أسباب الزوائد الجلدية وطرق التخلص منها في المنزل أو جراحيًا

يوجد الكثير من الأشخاص مصابين بوجود الزوائد الجلدية في أماكن مختلفة من أجسادهم، وقد يرى البعض أن هذه الزوائد أمر طبيعي أو جزء من جسدهم مولودين به. ولكن عليك أن تعلم أسباب الزوائد الجلدية لتعرف طريقة علاجها.

الزوائد الجلدية عبارة عن زوائد لحمية غير مؤلمة، ولكنها يمكن أن تسبب ضيق لبعض الأشخاص المصابين بها. عادةً ما توجد هذه الزوائد في أماكن معينة من الجسم مثل:

الرقبة، تحت الإبط، الثديين، الفخذين أيضًا في بعض الأحيان تنمو على الجفون وتحت ثنايا الأرداف. الزوائد اللحمية أو الجلدية تظهر عند أي شخص إلا أنها تظهر بشكل أكبر عند كبار سن.

أسباب الزوائد الجلدية

أسباب الزوائد الجلدية

العامل الوراثي

إلى الآن ليس من المؤكد ما هي الأسباب الصريحة والواضحة التي تؤدي إلى الإصابة بتكون الزوائد الجلدية، إلا أن العامل الوراثي يلعب الدور الأكبر في ظهور هذه الزوائد.

أثبت التقارير التي أصدرها المركز البريطاني الأمريكي للصحة أن حوالي 46% من حالات الإصابة بالزوائد الجلدية يكون السبب في الزوائد الجلدية هو الوراثة. وأن أحد أفراد العائلة كان مصابًا بها من قبل. هذه الزوائد والتي يكون عادةً لونها بني، وتتدلى من المكان التي تظهر به وتبدو مثل البثور، ويختلف حجمها من شخص لآخر. وتكون متكونة من الأوعية الدموية والألياف المصنعة من الكولاجين حول الجلد من الأمراض الوراثية.

الإصابة بفيروس الورم الحلمي البشري

هذا الفيروس يكون من أسباب ظهور الزوائد الجلدية وإصابة الشخص بها عندما يكون موجود داخل جسمه. كما أن بعض الأطباء يستدلون على إصابة الشخص بهذا المرض عند ملاحظتهم وجود الزوائد الجلدية تنمو على جلده بكثرة وبطريقة ملحوظة.

التغير في الهرمونات

عادةً ما يؤدي التغير في هرمونات الجسم مثل التي تحدث أثناء فترة الحمل بظهور الزوائد الجلدية؛ لذا نجد بعض الأمهات يصبن بنمو بعض البثور البنية المتدلية على جلدهم أثناء فترة الحمل. هذه الزوائد لا تزول بعد انتهاء فترة الحمل إذا لم يتم التخلص منها بطريقة طبيعية أو حتى بطرق جراحية.

مرض السكري

من ضمن الأعراض التي تحدث للشخص عند إصابته بمرض السكري هو تكون الزوائد الجلدية.

التقدم في العمر

المسنين هم أكثر الأشخاص عرضةً لتكون الزوائد الجلدية لديهم؛ وذلك لما يحدث للفرد أثناء التقدم في العمر من تغير في هرمونات الجسم. واختلاف في طبيعة مكونات الجلد والألياف ونسبة الكولاجين التي تقل في الجلد والبشرة كلما تقدم الشخص في العمر.

الاحتكاك والتعرق

زيادة نسبة العرق تؤدي إلى تراكم البكتيريا على سطح الجلد وخاصةً في المناطق الغير معرضة للتهوية، وهذا ما يؤدي إلى تكون ونمو الزوائد الجلدية بأحجامها المختلفة على سطح الجلد.

مرض كورن

تعد الإصابة بهذا المرض من أهم أسباب الإصابة بالزوائد الجلدية، ولكن المصابين بهذا النوع من الأمراض عادةً ما تتكون الزوائد الجلدية لديهم حول فتحة الشرج فقط.

سرطان الجلد

في بعض الحالات المصابة بالزوائد الجلدية تكون هذه الزوائد نتيجة للإصابة بالمرض وليس هذا فقط. ولكن ظهور هذه الزوائد على سطح الجلد يعد في بعض الحالات هو الإشارة الأولى للإصابة بمرض سرطان الجلد في مرحلة مبكرة منه.

أسباب الزوائد الجلدية وسر تكاثرها في الجسم

  • عند الأطفال الذين يصابون بفرط في طبقات الجلد تتكون هذه الزوائد اللحمية بسهولة للغاية.
  • زيادة الوزن من الأسباب الرئيسية لظهور الزوائد الجلدية.
  • استخدام الفرد لكمية كبيرة من المنشطات يلعب دورا كبيرا في تغير نسبة وتوازن الهرمونات في الجسم مما ينتج عنه نمو الزوائد الجلدية.
  • عند الإصابة بجروح أو خدوش بسبب الحلاقة مثلا تظهر هذه الزوائد.
  • الزوائد الجلدية تنمو بصورة أكثر إذا ما احتكت بالملابس أو المجوهرات أو أي شيء يرتديه الإنسان في المكان الذي نمت فيه.
  • الزوائد الجلدية ليست دائما تظهر بسبب أمور واضحة ولكن أيًا كان سببها فهي لا تسبب الشعور بألم إلا أنها في بعض الحالات يمكن أن تسبب أعراض منها: ظهورها بأشكال غير منتظمة، وحدوث إمدادات في الجلد باللون البني أو الوردي.

التخلص من الزوائد الجلدية

الزوائد الجلدية نظرًا لأنها تعد من المشاكل التجميلية، فهي ليست مشكلة مرضية نجد الكثير من المصابين بها يسعون للتخلص منها. وهناك العديد من الطرق للتخلص من هذه الزوائد الجلدية ومنها:

الطرق التلقائية

هذه الطريقة يتم فيها التخلص من الزوائد الجلدية دون أي تدخل من المصاب بها، فهي تظهر لفترة أيًا كان سبب ظهورها وبعدها تتساقط قطع الجلد الزائدة دون أن تترك ورائها أي أثر على وجوده. سقوط هذه الزوائد اللحمية لا يسبب أي ألم أو مشاكل للشخص فيعود الجلد لطبيعته كما لو أنه لم يصاب بهذه الزوائد من قبل.

الطرق الطبيعية للتخلص من الزوائد الجلدية

يوجد الكثير من الطرق الطبيعية والوصفات والمواد التي توجد في منزلك ويمكن استخدامها من أجل علاج الزوائد الجلدية ومن ضمن هذه الطرق:

التخلص من الزوائد اللحمية عن طريق زيت التوابل

هذا الزيت المعروف باسم زيت التوابل يمتلك الكثير من الخصائص التي تعمل كمواد مضادة للجراثيم؛ فهو يحتوي على المكونات الفيونية والتريبيندس. وهذه المكونات هي التي تعمل على مقاومة التأكسد والتخلص من التشنج. كما أن لها الكثير من الخصائص التي تؤهلها للعمل كمواد مضادة ومهدئة للالتهابات. كما أنها تستخدم بفعالية في تطهير الجلد والتخلص من وجود الزوائد اللحمية، يستخدم هذا الزيت على مدار شهر أو شهرين لكي يعطي نتائج للقضاء على الزوائد الجلدية.

طريقة استخدام زيت التوابل في التخلص من الزوائد الجلدية

يتم خلط 3 قطرات من زيت التوابل مع خمس قطرات من زيت جوز الهند معًا حتى يتجانس الزيتان. وبعدها يتم وضع خليط الزيوت هذا على الزوائد الجلدية بشكل يومي بمعدل ثلاث مرات في اليوم، ومع الاستمرار سوف يلاحظ المصاب بتغير في لون الزوائد. فيتغير اللون من البني ونحصل على لون أحمر أرجواني وبعدها يصل إلى اللون الأسود الداكن. هذا الخليط يفضل تجنب اقترابه من العيون أو الجفون حتى لا تتحسس العيون من الزيوت الموجودة به.

أسباب الزوائد الجلدية

التخلص من الزوائد اللحمية عن طريق زيت شجرة الشاي

يعد هذا الزيت المعروف باسم زيت شجرة الشاي من أشهر العلاجات التي تستخدم منذ القدم في علاج والتخلص من الزوائد اللحمية. مهما اختلف سبب ظهورها وحتى إن كانت موجودة لأسباب وراثية، ترجع شهرة هذا الزيت في كونه يقوم بترطيب الجلد ولما له من خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات.

الطريقة

يتم تنظيف البشرة جيدًا بالماء الدافئ، ثم نحضر كمية من الماء النظيف ونغمس بها قطعة من القطن النظيف، نقوم بانتشال القطعة القطنية من الماء وعصرها جيدا للتخلص من الماء الزائد بها. يتم إضافة 3 قطرات من زيت شجرة الشاي على القطعة القطنية وتفرك الزوائد الجلدية بهذه القطعة، تستخدم هذه الطريقة ثلاث مرات يوميًا. ويمكن ملاحظة النتائج في فترة تتراوح ما بين أسبوعان إلى أربعة وفي بعض الحالات قد تستغرق أكثر من هذا على حسب حالة الزوائد الجلدية وحجمها.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق زيت الخروع

الخروع من الزيت المشهورة لدى الجميع؛ ففعاليته لم تتوقف على تغذية الشعر وإنباته وتطويل الرموش أو حتى ترطيب الجلد. ولكن نظرا لخصائص زيت الخروع الجبارة فإنه يدخل أيضًا في التخلص من الزوائد الجلدية.

الطريقة

يتم عمل خليط من قطرات من زيت الخروع مع صودا الخبز بكميات متناسبة حتى نحصل على عجينة يسهل فردها على الزوائد الجلدية. يمكن جعل هذه العجينة متماسكة أكثر من خلال إضافة بعض القطرات إليها سواءً من الليمون أو زيت النعناع. يتم وضع العجينة وفردها جيدًا على الزوائد الجلدية وتغطيتها بالقماش لمدة ليلة كاملة من المساء وحتى صباح اليوم التالي. في اليوم التالي يتم نزع الشاش وغسل الزوائد الجلدية بالماء الدافئ جيدًا ومع الاستمرار على هذه الخطوات مرتان أسبوعيًا. سوف تلاحظين الفرق في مدة قصيرة للغاية وتختفي هذه الزوائد.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق قشر الموز

الموز من الفواكه الغنية بالمواد المضادة للأكسدة وبالتحديد قشره غني بهذه المواد للغاية. كما أن الإنزيمات الموجودة في قشر الموز تعمل على إذابة الزوائد اللحمية بكل فعالية وبطريقة طبيعية للغاية.

الطريقة

يتم تقطيع القشر إلى أجزاء صغيرة وتوضع هذه القطع على كل الزوائد الجلدية وتلف بقطع من الشاش النظيف ليلة كاملة من المساء إلى الصباح. في صباح اليوم التالي يتم نزع الشاش وقشر الموز وغسل الزوائد الجلدية ومكانها بالماء الفاتر. هذه الطريقة فعالة للغاية فبمجرد استخدامها يوميًا كل مساء وفي مدة قصيرة سوف تختفي الزوائد الجلدية بنسبة كبيرة للغاية وكما أنها اختفت لدى بعض المجربين للوصفة نهائيًا.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق عصير البصل

البصل من المواد التي تتميز بحامضيتها الكبيرة وهذه الحامضية هي التي تجعل البصل وعصيره يستخدمان كأحد العلاجات الطبيعية للتخلص من الزوائد الجلدية.

الطريقة

يتم تقطيع البصل شرائح ويضاف إليه نصف ملعقة من الملح ويترك ليلة من المساء إلى الصباح. سوف يقوم البصل بترك عصير في الإناء الموضوع به يوضع هذا العصير على كل أماكن الزوائد الجلدية في الجسم ويترك من المساء إلى الصباح ويغطى بشاش نظيف. في صباح اليوم التالي يتم غسل الجلد بماء فاتر وتكرار هذه العملية يوميًا في المساء لمدة أسبوع متواصل وبعدها سوف تحصلين على نتيجة.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق الثوم

الثوم يحتوي على إنزيمات طبيعية بداخله تقوم بتقليل حجم الزوائد الجلدية والتخلص منها ليس هذا وفقط فالثوم به خصائص كثيرة تجعله يستخدم في ترطيب الجلد وتطهيره.

الطريقة

يتم طحن بعض فصوص الثوم المقشرة حتى نحصل على معجون من الثوم. ثم وضع الثوم المطحون على الزوائد الجلدية ويلف بشاش حتى لا يتساقط من على الجلد من المساء وحتى الصباح. ويغسل في صباح اليوم التالي بالماء الفاتر جيدًا للتخلص من أثر الثوم ورائحته. تستخدم هذه الطريقة يوميًا لمدة أسبوع من أجل التخلص من الزوائد الجلدية الموجودة نهائيًا.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق عصير الأناناس

من العلاجات السريعة المستخدمة في التخلص من الزوائد اللحمية والتي يظهر نتيجتها في غضون شهر واحد عند المداومة على العلاج:

  • يتم غمس قطعة نظيفة في كمية من عصير الأناناس ويفضل أن يكون طازج وطبيعي بدون إضافات صناعية حتى يكون محتفظ بخصائصه.
  • يتم مسح الزوائد الجلدية بهذه القطعة القطنية ويترك العصير عليها حتى يجف تمامًا ولا تغسل الزوائد الجلدية من أثر العصير.
  • تكرر العملية يوميًا مرتان لمدة عدة أسابيع وعند الانتظام يتم ملاحظة نتائج مرضية جدًا في التخلص من الزوائد.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق جذع التين

  • إحضار القليل من جذوع التين وطحنهم معًا جيدًا حتى يتم الحصول على عصير مستخلص من هذه الجذوع فقط.
  • وضع هذا العصير على أماكن نمو الزوائد الجلدية وتغطيت الزوائد كاملةً بالعصير وتكرر العملية حوالي 3 أو 4 مرات على مدار اليوم كله.
  • عند استخدام عصير جذوع التين لمدة أربع أسابيع بشكل منتظم فإن هذا سوف يساعد في إنهاء الزوائد الجلدية؛ فالتين من الفواكه التي تمتاز بخصائص مضادة للبكتيريا. والتي تعمل على التخلص من الالتهابات.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق خل التفاح

  • يتم إحضار كمية من الماء الفاتر، وملعقتان من خل التفاح وقطعة قطنية نظيفة.
  • يغسل الجلد والزوائد الجلدية جيدًا بالماء الفاتر والصابون أيضًا فلا تنجح الوصفة إذا كان الجلد غير نظيف.
  • تغمر القطنة في خل التفاح وبعدها يتم مسح كل الزوائد الجلدية بها ويترك عليها خل التفاح حتى يجف تمامًا.
  • تستخدم هذه الطريقة لمدة 3 مرات يوميًا ومع الاستمرار والمداومة عليها في فترة قصيرة تزول الزوائد الجلدية.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق عصير الليمون

الليمون من أكثر المواد التي تمتاز بالخصائص الحمضية، كما يعمل كمادة مضادة للأكسدة وأيضًا كمضاد للالتهابات والبكتيريا والفطريات. كل هذه الخصائص تجعل عصير الليمون من أكثر العلاجات تميزًا في القضاء على الزوائد الجلدية. وذلك كله بفضل حمض الستريك الموجود بداخله.

  • يتم عصر أكثر من ليمونة للحصول على عصيرها
  • إحضار قطنة نظيفة وغمرها في عصير ليمون لدقيقة ثم تنتشل من العصير وتمرر القطنة على الزوائد الجلدية وتترك حتى تجف تمامًا دون غسلها من أثر عصير الليمون.
  • تكرر هذه العملية من مرتين إلى أربعة يوميًا وعند الاستمرار عليها سوف يتم ملاحظة الفرق يومًا بعد يومًا وفي غضون شهر سوف تزول الزوائد الجلدية تمامًا.

التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق عصير الهندباء

  • يتم استخلاص عصير الهندباء من جذع النبتة نفسها والعصير هو ما يستخدم في التخلص من الزوائد.
  • يتم وضع العصير على الزوائد الجلدية وتدلك به الزوائد لبضعة دقائق.
  • يترك عليها العصير حتى يجف من تلقاء نفسه دون الحاجة لغسل مكان العصير فيما بعد.
  • يتم تدليك الزوائد الجلدية بعصير الهندباء من 3 مرات إلى أربع يوميًا حتى نلاحظ اختفائها تمامًا وهو ما يحدث تدريجيًا مع المداومة على العصير.

الطرق الجراحية للقضاء علي الزوائد الجلدية

أسباب الزوائد الجلدية والتخلص منها

بعض الأشخاص لا تنجح معهم الطرق الطبيعية في التخلص من الزوائد الجلدية، كما أن البعض الآخر يجدون هذه الطرق تحتاج إلى وقت طويل وهم يريدون التخلص منها في فترة قصيرة جدًا.

يمكن التخلص من الزوائد الجلدية عن طريق عمليات جراحية بسيطة، ومنها عمليات الاستئصال. في هذه العملية يقوم الطبيب بتخدير المريض والعمل على استئصال الزائدة الجلدية من الجلد تمامًا والاعتماد إلى الخيوط التجميلية في الخياطة حتى لا يظهر أثرها. يمكن أيضًا التخلص من هذه الزوائد الجلدية من خلال عملية جراحية أخرى تعرف بالكي. ولكن أيًا كانت الطريقة فإن طبيب الجلدية هو الذي يحددها حيث أن كل حالة لها ما يناسبها من طريقة في العلاج. وقد يقول الطبيب في بعض الحالات أنه لا حاجة لإجراء الجراحة.

أيضًا الكشط والذي يتم تخدير المصاب فيه ببنج موضعي تعد طريقة للتخلص من الزوائد الجلدية. الليزر أيضًا يدخل في إزالة الزوائد الجلدية وهو إلى الآن يعد من أهم الوسائل وأكثرها أمانًا في هذه العمليات.

في النهاية، عليك أن تعلم أن الزوائد الجلدية على الرغم من أنها ليست مرض ولكنها قد تكون إشارة أو دليل على إصابتك بمرض ما. ولفهم ذلك يمكن البحث عن العناوين التي تحمل اسم أمراض تؤدي إلى ظهور الزوائد الجلدية.

الوصفات الطبيعية جيدة للتخلص من الزوائد الجلدية وبنتائج مبهرة، ولكن يجب العلم أن أنواع البشرة ليست كلها واحدة. وما ينجح مع صديقتك أو جارتك في العلاج ليس شرطًا أن يفلح معك. لذا وحتى لا يزداد الأمر سوءً يجب استشارة الطبيب قبل البدء في تطبيق أي علاج منزلي للتخلص من الزوائد الجلدية.

قد يعجبك ايضا