فوائد وأضرار

ما هي أضرار الكيتو دايت؟

يعتبر نظام الكيتو دايت من الأنظمة الغذائية المنخفضة الكربوهيدرات حيث يساهم بشكل كبير على فقدان الوزن، لكن الكثير من خبراء الصحة قلقين من مضاعفات وأضرار الكيتو دايت، فما هي الاضرار التي تترتب على اتباع نظام الكيتو دايت؟

لقد اكتسب الكيتو دايت انتشار وشعبية كبيرة، وتم ترويجه على أنه من الأنظمة الغذائية المنخفضة والخالية من الكربوهيدرات.

يقوم نظام الكيتو دايت على حرق دهون الجسم بشكل كبير وسريع وذلك من أجل مساعدة الاشخاص على فقدان الوزن خلال فترات قصيرة، ولكن خبراء الصحة يرون أن هذه الطريقة بفقدان الوزن غير صحية ولها الكثير من الاضرار.

وبمقالنا هذا سوف نعرفكم على أضرار الكيتو دايت على الصحة والجسم بشكل مفصل.

أضرار الكيتو دايت

على الرغم من الفوائد الكبيرة للكيتو دايت والتي هي مثيرة للإعجاب للكثير من الأشخاص، ولكن له الكثير من الأثار السلبية على الجسم، ومن هذه الأثار:

إنفلونزا الكيتو

عند البدء باتباع الكيتو دايت يتعرض الكثير من الأشخاص للإصابة بأنفلونزا الكيتو بالإضافة للشعور بالتعب والمرض نتيجة تقليل كميات الكربوهيدرات التي تدخل للجسم، حيث يبدأ الشخص بالشعور بأعراض مشابهة لأعراض الأنفلونزا كالصداع، التعب، التهيج، الإمساك، الغثيان، الدوخة، بالإضافة للشعور بألم في عضلات الجسم.

وعند القيام بعملية تكسير الدهون يبدأ الجسم بإنتاج الكيتونات بدلا من إنتاج السكر للحصول على الطاقة ويتم التخلص منها من خلال عملية التبول المتكرر، مما يؤدي لفقدان الكثير من العناصر الغذائية المهمة للجسم والتي تكون مسؤولة عن توازن سوائل الجسم والحماية من الإصابة بالجفاف، وكل هذا يساعد ويساهم بشكل كبير على ظهور الأعراض المشابهة للإصابة بالإنفلونزا والتي من الممكن أن تستمر لحوالي الأسبوعين.

الإسهال

يعاني الكثير من الأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو دايت من الإسهال وذلك بسبب عدم القيام بتعويض نقص كميات الكربوهيدرات التي تدخل للجسم وزيادة كمية الأطعمة التي تحوي على الألياف كالخضار، أو نتيجة عدم تحمل الجسم لمنتجات الألبان والمواد المحلية الصناعية التي يتم إدخالها للنظام، أو بسبب التعب والإرهاق الذي يصيب المرارة التي تكون مسؤولة عن عملية تكسير الدهون التي تكون موجودة بالطعام.

التعرض للإصابة بحماض الكيتوني

من الضروري جدا على الأشخاص المصابين بالسكري من النوع الأول والثاني تجنب اتباع نظام الكيتو دايت دون اشراف الطبيب، لأنه قد يسبب لهم حالة خطيرة تعرف باسم الحماض الكيتوني وذلك نتيجة قيام الجسم بتخزين الكيتونات، وهي عبارة عم احماض تكون ناتجة عن عملية حرق الدهون، حيث يصبح الدم حامضي بشكل كبير مما يسبب تلف الكبد والكليتان والدماغ في حال الإهمال وعدم معالجته، ومن الممكن أن يؤدي للوفاة.

ومن الأعراض المرافقة للحماض الكيتوني الشعور بجفاف الفم، التبول المستمر والمتكرر، الغثيان، رائحة كريهة للفم، صعوبة في عملية التنفس.

استعادة الوزن

يقول الكثير من الأطباء والخبراء بأن اتباع نظام الكيتو دايت مفيد للصحة، ولكن يجب تجنب اتباعه لفترات طويلة من الزمن.

حيث أن الكثير من الأشخاص يستعيدون الوزن الذي فقدوه خلال فترات اتباع نظام الكيتو دايت بمجرد العودة للنظام الغذائي الطبيعي والبدء بإدخال الكربوهيدرات من جديد للجسم.

انخفاض بعملية الايض والكتلة العضلية بالجسم

إن التغيرات التي تطرأ على الوزن خلال اتباع نظام الكيتو دايت تكون نتيجة لفقدان الكتل العضلية بالجسم، وبشكل خاص إذا كان الشخص يقوم بتناول الدهون بشكل أكبر من البروتين.

حيث أن عضلات الجسم تقوم بحرق الدهون بشكل أكبر وأسرع من الدهون، وهذا يؤثر بشكل سلبي على عمليات الأيض بالجسم، وقد يكون له أثار دائمة ومستمرة على معدلات الأيض خلال فترات الراحة وعلى وزن الجسم بالمدى الطويل.

ارتفاع نسب الإصابة بأمراض الكلى والقلب

يعتبر التبول الدائم والمتكرر من الأضرار الذي يسببها اتباع نظام الكيتو دايت مما يسبب فقدان الجسم لسوائل والعناصر المهمة له كالكالسيوم، المغنيسيوم، البوتاسيوم، مما يرفع من نسب الإصابة بالقصور الكلوي الشديد، والإصابة بالجفاف مما يؤدي لشعو الشخص بالدوار،أمراض الكلى، حصى الكلى.

حيث تعتبر هذه العناصر مهمة أيضا للمحافظة على صحة القلب، وفقدان الجسم لها يسبب الإصابة بعدن انتظام بضربات القلب مما يسبب الموت المفاجئ.

كما أن الكثير من الدراسات قد أظهرت أن الأشخاص الذين يقومون بتناول كميات قليلة من الكربوهيدرات يملكون مستوى مرتفع من الكوليسترول المضر، وهو من العوامل الخطيرة المسببة للإصابة بأمراض القلب.

التعرض للإصابة ببعض الأمراض المزمنة

يعتبر الكيتو دايت من الأنظمة الغذائية التي تحوي على كميات منخفضة وقليلة من الخضار، الفواكه، الحبوب، البقوليات التي بدونها يفتقد الفرد الذي يتبع مثل هذه الأنظمة للفيتامينات، المعادن، المواد الكيميائية التي لا يمكن الحصول عليها إلا من خلال تناول هذه الأغذية، بالإضافة إلى القيام بتناول كمية كبيرة من الدهون الغير صحية.

وكل ما ذكرنا في الأعلى يسبب أثار السلبية على الجسم والصحة ويعرض الجسم للإصابة ببعض الأمراض المزمنة كهشاشة العظام، وارتفاع نسب خطورة الإصابة بأمراض القلب والشرايين.

الشعور بالجوع بشكل سريع

ويعود ذلك للامتناع عن تناول الطعمة التي تحوي على الألياف والتي تعمل على سد الشهية والشعور بالشبع لفترات طويلة، لذلك ينصح الشخاص الذين يقومون باتباع الكيتو دايت على تناول الخضار الورقية لكبح الشهية لأطول فترة ممكنة.

الاثار الجانبية والأضرار الأخرى

من الأضرار الأخرى لنظام الكيتو دايت:

بعض فوائد نظام الكيتو دايت

بعد قيامنا بتعريفك على أضرار نظام الكيتو دايت، سوف نذكر لك بعض الفوائد التي من الممكن أن تنتج عن قيامنا باتباع نظام الكيتو دايت تحت اشراف وبعد استشارة الطبيب المختص، وهي:

  • أثبتت الكثير من الدراسات أن للكيتونات التي تنتج عن اتباعنا لنظام الكيتو دايت أهمية كبيرة لصحة الأعصاب حيث من الممكن أن تساعد على تقوية الدماغ وحماية الخلايا العصبية وبشكل خاص للأشخاص المصابين بمرض الزهايمر.
  • من الممكن أن يكون نظام الكيتو دايت علاج تكميلي ومساعد لجانب العلاج الكيميائي والإشعاعي للمصابين بمرض السرطان، وذلك لأنه يسبب إجهاد وتأكسد لخلايا السرطان بشكل أكبر من خلايا الجسم الطبيعية.
  • بعض الدراسات والأبحاث قد وجدت أن لنظام الكيتو دايت إمكانية في تقليل ظهور حب الشباب وذلك من خلال تقليل كميات الكربوهيدرات المكررة والمصنعة التي تدخل للجسم التي تسبب ارتفاع كبير بسكر الدم وبالتالي يؤثر بشكل سلبي على البشرة والجلد.

المصادر:

  1. أضرار نظام الكيتو الغذائي – ويب طب.
  2. اضرار الكيتو دايت التي يجب أن تعرفها أولاً – كل يوم معلومة طبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى