أسئلة عامة حول تلميع الأسنان

تلميع الأسنان هو أحد الإجراءات التي تستخدم لجعل الأسنان أكثر جمالاً، ولكن الكثيرين يتساءلون ما هو إجراء تلميع الأسنان وماهي طرقه ومخاطره وهل يقدم نتائج مرضية، وهل هو إجراء تجميلي أم علاجي وهل يعمل على تبيض الأسنان، وجميع الأسئلة الأخرى التي تتعلق بتلميع الأسنان والتي يرغب الجميع بمعرفتها، وبالإضافة إلى ذلك هناك العديد من الأشخاص لا يملكون من المعرفة إلا القليل عن الاختلاف بين تبيض وتلميع الأسنان.

سنجيب في هذا المقال عن جميع الأسئلة التي تطرح حول تلميع الأسنان وما يتعلق به.

ما هو تلميع الأسنان وهل من الممكن أن يزيل جميع البقع الظاهرة على أسطح الأسنان؟

هو إجراء يتم القيام به للوقاية الفموية، ويعمل على تنعيم الأسنان لجعلها أكثر لمعانًا، كما يزيل البقع والرواسب المتواجدة على أسطح الأسنان، ولا يتم تلميع الأسنان إلا بعد تنظيفها، أي أن تنظيف الأسنان هو إجراء لابد منه عند القيام بتلميع الأسنان.

قبل البدء بتلميع الأسنان يجب تحديد نوع البقع المتواجدة على أسطح الأسنان لمعرفة ما هو الإجراء المناسب لإزالة تلك البقع، فتلميع الأسنان يزيل البقع الخارجية المتشكلة على أسطح الأسنان والناتجة عن التدخين وشرب القهوة وغيرها من المشاريب الأخرى، أما البقع الداخلية الناتجة عن نقص تنسج المينا أو الظروف البيئية، فغالبًا لا يمكن إزالتها عن طريق التلميع وإنما عن طريق التحجيم (هو إجراء يستخدم لتنظيف الأسنان وذلك من خلال أداة تدعى القشارة وتتم بواسطة الموجات فوق الصوتية).

يتم تلميع الأسنان من خلال إضافة معجون خاص على آلة التلميع، ويمكن القيام بهذا الإجراء كل 6 أشهر تقريًبا، لكن هناك بعض الأشخاص يفضلون القيام به سنويًا.

هل تلميع الأسنان إجراء طبي أم تجميلي؟

هو إجراء تجميلي، أي أنه لن يسبب أي مشاكل في حال عدم القيام به، على عكس تنظيف الأسنان والذي يعد إجراء طبي، حيث مع مرور الوقت سيسبب العديد من المشاكل في حال اهماله، ويعود سبب تلك المشاكل إلى البكتيريا وطبقات الجير التي تتشكل على أسطح الأسنان مما يجعلها أكثر عرضة للخطر.

هل تلميع الأسنان يزيد من بياض الأسنان؟

إن إجراء تلميع الأسنان يعيد اللون الطبيعي للأسنان، أي في حال كان لون الأسنان أبيض من الدرجة 2أو 3أو….. فسيعود للدرجة الذي كان عليها، أما بالنسبة لتبيض الأسنان فهو يزيد من تلك الدرجة.

ما هي المكونات المنزلية التي يمكن استخدامها لتلميع الأسنان؟

عادةً ما تتم عملية تلميع الأسنان في العيادات، وذلك من أجل الحصول على نتائج جيدة وأكثر أمانًا، لكن قد يرغب البعض إلى إجراء تلميع الأسنان في المنزل، لذا قمنا بجمع أكثر المكونات المستخدمة منزليًا لتلميع الأسنان وهي:

  • الليمون
  • خل التفاح
  • بيكربونات (كربونات هيدروجينية)
  • ماء الأوكسجين (يجب استعمال تركيز %1.5 أو %3)
  • الفراولة

يمكن استخدام مكون واحد أو مكونان معًا وتستعمل مرة واحدة يوميًا أو 4 مرات أسبوعيا، وذلك بعد التأكد أنه لا يوجد أي أعراض حساسية مرافقة لهذه المكونات، وإذا ظهر أي نوع من أنواع الحساسية فتوقف عن استخدامها وراجع طبيب الأسنان لتقديم المشورة الصحية لما يمكن استخدامه.

ما هي أنواع المعاجين التي تساعد على تلميع الأسنان؟

معظم معاجين الأسنان تتكون من مواد تحافظ على أسنان لامعة ونظيفة، والمعاجين عمومًا تعد الخط الدفاعي الأول لمنع تشكل الجراثيم والبقع على أسطح الأسنان، لكن هناك أنواع من المعاجين تعمل على زيادة لمعان الأسنان، والتي تدعى بالمعاجين التجميلية، وهي تلك التي تحتوي على نسبة عالية من مادة السيليكا (ثنائي أوكسيد السيليكون وتتواجد هذه المادة في الرمال)، ويمكن التعرف على المعجون التجميلي من خلال فرك كمية قليلة من المعجون على الأصبع، حينها ستشعر بوجود حبيبات خشنة.

ينصح باستخدام معاجين الأسنان التجميلية على فترات متباعدة، حيث إن زيادة مادة السيليكا تؤدي إلى خدش وتآكل طبقة مينا الأسنان.

ما هي مدة بقاء إجراء تلميع الأسنان

مدة بقاء إجراء تلميع الأسنان، تعتمد على صحة الأسنان وطرق الحفاظ عليها والعادات اليومية المستخدمة، لكن في المتوسط تستمر من 6 أشهر إلى سنة تقريبًا.

ما هي مخاطر تلميع الأسنان

إن تلميع الأسنان قد يرافقه بعض المخاطر، ولكن في حالات نادرة جدًا كحساسية الأسنان أو مشاكل في اللثة أو غيرها من المشاكل الأخرى، وفي حال عدم وجود أي مشاكل فيمكن إجراء تلميع الأسنان بأمان، إلا أنه مع الاستخدام المتكرر يضعف طبقة المينا وهذا ما يساعد في سهولة تراكم الجراثيم والبقع على أسطح الأسنان، لذا ينصح باستشارة طبيب الأسنان عند القيام بإجراء التلميع.

بعض النصائح قبل إجراء تلميع الأسنان

يجب توخي الحذر قبل خضوع إجراء تلميع الأسنان، وذلك في الحالات التالية:

كيف يمكننا الحفاظ على لمعان الأسنان

درهم وقاية خيرٌ من قنطار علاج، ليس هناك خيار أفضل من الوقاية للحفاظ على لمعان الأسنان ونظافتها أيضًا، والوقاية تتمثل في:

  • الحد من المشروبات الملونة والغازية وجميع المشروبات التي تساعد على تشكيل البقع على أسطح الأسنان
  • الإقلاع عن التدخين
  • تنظيف الأسنان بشكل يومي
  • استخدام معجون أسنان مناسب
  • استخدام فرشاة ناعمة
  • استخدام الخيط لتنظيف الأسنان من الأطعمة المتراكمة
  • تجنب شرب المشروبات الساخنة والباردة في أوقات متقاربة

المصدر

المركز الوطني لمعلومات التقانة الحيوية، أحد المعاهد الوطنية للصحة التابعة لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية في الولايات المتحدة الأمريكية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

انتقل إلى أعلى