من الجسم، فهو يتفاعل مع أي تأثير خارجي، سواء كان خفيفًا أو باردًا أو نتوءًا. وكمثال على ذلك هناك أشخاص حساسون لأي نوع من التأثير وبأقل تعرض لمسبب خارجي يلاحظون وجود بقع مختلف لونها لمدة بضعة أيام. حتى الالتهابات يمكن أن تترك علامات متأخرة حتى تختفي.
  • التقدم في العمر، يترك بصمته على وجهنا على شكل تجاعيد وبقع ومن أكثر العلامات التي تجذب الانتباه بكل تأكيد هو تغيير لون البشرة. إنه طبيعي ويمكن تخفيفه بالعلاجات المناسبة.

توحيد لون البشرة عن طريق تغيير نمط الحياة

لتغيير نمط الحياة تأثير كبير على الأجسام بشكل عام وعلى البشرة بشكل خاص، ومن هذه التغييرات:

شرب كميات كافية من الماء

حيث أن الماء ينظف الجلد من الداخل ويمنع ظهور التجاعيد، بالإضافة على إنه يحافظ على رطوبة البشرة، على أية حال يجب شرب 8 أكواب على الأقل يوميًا، ويجب أن يكون الماء هو الشراب الرئيسي وتجنب المشروبات الغازية والكحول، والتي يمكن أن تؤثر سلبًا على البشرة. لأن السكر والمكونات الكيميائية في المشروبات الغازية تسبب حب الشباب، في حين أن المشروبات الكحولية تحرم البشرة من الرطوبة الطبيعية وتكون مسؤولة عن شيخوخة الجلد المبكرة. ويفضل إضافة شرائح من الخيار أو الليمون إلى الماء، حيث أن هذين المكونين لهما خصائص تحفز البشرة ويضيفان لمسة منعشة إلى الماء.

الوقاية من الشمس بشكل مستمر

إن أضرار أشعة الشمس هي أحد الأسباب الرئيسية للبقع البنية، لذلك يجب علينا حماية أنفسنا يوميًا من أشعة الشمس وتجنب جلسات الأشعة فوق البنفسجية والتعرض لأشعة الشمس لساعات لأن ذلك يشكل خطر كبير حيث يمكن أن يسبب السرطان.

وللحفاظ على البشرة يوضع واقي شمسي يوميًا حتى لو كانت السماء غائمة، يعتبر ذلك هو الحد الأدنى لعامل الحماية من أشعة الشمس، باعتبار 80٪ من أشعة الشمس تخترق الطبقة السحابية، مما يعني أن البشرة معرضة دائمًا للتهديد من أضرار أشعة الشمس عندما يكون الطقس رماديًا أو مطرًا. ويفضل استخدام واقيات الشمس التي تحتوي على كل من UVA وUVB،باعتبارUVB هي أشعة الشمس المسؤولة عن التجاعيد والبقع البنية، بينما UVB هي المسؤولة عن حروق الشمس.

لعب الرياضة بانتظام

تؤثر التمرينات على الوزن والجسم، بالإضافة إلى أنها تساعد أيضًا في تجديد خلايا البشرة وجعلها موحدة، لا حاجة لجلسات كمال أجسام مكثفة للحصول على بشرة صحية. فقط  يجب التركيز على جعل القلب والأوعية الدموية يعملان بشكلٍ أفضل.

إذا كان التعرق كثير أثناء ممارسة الرياضة، يجب التأكد من غسل الوجه جيدًا، حتى لا تتدفق الزهم (مادة تفرز من الغدد الدهنية في الجلد) والشوائب في المسامات، وبالتالي منع تشكل البثور.

استبدال الوجبات السريعة بالفواكه والخضروات الطازجة

حيث إن المكونات الكيميائية والزيوت والسكر في الوجبات السريعة تنتج زيتًا أكثر في البشرة، مما يعيق المسامات، نبدأ باستخدام المنتجات الطازجة ونتخلص تدريجيًا من الأطعمة المصنعة، مثل العنب البري، هذه المواد الطازجة غنية بمضادات الأكسدة وتساعد على توحيد لون البشرة.

توحيد لون البشرة باستخدام مستحضرات العناية بالبشرة

توحيد لون البشرة 2

تتراكم خلايا الجلد الميتة على سطح البشرة وبمرور الوقت، مما يعطيها مظهرًا قديمًا وجافًا. وللتخلص من هذه الخلايا الميتة وإعطاء البشرة نظرة حيوية، أنتجت العديد من العلامات التجارية لمستحضرات التجميل مقشرات كيميائية أو فرش التقشير الخاصة التي يمكنك شراؤها بسعر رخيص من صيدلية أو من متجر متخصص.

استخدام مقشر خاص من السكر والعسل

يوضع الخليط على الوجه ثم يدلك على شكل حركات دائرية، ثم يشطف بالماء الدافئ لإزالة خلايا الجلد الميتة. وللحصول على مقشر أكثر نعومة نخلط دقيق الشوفان مع العسل.

استخدام الماسكات في تقشير الوجه

هذه الماسكات تأتي على شكل جل يوضع على الوجه يستخدم أحماض صحية لإذابة خلايا الجلد الميتة، هذه المنتجات تزيل الطبقة العليا من الجلد التي تبدو جيدة أو منقطة ببقع بنية أو ندوب. ينصح باستخدام تقشير يحتوي على حمض الساليسيليك إذا كان بالبشرة حب الشباب أو ندبات حب الشباب.

  • جرب التقشير الذي يحتوي على حمض الجليكوليك لتحسين مظهر البشرة إذا كانت تحتوي على التجاعيد. ثم تشطف بالماء الفاتر بعد عشرة دقائق، حتى لا يعمل المنتج أكثر من اللازم، ويجب تجنب استخدام التقشير إذا كانت البشرة تعاني من أكزما أو الوردية، لأن هذه المشاكل الجلدية يمكن أن تزيدها الأحماض الموجودة في هذه المنتجات.
  • تخلص من البقع البنية عبر استخدام منتج معين. تستخدم هذه المنتجات للمساعدة في تبديد البقع البنية غير المرغوب فيها من الشمس، معظم هذه المنتجات تعمل على تخفيف بقع الشيخوخة والجلد. إذا كان لديك هذان النوعان من البقع، فجرب منتجًا يستهدف كليهما.
  • النمش عبارة عن نوع من بقع الشمس، ولكن لن يتمكن أي منتج من تخفيفها، وللحد من هذه البقع البنية نستخدم عصير الليمون. نضع عصير الليمون على البقع ونتركه لمدة عشر دقائق، ثم نشطفه، حيث أن الحمض الموجود في عصير الليمون يساعد على تقليل البقع.

تطبيق قناع خاص للوجه

هذه الأقنعة تقلل الاحمرار وتوحد البشرة وملمسها، يمكن شراء قناع الوجه الخاص من  الصيدلية، حيث تتوفر أنواع مختلفة من الأقنعة اعتمادًا على النتائج المرجوة: بعضها مصمم خصيصًا لتقليل الاحمرار، والبقع البنية الأخرى، والقضاء على نسيج البشرة أو حب الشباب. يمكن صنع قناع محلي باستخدام موزة مع العسل، يتم مزج المكونين معًا لتكوين عجينة، توضع على الوجه لمدة 10 دقائق قبل الشطف بالماء الدافئ.

لتوحيد البشرة من الضروري اختيار مرطب جيد ضروري. هناك جميع الأنواع لتلبية الاحتياجات المحددة لأنواع البشرة، سواء كانت جافة أو دهنية أو مختلطة. فيجب أن تختر مرطبًا يحتوي على واقي شمسي، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن تضيف الكريمات الملونة لونًا بسيطًا إلى البشرة وتجعلها ناعمة، يفضل التأكد من اختيار كريم ملون يطابق البشرة، لأن اللون السيئ يمكن أن يجعل البشرة تبدو برتقالية أو باهتة.

توحيد لون البشرة عن طريق الماكياج

تطبيق خافي العيوب

وهو منتج سائل أو كريم يمتزج مع البشرة لتمويه البقع البنية أو الحمراء أو الدوائر الداكنة. إنه المنتج المثالي لتوحيد لون البشرة، تتوفر المصححات إما باللون الطبيعي أو باللون مثل الأصفر أو الأخضر أو الأرجواني. وتستخدم هذه الألوان لتجنب احمرار الناجم عن حب الشباب والبثور في الوجه، ونستخدم دائمًا فرشاة تصحيح، وهي صغيرة وصلبة ولها رأس دائري.

تطبيق كريم الأساس (الفاونديشن)

كريم الأساس هو منتج يستخدم لتغطية الوجه بالكامل وبالتالي توحيد لون البشرة، هناك أنواع مختلفة مثل: مسحوق، كريم، سائل أو رذاذ. ينصح باستخدام فرشاة واسعة لوضع الأساس حيث تسمح بتطبيق موحد وتساعد على تعزيز توزيع اللون، وذلك لأن استخدام الأصابع ينشر البكتيريا ويمكن أن يزيد من حدة مشاكل البشرة. كما يفضل وضع أساس على الرقبة بحيث يتحد لونها مع بشرة الوجه بالكامل.

توحيد لون البشرة بمساعدة المختصين

بعد تقدم العلم، أصبح من الممكن علاج البشرة بعدة طرق مختلفة ومنها:

زيارة طبيب الأمراض الجلدية

مناقشة مشاكل البشرة معه، قد يصف لك طبيب الأمراض الجلدية أنواعًا مختلفة من الأدوية لمساعدتك على توحيد لون البشرة. يمكن أن تؤخذ بعض هذه الأدوية في شكل أقراص وتساعد في السيطرة على الاختلالات الهرمونية التي تسبب تشوهات الجلد، وقد يصف لك طبيب الأمراض الجلدية كريم علاجي، يمكن لهذه المنتجات معالجة مشاكل البشرة مثل بقع الشمس أو الشيخوخة أو ندبات حب الشباب. ثم تأكد من سؤال طبيبك عن الآثار الجانبية المحتملة لهذه الأدوية.

العلاج بالليزر

يساعد هذا العلاج على تقليل البقع والتجاعيد البنية، ولكن لا يمكن الاستغناء عنها إلا عن طريق طبيب الأمراض الجلدية، إن العلاج بالليزر مكلف بالإضافة إلى أنه يرسل اهتزازات ضوئية قصيرة وقوية لإزالة طبقات الجلد، لهذا يسمى هذا العلاج في بعض الأحيان تقشير الليزر. يجب تجنب علاجات الليزر إذا كان في الوجه حب الشباب، لأن هذا قد يزيد من سوء حالة البشرة. قد يستغرق التعافي من العلاج بالليزر مدة تصل إلى أسبوعين، هذا هو الوقت الذي يستغرقه الجلد لتجديد القشور والبقع لتختفي.

جلسات التقشير الجلدي

عبارة عن تقشير للبشرة يساعد على إزالة الجلد الميت والبقع البنية، ويمكن القيام بهذه الجلسات عند طبيب الأمراض الجلدية. وذلك بتقشير الجلد المجهري بواسطة قشرة وفرشاة أو أداة خاصة. هذه التقنية فعالة جدًا ضد البقع البنية والجلد الباهت Dermabrasion هذا الإجراء آمن للأشخاص ذوي البشرة الفاتحة، ولكن من ناحية أخرى يمكن أن تتفاقم الندوب على البشرة الداكنة. لذلك ينصح بعدم اختيار هذا العلاج إلا إذا كانت الندوب ناتجة عن مرض جلدي أو حب الشباب أو حادث.

في النهاية …

يمكن لبعض مشاكل الجلد إخفاء بعض الأمراض الأكثر خطورة، لذلك يجب معالجة أي مشكلة جلدية جديدة أو خطيرة على يد متخصص، في بعض الأحيان يمكن أن تسبب مستحضرات التجميل الحساسية عند بعض الناس، فيجب الأخذ بعين الاعتبار ردود فعل البشرة على أي منتج جديد يستخدم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.