مناطق سياحية في تركيا .. دليل مبسط

ما رأيك عزيزي القارئ أن نأخذك معنا في جولة قصيرة وممتعة في أرجاء تركيا، لتتعرف معنا على مجموعةٍ متنوعةٍ من المناطق السياحية في تركيا، والتي تشكل وجهةً مميزةً لغالبية السياح الذين يقصدون تركيا للاستماع بالمناظر الجميلة الطبيعية والمناطق الأثرية التي تحتوي عليها وتميزها عن باقي الدول.

معلومات عامة عن تركيا

تقع تركيا في قارتين هما آسيا وأوروبا، حيث يحدها من جهة الشمال البحر الأسود وجورجيا، ومن جهة الشرق أرمينيا وإيران، ومن جهة الجنوب العراق وسوريا والبحر الأبيض المتوسط. كما تتمتع تركيا بموقع جغرافي متميز يجعل منها صلة الوصل بين شمال العالم وجنوبه وشرقه وغربه، بالإضافة إلى توسطها قارات العالم القديمة الثلاث (آسيا – إفريقيا – أوربا).

يبلغ عدد سكان تركيا حوالي 74 مليون نسمة، ويشكل المسلمون فيها نسبة 95% من مجموع السكان. وتعد تركيا مقصدًا رئيسيًا للكثير من السياح حول العالم، لما تتمتع به تركيا من استقرار اقتصادي وانفتاح ثقافي على الشعوب الأخرى، بالإضافة إلى المناطق السياحية المتنوعة التي تحتوي عليها تركيا، والتي سوف نتحدث عنها في هذا المقال.

مناطق سياحية في تركيا

المناطق السياحية الموجودة في مدينة إسطنبول – تعد مدينة اسطنبول العاصمة الاقتصادية والتجارية والثقافية لتركيا، وتقدر مساحتها ب 1825 كيلومتر مربع، وعدد سكانها حوالي 14983000 نسمة، ويعود تاريخها لزمن قديم، حيث سميت بأسماء عدة مثل بيزنطة، والاستانة، واسلامبول، والقسطنطينية، إلى أن سميت في النهاية اسطنبول.

ومن أهم المناطق السياحية في مدينة اسطنبول نذكر:

مسجد السلطان أحمد (الجامع الأزرق)

مناطق سياحية في تركيا

سمي هذا الجامع على اسم مؤسسه السلطان أحمد الأول عام 1916م، كما يطلق عليه اسم الجامع الأزرق نظرًا لغلبة اللون الأزرق في كسوته الداخلية، ويتمتع هذا الجامع بهندسة بنائية عظيمة محكمة التصميم، وهذا ما جعل منه مقصدًا للسياح من مختلف البلدان.

متحف آيا صوفيا

مناطق سياحية في تركيا

تم بناء هذا المتحف عام 359م ككنيسة رئيسة للأرثوذوكس، حتى قامت السلطة العثمانية بتحويله إلى مسجد، ثم تحول عام 1934م إلى متحف أثري تاريخي في عهد الجمهورية التركية.

ويقع متحف آيا صوفيا مقابل لمسجد السلطان أحمد، وتكون عطلة هذا المتحف هو يوم الاثنين، أما باقي الأسبوع فيتاح للجميع زيارته بسعرة تذكرة رمزي (15 ليرة تركية).

جامع السليمانية

مناطق سياحية في تركيا

تم بناء هذا الجامع عام 1558م في عهد السلطان سليمان القانوني على يد المهندس العثماني معمار سنان، ويتميز بهندسة عمرانية رائعة، وبموقعه وسط مجموعة من الحمامات والفنادق والمدارس الأثرية ذات الطراز العمراني الرفيع في منطقة السليمانية.

السوق المغطى

مناطق سياحية في تركيا

تم تأسيسه عام 1461م، وتقدر مساحته ب 30 ألف متر مربع، وتتنوع فيه المحلات التجارية المختصة بالذهب والملابس والقطع التذكارية الأثرية وغيرها، ويقدر عدد زائري السوق المغطى حوالي النصف مليون شخص كل يوم، لذلك فهو يعد أحد أضخم الأسواق المغطاة حول العالم.

جسر البوسفور

مناطق سياحية في تركيا

يحتل المرتبة الرابعة كأطول جسر معلق في العالم، بطول 1510 متر، وعرض 39 متر، ويبعد عن ماء البحر مسافة 64 متر.

تم تأسيس جسر البوسفور عام 1973م، ويتميز بموقعه الذي يصل فيه بين كل من قارة أوربا وقارة آسيا.

قصر السلاطين

يقع قصر السلاطين على مضيق البوسفور في قارة أوربا، ممتدًا على الساحل الأوربي مسافة 600 متر. وقد تم تأسيسه عام 1865م، في عهد السلطان عبد المجيد الأول، حيث اتخذ بعدها كمقر للسلاطين العثمانيين.

يمكن لجميع الزوار زيارة هذا القصر طيلة أيام الأسبوع بسعر تذكرة رمزي (10 ليرات تركية) عدا يومي الإثنين والخميس.

قصر يلدز سراي

تم بناء هذا القصر عام 1790م في عهد السلطان سليم الثالث، ثم اتخذ بعدها كمقر للسلاطين العثمانيين. ويأخذ القصر شكل بيوت متجمعة إلى جانب بعضها في منطقة بيشكتاش. وهو متاح للزيارة طيلة أيام الأسبوع عدا يومي السبت والأحد.

متحف توب كابي سراي

مناطق سياحية في تركيا

تم تأسيسه عام 1473م في عهد السلطان محمد الفاتح، حيث اتخذ مقرًا رئيسيًا لإدارة شؤون الدولة العثمانية، أما الآن فهو عبارة عن متحف يقع في منطقة السلطان أحمد ويحتوي على الآثار الإسلامية العائدة لزمن الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة. يذكر أن المتحف متاح للزيارة طيلة أيام الأسبوع بسعر تذكرة 0(15 ليرة تركية) عدا يوم الثلاثاء.

جامع أيوب سلطان

وأطلق عليه هذا الاسم لاحتوائه على ضريح الصحابي أبو أيوب الأنصاري، ويقع الجامع في منطقة أيوب في أسفل جبل.

مينيا ترك

تقع مينيا ترك في منطقة سوتلوجا في مدينة إسطنبول، وهي عبارة عن حديقة تحتوي على مدينة صغيرة تضم مجسمات للمناطق الأثرية والتاريخية في تركيا. ويمكن زيارة مينيا ترك يومي السبت والأحد بسعر تذكرة (10 ليرات تركية).

تل العرائس

هي عبارة عن تلة مرتفعة في منطقة اسكودار الآسيوية، وتطل على معظم أجزاء مدينة إسطنبول الآسيوية والأوربية، وهذا ما جعل منها مكانًا مميزًا للسياح حيث تنتشر فيها المقاهي والمطاعم التي تتميز بإطلالات ساحرة على مدينة إسطنبول من الأعلى.

قلعة جالاتا

بنيت قلعة جالاتا عام 528م، في منطقة البيه اوغلو، وترتفع عن سطح الأرض حوالي 70 متر، كما تتألف من 9 طوابق، يمكن الوصول إلى 7 طوابق عبر المصعد الكهربائي، للتمتع بإطلالة رائعة على معظم أجزاء مدينة إسطنبول ومضيق البوسفور والخليج.

تنتشر في القلعة المطاعم التي تقدم المأكولات التركية المميزة، ويذكر أن سعر تذكرة الدخول للقلعة هو 10 ليرات تركية.

جزر الأميرات

مناطق سياحية في تركيا

تتكون جزر الأميرات من 8 جزر تبعد عن مدينة اسطنبول مسافة ساعة، ويتم الذهاب إلى جزر الأميرات عن طريق السفن والبواخر من ميناء كاباتش، وتنتشر في الجزر عدد من المطاعم والفنادق والمقاهي. تبلغ تكلفة زيارة جزر الأميرات 7 ليرات تركية ونصف.

صنبور الماء الألماني

يقع في منطقة ميدان السلطان أحمد، ومن اسمه فإن هذا المعلم تم نقله من ألمانيا إلى إسطنبول عند قدوم الإمبراطور الألماني وليام لزيارة إسطنبول، فقام بتقديم هذا الصنبور كهدية للسلطان عبد الحميد الثاني عام 1900م. ويتميز صنبور الماء الألماني بتزيين قبته بزخرفات مصنوعة من ماء الذهب، بالإضافة إلى الرخام الذي صنع منه هذا الصنبور والذي يتميز بقدرته على الحفاظ على درجة حرارة المياه حوالي 7 درجات مئوية على مدار العام بغض النظر عن طقس المنطقة.

سوق المصريين

سمي هذا السوق بهذا الاسم لأن معظم البضاعة التي تباع فيه يتم جلبها من مصر، وهي عبارة عن التوابل والعسل والمكسرات وبعض أنواع الحلويات وغيرها.

ويحتل سوق المصريين المرتبة الثانية في إسطنبول كأكبر سوق موجود فيها، ويقع خلف المسجد الجديد، كما يتميز بوجود 6 أبواب للدخول إليه.

سوق الكتب

كان سوق الكتب جزءًا من السوق المغطى في منطقة بايازت، إلى أن تعرض هذا السوق للحرائق، فأمر السلطان محمد الفاتح بنقله لخارج السوق المغطى ليصبح خلف جامع البيازيت. ويتضمن سوق الكتب مختلف أنواع الكتب القديم منها والحديث في مختلف التخصصات والمجالات.

ميدان تقسيم

مناطق سياحية في تركيا

وهو أحد أهم مراكز مدينة اسطنبول، حيث يعج بالسائحين طوال العام وعلى مدار ساعات اليوم، وتتركز فيه مجموعة كبيرة من الفنادق، وأكثر الشوارع المشهورة فيه هو شارع الاستقلال.

المناطق السياحية الموجودة في مدينة يالوفا

تبلغ مساحة مدينة يالوفا حوالي 492 كيلومتر مربع، ويقدر عدد سكانها ب 204 آلاف نسمة، ولعل أبرز ما يميز مدينة يالوفا ويجعل منها ثاني المدن السياحية في تركيا هو تمتعها بالمناظر الطبيعية الساحرة، كما أنها تعد مركزًا للشفاء، بفضل الحمامات المعدنية التي تحتوي عليها مثل حمام ترمال وحمام أرموتلو.

أما عن أهم المناطق السياحية في يالوفا، نذكر:

مقاطعة تشينارجيك

تتمتع مقاطعة تشارينارجيك بالمناظر الطبيعية الخلابة واحتوائها على الغابات والأزهار الجميلة وإطلالتها على بحر مرمرة ذي المياه النظيفة، بالإضافة إلى عدد من المناطق الأثرية التي تعود إلى العصور البيزنطية حتى عصر الدولة العثمانية.

شلال صودوشان

مناطق سياحية في تركيا

يقع شلال صودوشان على بعد 8 كيلومتر عن قرية أويزبينار، وفي الطريق إلى هذا الشلال تنتشر المناظر الطبيعية الخلابة والغابات والأشجار المتنوعة، التي يجد فيها السياح مكانًا رائعًا للتنزه.

بحيرة أبانت

تبعد بحيرة أبانت عن مدينة إسطنبول مسافة 280 كيلومتر، وعن مدينة بولو حوالي ال 34 كيلومتر، كما بفصلها عن مدينة بورصا سفر 5 ساعات، وسفر ساعتين عن مدينة أنقرة. تبلغ مساحة البحيرة حوالي 125 هكتار، وترتفع عن سطح الأرض مسافة 1350 متر، وتبلغ أعمق نقطة فيها 18 متر.

تحيط ببحيرة أبانت غابات كثيفة من أشجار الصنوبر والتنوب، ومجموعة من الشلالات التي تحتوي على المياه المعدنية. كما تعد بحيرة أبانت بيئة مناسبة لسمك الالابك الذي تشتهر به.

مقاطعة تشفتلك كوي

تفصل هذه المقاطعة عن مدينة يالوفا مسافة 5 كيلومتر، وهي عبارة عن مجموعة من القرى ذات المناظر الطبيعية الخلابة، كما تشتهر هذه المقاطعة بانتشار زهر القرنفل فيها، ووجود كنيسة كالما التي تعود إلى القرن الثامن الميلادي، بالإضافة إلى كنيسة بيزنطة، والجسر التاريخي المشهور.

مقاطعة تيرمال

يعود تاريخها إلى العصر البيزنطي، وفي عهد الدولة العثمانية تم ترميمها حتى أصبحت إلى ما هي عليه الآن في زمن جمهورية أتاتورك.

ولعل أبرز ما يميز مقاطعة يرمال عن غيرها من المناطق هو وجود الحمامات ذات المياه المعدنية فيها والتي يقصدها السياح والزوار من كل مكان للعلاج بهذه المياه المفيدة لمشاكل وأمراض الجلد والأعصاب والمفاصل وغيرها.

المناطق السياحية الموجودة في مدينة بورصا

تطل مدينة بورصا على بحر مرمرة، وتحتل المرتبة الثانية بعد اسطنبول كأكبر مدينة في تركيا بمساحة تبلغ 11043 كيلومتر مربع، كما تبلغ المرتبة الرابعة على مدن تركيا بعدد السكان، حيث يبلغ عدد سكانها حوالي 2605500 نسمة.

أما عن المناطق السياحية التي تحتوي عليها مدينة بورصا فهي:

الجامع العظيم

يعد الجامع العظيم أقدم الجوامع في عهد الدولة الإسلامية في تركيا، وهو عبارة عن 20 قبة تغطي مساحة 500 متر مربع، تم بناء الجامع في عهد السلطان بايازيد الأول في عام 1399م، في شارع أتاتورك.

جبل أولوداغ

تم شق الطرق إلى هذا الجبل الذي يعد أكبر جبال بحر مرمرة في عام 1933م، ليتحول بعدها إلى أهم المركز للقيام بالألعاب الشتوية في تركيا، ومعلمًا سياحيًا بارزًا في مدينة بورصا.

يبلغ ارتفاع جبل أولوداغ 2543م، وطوله 40 كيلومتر، وبعد شق الطرق الموصلة للجبل وبناء التليفريك للنقل منه وإليه وبناء الفنادق والمطاعم والمقاهي عليه، ازدادته شهرته، ولاسيما أنه يتمتع باستمرار فصل الشتاء عليه من شهر أكتوبر إلى شهر أبريل، وهذا ما جعل منه مقصدًا للسياح في فصل الشتاء خاصة وعلى مدار السنة بشكل عام.

مغارة وينابيع أويلات

مناطق سياحية في تركيا

تقع المغارة في منطقة ايناجول بطول يبلغ 700 متر، وعرض يتراوح بين 50-55 متر، وبذلك تحتل المرتبة الثالثة كأكبر مغامرة في تركيا.

تحتوي المغارة بداخلها على 140 سلم، ويعتقد بأنه يوجد بداخل المغارة طريق سري يؤدي إلى مدينة بورصا.

عيون الماء الحارة

ترتفع حرارة هذه المياه لتصل إلى 45 درجة مئوية، ويحيط بعيون الماء الحارة بلدية انجول ذات الطبيعة الهادئة الخضراء، والهواء النقي، بالإضافة إلى احتواء المنطقة على المطاعم والمتنزهات والمتاحف الأثرية والأسواق التجارية والجوامع القديمة، وهذا ما جعل منها مكان مميز يقصده السياح عند زيارة مدينة بورصا.

القرية العثمانية (جمعة كيز)

مناطق سياحية في تركيا

تتميز هذه القرية الأثرية بتاريخها العائد إلى زمن الدولة العثمانية، فبقيت كما هي دون أن تتغير، وهذا ما جعل منها تحافظ على طرازها العمراني العثماني الذي يقصده السياح للتمتع بمشاهدته والإقامة في بيوت هذه القرية الأثرية المحاطة بالمناظر الطبيعية الساحرة.

المناطق السياحية الموجودة في مدينة أنطاليا

تقع مدينة أنطاليا على البحر الأبيض المتوسط بمساحة 20725 كيلومتر مربع، ويقدر عدد سكانها ب 1978335 نسمة، وتتمتع بمناخ بارد شتاءً، حار صيفًا، معتدلًا في باقي أيام السنة.

ساحل كونيا ألتى

مناطق سياحية في تركيا

يبلغ طول ساحل كونيا ألتى 10 كيلومتر، وهو قريب جدًا إلى مركز مدينة أنطاليا، ما جعل منه مقصدًا لزوار مدينة أنطاليا بالإضافة إلى تميزه بمياه نظيفة وخدمات سياحية ممتازة، لذلك حصل هذا الساحل على العلم الأزرق.

شلال كورنشونلو

تفصل شلال كورنشونلو عن مطار أنطاليا مسافة 11 كيلومتر، ويبلغ طوله 10 متر، لتنزل المياه منه مشكلة بحيرة صغيرة يحيط بها المطاعم والمقاهي والمتنزهات، كما أن الطريق المؤدي إلى الشلال مليء بالمناظر الطبيعية الخلابة والغابات.

شلال دودان

تفصله عن مدينة أنطاليا مسافة 7 كيلومتر، ويعد شلال دودان تابعًا لبلدية فارساك، ويبلغ طوله 1 كيلومتر. إن أبرز ما يميز شلال دودان هو احتوائه على مغارة بداخله، لتصب مياه هذا الشلال في النهاية بساحل لارا.

مدينة هييرابوليس

وهي مدينة أثرية قديمة جدًا تعود لعام 190 قبل الميلاد، في عهد الدولة الرومانية بيد أومينيس الثالث، ويطلق عليها اسم المدينة المقدسة.

شهدت المدينة حكم الدولة السلجوقية التركية في عام 1210م، كما تتميز مدينة هييرابوليس باحتوائها على مسرح روماني كبير يتسع ل 9500 شخص.

متحف أنطاليا

مناطق سياحية في تركيا

يقع متحف أنطاليا في منطقة كونيا ألتا، وتبلغ مساحته 7000 متر مربع، وهو عبارة عن حديقة واسعة وعليها 13 صالونًا كبيرًا لعرض القطع الأثرية التي يبلغ عددها 5000 قطعة.

في عام 1988م حاز هذا المتحف على جائزة اللجنة الأوربية الخاصة، لذلك ننصحك بأن لا تفوت على نفسك زيارة متحف أنطاليا عند زيارتك لهذه المدينة الجميلة.

مقاطعة ألانيا

مناطق سياحية في تركيا

تفصلها مسافة 140 كيلومتر عن مركز مدينة أنطاليا، وهي مقاطعة سياحية بامتياز حيث يزورها السياح من مختلف بلدان العالم طيلة أيام العام.

تقع مقاطعة ألانيا على البحر الأبيض المتوسط، وتحتوي على العديد من المعالم السياحية مثل قلعة ألانيا، والقلعة الحمراء، ومتحف بيت أتاتورك، ومتحف اتنوجرافيا، والشلال الطائر الضخم، والكثير من المعالم الأثرية التي تعود لعهد الدولة السلجوقية والبيزنطية والعثمانية.

المناطق السياحية الموجودة في مقاطعة بودروم

تعد مقاطعة بودروم تابعة لمدينة موغلا، وهي مقاطعة بحرية تقع في الجهة الجنوبية الغربية لبحر ايجه، وهذا ما جعل منها مقصدًا رائعًا للسياح وخاصة في الليل حيث يقضي السياح فيها أجمل الأوقات على شواطئها الجميلة.

أما عن أبرز المعالم السياحية في مقاطعة بودروم، فنذكر منها:

قرية جوفارجينلك

تعد بمثابة المدخل إلى مقاطعة بودروم حيث تبعد عنها مسافة 25 كيلومتر، وتقع على ساحل خليج جوللك، كما أنها قريبة جدًا من جزيرة صالح، وهذا ما منحها شهرةً في عالم السياحة، كما تتزين هذه القرية بالغابات والأشجار الكثيفة حول الساحل وبذلك يمتزج لون البحر الأزرق، مع اللون الأخضر للأشجار والغابات، فضلًا عن خدماتها السياحية الممتازة من فنادق ومطاعم وغيرها.

جومشلك

تعتبر هذه المنطقة من أقدم المناطق في مقاطعة بودروم، ويتواجد فيها ميناء يربطها مع جزيرة الأرانب، كما يتميز شاطئها بنظافة مياهه ونقائها.

الجزيرة السوداء

مناطق سياحية في تركيا

تبعد الجزيرة السوداء عن مركز بودروم مسافة 6 كيلومتر، وأبرز ما يميز هذه الجزيرة هو مياهها المعدنية التي تساعد على الشفاء من العديد من الأمراض المتعلقة بالأعصاب والمفاصل والجلد وغيرها.

مضيق الجزيرة

يتمتع هذا المضيق بمياهه الصافية والنقية جدًا لدرجة تمكن زائرها من رؤية قاع المضيق الذي يبلغ عمقه 30 متر.

كادي كاليسي

تبعد عن مركز مقاطعة بودروم مسافة 23 كيلومتر، وتطل عليها قلعة أثرية قديمة تعود لزمن الهلسنتيين، كما تشتهر هذه المنطقة بأشجار الحمضيات التي تمتد فيها على مسافات شاسعة.

يالي كافاك

تفصلها مسافة 18 كيلومتر عن مركز مقاطعة بودروم، تنتشر فيها المطاعم والمقاهي، كما أن أبرز ما يميزها عن غيرها من المناطق هو صيد السمك الذي يعمل به معظم سكان المنطقة.

طوربا

طوربا هي عبارة عن قرية هادئة جدًا على مسافة 5 كيلومتر من مركز مقاطعة بودروم، وتنتشر فيها غابات البلوط وأشجار الزيتون، ونظرًا لكونها قرية ساحلية لذلك يمكن التنقل إلى المناطق المجاورة مثل ميليت عن طريق السفن الصغيرة والقوارب.

مدينة كابادوكيا

تختلف هذه المدينة عن جميع ما تحدثنا عنه من مدن ومعالم سياحية في تركيا، وذلك لكونها مدينة جبلية، حيث أن بيوتها وكنائسها منحوتة في الجبال والكهوف، كما أنها تخلو من المعالم العمرانية الحديثة، فهي مدينة أثرية بامتياز تعود لعهد الدولة البيزنطية.

يقوم السياح الزائرون لمدينة كابادوكيا بامتطاء المناطيد للتمتع برؤية الطبيعة الجبلية لمدينة كابادوكيا.

منطقة حران

مناطق سياحية في تركيا

تقع في مدينة شانلي أورفا في الجهة الجنوبية الشرقية لتركيا، وهي مدينة أثرية قديمة جدًا تعود لزمن سيدنا إبراهيم عليه السلام، وتتعدد المعالم الأثرية التاريخية فيها مثل البحيرة السميكة وهي المكان الذي تم حرق سيدنا إبراهيم عليه السلام فيه فتحولت النار إلى ماء تجمعت في هذه البحيرة، كما تحولت (كما يعتقدون) حطب النار إلى سمك يعيش في هذه البحيرة.

كما تحتوي المنطقة على العديد من الكهوف أحدها شهد مولد سيدنا إبراهيم عليه السلام، وكهف آخر ولد فيه سيدنا أيوب عليه السلام، بالإضافة إلى العديد من المعالم الأثرية في هذه المنطقة.

التماثيل العملاقة (نمرود)

تقع هذه التماثيل في قرية كاختا في مدينة أدي يامان في الجهة الشرقية لتركيا، وتعود هذه التماثيل إلى زمن سيدنا إبراهيم عليه السلام، حيث تمثل هذه التماثيل شكل الملك نمرود، بالإضافة إلى تماثيل للأصنام التي كان يعبدها الناس في ذلك الوقت، ويبلغ طول كل من هذه التماثيل حوالي 7 متر.

ولمشاهدة المزيد من المناطق السياحية الموجودة في تركيا ندعوك عزيزي القارئ لمشاهدة الفيديو الموجود على الرباط التالي:

وفي النهاية تجدر الإشارة إلى أن هذه المعالم والمناطق السياحية التي تحدثنا عنها هي غيض من فيض من جمال وسحر وروعة مناطق تركيا، إلا أننا حاولنا أن نقدم دليل مبسط للسياح الراغبين بزيارة تركيا … لا تنسَ عزيزي القارئ أن تشاركنا بالمناطق السياحية التي استمتعت بزيارتها في تركيا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.