أجود أنواع العسل اليمني

عُرف عن بلاد اليمن منذ القدم، أنها بلاد الخيرات والبركات، فقد حرص اليمنيون على الاهتمام بتربية النحل لإنتاج أجود وأفضل أنواع العسل في العالم.

بالفعل فقد لاقى العسل اليمني شهرة واسعة وذاع اسمه في كل بلدان العالم، حيث اعتبره الكثيرون العلاج الشافي للعديد من الأمراض، تم استخدامه كدواء ومقوي جنسي ومنشط حيوي ومُحلي طبيعي.

ما هي أنواع العسل الموجودة في اليمن؟

هناك العديد من أنواع العسل الموجودة في اليمن والتي تمتلك الكثير من الخصائص الغذائية، وذلك نظرًا للمنطقة التي تم فيها تربية النحل، ونوع الزهور المختارة.

كما ذكر الدكتور سليم الأغيري السبب الأساسي الذي جعل عسل اليمن بهذه الجودة وهو تميز النحل اليمني عن غيره من أنواع النحول، كما أن الطبيعة الخلابة في اليمن والمناخ وكذلك الغطاء النباتي جعل منها واحدة من أهم البلدان في تربية النحول وكذلك إنتاج العسل.

كما أن العسل اليمني يعتبر واحد من أغلى أنواع العسول في العالم، وسبب ذلك هو جودة العسل وغناه بالعناصر الغذائية والفيتامينات. فقد تم تقدير سعر الكيلو الواحد من عسل السدر مثلًا حوالي المئة دولار وذلك حسب منظمة الأغذية والزراعة (الفاو)، أما الأنواع النادرة من العسل اليمني كالسقطري والذي يوجد في اليمن فقد قُدر سعر الكيلو الواحد منه حوالي المئة وخمسون دولار.

أنواع العسل في اليمن

هناك العديد من أنواع العسول في اليمن والتي يأتي في مقدمتها من حيث الشهرة: عسل السدر أو العناب، يليه عسل السُّمر، يليه عسل السلم، ثم عسل المراعي وأخيرًا العسل الجبلي الشهي.

أنواع أخرى من العسل لكنها ليست مشهورة، بسبب انخفاض انتاجها وهي: عسل العسق وعسل الصال وعسل الكلح وغيرها الكثير.

من المؤكد أننا نتساءل دومًا ما سبب اختيارنا لهذا الصنف من العسل بدل ذلك، أو أنه لا يمكن إعطاؤه للأطفال الصغار، والعديد من الأسئلة، لا بد وأن نعلم بأنه اختلاف أنواع العسل ليس عن عبث فبالمقابل هناك اختلاف بالقيمة الغذائية لكل نوع، فهناك أنواع معينة تناسب الأطفال الصغار حتى أنه هناك سن معين لتناول العسل بالنسبة للأطفال، فلا يمكن إعطاء العسل لمن هم دون العام الواحد.

كما نجد أنواع من العسل تكون علاجية فمثلًا يستخدم عسل السدر لعلاج الضعف الجنسي، في حين أن عسل السُّمر يستخدم لعلاج بعض الأمراض كالسكري أو التهاب الكبد الفيروسي، أما إذا كنت تعاني من الاكتئاب والضغط فعليك بتناول عسل الصال. أما بالنسبة للأطفال فإن كنت تبحث عن أفضل نوع فهو بكل تأكيد عسل السلم والذي يساعد بدوره على حل مشكلة التلعثم والتبول اللاإرادي.

ما هو السر في جودة العسل اليمني؟

السر وراء هذه الهبة الإلهية هو جودة الأرض وترابها الذي كرم الله عز وجل فيها بلاد اليمن عن غيرها من البلاد، ففيها الجبال والوديان والهضاب، بنية التربة، المناخ المذهل، بالإضافة إلى امتداد وتوسع الغطاء النباتي، وبالتالي الاختلاف في توقيت الإزهار بين مختلف الأنواع.

كما أن الأماكن التي يتم فيها استخراج العسل لا تطالها اليد البشرية وبالتالي النحل يبني خلايا العسل الخاصة به بنفسه، كل تلك الأمور أفاضت لنا من خيرات البلاد، وأفاضت لنا من أطايبها.

أجود أنواع العسل اليمني

كما ذكرنا هناك العديد من الأنواع ولكن فيما يلي أجودها:

عسل السدر (العناب):

يتم إنتاج عسل العناب اليمني في وادي داوان في منطقة حضرموت وهو طبيعي 100٪. احتفظ اليمنيون بالأساليب التقليدية لإنتاج العسل، فهم ما يزالون يحصدون العسل يدويًا لضمان جودته.

لإنتاج عسل السدر، يتم تغذية النحل فقط من رحيق زهرة هذه الشجرة الرائعة وبصفات لا تضاهى. تزرع أشجار السدر في الأراضي البرية في المناطق الصحراوية في اليمن مما يزيد من ندرتها. وهذا يفسر أيضًا الطعم اللذيذ لعسل السدر اليمني، الذي يختلف عن مذاق المناطق الأخرى. على الرغم من أنه من نفس الصحراء، إلا أن التربة أكثر ثراء، مما يؤثر على نكهتها.

ندرته وخصائصه الطبية والغذائية معترف بها من قبل منظمة الأغذية والزراعة (الفاو). عسل العناب اليمني لديه الكثير من الخصائص الطبية للصحة.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل السدر (العناب) في علاج كلٍ من:

  • مشاكل الجهاز الهضمي وقرحة المعدة.
  • مشاكل الكبد.
  • يسهل شفاء الجروح والحروق والجروح التي تنجم عن العمليات الجراحية (في ما بعد الختان أو ما بعد الولادة القيصرية على سبيل المثال).
  • عند مزجه مع بعض النباتات، يمكن استخدامه لعلاج الصرع.
  • مثير للرغبة الجنسية.
  • التهابات الجهاز التنفسي.
  • أمراض العيون.
  • يعزز الانتعاش بعد الولادة ويسهل الحيض.
  • أخيرًا، يقوي جهاز المناعة، ويقوي الصحة العامة ويزيد الحيوية.

عسل السُّمر:

يُعرف في بلاد اليمن أيضًا باسم عسل الطلح وهو في المرتبة الثانية بعد عسل العناب (السدر)، يتم إنتاج هذا النوع من العسل بكثرة في كل من حضرموت وصنعاء وشبوة والمحويت والأب وتعز وذمار.

الأشجار التي يتم إنتاجه منها هي أشجار شوكية تزهر في كل عام في شهر نيسان/ أبريل. طعمه حار، متوسط اللزوجة، ويميل لونه إلى الأحمر الداكن.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل السُمر في علاج كلٍ من:

  • نزلات البرد.
  • أمراض الكبد.
  • الملاريا.
  • مشاكل الجهاز التنفسي.
  • القرحة المعدية والإثني عشر والحموضة المزعجة.
  • فقر الدم.

وأهم فائدة لعسل السُمر تكمن في خلوه من السكر الصناعي، واحتوائه على الأنسولين النباتي الطبيعي الذي عند تناوله يتحول مباشرة إلى أنسولين بشري حيث أنه ينشط في البنكرياس، وبالتالي يخفض بدوره من مستوى السكر في الدم.

عسل المجرى أو العسل الأبيض أو العسل الجبلي:

عسل المجرى من اسمه الغريب أتى من أكثر مناطق اليمن غرابة، من سفوح الجبال الغربية. الشجيرة التي يتغذى عليها النحل تسمى المجرى وهي تزهر في الشتاء فقط لعدة أيام حيث المناخ البارد وبعد سقوط المطر. لونه وطعمه ولزوجته مختلفة عن غيره فهو ذو لون أبيض مائل للأحمر. يتجمد بشكل سريع ويصبح قوامه كالسكر. كما أن إنتاجه قليل مقارنة بغيره.

بسبب احتوائه على نسبة عالية من الغلوكوز الأمر الذي يجعل من خواصه التبلور أي التجمد، وبالتالي قد يكون قوامه خشن أو ناعم وذلك بسبب المنطقة التي تغذى عليها النحل.

ملاحظة: قد تستغرق عملية البلورة من 6 – 12 شهر طبعًا بعد عملية التصفية من الشمع.

يحتل المرتبة الثالثة من حيث جودته، يتم استخراجه في موسمين، الموسم الأول في كل من شهري تموز/ يوليو وتشرين الأول/ أكتوبر من كل عام، والموسم الثاني الذي يأتي بعد فترة سقوط الأمطار الموسمية يصادف كل من أذار/ مارس ونيسان/ أبريل وكذلك شهري أب/ أغسطس وأيلول/ سبتمبر.

عسل السقطري:

جزيرة سقطرى هي جزيرة في اليمن تقع في بحر العرب في شمال غرب المحيط الهندي. نظرًا للتنوع البيولوجي ووجود أكثر من 700 نوع فريد في العالم، فقد تم إدراجها في قائمة التراث العالمي لليونسكو وأعلن اليونسكو محمية المحيط الحيوي في عام 2003.

لذلك أقول لك أن النحل المحلي هنا يصنع عسلًا استثنائيًا بطعمه المر والحلو.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل السقطري في علاج كلٍ من:

عسل السلم أو عسل سلام:

يُعرف في بلاد اليمن أيضًا باسم عسل الشوكة، يتم إنتاجه في كل من محافظة المحويت التي تشتهر بجبالها وأشجارها الصحراوية، وأيضًا من تهامة عند ساحل البحر الأحمر حيث أشجار السلم. لونه أحمر، وخفيف اللزوجة.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل السلم في علاج كلٍ من:

ويعتبر أهم استخدام لعسل سلام هو لمرضى السكري، حيث يتم استخدامه كمُحلي طبيعي دون أن يسبب أية مشكلة لهم.

عسل الصال:

عسل الصال من أجود أنواع العسل أيضًا والذي ينتشر في اليمن، يتميز عن غيره بطعمه الحاد الذي يسبب أحيانًا حرقة في الحلق. كما يتميز بفوائده العديدة خاصةً زيادة الخصوبة ولكن بشرط تناوله بانتظام ولمدة شهرين في كل صباح ومساء، وبكميات قليلة.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل الصال في علاج كلٍ من:

  • الضعف الجنسي، حيث أنه تناوله يساعد على زيادة الرغبة الجنسية.
  • الأمراض الصدرية.
  • يزيد الطاقة والحيوية.
  • الاكتئاب والضغط النفسي.

عسل زهور الربيع:

هذا النوع من العسل من اسمه يعرف بأنه متعدد الأزهار، فلا يوجد نوع محدد تنتجه النحول عن غيره، ويتميز بأنه يتم إنتاجه على طول السنة، يعتبر من الأنواع متوسطة القيمة الغذائية مقارنة بغيره من الأنواع.

يأتي من منطقة وديان التي تتميز بغناها من حيث التربة الخصبة والمياه والأمطار الوفيرة.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل زهور الربيع في علاج كلٍ من:

عسل المراعي:

عسل المراعي شأنه شأن عسل زهور الربيع، حيث يتم إنتاجه طوال السنة، كما يتميز بقيمته الغذائية، وأسعاره المناسبة للجميع.

أهم استخداماته:

يستخدم عسل المراعي في علاج كلٍ من:

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.