علاج مرض الذئبة الحمراء وأسبابه وأعراضه

يعد مرض الذئبة الحمراء من الأمراض المناعية الشائعة لدى النساء والذي قد يصيبهم بنسبة 90% وكما يصيب الرجال أيضاً، حيث يعد هذا المرض من الأمراض الخطيرة ولا يقل خطورة عن مرض السرطان وإذا لم يتم علاجه من المحتمل أن يؤدي إلى الوفاة.

ما هو مرض الذئبة الحمراء:

من أشهر أمراض المناعة الذاتية وهو مرض مزمن وخطير يصيب الجهاز المناعي في الجسم ويؤدي إلى اضطراب فيه، حيث يتشكل وجود مضادات تدمر أنسجة وخلايا الجسم السليمة عن طريق الخطأ بدلاً من مهاجمة الأجسام الغريبة فقط كالجراثيم والفيروسات، وبسبب زيادة نشاط  هذا المرض يفقد الجهاز المناعي للجسم القدرة على التعرف للجسم معتبراً إياه والأعضاء الحيوية كالكلى والمفاصل أجساماً دخيلة فيحدث الضرر لأعضاء الجسم بما في ذلك الجلد والكليتان والقلب والرئتين والأوعية الدموية والدماغ والنخاع الشوكي واللعاب والرأس ….الخ جميع أعضاء الجسم, وتعد النساء أكثر عرضةً للإصابة بالمرض من الرجال وخاصةً في عمر الإنجاب ما بين 15 سنة إلى عمر ال45 سنة وهو مرض غير معدي نهائياً.

أسباب الإصابة بمرض الذئبة الحمراء:

لا يوجد سبب واحد وواضح للإصابة في مرض الذئبة الحمراء لكن أهم عامل من عوامل الإصابة بهذا المرض هو استعداد المريض له عن طريق الخريطة الجينية الوراثية (العامل الوراثي ) بالإضافة للهرمونات الأنثوية ولهذا السبب يعد منتشر لدى النساء أكثر من الرجال بالإضافة إلى الالتهابات المتكررة والتعرض المفرط لأشعة الشمس وتناول الأدوية كأدوية التدرن الرئوي وأدوية التخدير الموضعي, ويجب التنويه بأن مرض الذئبة الحمراء وإلى هذا اليوم لم يتم التوصل للجين الوراثي الذي يسبب هذا المرض.

أعراض الإصابة بمرض الذئبة الحمراء:

هناك الكثير من الأغراض التي تظهر على المريض عند الإصابة بمرض الذئبة الحمراء، ومنها:

  • فقدان الوزن بشكل كبير بسبب فقدان الشهية.
  • حدوث التهابات في أغشية الرئتين وأغشية القلب.
  • ظهور التهابات وتقرحات في اللثة والفم.
  • الشعور بالبرد وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • وجود بقع وتسلخات حمراء على منطقة الوجه.
  • الشعور بالإجهاد والضعف العام والتعب.
  • الشعور بألم في منطقة الصدر والذي يظهر بشدة عند السعال أو عند اخذ نفس عميق.
  • الإصابة بفقر الدم والشعور بألم في العضلات والمفاصل.
  • الشعور بالتوتر والاكتئاب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • حالات إجهاض متكررة عند بعض النساء.
  • تساقط الشعر في مناطق معينة من الرأس مما قد يؤدي إلى صلع مؤقت.
  • عدم القدرة على تحمل الضوء بسبب الحساسية المفرطة منه.

كما أن هذه الأعراض لا يشترط أن تجتمع في مصاب واحد فالمريض يمكن أن يصاب ببعض من هذه الأعراض وليس كلها وتختلف من شخص لأخر ولا توجد حالتان متماثلتان في هذا المرض، ويمكن أن تكون هذه الأعراض طفيفة أو خطيرة أو مؤقتة أو دائمة ويعود سبب الاختلاف بحسب الجهاز المصاب لدى كل مريض.

تشخيص مرض الذئبة الحمراء

يصعب تشخيص هذا المرض بسبب تغير الأعراض من شخص لأخر وقد تتغير هذه الأعراض بتغير الوقت بالزيادة أو النقصان وقد تتطابق مع أعراض مرض أخر حتى عندما تكون الأعراض واضحة، يصعب على الطبيب تشخيص المرض لأن هذه الأعراض فد تتغير إما بالزيادة أو أن تختفي لذلك هنالك قائمة من النتائج السريرية والمخبرية لتحديد الإصابة بهذا المرض هنالك أربع معايير من أصل إحدى عشر يجب أن تظهر على المريض إما دفعةَ واحدة أو على التوالي لكي يتمكن الطبيب من تشخيصه. إليك هذه المعايير:

  • الطفح الجلدي على الوجه وهو يأتي على شكل فراشة تغطي الأنف والخدود.
  • طفح جلدي متقشر ومحمر ينتشر على شكل أقراص في الجسم.
  • طفح جلدي عادي ولكنه مرتبط بأشعة الشمس بحيث يظهر مباشرةً بعد التعرض لأشعة الشمس.
  • تقرحات في الفم.
  • الم في مفصلين.
  • فشل كلوي.
  • اختلاجات عصبية آو الذهان.
  • التهاب في الأغشية المحيطة بالقلب والرئتين.
  • فقر دم أي نقص بعدد كريات الدم الحمراء والفصيحات الدموية.
  •  نتيجة ايجابية لفحص الANA والتي يكون المريض بموجبها مصاب بداء مناعة ذاتية.
  • نتائج ايجابية تدل على وجود داء مناعة ذاتية مثل الDNA و الSM ونتائج ايجابية خاطئة في (Syphilis) اختبار الزهري.

طرق علاج مرض الذئبة الحمراء:

العلاج الطبي:

إن علاج هذا المرض يرتبط ارتباط وثيق بالأعراض بحيث يختلف الدواء باختلاف الأعراض من مريض لأخر أي عندما تكون الأعراض طفيفة يستخدم أنواع من الأدوية الغير قوية أما إذا كانت الأعراض قوية فلابد من اختيار أدوية ذات فعالية قوية وكل ذلك يكون تحت إشراف الطبيب المختص ومن هذه الأدوية مضادات الالتهابات الغير استيرويدية وهي:

  • NSAIDS ANTI
  • INFLAMMATORY DRUG
  • NSAIDSN ON
  • STEROIDAL

 كما يمكن استخدام أدوية مضادة للملاريا مثل ( CORTICOSTEROIDS ) ويتم تحديد نوع الدواء بحسب العارض لدى المريض وكما يشمل العلاج أيضاً علاج التهاب المفاصل والطفح الجلدي والتعب الشديد والالتهابات حول القلب والرئتين، ومن الحالات الحادة في مرض الذئبة الحمراء والتي تسبب فشل في الكلى ومن الممكن أن تؤدي للوفاة هي التهاب الأوعية الدموية واضطرابات واختلاجات الجهاز العصبي المركزي ففي مثل هذه الأعراض يتوجب علاج سريع وذو فاعلية قوية والتي يستخدم الطبيب لعلاجها مثل الكورتيكوستيرويدات بكميات كبيرة أو (SUPPRESSIVE).

يلجأ عادةً الطيب المختص عند ظهور الأعراض القوية للعلاج عن طريق الكورتيزون بالإضافة لمثبطات المناعة مما يؤدي لوقف الالتهاب، وينصح الأطباء عادةً تجنب التعرض لأشعة الشمس وتجنب تناول الهرمونات الأنثوية للنساء والتقيد بنظام غذائي محدد.

العلاج عن طريق الأعشاب:

شجرة الحمى:

ينقع ملعقة صغيرة من مطحون شجرة الحمى في كأس ماء مغلي لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب منه كأس صباحاً ومساءً كل يوم لعلاج الذئبة الحمراء.

نفل المروج:

 ينقع ملعقة صغيرة من مطحون إزهار نفل المروج في كأس ماء مغلي لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب منه كأس صباحاً ومساءً كل يوم.

حشيشة القنفذ:

ينقع ملعقة صغيرة من مطحون الجذور والأزهار في كأس ماء مغلي لمدة ربع ساعة ثم يصفى ويشرب منه كأس صباحاً ومساءً كل يوم.

البرسيم الحجازي:

ينقع ملعقة صغيرة من مطحون البرسيم الجاف في كأس من الماء المغلي لمدة ربع ساعة ثم يصفى ويشرب كأس صباحاً ومساءً كل يوم.

الكعيب (شوك الجمل):

ينقع ملعقة صغيرة من أزهار النبات في كأس ماء مغلي لمدة ربع ساعة ثم يصفى ويشرب منه كأس صباحاً ومساءً كل يوم.

خاتم الذهب:

ينقع ملعقة صغيرة من مطحون جذور النبات في كأس مغلي لمدة ربع ساعة ثم يصفى ويشرب منه كأس صباحاً ومساءً كل يوم.

خلطة شاملة:

يخلط مقادير متساوية من مطحون شوك الجمل والزعرور الشائك ولحاء الصفصاف والينسون وعرق السوس والبابونج والهليون والأقحوان وينقع ملعقة صغيرة من المخلوط في كأس ماء مغلي لمدة عشر دقائق ويشرب ثلاث مرات يومياً.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.