دليلك لأفضل أنواع العسل لتقوية جهاز المناعة

وفقًا لبيانات منظمة الصحة العالمية يصاب مليار شخص بفيروس الإنفلونزا كل عام وخاصة في فصل الشتاء.

والعسل الذي تم استخدامه كمضاد حيوي منذ العصور القديمة والذي يعد من بين الأطعمة التي تعزز الجهاز المناعي وتقويه، يحتوي على بروتين ومعادن وفيتامينات وإنزيمات مختلفة فهل يمكن أن يُساعد العسل في تقوية الجهاز المناعي وما هي أفضل أنواع العسل التي يمكن أن تُساعد في ذلك؟

أفضل أنواع العسل للمناعة

عندما يتعلق الأمر في معالجة بعض الأمراض من الممكن استخدام طرق طبيعية لمكافحتها وخاصة فيروس الأنفلونزا الذي يزيد من العدوى في الخريف والشتاء وعندما تتغير المواسم.

فالشتاء هو الموسم الأكثر تعقيدًا لجسمك حيث يؤدي انخفاض درجات الحرارة ونقص أشعة الشمس إلى إضعاف الدفاعات المناعية في الجهاز المناعي لذلك يجب عليك إعداد جسمك في الخريف لحمايته من الالتهابات الفيروسية والبكتيرية وذلك من خلال النظام الغذائي المتوازن.

ما هو جهاز المناعة؟

جهاز المناعة هو قدرة جسمك على الدفاع عن نفسه من الهجمات الخارجية التي تتسبب في إصابتك بالعديد من الأمراض.

فالحصانة أو المناعة الفطرية مكتسبة منذ الولادة أما المناعة المكتسبة فتتطور على مر السنين بحيث يحفظ الجهاز المناعي البكتيريا والفيروسات التي واجهتها بالفعل من أجل محاربتها بشكل أكثر فعالية في المرات القادمة.

ويسمح التطعيم المنتظم وتحت اشراف طبي لجسمك بتذكر مسببات الأمراض كما إن أسلوب حياتك ونظامك الغذائي يمكن أن يعزز جهاز المناعة لديك أيضًا.

فكيف تحفز جسدك؟

إن نمط الحياة الصحي (كالنوم الجيد، والنشاط البدني المنتظم، والنظام الغذائي المتوازن والمتنوع، والترطيب الجيد) مفيد لتعزيز نظام المناعة لديك.

لذلك يجب أن تأكل الفواكه والخضروات الطازجة ومنتجات الألبان والحبوب الكاملة والأسماك والبيض واللحوم الخالية من الدهون فهذا سيجلب لك نظام غذائي متنوع ويومي من الفيتامينات والمعادن والمغذيات لتقوية جسمك.

أفضل أنواع العسل لتعزيز جهاز المناعة

كما إن منتجات خلية النحل (من غذاء الملكة وحبوب اللقاح والبروبوليس المعروف بخصائصه الطبيعية للمضادات الحيوية) غنية بالفيتامينات والمعادن والمواد الغذائية لتعزيز نظام المناعة لديك بحيث يمكنك دمج منتجات الخلية في نظامك الغذائي كذلك العسل يساعد وبشكل قوي في حماية جهازك المناعي.

بشكل عام فإن كل أنواع العسل مفيدة لتقوية الجهاز المناعي طالما أنها مُنتجة طبيعيًا دون أي مواد اصطناعية ولكن في مقالنا سنبين لكم الأنواع التي تفيد بشكل أقوى حسب أنواع الأزهار التي تحط عليها النحلة لتصنع عسلها منه فتعالوا معنا:

العسل الخام غير المعالج

العسل الخام هو أكثر أنواع العسل الطبيعي التي يمكن العثور عليها في الطبيعة والتي تأتي مباشرة من خلية النحل إلى الطاولات ولا تمر بأي عمليات صناعية حيث يصنع في الخلية بدرجة حرارة 95 فهرنهايت مما يساعد أن تكون درجة حرارة العسل طبيعية للحفاظ على الخواص الغذائية والأنزيمات تظل حيوية ونشيطة في العسل.

يتم الحصول على العسل الخام مباشرة من خلايا النحل ويتم تحريره من الشوائب التي تعلق به عند جمعه ويحتوي على حبوب اللقاح والعكبر وبدون إضافات صناعية ويتميز بكثافته العالية.

يحتوي العسل الخام على:

  • 22 حمض أميني و27 معدن و5000 إنزيم.
  • ومن المعادن الحديد والزنك والكالسيوم والمغنيسيوم والسيلينيوم.
  • ومن الفيتامينات الموجودة في العسل هي B6 ، الثيامين، الريبوفلافين والنياسين.
  • 18 ٪ من العسل الخام الحقيقي هو الماء ولكن هذه النسبة يمكن أن تكون أقل.
  • لونه قاتم ومتكتل لأنه مستخرج من أقراص العسل والشمع وحبوب اللقاح في الخلية.
  • كل هذا يساعد في الكشف المبكر عن الجذور الحرة وإطلاقها السريع من الجسم.

كما إن العسل الخام الذي لا يفقد محتواه مدرج في قائمة الأطعمة التي تحمي من الأمراض من قبل منظمة الصحة العالمية حيث يتم توريده من الخلية مباشرة ويستهلك دون أي معالجة.

العسل النظيف وغير المعالج هو كنز الطبيعة الأكثر قيمة فهو ليس فقط لأنه لذيذ ويدوم طويلاً ولكنه أيضًا بديل صحي للسكر الأبيض والمحليات الاصطناعية.

فالعسل معروف بخصائصه المضادة للعدوى والمحفزة والمنشطة لذلك فهو مثالي لمنع أمراض الشتاء، وإن إدراجه في نظامك الغذائي سيساعدك على تقوية دفاعاتك المناعية.

ومن أهم أنواع العسل الخام:

العسل اليمني: إنه العسل الذي أنتج في بيئة نظيفة بعيدة عن أيدي الإنسان في أماكن نائية من جنوب اليمن حيث يجمع العسل بالطرق الطبيعية للحصول على أنقى أنواع العسل ومن بين هذه الأنواع هناك:

عسل السدر اليمني حيث تغذى النحل فيه على رحيق أزهار شجر السدر في جبال وادي (دوعن) اليمنية هذه الجبال النائية في وادي حضرموت.

عسل كاتاي: الذي يتغذى فيه النحل على رحيق أزهار الأراضي الخصبة من منطقة كاتاي في الأرجنتين على ضفاف نهر (بارانا) فهو من أنواع العسل النادرة لأن جامعي هذا النوع من العسل لا يصلون إلى خلايا النحل إلا باستخدام القوارب وفي أوقات محددة من السنة حيث البيئة النظيفة والبعيدة عن أي مصدر للتلوث.

ملاحظة: من ناحية أخرى يمر العسل الصناعي بعملية كيميائية تدمر أهم مكونات تكوينه حيث تتناقص الأنزيمات الطبيعية والفيتامينات والمعادن المهمة التي تحافظ على المناعة كما تزيل هذه العملية حبوب اللقاح والعكبر وفي النهاية يتم الحصول على كتلة من الشراب غالبًا ما يتم إضافة البسترة والمواد المضافة إليه ليشبه العسل في قوامه.

عسل الزعتر

عسل الزعتر له صفات مطهرة ويزيل التهاب المجاري الهوائية التنفسية مما يحميك من الأمراض المعدية ويزيد من مناعة جسمك.

عسل الحبة السوداء (حبة البركة)

بالإضافة إلى أن عسل حبة البركة ينظم السكر في الدم ويُحسن الدورة الدموية فهو يساعد على تقوية الجهاز المناعي لاحتوائه على مادة أساسية من أهم المواد في مكوناته وهي اللجنين (أو اللغنين Lignin) وهو من أحد الألياف النباتية الهامة التي لها دور كبير في تقوية جهاز المناعة ومعالجة الكثير من الأمراض.

عسل التنوب

التنوب (شجر من فصيلة الصنوبريات يكثر انتشاره في الكثير من البلدان في العالم) حيث يقدم العسل المستخرج من شجر التنوب العديد من العناصر النادرة مثل الفوسفور والحديد والزنك والبورون والنحاس وهو مطهر ومضاد للالتهابات ممتاز.

عسل الروزماري (اكليل الجبل)

عسل الروزماري محفز للجهاز المناعي ويزيد من دفاعاته بشكل خاص فهو يساعد على منع الإصابة بعدوى أمراض الخريف والشتاء كما أنه يساعد على مكافحة التعب.

عسل اليقطين لزيادة المناعة

عسل اليقطين مليء بالفيتامينات ويساعد على تقوية وتعزيز المناعة، إنه طعام لذيذ وصحي يمكنك تناوله يوميًا ويؤثر بشدة على جهاز المناعة في الجسم.

عسل الحمضيات

هو العسل الذي جمع من رحيق أزهار الحمضيات كالبرتقال واليوسفي والليمون الحامض والحلو والجريب فروت، ومن أهم خصائص عسل الحمضيات أنه يقوي الذاكرة ويعطي للجسم الحيوية ومنشط للمعدة ومسكن ويساعد على زيادة التمثيل الغذائي والعديد من الخصائص الأخرى.

ومن أهم خصائصه أنه يقوي جهاز المناعة ويقوي قدرته في مواجهة العديد من الأمراض وخاصة أمراض الشتاء كالأنفلونزا ونزلات البرد.

ويساعد عسل الحمضيات في معالجة الأنيميا (فقر الدم) من خلال تحسين إنتاج كريات الدم الحمراء ورفع مستوى الهيموجلوبين في الدم.

كيف يقوي العسل جهاز المناعة؟

أظهرت الأبحاث أن قدرة العسل تأتي من رحيق الأزهار الموجودة في محتوياته بالإضافة إلى وجود بكتيريا بروبيوتيك (بكتريا Lactobacillus kunkeei ) حيث جرب الخبراء هذه البكتيريا على الخلايا ونتيجة لذلك وجد أنه بفضل هذه البكتيريا بالتحديد تمكنت الخلايا من تحسين مقاومة التأثيرات الخارجية.

كما زاد عدد خلايا الدم البيضاء والحمراء بشكل كبير وهي تحارب الآثار الضارة للفيروسات والبكتيريا المختلفة على الجسم.

خلطات العسل لتقوية الجهاز المناعي

هذه وصفات طبيعية باستخدام العسل إضافة إلى بعض المكونات التي تساعد على تقوية الجهاز المناعي بالعسل وهي:

خلطة العسل بالزنجبيل والقرفة:

  • مكونات هذه الخلطة: ثلاث ملاعق كبيرة من العسل الخام النقي 100% مع ملعقة صغيرة من كل من المكونات التالية: (القرنفل والقرفة والزنجبيل والكركم وكلها تكون مطحونة وناعمة) وملعقة صغيرة من زيت الزيتون.
  • تخلط جميع المكونات جيدًا ويؤخذ منها ملعقة صغيرة في الصباح ولمدة شهر كامل ثم يؤخذ منها كل يومين لمدة شهر آخر ثم ملعقة كل ثلاثة أيام.
  • هذه الخلطة سحرية وتعطي للجسم مناعة كاملة ضد العديد من الأمراض.

خلطة الثوم بالعسل لتقوية جهاز المناعة:

نقشر رأس من الثوم متوسط الحجم ونهرسه ناعمًا ثم نضيف إليه مقدار من العسل حتى تتجانس المكونات ونضعها في مرطبان زجاجي ويحفظ في البراد.

يؤخذ من هذه الخلطة ملعقة صغيرة كل يوم على الريق لتساعد على تنشيط الجهاز المناعي وتقويته.

ننصح في بداية أول أسبوع أن يؤخذ من هذا الخليط ملعقتان يوميًا صباحًا ومساءً لزيادة فعالية هذه الخلطة لجهازكم المناعي.

يمكن أن تذوب ملعقة من هذا الخليط في كأس من شاي الزنجبيل مع الليمون الدافئ للحصول على طعم مميز ونكهة أطيب وفائدة أكبر.

 العسل مع الجوز لمناعة قوية:

هذه المكونات معًا هي مفتاح الصحة الجيدة وإدخالها في النظام الغذائي مفيد لتقوية المناعة ولمقاومة الأمراض المختلفة حيث يمكنك خلط 500 غم من العسل و500 غم من المكسرات المطحونة جيدًا (ويفضل الجوز بنسبة أكبر) وتناول ملعقة في الصباح قبل الإفطار وبعد الغداء والعشاء.

أخيرًا….

  • ينصح العسل بشكل خاص لكبار السن الذين يحتاجون إلى متطلبات طاقة إضافية لأنه يمد أجسامهم بأكثر المكونات الضرورية التي يمكن أن تحسن الطاقة والمناعة لديهم.
  • لا تعط العسل للأطفال تحت عمر السنة لتجنب تكوين السموم القاتلة في الجهاز الهضمي.
  • يمكن للأطفال الأكبر من سنة واحدة استخدامه بحرية وأمان كبالغين.
  • الاستهلاك السليم للعسل هو تناوله في الصباح قبل الإفطار بنصف ساعة حيث يؤخذ ملعقة كبيرة من العسل وتوضع في الفم حتى تذوب ويفضل استخدام ملعقة خشبية أو بلاستيكية.
  • كما يمكن إذابته في مشروب دافئ مثل الشاي أو الحليب أو خلطه مع الأطعمة الصحية الأخرى.
  • عند الشعور بالإرهاق والتعب: نوصي بتناول 2-3 ملاعق صغيرة من العسل في اليوم لأنه بالإضافة إلى الطاقة والحيوية التي تشعر بها والتي يمدك بها العسل يمدك أيضًا بالفيتامينات والمعادن والإنزيمات الهامة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.