مقالات أخرى مميزة

أعراض سرطان الثدي وكيفية الوقاية منه

سرطان الثدي هو موضوع حساس جدًا عند قطاعات واسعة من أبناء وبنات الوطن العربي وقد ذكرت كلمة أبناء لان هذا الموضوع لا يخص السيدات فقط كما يعتقد الكثير وإنما يخص الرجال أيضا.

أعراض سرطان الثدي وكيفية الوقاية منه

يعتبر سرطان الثدي من الأمراض المنتشرة على نطاق واسع وتشير الأرقام إلى أن هناك امرأة واحدة تموت كل ربع ساعة بسبب سرطان الثدي، ولكن هذه الأرقام ليست مخيفة كثيرًا لان هناك أرقام أخرى تشير إلى أن تسعة من كل عشرة حالات يتم شفاؤها بشكل كامل في حالة الكشف المبكر عن المرض.

لذلك يشدد الأطباء والعلماء دائمًا على أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وذلك بإجراء الفحوصات الدورية بشكل منتظم.

ماهي نسبة إصابة الرجال بسرطان الثدي مقارنة بالنساء؟

يصيب سرطان الثدي النساء بنسبة 99 بالمئة بينما يصيب الرجال بنسبة 1 بالمئة فقط لكن هذه النسبة الضئيلة عند الرجال لا تعني إهمال المرض والأعراض المرافقة له.

ما هي الأعمار التي تزداد فيها نسبة الإصابة بسرطان الثدي؟

جميع الأعمار بدون استثناء معرضة للإصابة بسرطان الثدي لكن معظم الإصابات تكون عند النساء فوق سن الأربعين من العمر؛ فكلما تقدم العمر كان احتمال الإصابة أكبر.

إلا أن إصابة صغار السن هو امر وارد وهناك حالات عديدة لفتيات صغيرات في سن المراهقة أصيبت بهذا المرض.

إضافة إلى موضوع الكبر في السن، فهناك عامل آخر يزيد من احتمال الإصابة بهذا المرض وهو العامل الوراثي فلو كانت هناك إصابة في احدى العائلات فإن احتمال إصابة أفراد آخرين من العائلة تكون أكبر.

أعراض وعلامات سرطان الثدي

ما هي أعراض وعلامات سرطان الثدي؟ يعتبر هذا السؤال من أكثر الأسئلة التي تطرح في عيادات الثدي.

لسرطان الثدي العديد من الأعراض التي نستطيع من خلالها أن نكشف عنه مبكرًا مما يزيد من احتمال نجاح العلاج. وهذه الأعراض تتمثل فيما يلي:

أقسام الثدي الثلاثة

علينا أولا لتسهيل الموضوع أن نقسم الثدي إلى ثلاثة أقسام، ثم نتحدث عن أعراض سرطان الثدي التي تصيب كل منطقة من المناطق الثلاثة التالية:

  1. الحلمة والهالة التي حولها
  2. الثدي نفسه
  3. منطقة الإبط

أعراض سرطان الثدي في منطقة الحلمة والهالة التي حولها

  • من أولى الأعراض انقلاب الحلمة أو تقعرها.
  • ثانيًا ظهور إفرازات مختلفة من الحلمة خاصة إذا كانت مخلوطة بالدم.
  • ثالثًا تقشر الحلمة.

أعراض وعلامات سرطان الثدي في منطقة الثدي العامة

  • تتمثل هذه الأعراض بظهور أي كتلة في الثدي.
  • أو حدوث تغير في شكل أو حجم أو تدوير الثدي.
  • وأي تغير في الجلد ولونه من احمرار أو سماكة أو الم.

أعراض وعلامات سرطان الثدي في منطقة الإبط

تتمثل بنفس الأعراض التي ذكرناها سابقا في منطقة الثدي العامة من ظهور كتل أو تغير في الشكل أو اللون أو حدوث الم.

أعراض سرطان الثدي غير المباشرة

جميع الأعراض التي ذكرناها أعلاه هي أعراض مباشرة تظهر على الشخص المصاب نفسه، أما الأعراض غير المباشرة فهي تتمثل في إصابة أحد أفراد العائلة بهذا المرض.

فعند إصابة أحد أفراد العائلة بهذا المرض، فإن احتمال إصابة أي شخص أخر في العائلة هو امر أكثر احتمالا ولذلك ينبغي عندها مراجعة الأطباء بشكل دوري لإجراء الفحوصات اللازمة للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

بالنسبة لأعراض وعلامات سرطان الثدي لابد من التأكيد على أن الكشف المبكر عن هذا المرض يزيد فرصة نجاح العلاج بنسبة 95 بالمئة. أما في حالة الإهمال وتطور المرض فإن فرصة العلاج تتراجع بشكل كبير إلى 20 بالمئة.

وتعتبر الدول العربية جميعًا من اعلى دول العالم بنسبة الوفيات نتيجة الإصابة بسرطان الثدي وذلك بسبب غياب الوعي حول أهمية الكشف المبكر خلافًا لما هو الحال في الدول الغربية لذلك ننصح كل النساء بعدم التردد أبدا في زيارة عيادة الثدي إذا لاحظتي أي من العلامات السابقة التي ذكرناها.

الغذاء وسرطان الثدي

هل هناك أنواع من الأغذية يمكن أن تزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي وأطعمة أخرى تقي منه؟

من المؤكد أن للغذاء دور مهم جدًا في محاربة تشكل سرطان الثدي والوقاية منه حتى أن هناك بعض أنواع الأغذية تكون مخصصة للمصابات بالسرطان تساعد في زيادة سرعة العلاج وتقي من الإصابة بهذا المرض مرة أخرى.

أطعمة ومشروبات تزيد احتمال الإصابة بسرطان الثدي

  • السكر: لقد أثبتت الدراسات الحديثة وجود علاقة بين السكر وسرطان الثدي فعندما يتناول الشخص السكر بكميات كبيرة يزداد إفراز هرمون الأنسولين مما يزيد من تخزين الدهون هذه الدهون تدفع الجسم إلى إفراز الأستروجين الذي يزيد فرصة الإصابة بسرطان الثدي.
  • المشروبات الكحولية والتدخين: تشير الدراسات أيضا إلى أن شرب المواد الكحولية والتدخين تزيد من احتمال تشكل الخلايا السرطانية.
  • الدهون المهدرجة والمشبعة: أيضا تزيد من احتمال الإصابة.
  • الملح

أطعمة ومشروبات تقي من الإصابة بسرطان الثدي

كثير من هذه المواد تحارب سرطان الثدي من خلال المحافظة على نسب الأستروجين منخفضة في الجسم ونذكر منها:

  • منتجات الصويا
  • الحبوب الكاملة كالبقول وبذر الكتان
  • الخضار الخضراء
  • البندورة والجزر
  • العنب الأحمر والرمان يستخدمان على نطاق واسع من قبل الأطباء لعلاج سرطان الثدي
  • فاكهة القشطة والأرضي شوكي لهما دور مهم في محاربة سرطان الثدي
  • الافوغاد

الرياضة وسرطان الثدي

أثبتت الأبحاث التي قامت فيها منظمة الصحة العالمية أن ممارسة الرياضة لنصف ساعة في اليوم تقي من الإصابة بسرطان الثدي بنسبة كبيرة.