علاج الرشح بطرق سهلة ومكونات بسيطة

يمكن الخلط بين الرشح والانفلونزا التي عادة ما نصاب بها في الشتاء، ومع ذلك فإن هذين المرضين يختلفان عن بعضهما البعض، لذلك من الضروري اتخاذ الاحتياطات اللازمة للتعرف على كل منهما عن كثب وبالطبع من أجل أخذ الاحتياطات التي تبعدهما عنّا.

ويعتبر أكبر تدبير يجب اتخاذه في المقام الأول تجاه مشكلة الرشح هو تقوية جهاز المناعة وذلك من خلال تناول الطعام المتوازن والنوم الكافي والقيام بالتمارين الرياضية، وهذا ما سنبحثه في مقالنا التالي:

علاج الرشح

الرشح هو واحد من الأمراض الأكثر شيوعًا التي يعاني منها معظم الناس في كثير من الأوقات ويتميز بالعديد من الأعراض مثل ارتفاع درجة الحرارة وسيلان الأنف والإرهاق المفرط، والتشنجات، وآلام في الجسم والتعب الخفيف مما يمنع الشخص من القيام بحياته الروتينية اليومي.

ونحن جميعًا نريد التخلص من الرشح بشكل أسرع وعلاجه بشتى الطرق، وهناك طرق لعلاج الرشح خلال بضعة أيام ولكن في هذا المجال الصحي الدقيق نحن سنبين علاجًا فوريًا للرشح بأفضل الطرق.

غالبًا ما تُفضل فيروسات الأمراض الفيروسية كنزلات البرد والرشح والانفلونزا الطقس البارد والأوقات التي يتغير فيها الطقس بسرعة في الربيع والخريف والشتاء، وهي ليست شائعة جدا في موسم الصيف، ولكن إذا كان الجهاز المناعي للشخص ليس قويًا فمن الممكن أن تصاب بالرشح في أي فصل على حد سواء.

ما هي التدابير التي نحتاج إلى اتخاذها عند مرض صديق لنا في العمل بالرشح؟

عادة ما يمر فيروس الرشح عبر الاتصال والهواء وخاصة عندما تشترك في نفس البيئة مع شخص مصاب بنزلة برد في العمل أو ما يسمى الرشح، وإذا كان نظام المناعة لديك ضعيفًا فمن المحتمل أن تصاب أنت أيضًا بالرشح.

وأهم طريقة للحماية والوقاية هي غسل اليدين وبشكل متكرر في العمل فهو أهم عامل يحمي الشخص من الرشح، لأنه إذا وضع الشخص المريض يده على أنفه وحمل بعد ذلك ورقة وقلمًا وشخص آخر يأتي ويتلامس مع تلك الورقة أو القلم أو وضع يده على أجهزة المكتب أو الباب أو النافذة ووضع الشخص السليم يده أيضًا عليها، فيمكن أن ينتقل إليه المرض وبكل سهولة.

يمكن أن ينتشر المرض حتى عن طريق لمس أزرار المقابس الكهربائية لذلك يجب استخدام محاليل مطهرة بسيطة في أماكن العمل والأماكن العامة حيث يمكنك أيضًا حملها في حقيبتك.

وفي الحالات الصعبة يمكن ارتداء الكمامة التي تباع في الصيدليات.

ماذا إن أصابك الرشح لسبب أو لآخر؟

إذا بدأت نزله البرد عندك وأصبت بالرشح فيمكن أن تعمل مسكنات الألم البسيطة التي تحتوي على الباراسيتامول على تخفيف أعراض هذا المرض شريطة استشارة الطبيب.

المضادات الحيوية ليس لها مكان لهؤلاء المرضى ومع ذلك قد يبدأ الطبيب بإعطاء المريض المضادات الحيوية حتى لا يسبب مضاعفات ويتحول إلى انفلونزا حادة.

علاج الرشح عادة ما يكون من معرفة الأعراض أي تخفيف الشكوى حيث نوصي عادةً باستخدام مسكن للألم بسيط ورذاذ للحلق.

وإذا ترافق الرشح مع السعال فيمكن تناول دواء للسعال تحت اشراف الطبيب.

ويمكن لبعض أنواع الأعشاب الطبية المغلية من تهدئة السعال والتهاب الحلق وتخفيف الرشح.

وأفضل علاج هو الراحة، ومن الضروري الاستراحة لبضعة أيام، والانتباه إلى نوع الغذاء والنوم لساعات كافية.

نتوقع أن يتم تخفيف المرض بهذه الطريقة خلال 3-4 أيام، ولكن إذا لم يتم تخفيفه واستمر سيلان الأنف فقد يكون هناك التهاب في الأنف أو التهاب في الجيوب الأنفية فيمكن تناول المضادات الحيوية إذا رأى الطبيب أن ذلك ضروري.

أما إذا استمر الرشح وترافق مع سعال وبلغم فقد يكون هناك التهاب في الحلق والذي نسميه إما التهاب الشعب الهوائية أو التهاب الحنجرة، وفي هذه الحالة قد تكون هناك حاجة إلى المضادات الحيوية مرة أخرى تحت اشراف الطبيب.

علاج الرشح بتقوية جهاز المناعة

إذا أصيب أحد ممن تتعامل معهم من أفراد أسرتك أو زملائك في العمل بالرشح وكان جهاز المناعة لديك قويًا فلن يحدث شيء لك ولن ينتقل المرض إليك.

لذلك لا بد من تقوية جهاز المناعة حتى لا تُصاب بالرشح لهذا أولاً وقبل كل شيء تحتاج إلى رعاية نفسك وتعتبر التغذية هي أهم شيء:

  • تناول السوائل بشكل كاف أمر مهم جدًا.
  • أنت بحاجة إلى المزيد من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين (C) والكربوهيدرات أقل، والكثير من الفواكه والخضروات في نظامك الغذائي.
  • تحضير شاي دافئ من الأعشاب الطبيعية كالبابونج، والزعتر الأخضر، واكليل الجبل.

علاج الرشح بالراحة

الشيء المهم أيضًا لعلاج الرشح هو الراحة والنوم لأن النوم المنتظم يُنعش جهاز المناعة في الليل، والخلايا التي توفر المناعة تتجدد.

ونظرًا لأن مناعة الأشخاص الذين يعانون من الأرق ضعيفة للغاية فإن فيروس الرشح الشائع يُصيبهم أولاً.

أفضل الطرق لعلاج الرشح في المنزل

من أفضل الطرق لعلاج الرشح في المنزل:

خذ حمامًا ساخنًا في الساعة 7 صباحًا لعلاج الرشح

يمنع الاستحمام بالماء الساخن والبخار من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية واحتقان الأنف ويؤدي إلى اختفاء المخاط الأنفي، وتخفيف الصداع وتقليل آلام المفاصل وبدء يوم هادئ.

وإذا كنت ترغب في قضاء ليلة هادئة في السرير وعضلاتك ليست متعبة ولا تشعر بالألم استحم في الساعة 8 مساءً قبل النوم، وقد تؤدي إضافة بضع قطرات من زيت الأوكالبتوس (الكينا) الأساسي إلى حوض الاستحمام في تخفيف أعراض الرشح ويساعد على الاسترخاء والدفء.

تناول وجبة فطور صحية

أحد أهم أسباب الرشح المتكرر هو ضعف الجهاز المناعي الذي يمكن أن يصبح أقوى من خلال تناول الأطعمة الصحية التي تجعلنا أقل عرضة للإصابة بالرشح.

تناول كوب من عصير البرتقال الطبيعي مع بعض من عصير العنب الغني بالمواد المضادة للأكسدة يمكن أن توفر لك الطاقة اليومية وعدم اهمال تناول وجبة فطور جيدة تجمع فيها الأطعمة التي تقوي نظامك الغذائي وجهازك المناعي.

استخدم بخار الأعشاب الطبيعية

إن سيلان الأنف والتهاب الحلق من أعراض الرشح والذي يمنع التنفس الطبيعي والمعاناة من التهاب الجيوب الأنفية والصداع بزيادة كبيرة.

لذلك يمكنك أن تستنشق بخار الماء المغلي لمدة 5 دقائق والمضاف إليه أوراق النعناع أو البابونج لفتح الجهاز التنفسي.

تسخن حرارة البخار من الغشاء المخاطي للأنف بينما تساعد رطوبة الماء على تهدئة الجهاز التنفسي حيث يمكنك استخدام استنشاق البخار بإحدى الطرق التالية:

قم بغلي قدر من الماء حتى تتصاعد منه الأبخرة عن طريق غليه في وعاء ووضع بعض الأعشاب العطرية فيه ثم ضع وجهك في مواجهة الماء الساخن بعد أن يهدأ الغليان قليلًا، وامسك منشفة على رأسك للحفاظ على البخار فيها لمدة من 5 إلى 10 دقاق.

كما يمكن استبدال الأعشاب بوضع بضع قطرات من الزيت العطري (مثل زيت الشاي الأخضر أو زيت النعناع أو زيت اكليل الغار) وبنفس الطريقة السابقة.

قم بنزهة قصيرة عند الظهر للحصول على علاج سريع للرشح

قد يعتقد البعض عن طريق الخطأ أن الخروج من المنزل أثناء الإصابة يالرشح ليس جيدًا، ولكن المشي القصير يعتبر مفيدًا إذا كنت تعاني من الرشح بشرط ارتداء ملابس دافئة في حوالي الساعة 12 ظهرًا مما يساعد في تحسين مزاجك ونظام المناعة لديك.

تناول الأطعمة الصحية

لا تأكل الأطعمة المقلية أو غير الصحية عندما تكون مصابًا بالرشح وبدلاً من ذلك يجب أن تُدخل بعض الدجاج المسلوق والسلطة التي تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة إلى وجباتك حيث يساعد تناول الدجاج في إنتاج المزيد من الخلايا المناعية لمحاربة نزلات البرد والرشح.

شرب عصير صحي

إن شرب الكثير من السوائل إضافة للماء أثناء الإصابة بالرشح سيجعل المخاط أرق ويسهل التخلص منه.

عليك تناول مشروب عشبي دافئ من الأعشاب الطبيعية (النعناع، البابونج، الزهورات) أو كوب من عصير البرتقال المضاف إليه عصير نصف ليمونه فهو يحتوي على نسبة عالية من فيتامين C أو عصير الكريب فروت مع البرتقال فهو شراب خفيف جيد لمكافحة الرشح.

تناول وجباتك في وقتها

تناول وجبة حارة في وقتها جيد لزيادة درجة حرارة الجسم وتقليل أعراض الرشح.

تناول الأطعمة التي تحتوي على الزنجبيل، الثوم، الفلفل لأن لها خصائص مضادة للجراثيم والفيروسات ويمكن أن تساعد في تخفيف أعراض الرشح.

الراحة والنوم

النوم لساعات كافية تتراوح بين 8 و 9 ساعات يقوي جهاز المناعة ويحسن ويخفف من أعراض الرشح.

لذا من الأفضل الذهاب إلى الفراش في ساعة مبكرة والراحة لمدة 8 ساعات، واحرص على عدم شرب القهوة قبل النوم لأنه يجعلك تشعر بالقلق والتوتر.

الأطعمة التي تساعد على تخفيف أعراض الرشح

بعض الأطعمة يمكن أن تقلل من أعراض الرشح وبعضها يقلل من العدوى الناجمة عن الرشح وتشمل:

  • الفلفل الحلو يحتوي على نسبة عالية من فيتامين Cفمن المستحسن إضافته لنظامك الغذائي لعلاج الرشح.
  • الجزر يحتوي على نسب مرتفعة من بيتا كاروتين ومفيدة لنزلات البرد.
  • لا ينبغي تجاهل أكل البرتقال والليمون الحلو وشرب عصير هذين النوعين.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين Cمثل الفراولة، الكيوي والخضروات الورقية الخضراء فهي تحتوي على نسب عالية من فيتامين C، كما يمكنك أيضًا تناول المكملات الغذائية من فيتامين C في شكل أقراص تحت اشراف الطبيب.
  • الثوم له خصائص مضادة للميكروبات ومضاد للفيروسات ويعتبر من المضادات الحيوية ويساعد في تخفيف أعراض الرشح وتعزيز الجهاز المناعي ولا تنس أن الأشخاص الذين يستهلكون الثوم يوميًا أقل عرضة للإصابة بالرشح.
  • يخفف الخردل إفرازات الجهاز التنفسي.
  • يوصى بتناول البصل في حالة الرشح.
  • يحتوي الشاي الأخضر والأسود أيضًا على الكاتشين الذي يحتوي على مضادات حيوية طبيعية وآثار مضادة للإسهال.
  • يوصى بشدة بتناول مزيج من ملعقة صغيرة من العسل وعصير نصف ليمونة في كوب من الماء الدافئ عند الإصابة بالرشح.
  • لا تنس النباتات الطبية.
  • وعلاج آخر للرشح هو شرب كوب من الحليب مع ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم ويخلط مع ملعقة من العسل.

تنظيف الممرات الأنفية بمحلول الملح:

يمكن استخدام أي زجاجة ويوضع فيها ماء مغلي ومبرد قليلًا مضافًا إلية رشة خفيفة من الملح لإزالة البلغم من الممرات الأنفية، وصب المحلول في فتحة الأنف بحيث يتدفق المحلول عبر فتحة الأنف قبل الخروج من الجانب الآخر، وتكرر العملية على الجانب الآخر من اللأنف.

خذ استراحة:

أفضل طريقة للتغلب على الرشح هي أخذ بضعة أيام من الراحة ومنح جسمك قسطًا من الراحة.

حافظ على نفسك دافئًا:

سيساعدك الحفاظ على الدفء أثناء فترة الإصابة بالرشح بتحسين حالتك.

تناول العسل الخام:

العسل الخام هو عامل فعال في علاج المناعة الطبيعية فهو يحتوي على خصائص مضادة للفيروسات ويسكن الحلق مما يجعله أحد المكونات الأساسية في العديد من العلاجات الطبيعية.

يمكنك تناول ملعقة من العسل الخام لوحدها أو إضافتها إلى الماء أو الشاي الساخن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.