أهم فوائد اليانسون النجمي الطبية والدوائية

يتميز اليانسون النجمي عن غيره من التوابل بشكله الفريد الذي يشبه النجمة ومذاقه المميز الذي يشبه مذاق عرق السوس، ينتشر اليانسون النجمي في معظم أنحاء العالم ويستخدم بكثرة في المطبخ الآسيوي في حين يزداد انتشاره بشكل كبير في المطبخ الغربي بفضل مذاقه المميز بالإضافة إلى فوائد اليانسون النجمي الطبية حيث استخدم منذ القديم في مجال الطب للعناية بالبشرة وعلاج العديد من الأمراض البكتيرية والفطرية وغيرها. تعرف معنا على أهم فوائد اليانسون النجمي الطبية والدوائية.

أهم العناصر والمركبات الموجودة في اليانسون النجمي

غالبًا ما نتكلم عن الفوائد الصحية التي تقدمها الخضراوات والفواكه وغيرها من المأكولات ودائمًا ننسى التوابل التي لا تقل أهمية بالفوائد التي تقدمها. بشكل عام لا يحتوي اليانسون النجمي على أية فيتامينات أو معادن ولكنه يحتوي على العديد من المركبات التي تساعد في الحفاظ على صحة الجسم مثل الفلافونويد والبوليفينول وغيرها والتي تجعل من التوابل عامةً مكون مهم في صناعة الأدوية. ومن أهم المركبات المفيدة الأخرى التي توجد في اليانسون النجمي:

  • حمض الشيكيميك.
  • لينالول.
  • أنيثول.
  • كيرسيتين.
  • حمض الغال.
  • ليمونين.

تجتمع هذه المكونات معًا لتعطي اليانسون النجمي خصائصه المضادة للالتهابات، الفطريات، الفيروسات والبكتيريا بالإضافة إلى بعض الخصائص المضادة للأكسدة، وقد أظهرت بعض الدراسات احتمالية تقديم اليانسون النجمي لبعض الخصائص التي تحارب مرض السرطان من خلال تقليص حجم الورم السرطاني ولكننا بالطبع لا زلنا بحاجة لمزيد من الدراسات والأبحاث التي تدعم هذه النتيجة.


فوائد اليانسون النجمي الطبية والدوائية

استخدم اليانسون النجمي منذ آلاف السنين في الطب الصيني التقليدي وبدأ استخدامه مؤخرًا في الطب الغربي الحديث حيث يدخل في تركيب عدد من الأدوية المختلفة بفضل خواصه المضادة للفيروسات والبكتيريا.

1 – فوائد اليانسون النجمي المضادة للفيروسات

يشتهر اليانسون النجمي بالمرتبة الأولى بخصائصه المضادة للفيروسات وذلك لاحتوائه على نسب ممتازة من حمض الشيكيميك الذي يعد المكون الأساسي لأشهر أدوية الإنفلونزا في العالم، ويعد اليانسون النجمي أهم مصادر حمض الشيكيميك ومع تزايد انتشار الإنفلونزا في العالم تزداد أهمية اليانسون النجمي في الصناعات الدوائية.

بالإضافة إلى ذلك أظهرت بعض الدراسات أن الزيت العطري المستخلص من اليانسون النجمي يمكن أن يعالج بدوره العديد من الالتهاب الفيروسية الأخرى مثل مرض الهربس التناسلي من النوع البسيط.

2 – فوائد اليانسون النجمي المضادة للفطريات

تأتي النكهة المميزة لليانسون النجمي من مركب يسمى لأنيثول الفلافونويد ويشتهر هذا المركب بقدرته العالية على محاربة الفطريات، أظهرت الأبحاث أن مركب الأنثول الذي يتم استخراجه من اليانسون النجمي يساعد في منع نمو بعض أنواع الفطريات التي تصيب المحاصيل الزراعية التي نستهلكها.

وأظهرت دراسات أخرى أن الزيت العطري لليانسون النجمي يحتوي على مركبات تمنع تشكل الجدران والأغشية الحيوية للفطريات التي تصيب جسم الإنسان. ولا زلنا بحاجة للمزيد من الأبحاث للتعرف على فوائد اليانسون النجمي المضادة للفطريات.

3 – فوائد اليانسون النجمي المضادة للبكتيريا

من الفوائد الأخرى التي أثبتتها الأبحاث التي أجريت على اليانسون النجمي قدرته على محاربة نمو البكتيريا التي تسبب العديد من الأمراض الشائعة التي تصيب الإنسان، فأظهر اليانسون النجمي فعالية مشابهة إلى قدر كبير لفعالية المضادات الحيوية مما يخلق احتمالية تطوير جيل جديد من المضادات الحيوية التي تعتمد في تركيبتها على اليانسون النجمي مستقبلًا.

كما بينت بعض الأبحاث إمكانية استخدام المركبات النشطة الموجودة في اليانسون النجمي في مكافحة البكتيريا المسببة لالتهابات المجاري البولية. وكالعادة نحن لا نزال نحتاج إلى مزيد من الدراسات والأبحاث لمعرفة فوائد اليانسون النجمي المضادة للبكتيريا وكيف يمكننا الاستفادة منها.


استخدامات اليانسون النجمي في المطبخ

كما ذكرنا يتميز اليانسون النجمي بنكهة مميزة تشبه نكهة العرق سوس لذلك يمكن إضافته إلى كل من المأكولات المالحة والحلويات ويمكن استخدامه كاملاً أو مطحون. ينتشر استخدام اليانسون النجمي بكثرة في المطابخ الآسيوية وخاصة الصيني والهندي وفي الشرق الأوسط، ومن أشهر الأطباق التي يستخدم فيها اليانسون النجمي الحساء والحلويات وخاصة الكعك، كما يمكن إضافته إلى الشاي للتمتع بالفوائد التي يقدمها للجهاز الهضمي وكذلك فوائده المضادة للبكتيريا والفيروسات.

ولكن ضع في اعتبارك في حال قررت استخدام اليانسون النجمي في مطبخك فكمية صغيرة منه تعطي نكهة قوية جدًا لذلك لا تفرط في استخدامه.


الآثار الجانبية ومخاطر استهلاك اليانسون النجمي

ينتشر في الأسواق نوعين من اليانسون النجمي، اليانسون النجمي الصيني واليانسون النجمي الياباني، اليانسون النجمي الصيني النقي يعتبر آمنًا تمامًا للاستهلاك كما أثبتت التجارب أنه لا يسبب الحساسية إلا في حالات نادرة جدًا أما اليانسون النجمي الياباني فيعتبر شديد السمية حيث يحتوي على سموم عصبية عالية الفعالية تؤدي إلى حالات من الهلوسة والنوبات العصبية وأعراض أخرى.

بالإضافة إلى ذلك تم الإبلاغ عن بعض حالات الوفاة بين الرضع بسبب تناول اليانسون النجمي غير النقي الذي يحتوي على اليانسون النجمي الياباني.

يتشابه كل من اليانسون النجمي الصيني والياباني من حيث الشكل بشكل كبير حيث لا يمكن التفريق بينهما، لذلك احرص على التأكد من مصدر اليانسون قبل شرائه ومن أنه نقي 100% وفي حال لم تكن متأكدًا من نقاوته يفضل عدم تناوله.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.