كيف يمكن علاج تسوس الأسنان عند الأطفال في المنزل؟

إن مشكلة تسوس أسنان الأطفال مشكلة شائعة جداً تضع الأم أمام حيرة لتخفف ألم طفلها الذي يحدث نتيجة عدة أسباب، منها قلة الاهتمام بنظافة الأسنان والإكثار من تناول الحلويات واتّباع نظام غذائي غير متوازن، حينها تصبح الأسنان مصدرًا للعدوى بالبكتريا والجراثيم.

يظهر التسوس على شكل تغيرٍ في لون الأسنان ونخر فيها، وإذا استمر فإنه يسبب الشعور بالألم الشديد الذي يعيق الطفل في نشاطه اليومي وأكله ونومه وحتى راحة من حوله.

إذا كان الطفل يعاني من التسوس في أسنانه، فيجب عرضه على طبيب الأسنان في أقرب وقت من أجل إزالة التسوس وعلاج أي مشكلة أخرى، العلاجات المنزلية المذكورة أدناه ليست للشفاء من التسوس، وإنما لتخفيف الألم والضرر فقط، أما العلاج الحقيقي فيكون عند طبيب الأسنان حصرًا.

علاجات منزلية لتخفيف التسوس وآثاره

الملح

يعتبر الملح من المواد الفعالة وذات التأثير القوي حيث أنه قادر على القضاء على كل البكتيريا والجراثيم الموجودة في الفم والتي قد تتراكم مع الطعام المتبقي على الأسنان.

تستطيع الأم عمل محلول ملحي مكون من ملعقة ملح مع كوب ماء دافئ ويقوم الطفل بوضع جزء منه في فمه ويحاول أن يصل لكل أجزاء فمه من خلال الغرغرة. تكرر العملية ثلاث مرات تقريباً لتخفيف انتشار البكتيريا.

عجينة الليمون وزيت الخردل

تعتبر عجينة الليمون والخردل من المواد الفعالة القادرة على قتل البكتريا، وهي سهلة التحضير، حيث تقوم الأم بوضع كمية من عصير الليمون وملعقة من زيت الخردل وتترك لفترة من الوقت حتى تصبح عجينة، تستخدم جزء منها في مكان التسوس وتدلك بلطف ويقوم الطفل بعد ذلك بغسل فمه بالماء ويمكن استخدام هذه العجينة عدة مرات حتى الشفاء.

القرنفل

يعد القرنفل من أروع المواد التي قد تستخدم لتسكين ألم الأسنان ومعالجة الالتهاب والقضاء على البكتريا والجراثيم ومنع ثقب الاسنان ونخرها. يمكن مزج عدة قطرات من زيت القرنفل مع زيت السمسم واستخدام قطنة لوضعها على المكان المصاب ويمكن ايضاً استخدام ثمار القرنفل كما هي يضعها الطفل مكان الألم قبل النوم.

الثوم

يعتبر الثوم من أقوى وأكثر الاستخدامات فعالية فهو قادر على تطهير ومعالجة الالتهاب وتخفيف الألم والقضاء على البكتريا والجراثيم يمكن استخدامه بمضغ فصل الثوم على مكان التسوس ويمكن هرسه مع بعض الملح ووضعه على المكان المطلوب ويفضل وضعه في قطعة قطنية ثم وضعه على الاسنان حتى لا يدخل داخل السن إن وجد تجويق فيه.

الفانيلا

تعد الفانيلا من المواد المطهرة والمسكنة للألم والمعالجة للالتهاب حيث أنها تحوي نسبة من الكحول تخفف الألم حيث تستخدم بوضعها في قطعة قطنية وتدلك بها اللثة والأسنان لتزيل التسوس كما أنه يمكن إضافتها إلى الطعام لأن نكهتها لذيذة وبنفس الوقت تعالج التسوس.

يجب عند استخدام المواد السابقة تجنب بعض النقاط التالية:

  • قد يسبب الثوم رائحة الفم الكريهة إضافًة إلى رائحة الجسم ويسبب حرقة في الفم وحرقة في المعدة واضطراب في المعدة وردود فعل تحسسية.
  • قد يسبب زيت القرنفل للأطفال نوبات واختلال في توازن السوائل إضافًة إلى تلف الكبد وتلف اللثة ولب الأسنان وكذلك تلف الأغشية المخاطية داخل الفم.
  • يمكن أن تسبب الفانيليا الصداع ومشاكل النوم ويمكن أن تسبب تهيجًا وتورمًا عند ملامسة الجلد.

طرق أخرى لعلاج تسوس الأسنان عند الأطفال في المنزل

  • تجميد عضاضة الأسنان وإعطائها للطفل للضغط عليها وعضها، وذلك بعد تعقيمها جيدًا.
  • وضع قطعة من البطاطا على السن المصاب لمدة ربع ساعة تقريبا.
  • وضع كيس من الشاي الساخن على السن المصاب.
  • يمكن استخدام مستخلص حشيشة القمح كمحلول لغسل الفم يساعد على تسكين الألم والقضاء على البكتريا.
  • يمكن استخدام مزيج من الخل ولحاء شجرة التوت على السن المصاب، ويساعد على تسكين الألم وإزالة التسوس.
  • يمكن مضغ أوراق الجوافة تساعد على تسكين الألم.
  • يمكن تنظيف الأسنان بالخيط الطبي.

كلمة أخيرة

يجب أن نحمي أطفالنا وأسنانهم ونقوم بمراجعة الطبيب واتّباع الارشادات والنصائح التي تضمن سلامتهم وراحتهم وأهمها اتّباع نظام غذائي صحي متوازن وبعيد عن الحلويات والسكريات ومتابعة النظافة بشكل دائم لمنع تراكم الأوساخ على الأسنان والتي ستكون منبع للعدوى ومكان تنطلق منه البكتريا والجراثيم ونصل لمرحلة التسوس والألم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.