البهارات فوائد وخصائص صحية ونكهات متنوعة ومميزة

القرفة والفلفل والزعفران والكمون وغيرها من البهارات المتنوعة لا يقتصر الأمر على أنها تمنح مذاقًا مميزًا لأطباقك وتساعدك على استبدال الملح بل تمنحك أيضًا الصحة والطاقة وتهدئ شهيتك وتحفز الرغبة الجنسية حيث يوجد منها يناسب جميع الأذواق.

تعال معنا في هذه المقالة واكتشف ما يمكن أن تفعله البهارات من أجل صحتك مع معرفة جميع فوائدها وخصائصها وكيفية تخزينها مع التعرف على كيفية معرفة الفاسد منها.

 البهارات التي لها أكثر من فائدة

يمكن أن تكون جميع البهارات العطرية التي تستخدمها وسيلة جيدة جدًا للحصول على المذاق والنكهة في الأطباق المختلفة التي تُعدها إضافة إلى أنها تساعد في الحفاظ على اللياقة وتخفيف الألم وتحسين صحة الجسم وعلاج جميع أنواع الألم.

البهارات بمختلف أنواعها وروائحها وألوانها وخصائصها الطبية المختلفة هي من أهم المواد التي يجب أن تتواجد في مطبخك فالغرض منها ليس فقط إضفاء نكهة على الطعام ولكن أيضًا لها الكثير من الخصائص والفوائد الصحية لجسمك إضافة إلى جعل الطعام جيد.

الخصائص والفوائد العلاجية للبهارات

يرجع السبب في أهمية البهارات للصحة بشكل عام لجزء كبير من خصائصها ولمحتواها العالي من الفيتامينات والمعادن مثل فيتامينات A و E و C والكاروتين والبوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد والكالسيوم.

للبهارات الكثير من الفوائد والخصائص الصحية ومن بينها:

أكثر من فائدة في البهارات

تعد الزيوت الموجودة في البهارات عوامل طبيعية مضادة للميكروبات تساعد في الحفاظ على الطعام والقضاء على الجراثيم والميكروبات. 

مع العلم أن التوابل لم تستخدم فقط في الطهي منذ آلاف السنين (لزيادة القيمة الغذائية للطعام) بل إنها تستخدم أيضًا كعلاج للأمراض أو الاضطرابات البسيطة، على سبيل المثال يمكن اعتبار الزنجبيل من الإيبوبروفين الطبيعي الذي يعمل على تخفيف الغثيان والدوار.

البهارات حماية لجهازك الهضمي

إضافة بعض البهارات باعتدال إلى أطباقك مثل الفلفل والقرنفل والكمون يعزز عملية الهضم لأنها تحفز إنتاج العصارة المعدية بالإضافة إلى أنها تحمي الجهاز الهضمي من الالتهابات البكتيرية المحتملة وتقلل من التخمير والغازات.

ويكون الهضم أسهل إذا قمت بتتبيل الطعام بالبهارات المعينة حيث أن المواد العطرية الموجودة فيها تحفز إنتاج العصائر المعدية مما يسهل استيعاب الطعام.

وإن استخدام الزنجبيل يساعد على تخفيف التورم والغثيان إضافة إلى أن الزنجبيل يحتوي أيضًا على خصائص إزالة السموم من الجسم.

والقرنفل له رائحة عطرة وخصائص مخدرة ويستخدم لعسر الهضم والانتفاخ في المعدة والأمعاء وللحد من ألم في الأسنان، وعلاج السعال، ونزلات البرد.

الكزبرة منبه كبير لإخراج الغازات من المعدة بعد الأكل حيث يمكنك ببساطة استخدام الكزبرة في الطعام أو بإعداد شاي مع بذور الكزبرة وتذوقه مع العسل.

استخدم البهارات لأنها ستجعل أطباق الخضار أكثر سهولة في الهضم.

البهارات تساعد في حرق السعرات الحرارية

هذا يرجع إلى التأثير الحراري في الجسم والذي يحفز عملية التمثيل الغذائي وخاصة البهارات الحارة وهي تلك التي تحتوي على مادة تسمى الكابسيسين (مثل الفلفل أو الفلفل الحار).

يساعد تتبيل أطباقك بالبهارات التي بالكاد تضيف سعرات حرارية على إبعاد الجوع والشعور بالامتلاء، حيث إنها تزيد من نكهة الطعام وتجعله أكثر إرضاء للذوق.

قوة عالية من مضادات الأكسدة

تظهر العديد من الدراسات أن استهلاك الأعشاب والبهارات والتوابل المختلفة يمكن أن يحمينا من الإجهاد ويمنع أو يقلل الأكسدة الخلوية، ويقلل من مخاطر المعاناة من الأمراض ويحسن الصحة العامة.

كما أنها تساعد في السيطرة على الكوليسترول والدهون الثلاثية.

السماق مضاد قوي للأكسدة وله خصائص مضادة للفطريات والميكروبات ويحارب علامات الشيخوخة والسرطان ومفيد جدًا في علاج الالتهابات الفطرية والميكروبية المختلفة، كما أنه يقلل من نسبة الكوليسترول والسكر في الدم ولمرضى السكري.

كما يحتوي الكركم على خصائص مضادة للأكسدة ويدعم جهاز المناعة بالكامل ويعزز صحة الجلد والقلب، والكركم هو المصدر الغذائي الوحيد للكركمين الذي يساعد في تقليل الألم والالتهابات وفي تقليل الخلايا السرطانية أكثر من العديد من الأدوية.

الكاري بلونه الأصفر المميز يوصف بأنه “طعام خارق” لأنه يساعد في علاج مجموعة متنوعة من الأمراض بما في ذلك السرطان فهو يعمل كمضاد للأكسدة ومسكن للآلام، وله خصائص مهدئة، كما أنه يعمل على تقليل مستويات إنزيمين في الجسم يسببان الالتهاب و يمنع الصفائح الدموية من التكتل معًا لتشكيل جلطات.

البهارات بديل جيد عن الملح

حتى لو لم تكن تعاني من مشكلة ارتفاع ضغط الدم فمن المستحسن تقليل كمية الملح في أطباقك، والوسيلة الجيدة لتجنب “تناول الملح” هو إضافة البهارات للأطعمة التي تتناولها والمثال على ذلك عند إضافة البهارات أو التوابل للأسماك والخضروات والأرز والمكرونة تجعلها أكثر فاتح للشهية وأكثر نكهة من الملح.

نعلم أن تقليل الصوديوم مهم حقًا للصحة فهو يقلل من مخاطر ارتفاع ضغط الدم والسكتات الدماغية لذا يمكن أن تساعد البهارات في خفض الصوديوم عند الطهي مع تحسين مذاق الطعام.

يمكنك تحضير الأطعمة المفضلة لديك عن طريق إضافة ملح البحر بكميات قليلة مضافًا إليها الزعتر أو الميرمية المجففة أو مسحوق الثوم أو الكركم أو الزنجبيل أو الفلفل الأسود فهي ستضيف الكثير من النكهة إلى أطباقك وستحتاج إلى تقليل الملح فيها.

اقرأ أيضًا: أعشاب وتوابل لتقليل تناول الملح

البهارات لزيادة التمثيل الغذائي

تساعد البهارات على تحفيز التمثيل الغذائي فالكمون والحبة السوداء هما أكثر الأنواع لهما هذا الدور الكبير:

الكمون دافئ بطبيعته وله خصائص مضادة لانتفاخ البطن ويسهل هضم الطعام ويزيد من التمثيل الغذائي، ويمكن أن يساعدك استهلاك الكمون جنبًا إلى جنب مع التمارين الرياضية والنظام الغذائي على إنقاص الوزن، اكما أن الكمون مدر للبول ويساعد في القضاء على حصوات الكلى والمسالك البولية.

وتساعد إضافة الخردل إلى أطباقك على تعزيز عملية التمثيل الغذائي وحرق الدهون حيث تعتبر ملعقة صغيرة من مسحوق بذور الخردل النقي حيوية للغاية لجسمك.

البهارات من المسكنات

يقلل عرق السوس من الألم والالتهابات بسبب خصائصه المضادة للالتهابات، ولكن إذا كنت تعاني من أمراض القلب أو السكري أو ارتفاع ضغط الدم فعليك تجنب تناوله.

لتسكين الألم ضع ملعقة صغيرة من مسحوق جذر عرق السوس في ماء دافئ لمدة 10 دقائق ثم اشربه مرتين في اليوم.

البهارات مفيدة للمشاكل الجنسية

يعتبر الشاي المضاف إليه حبتان من الهيل من أشهر أنواع الشاي ويستخدم مسحوق الهيل كنوع من البهارات أو التوابل في مختلف الأطعمة والمشروبات.

هناك أنواعًا مختلفة للهيل مثل الهيل الأسود والهيل الأبيض والهيل الأخضر وله العديد من الخصائص.

وإن استهلاك الهيل يعزز الرغبة الجنسية ويعالج سرعة القذف وضعف الانتصاب كما يقوي الهيل القلب والأعصاب، ويقوي المعدة ويخفف النفخة والسعال ونزلات البرد والحمى.

الهيل له خصائص مطهرة فهو يعالج أمراض الأمعاء والرئة، ويقلل من الصداع، ويعالج الغثيان والصرع.

كما أن الهيل يحارب رائحة الفم الكريهة لما له من آثار مضادة للميكروبات والبكتيريا في منطقة الفم.

البهارات تقلل من مستوى السكر في الدم

تساعد القرفة على خفض مستويات الأنسولين في الدم حيث تعمل القرفة مثل الأنسولين وتساعد على تحفيز مستقبلات الدهون وخلايا العضلات وإزالة السكر الزائد من الدم وتخزينه في الخلايا.

البهارات لتحفيز الهرمونات عند المرأة

بذور الشمر من البهارات الغذائية الأخرى التي لها العديد من الخصائص الطبية حيث تحفز إفراز الهرمونات التي تحتاجها المرأة.

كما أن استهلاكها أثناء الرضاعة الطبيعية يمكن أن يزيد من إنتاج الحليب، وتخفف من اضطرابات الدورة الشهرية وتخفف من التقلصات والتشنجات التي تصيب المرأة خلال فترة الدورة الشهرية.

الفلفل ملك البهارات

إنه أكثر أنواع التوابل شيوعًا في المنازل والذي يمكن إضافته إلى جميع الأطباق تقريبًا حيث يمكن استخدام هذه البذور الصغيرة كاملة أو في شكل مسحوق.

أشهرها الفلفل الأسود والأبيض الذي بضيف مذاق حار لأطباقك فهو يحفز إنتاج العصارات الهضمية.

استخدمه دائمًا بكميات صغيرة لتجنب التهاب الغشاء المخاطي في الجهاز الهضمي.

ومن فوائد البهارات الأخرى

توجد البهارات في معظم الأطباق وتقدم مجموعة متنوعة من النكهات والخصائص الصحية كما أننا نجد أن للبهارات فوائد متعددة:

زيوت البهارات التي هي عبارة عن مكونات طبيعية تعتبر مضادة للميكروبات تساعد في الحفاظ على الطعام والقضاء على الميكروبات.

البهارات تعالج الأمراض البسيطة فمنذ العصور القديمة استخدمت في الطب الشعبي لتجنب الأمراض البسيطة مثل البرد أو الإجهاد البدني أو العقلي أو الرشح والسعال.

لا تقتصر البهارات على إعطاء نكهة خاصة لأطباقنا فحسب بل تجعل الطعام الذي نتناوله صحيًا وخفيفًا.

تعزز البهارات نكهة الوجبة أو تعمل “كعنصر سحري” لجعل الوصفة لا تنسى.

كيف نعرف أن البهارات المجففة فاسدة؟

تجفف العديد من النساء البهارات لزيادة عمرها الافتراضي واستخدامها في الطبخ، لكن يعتقد بعض الناس أنه يمكن استخدام البهارات والتوابل المجففة لسنوات عديدة وليس لها تاريخ انتهاء الصلاحية.

لاحظ أنه مثل الأطعمة الأخرى يجب أن تكون حريصًا عند تخزين البهارات والتوابل المجففة لأن جفافها ليس سببًا لطول عمرها:

كيف يتم تخزين البهارات التوابل المجففة بشكل صحيح؟

تعتمد مدة صلاحية البهارات والتوابل والأعشاب المجففة على نوع التحضير وكيفية تخزينها.

التوابل الكاملة مثل القرنفل والقرفة يمكن تخزينها لمدة من 4-5 سنوات، والفلفل بحباته يمكن تخزينه لمدة من 5 إلى 6 سنوات.

يمكن أيضًا تخزين البهارات والتوابل المقطعة والمسحوقة مثل جوزة الطيب والقرفة والكمون والكاري لمدة من 2 إلى 3 سنوات.

يمكن تخزين البذور مثل الشمر في مكان مناسب لمدة تصل إلى 4 سنوات.

بذور الخشخاش وبذور السمسم تفسد بعد 2 سنة ويجب عدم استخدامها.

كيف نعرف أن البهارات المجففة قديمة؟

تفقد البهارات المجففة مذاقها بعد فترة فلا داعي لاستخدامها في الطعام، ولمعرفة متى يجب التوقف عن استخدام البهارات:

ضعي بعض البهارات في راحة يدك وافركي إصبعك لتنشيط الزيوت فيها ثم شميها وإذا لم تكن لها رائحة خاصة تخلصي من البهارات.

المحافظة على البهارات

للحفاظ على خصائص البهارات سليمة فإن الأمر المثالي هو شرائها كاملة وطحنها قبل الاستخدام مباشرة أو عند تناولها للحفاظ على نكهتها ورائحتها.

لكن من المعتاد أن نجدها طازجة أو جافة على شكل مساحيق وجذور وبذور ولحاء وأوراق مجففة لذلك وللحفاظ على نكهة البهارات وفوائدها من المهم تخزينها في أوعية محكمة الإغلاق وبعيدًا عن الضوء والرطوبة.

يجب تخزين البهارات والأعشاب المجففة في عبوات معدنية مغلقة أو أوعية زجاجية بنية اللون لأن الزجاج لا يتفاعل مع عطريات البهارات.

يجب تخزين البهارات الجافة في مكان بارد وجاف وتجنب وضع البهارات في مكان رطب لأنه إذا أردت الحفاظ على نكهة الأعشاب والبهارات المجففة لفترة أطول فلا تضعها في مكان رطب.

لا تضيف البهارات مباشرة على الطعام أثناء الطهي لأن البخار يمنح التوابل الرطوبة بل أضفها إلى الأطباق في نهاية الطهي لتظهر نكهتها أكثر.

لا تحتفظ أبدًا بالبهارات بالقرب من الموقد لأن الحرارة ستزيد من معدل تكسر البهارات.

احفظ البهارات بعيدًا عن أشعة الشمس.

عند شراء البهارات والتوابل يفضل التأكد من تحضير الأنواع المعقمة منها في عبوات صحية لأن معظم البهارات من أصل تربة وملوثة بأنواع مختلفة من ميكروبات التربة.

يمكنك شراء البهارات الخضراء والعمل على تنظيفها وتجفيفها بنفسك لأن غالبية الأنواع في السوق تحتوي على الكثير من الإضافات.

لا تضع البهارات في الفريزر لأنه إذا خرج وعاء حفظ البهارات من الفريزر سيتكثف ويختفي طعم البهارات مما يؤثر على النكهة.

إضافة البهارات إلى أطباقك

فيما يلي بعض الأفكار لدمج التوابل في نظامك الغذائي اليومي بطريقة سهلة وغنية وتساعد على تعزيز النكهة:

  • في الإفطار: أضف القليل من القرفة أو جوزة الطيب إلى القهوة أو الحليب كما يمكنك إضافة الزنجبيل.
  • الصلصات: قم بإعدادها باستخدام زيت الزيتون أو حليب خالي الدسم أو جبن خفيف أو عصير ليمون أو زبادي طبيعي وإضافة الأعشاب والبهارات والتوابل التي تريدها.
  • المعكرونة والفطيرة الطازجة: ستمنحهم لمسة مختلفة إذا أضفت البهارات عند تحضيرهم.
  • اللحوم والدواجن والأسماك: يمكنك ملئها بالأعشاب الطازجة لمنحها نكهة وزيادة لخصائصها كما أن تتبيلها بأنواع مختلفة من البهارات قبل وقت من طهيها سواء بالشواء أو القلي أو بالبخار يزيد من النكهة والطعم المميز.
  • الحلويات: ستعمل البهارات على إبراز مذاقها وتقليل تحليتها حيث يمكن استخدم اليانسون وجوزة الطيب والقرفة والهيل والقرنفل إلى غالبية الحلويات التي تعدها.
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.