الأمراض الجلدية الأكثر شيوعًا ونصائح لعلاجها أو تخفيف أعراضها

أمراض الجلد الأكثر انتشارًا وطرق علاجها

الجلد هو الجزء الذي يغطي ويحمي الجسم من العوامل الخارجية. ومن الضروري الاعتناء به حتى لا يكون هناك مشاكل جلدية فيه. في الواقع، معظمنا لا يولون أهمية كافية بجلدهم. على الرغم من أنه يعمل كحاجزٍ وقائي ويعزل جسمنا عن البيئة المحيطة به، كما أنه بمثابة حماية ضد الحرارة والضوء والإصابات التي قد نتعرض لها.

اعتمادا على الجزء الذي يغطيه الجلد من جسمنا، تختلف خصائص البشرة في اللون والسماكة والملمس. على سبيل المثال، تختلف البشرة التي تغطي الرأس عن تلك الموجود في أجفاننا.

الأمراض الجلدية

مم يتكون الجلد؟

الجلد مقسم إلى طبقات وهي:

  • البشرة: وهي الطبقة الخارجية والأقل سماكة من الجلد.
  • الأدمة: وهي الطبقة الوسطى من الجلد حيث توجد الأوعية الدموية والغدد العرقية والأعصاب وغيرها.
  • طبقة الدهون تحت الجلد: وهي الطبقة الأعمق التي تساعد في الحفاظ على درجة حرارة الجسم.

علم الأمراض الجلدية هي نوع من التخصص الطبي الذي يتناول المشكلات والاضطرابات الجلدية. وهو جزء من الطب المسؤول عن دراسة الأنسجة وأمراضها الرئيسية وحالاتها.

من الأفضل بالنسبة للجميع أن يفحصوا بشرتهم دائمًا. لا أحد أفضل من الشخص نفسه يعرف جسمه ويعي أي تغير في مظهر البشرة، حيث يمكن أن يساعدك ملاحظة أي تغيير على التصرف في الوقت المناسب بحيث لا يتحول هذا التغيير إلى مرض جلدي صعب العلاج.

الأمراض الجلدية الـ 10 الأكثر شيوعًا

كما لاحظنا، هذا الجزء من الجسم يجب أن نعتني به حتى لا نعاني من أي أمراضٍ جلدية. ومن أجل علاج ورعاية جلدنا بشكل دائم، من الضروري معرفة الأمراض الرئيسية التي يمكن أن تصيب الجلد وكيف يمكن أن تؤثر على جسم الإنسان.

أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا هي:

1. حب الشباب

حب الشباب هي المشكلة الرئيسية التي تصيب بشرة المراهقين. وهي عبارة عن مرض التهابي يصيب البصيلات. وعادة ما يظهر من الجزء العلوي من الجذع إلى الوجه وأحيانًا في الذراعين. إنه واحدة من أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا بين الناس.

السبب الرئيسي لحب الشباب هو إفراز الهرمونات الجنسية وتكوينها للدهون. وعلى الرغم من وجود أسباب أخرى متنوعة للغاية، إلا أن العوامل الوراثية الجينية أو التغذية السيئة يمكن أن تفاقم الحالة.

2. الصدفية

على عكس ما يقال في أغلب الأحيان، الصدفية ليست واحدة من الأمراض الجلدية المعدية. السمة الرئيسية لهذا المرض هي الشعور بالحكة وظهور البقع على الجلد.

يمكن أن تظهر البقع عادة في أي مكان من الجسم، من فروة الرأس إلى المرفقين والركبتين. سبب هذا المرض عادةً ما يكون وراثيًا، على الرغم من أن السبب لا يزال غامضًا.

3. التهاب الجلد

يمكن أن يوجد العديد من أنواع التهاب الجلد، لكن أكثرها شيوعًا وانتشارًا بين البشر هو التهاب الجلد التأتبي. تتنوع أسباب الإصابة بالتهاب الجلد، ومثله مثل معظم الأمراض الجلدية، تلعب العوامل الوراثية دورًا كبيرًا، أي أنه مرض جلدي يمكن أن ينتقل من جيل إلى آخر.

بعض الحالات مثل حالات الإجهاد واستخدام الصابون غير المناسب لنوع الجلد أو حتى استخدام المنتجات التي يمكن أن تضر بالجلد مثل المكياجات، هي أيضًا سبب من أسباب التهاب الجلد.

4. الصلع

ربما يكون تساقط الشعر المشكلة الطبية الجمالية التي تهم معظم الرجال والنساء، وخاصة الرجال من عمر معين. إنها حالة جلدية ناجمة عن فقدان الكثافة الشعرية.

يمكن أن يكون سبب الحالة هذه متنوعًا جدًا، كالعوامل الوراثية أو النظام الغذائي غير الصحي أو الحالة العاطفية أو الآثار الجانبية للأدوية المختلفة.

5. الميلانوما (سرطان الجلد)

وهو أحد أمراض الجلد التي يمكن أن تكون قاتلة في حال أصبحت خلايا البشرة خبيثة. إنها واحدة من أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا. والسبب على الأغلب هو الأشعة فوق البنفسجية التي تأتي مع أشعة الشمس.

6. الحروق الشمسية

يمكن أن يؤدي التعرض المفرط لأشعة الشمس إلى حدوث حروق جلدية أو في بعض الحالات، كما رأينا في القسم السابق، يمكن أن يسبب سرطان الجلد.

7. الأكزيما

وهي استجابة الجلد للمؤثرات الخارجية. في الأساس، تعتبر الأكزيما حساسية مزمنة تتميز بالتهاب المنطقة والحكة في الجلد. وهناك نوعان من الأكزيما.

8. الثآليل

تنتج الثآليل عن فيروس يمكن أن يصيب الجلد ويشكل انتفاخات أو بروزات ذات لون داكن تكون أشكالها غير منتظمة. وعادة ما تكون هذه الحالة معدية.

9. الشرى

وهو مرض يؤدي إلى تشكل نوع من البقع الحمراء على الجلد. العرض الرئيسي الذي يساعد على تمييزه عن الأنواع الأخرى من الأمراض الجلدية هو الحكة القوية والمستمرة.

10. فطريات الأظافر

تنجم هذه الحالة عن نوع الفطور، وعادة ما تظهر الأعراض في الأماكن الرطبة الدافئة وفي النسيج الميت من الجلد.

طرق علاج أو تخفيف أعراض الأمراض الجلدية

جميع الأمراض الجلدية المذكورة أعلاه قابلة للعلاج، ولذلك، نقدم لكم مجموعة من النصائح التي تساعد في محاربتها ومعالجتها. في بعض الحالات، تكون العلاجات لتخفيف هذه الأمراض الجلدية طبيعية، ولكن في حالات أخرى يكون استخدام المضادات الحيوية أمرًا ضروريًا.

حب الشباب: تجنب حك وتقشير الحبوب، ها مهم جدًا لأنه يمكن أن يسبب التورم والجروح التي قد تسبب ندبات دائمة لا يمكن إزالتها. هذا الأمر يجب أن يرافقه اتباع نظام غذائي صحي ورعاية مستمرة للبشرة.

الصدفية: تتنوع طرق التعامل مع هذه المشكلة تبعًا لدرجة الحالة. وهناك عدة كريمات يمكن استخدامه، وهي عمومًا تحتوي على الكورتيزون.

التهاب الجلد: الحفاظ على نظافة البشرة وعدم جفافها هو عامل رئيسي لعلاج التهاب الجلد، وهذا ينطبق أيضًا على جميع الأمراض الجلدية الأخرى. ومع ذلك، في حالة التهاب الجلد، تأكد من استخدام الكريمات والصابون والزيوت التي لا تسبب الحساسية.

الصلع: الحقيقة هي أنه لا يوجد علاج طبي فعال لمنع ومكافحة الصلع.

الميلانوما: كونه سرطان الجلد، يمكن علاج هذه الحالة الجلدية فقط من خلال الجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.

الحروق الشمسية: يجب استخدام كريمات تؤمن الحماية الكافية على مدار العام، مع مزيد من الرعاية في فصل الصيف.

الأكزيما: للتخفيف من حدة المناطق الشديدة والجافة، يتم استخدام سلسلة من العلاجات بناءً على نوع الأكزيما. على سبيل المثال، إذا كانت الأكزيما استشرائية، عادة ما يتم تطبيق الكورتيكوستيرويدات الموضعية.

الثآليل: لعلاج الثآليل التي قد تظهر على الجلد، يكون العلاج الأكثر شيوعًا هو الجراحة ولكن هناك طريقة أخرى وهي حرق الجلد.

الشرى: الطبيب المتخصص في الأمراض الجلدية هو الشخص الوحيد المخول بتحديد نوع العلاج لهذه الحالة، ولكن العلاج يعتمد أساسًا على مضادات الهيستامين. إذا كانت الحالات أكثر خطورة، سيكون من الملائم استخدام أدوية أخرى مثل الجلوكوكورتيكويدز.

فطريات الأظافر: إذا انتشرت العدوى والالتهابات إلى الظفر، فمن الضروري علاجه. ويمكن علاج الحالة في غضون أيام قليلة باستخدام طلاء الأظافر أو الكريمات المحددة.

نصائح للعناية بالجلد وتجنب الأمراض الجلدية

يمكن أن يعطينا الجلد معلومات ذات صلة عن حالتنا الصحية بطرق مختلفة مثل تلك التي رأيناها للتو. حماية ورعاية ومعرفة هذه الأشياء أمر مهم جدًا لعلاج هذه الأمراض الجلدية مع ضمان عدم تكرار المرض مرة أخرى.

يعتبر الترطيب والحماية الجيدان اللذان يصاحبهما نظام غذائي ملائم من العوامل الأساسية للعناية بالجلد.

الصبار هو علاج طبيعي يمكن استخدامه كعلاج لأمراض ومشاكل الجلد بفضل محتواه المرطب. وهو مثالي لتخفيف الحكة والاحمرار.

قد يعجبك ايضا