وادي السيليكون – قطب الابتكار الأمريكي

عندما نتحدث عن الساحل الغربي للولايات المتحدة الأمريكية، فإننا نلاحظ وجود عدد كبير من الوديان مثل وادي سان فرانسيسكو ووادي سانتا كلارا ووادي الموت. لقد تم تسمية هذه الوديان من قبل المستعمرين الإسبان الذين استعمروا تلك المنطقة وسكنوا فيها.

يوجد أيضًا في الساحل الغربي الأمريكي وادٍ آخر مشهور جدًا في كل أنحاء العالم وله اسم غريب بعض الشيء، إنه وادي السيليكون.

وادي السيليكون - مقر شركة جوجل
وادي السيليكون – مقر شركة جوجل

ما سبب تسمية هذا الوادي؟

يعتبر عنصر السيليكون من العناصر ذات الاستخدامات المتنوعة، وهناك استخدامات معقدة وبسيطة له، فمثلًا يستخدمه بعض الأشخاص من أجل تسهيل تحريك العناصر في مكعب روبيك وجعله يدور بسرعه كافية.

لكن في الولايات المتحدة الأمريكية، أصبح لهذا العنصر أهمية كبيرة جدًا، وظهر للمرة الأولى على غلاف احدى المجلات في عام 1971 سلسلة من المقالات التي تتحدث عن تطور ما يعرف بأشباه الموصلات، وذكر الكاتب مصطلح وادي السيليكون في الولايات المتحدة الأمريكية حيث كان هذا العنصر مرتبط بشكل كبير مع تطور التكنولوجيا. في الحقيقة، كانت العديد من الشركات في الولايات المتحدة الأمريكية التي تقوم بصناعة رقائق أجهزة الكمبيوتر مقرها في منطقة وادي السيليكون.

رقائق الكمبيوتر هي من أهم مكونات الحواسيب وتسمى وحدة المعالجة المركزية CPU، هذه الرقائق أو الوحدات تقوم بالتعامل مع كل العمليات الحسابية والمهام والوظائف التي يقوم بها الكمبيوتر.

استخدمت الشركات رمل السليكا لإنتاج وحدات المعالجة المركزية الخاصة بالكمبيوتر، حيث يتم تحويل هذا الرمل إلى قطع نقية للغاية، بعد ذلك يتم منها تشكيل قطع مختلفة الأحجام، تكون هذه القطع نظيفة وخالية من جميع الشوائب، وهي التي يتم عليها تركيب مئات الآلاف من الترانزستورات الصغيرة، وتعتبر هذه الترانزستورات الأساس في عمليات الحوسبة التي تقوم بها الأجهزة التكنولوجية.

يأخذ وادي السيليكون اسمه الأساسي من عنصر السليكا المستخدم في صناعة رقائق أجهزة الكمبيوتر، حيث توجد الكثير من الشركات التي تصنع رقائق الكمبيوتر في وادي السيليكون الذي يوجد في منطقة خليج سان فرانسيسكو.

أصبح وادي السيليكون في العقود الماضية أكبر تجمع لشركات التكنولوجيا في العالم مثل شركات غوغل ومايكروسوفت وياهو.

أهمية وادي السيليكون

وادي السيليكون هو مهد التكنولوجيا الحديثة بامتياز ويعتبر أكبر مركز استثماري في العالم وشهد ظهور وتطور عدد كبير من الشركات العملاقة التي تبيع منتجاتها في كل أنحاء العالم، يقع وادي السيليكون في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، وتحديدًا في منطقة خليج سان فرانسيسكو، وهناك مئات الألاف من المهندسين والمبرمجين والطلاب من شتى أنحاء العالم الذين يعملون هناك على تطوير تكنولوجيا جديدة يستخدمها كل البشر.

يسعى الطلاب من أرقى الجامعات إلى الحصول على فرصة للعمل في وادي السيليكون ومنهم طلاب من جامعة ستانفورد الشهيرة، كما يوجد في وادي السيليكون جامعات شهيرة مثل جامعة سانتا كلارا وجامعة سان فرانسيسكو، والعديد من خريجي هذه الجامعات بعد الانتهاء من الدراسة يبقون في وادي السليكون ويعملون في إحدى الشركات هناك.

أصبحت المدن المحيطة بوادي السيليكون مدن شهيرة للغاية، وهي تستضيف عدد كبير من الشركات ومراكز الأبحاث مثل مدينة بالو ألتو وسان خوسيه وسان فرانسيسكو، في هذه المدن، يعمل الألاف من الأشخاص في قطاع التكنولوجيا وقد تم افتتاح متحف مخصص لتطور الكمبيوتر عام 2002 في ماونتن فيو، في هذا المتحف يمكن التعرف على كيفية تطور أجهزة الكمبيوتر منذ نشأتها وحتى وقتنا الحاضر.

إن السر وراء نجاح الكثير من الشركات في وادي السيليكون هو الاستثمار في أفكار مستقبلية طموحة والعمل عليها وتطويرها، معظم الشركات الكبيرة نشأت بفضل أفكار طموحة صغيرة مثل شركة جوجل وآبل ومايكروسوفت واي بي أم وياهو وفيس بوك، وجميع هذه الشركات يعرفها معظم البشر ومنتجاتها متوفرة في جميع أنحاء العالم.

أدى التطور والنجاح الكبير الذي حققه وادي السيليكون إلى تحفيز الكثير من الشركات والمؤسسات على اتباع نفس النهج، ففي الهند على سبيل المثال، تم تسمية مدينة بنغالور باسم وادي السيليكون حيث توجد فيها الكثير من شركات التكنولوجيا الهندية.

حقائق عن وادي السيليكون

قد يبدو اسم وادي السيليكون غريبًا بعض الشيء، لأنك عندما تسمع هذا الاسم قد تتصور وادٍ مغطى بعنصر السيليكون، لكن الحقيقة أن هذا الوادي يعتبر مقرًا لأكبر الشركات التكنولوجية في العالم وأكبر رؤوس الأموال على الأرض.

1. وادي السيليكون هو قبلة المستثمرين والمبتكرين في العالم

معظم شركات التكنولوجيا والتقنيات التكنولوجية الجديدة التي يتم تطويرها حول العالم يديرها مهندسين ومبرمجين يعملون في إحدى الشركات الموجودة في وادي السيليكون.

2. اسم وادي السيليكون يعبر عن أحد العناصر التي ساهمت في تطوير التكنولوجيا الحديثة

وادي السيليكون يقع في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، وهناك يتم صناعة معظم التكنولوجيا العالمية، والكثير من الشركات التي تعمل في مجال إنتاج الأجهزة الإلكترونية وأجهزة الكمبيوتر تعتمد بشكل رئيسي على عنصر السيليكون في صناعتها.

3. معظم الشركات العملاقة في وادي السيليكون بدأت بفكرة بسيطة

جميعنا يعرف من هو بيل جيتس وستيف جوبز ومارك زوكربيرغ وإيلون ماسك، هؤلاء مجموعة من اغنى الأشخاص في العالم والذين تمكنوا من تطوير شركاتهم في وادي السيليكون بأفكار بسيطة في البداية.

4. دون هوفر هو من أطلق مصطلح وادي السيليكون

تشير المعلومات إلى أن أول من أطلق مصطلح وادي السيليكون هو دون هوفر وذلك في مقالة نشرتها صحيفة ذي نيوز في شهر يناير عام 1971، وفيما بعد، أصبح هذا الاسم رسميًا ويمكن رؤيته الآن على الخرائط.

5. هناك برنامج تلفزيوني يسمى وادي السيليكون

أطلقت قناة HBO الأمريكية الشهيرة برنامج كوميدي يتحدث عن خمسة مبرمجين ومهندسين مبتكرين قاموا بإنشاء إحدى الشركات في وادي السيليكون بولاية كاليفورنيا، كان الهدف من إنتاج هذا البرنامج الاستفادة من النجاح والشعبية الكبيرة وشهرة هذا الوادي حول العالم للمساهمة في توفير عدد كبير من المشاهدين الذين تابعوه.

6. كان وادي السيليكون في الماضي منشأة للبحوث البحرية

في الماضي، كان هناك مركز خصصته البحرية الأمريكية في منطقة خليج سان فرانسيسكو وتحديدًا في موقع وادي السيليكون الحالي لأجراء الأبحاث البحرية العسكرية، لكن فيما بعد، طوقت شركات التكنولوجيا والمتاجر الشهيرة وشركات صناعة أجهزة الكمبيوتر تلك المنطقة وسيطرت عليها بالكامل.

7. وادي السيليكون هو أشهر موقع يعمل فيه المبتكرون والمخترعون

في وادي السيليكون، يوجد عدد كبير جدا من الشركات الناشئة، كما أن بعض الشركات الكبيرة والمشهورة على نطاق عالمي بدأت كشركاتٍ ناشئة في هذا الوادي مثل شركة جوجل وتوتير وآبل.

8. وادي السيليكون مصنف كمدينة ذكية في الولايات المتحدة الأمريكية

بعد أن تولت وكالة ناسا إدارة العمليات البحرية في منطقة خليج سان فرانسيسكو، تم نقل منشأة البحوث البحرية إلى مدينة سان دييغو، فيما بقيت الشركات التكنولوجية والمتاجر وشركات صناعة الكمبيوتر في المنطقة، بعد ذلك، انتقلت الكثير من الشركات التي تعمل في مجال تطوير تكنولوجيا المعلومات وشركات الطيران والأبحاث العلمية والهندسية والإلكترونية إلى منطقة وادي السيليكون ما جعل هذه المنطقة قائمة بشكل أساسي على التكنولوجيا.

9. وادي السيليكون له اسم آخر هو وادي بهجة القلب

في منتصف القرن العشرين كان وادي سانتا كلارا الذي يشكل الجزء الأكبر من وادي السيليكون مشهورًا بأشجار الكرز التي تزهر في فصل الربيع. مما دفع السكان المحليين إلى إطلاق اسم “وادي بهجة القلب” الذي كان يشبه إلى حد كبير منطقة ساكورا في اليابان التي تشتهر بأشجار الكرز.

10. يعتبر وادي السيليكون مركز أبحاث لعدد كبير من أفضل الجامعات الأمريكية

يوجد في وادي السيليكون الكثير من مراكز الأبحاث والتطوير التي تديرها مدارس وجامعات مشهورة مثل جامعة ستانفورد الأمريكية، في هذه المراكز، يتم تدريب الطلاب من أجل العمل في المستقبل ضمن شركات التكنولوجيا الشهيرة.

11. يوجد في وادي السيليكون مركز تابع لوزارة الدفاع الأمريكية

قامت وزاره الدفاع الأمريكية “البنتاغون” بإنشاء منظمة عسكرية تشرف على تلبية احتياجات البلاد من التكنولوجيا وأدوات الاتصال، وتعتبر هذه المنظمة التي يقع مقرها في وادي السيليكون مكتب الابتكار التابع لوزارة الدفاع الأمريكية والذي يعمل بجانب العديد من الشركات التكنولوجية الشهيرة التجارية.

12. كان السكان في وادي السيليكون يعملون في الماضي بالزراعة والتعليب

في الماضي، وقبل أن يتحول وادي السيليكون إلى مركز كبير لشركات التكنولوجيا، كان السكان المحليون يعملون بالزراعة وبعض الصناعات مثل التعليب، كانت الحياة في ريف ولاية كاليفورنيا الأمريكية بسيطة جدًا مقارنة مع الوضع الحالي الآن.

13. عانى السكان المحليين في وادي السيليكون خلال فترة الكساد الكبير

في أوائل العشرينيات والثلاثينيات من القرن الماضي، حدث في الولايات المتحدة الأمريكية كساد كبير في الإنتاج وانتشار للبطالة في كل مكان، ولم يكن أمام العمال في وادي السيليكون أي خيار سوى أن ينضموا إلى النقابات العمالية من أجل الحصول على أجور عادلة لدعم عائلاتهم، كانت تلك الفترة فوضوية جدًا، لكن مع الزمن، تمكنك النقابات من التغلب على كل هذه المشكلات وإعادة الأعمال التجارية كما كانت عليه في الماضي.

14. شهد وادي السيليكون صراعًا بين المزارعين والحكومة الأمريكية

تحول وادي السيليكون إلى مكان شد وجذب بين السكان الذين كانوا يعملون في مجال الزراعة وبين الحكومة التي أرادت تحويل تلك المنطقة إلى قاعدة عسكرية في أوائل أربعينيات القرن الماضي، وذلك بعد دخول الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب العالمية الثانية، في ذلك الوقت، كانت الحكومة الأمريكية بحاجة إلى إنتاج محركات السفن والعديد من أنواع الأسلحة مما يجعل المكان يتحول إلى موقع ضخم لتصنيع الأسلحة والتكنولوجيا العسكرية.

15. قامت عدة دول بإطلاق اسم وادي السيليكون على مدنها الذكية

بسبب الشهرة العالمية التي حظي بها وادي السيليكون في الولايات المتحدة الأمريكية، وبعد أن أصبح مركز تطوير التكنولوجيا والتقنيات في كل أنحاء العالم، أصبح تسمية وادي السيليكون أمرًا شائعا في معظم المدن الذكية حول العالم، ففي الهند، تم تسمية وادي السيليكون في منطقة تطوير التكنولوجيا في بنغالور، وقد أطلقت أيضًا البرازيل اسم “وادي سيليكون البرازيل” وفي كندا والمكسيك روسيا أيضًا.

بالإضافة إلى ذلك، توجد في قارة آسيا أسماء جديدة مستوحاة من اسم وادي السيليكون، مثل “خليج السيليكون” في مدينة دافوا بالفلبين و “جزيرة السيليكون” في اليابان و “واحة دبي للسيليكون” في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة.

في أوروبا أيضًا، نجد اسم السيليكون في جميع الدول تقريبًا مثل “قناة السيليكون” و “غابة السيليكون” و “مركز السيليكون” و “منتجع سيليكون” وغيرها.

16. في الولايات المتحدة أيضًا هناك مناطق عديدة اسمها مستوحى من وادي السيليكون

كلمة السيليكون أو وادي السيليكون ليست منتشرة فقط في المدن الذكية في دول العالم، بل أنها أيضًا منتشرة في كل أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، ففي مدينة نيويورك على سبيل المثال هناك ما يعرف بـ “حي السيليكون” أو “زقاق السيليكون” وفي غرب مدينة لوس أنجلوس يوجد “شاطئ السيليكون” وفي مدينة دالاس بولاية تكساس يوجد “مرج السيليكون”.

17. العاملون في وادي السيليكون ينحدرون من عدد كبير من الدول

تسعى الشركات العملاقة في وادي السيليكون إلى توظيف أفضل الخبرات لديها، لذلك، فهي تبحث دائمًا عن الموظفين الموهوبين سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها، وفي وقتنا الحالي، هناك عدد كبير جدًا من الموظفين الذين يعملون في شركات التكنولوجيا ينحدرون من دول أخرى، حيث يتم توظيف الأفضل دائمًا بغض النظر عن الجنس أو اللون أو الدين أو التوجهات المختلفة.

18. الأشخاص الأكثر نفوذًا والأكثر شهرة في العالم عملوا في وادي السيليكون

لم يتمكن ستيف جوبز من جعل شركة آبل ناجحة بدون الخبرات والمهارات الهندسية لأفضل أصدقائه. وبعد وفاة جوبز، استلم تيم كوك إدارة الشركة واستمر في إرثه.

قام إيلون ماسك بتأسيس شركة صناعة السيارات تسلا التي تصنع سيارات كهربائية ذاتية القيادة، كما قام بتأسيس شركة سبيس أكس التي تمكنت من إرسال المركبات الفضائية إلى الفضاء الخارجي بأسعار رخيصة مقارنة مع غيرها.

تمكن مارك زوكربيرج من إنشاء أكبر شبكة اجتماعية في العالم، حيث يستعمل فيسبوك اليوم أكثر من 2.5 مليار شخص.

جاك دورسي قام بإنشاء موقع تويتر الشهير الذي يستعمله أغلب المشاهير والسياسيين حول العالم كوسيلة تواصل رئيسية وللتعبير عن وجهات نظرهم.

ترافيس كالانيك الذي أسس شركة أوبر، بفضل شركته، أصبح حجز سيارة أجرة أسهل ما يمكن من خلال تطبيق على الهاتف المحمول، والأن، تحتكر شركة أوبر معظم سيارات الأجرة المتصلة بشبكة الإنترنت في جميع أنحاء العالم.

19. هناك أفلام عديدة تحكي قصص شخصيات وادي السيليكون

يتحدث فيلم قراصنة وادي السيليكون “Pirates of Silicon Valley” عن الصراع بين الشخصيات البارزة أنتوني مايكل وبيل جيتس وستيف جوبز للوصول إلى المركز التقني الأول في سان فرانسيسكو.

فيلم “جوبز” الشهير هو فيلم يتحدث عن حياة مؤسس شركة أبل الأمريكية ستيف جوبز.

20. يتم تسجيل أكبر عدد من براءات الاختراع في العالم في وادي السيليكون

لسنوات عديدة، يتم تسجيل أكبر عدد من براءات الاختراع من قبل الشركات والموظفين العاملين في هذا الوادي. وهذا يفوق بأضعاف أي منطقة أخرى في العالم.

21. متوسط ​​رواتب العاملين مرتف جدًا

إن متوسط ​​راتب العاملين في وادي السيليكون هو 122 – 242 ألف دولار في العام.

أعلى الرواتب هي تلك التي يتقاضاها المدراء التنفيذيين. ومع ذلك، إذا تم تعيينك في فريق تطوير المنتج، فيجب أن تتوقع راتبًا يتراوح بين 173 – 570 ألف دولارًا سنويًا.

22. النفايات في وادي السيليكون تكلف 110 مليون دولار سنويًا

نظرًا لوجود عدد كبير من الشركات العملاقة التي تطور منتجات عديدة، وبسبب وجود الملايين من الموظفين العاملين فيها، يقدر أن إزالة النفايات والمواد التالفة هناك تكلف في كل عام أكثر من 110 مليون دولار أمريكي.

23. أسعار الأراضي والعقارات باهظ جدًا

في عام 2018، تحدث موقع Business Insider عن مساحة أرض ترابية تبلغ مساحتها فدانًا واحدًا فقط (بدون أي هياكل، فقط أرض قاحلة) بسعر 15 مليون دولار في بالو ألتو، السبب وراء هذا السعر المرتفع هو فرص العمل المحيطة بالمنطقة. وفي تقرير نشرته قناة CNBC في نفس العام، تحدثت القناة أن شركة غوغل العملاقة تمكنت من إبرام صفقة مع الحكومة المحلية في مدينة سان خوسيه بقيمة 110 مليون دولار مقابل شراء 10.5 فدان. وتخطط الشركة لإنفاق مليار دولار لتطوير هذه الأرض.

24. يوجد أغلى منزل في العالم في وادي السيليكون

الأرض في منطقة خليج سان فرانسيسكو باهظة الثمن للغاية، انتظر حتى تسمع سعر المنزل الأغلى هناك. تصل أسعار المنازل اللائقة (غرفتي نوم ومطبخ وحمامات) إلى سعر مليون دولار. في حين أن العقارات الراقية عمومًا تتراوح أسعارها بين مليون دولار و 40 مليون دولار.

ومع ذلك، فإن أغلى العقارات هناك بحسب “صحيفة وول ستريت جورنال” يقع في بالو ألتو ويبلغ سعره 100 مليون دولار، يحتوي هذا المنزل على 20 غرفة مختلفة مع وسائل الراحة المتنوعة، و 60 مكان لركن السيارات، هذا المنزل الفاخر يملكه سكوت ماكنيلي مؤسس شركة صن مايكروسيستمز.

25. يعتبر هذا الوادي بمثابة جبل من الأموال

في عام 2015، حققت شركات وادي السيليكون أرباحًا قدرت بـ 837.7 مليار دولار. هذه فقط الإيرادات التي حققتها أكبر 150 شركة تعمل هناك. تخيل لو قمنا بإضافة الأرباح الأخرى التي تحققها جميع الشركات الموجودة في المنطقة.

في الفترة الأخيرة من الربع الثالث من عام 2018، حققت أكبر 150 شركة أرباحًا قدرت بـ 1.078 تريليون دولار. هذا المبلغ هو أرباح 3 أشهر فقط ولا يتضمن الشركات الأخرى. فقط تخيل كمية المال الهائلة المتداولة في هذا المكان.

بفضل وجود وادي السيليكون الذي يقع في الجزء الجنوبي من سان فرانسيسكو، أصبحت ولاية كاليفورنيا الأمريكية إلى جانب شهرتها الكبيرة في صناعة الأفلام التي تنتجها هوليود، مكانًا لاستقطاب معظم المستثمرين في مجال التكنولوجيا والابتكار والتقنية.

المصادر

https://www.xploreamerica.it

https://tech25s.com

https://pellcenter.org

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.