الأسنان الحساسة وطريقة علاجها

الأسنان الحساسة واحدة من المشاكل الشائعة لدى البشر، إنها تسبب الكثير من الألم وعدم الراحة عند ملامسة الأسنان لبعض المواد التي تختلف درجة حرارتها، الألم عادةً ما يكون مؤقتًا ولكنه يحدث بشكلٍ حاد ومفاجئ، وغالبًا ما يرتكز على واحد أو أكثر من الأسنان.

ماذا يعني أن يكون لديك أسنان حساسة؟

ترتبط الأسنان الحساسة بالألم الحاد والمؤقت، يظهر الألم عندما تتلامس الأطعمة الحلوة أو الحامضة أو الساخنة أو الباردة مع الأسنان. حتى التنظيف الشديد بالفرشاة أو الماء أو الضغط الناتج عن نشاط المضغ يمكن أن ينتج هذا الإحساس المزعج، والذي لا يطاق في كثير من الأحيان.

أسباب حساسية الأسنان

تعرض الأسنان للعوامل الخارجية مثل الماء والطعام البارد أو الساخن أو الحلو أو الحامض يسبب نوبة حادة من الألم في الأسنان، ويعاني منها بعض الأشخاص ممن لديهم حساسية في الأسنان

وأيضًا، يلعب تنظيف الأسنان بالفرشاة أو الخيط دورًا مهمًا. فأحيانًا، يمكن أن يسبب استعمال الفرشاة والخيط بالصحيح ومعجون الأسنان المناسب في حماية الأسنان الحساسة وتجنب المشكلات التي قد يعاني منها الشخص، أما في حال استعمال معجون غير مناسب أو أدوات غير ملائمة للأسنان الحساسة، فإن المشكلة ستزداد سوءًا.

تحمي المينا طبقة العاج وهي طبقة أكثر ليونة من طبقة المينا، وتقوم اللثة بحماية جذور الأسنان، وهناك أيضًا بعض الحالات التي تسبب تجمع المواد وحدوث تجاويف في الأسنان وتكسر بعضها أو تأكل جذورها.

الدينتين Dentin هو نسيج مسامي يقوم بنقل النبضات العصبية للسن من سطحه الخارجي إلى العصب الموجود في اللب، وهو يحتوي على الآلاف من الأنابيب المجهرية والتي تسمى بالقنوات، هذه القنوات متصلة بلب الأسنان، وعند التعرض للعوامل الخارجية تسمح هذه الأنابيب للحرارة والبرودة بالوصول للعصب الموجود داخل الأسنان وهذا ما يسبب الألم.

الأسباب المرضية لحساسية الأسنان تكون على الأغلب:

  • تآكل المينا من صرير الأسنان (الطحن الليلي) أو نظيف الأسنان بالفرشاة بقوة.
  • تسوس الأسنان.
  • رضوض الأسنان الكبيرة أو الصدمات الدقيقة المتكررة.

الأسباب الأخرى تشمل:

  • استعمال فرشاة الأسنان ذات الشعيرات القاسية.
  • معاجين الأسنان التي تحتوي على مواد كاشطة للغاية مثل مواد التبييض.
  • الاستخدام غير الصحيح لخيط تنظيف الأسنان.
  • أحماض المعدة عند المرضى الذين يعانون من ارتجاع معدي أو التقيؤ الطوعي المتكرر.
  • الأطعمة الحمضية والمشروبات (مثل الفواكه وعصير الفواكه واللبن والمشروبات الغازية).
  • عدم تنظيف الفم مما يسبب التهاب وانكماش اللثة.

العوامل المؤثرة على الأسنان الحساسة

عدم استخدام فرشاة الأسنان شيء لا يجب الاستغناء عنه في حياتنا اليومية، لكن الشعيرات على فرشاة الأسنان قد تسبب تأكل مينا الأسنان وتحدث ضررًا كبيرًا في منطقة العاج، كما أن طريقة تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكلٍ حاد وشديد قد يؤدي إلى تضرر اللثة.

التهاب اللثة هو أمر شائع أيضًا يحدث كثيرًا بسبب استخدام فرشاة الأسنان بشكل غير صحيح مما يترك العاج مكشوفًا، كما أن التهاب اللثة يسبب التهاب بالأنسجة الموجودة فيها ويعرض جذر السن إلى التلف.

الأسنان المكسورة يمكن أن تحوي الكثير من البكتيريا المتراكمة التي تسبب التهابات في لب الأسنان، ويصل الأمر أحيانا إلى وجود خراج، والأطعمة الحامضة إذا تم استهلاكها بشكل مبالغ قد تسبب تأكل منطقة المينا.

قد تصبح الأسنان حساسة إذا ما تم إجراء تبييض الأسنان عند الطبيب أو إجراء كشط أو الأسنان. أو غيرها من الإجراءات التي تستخدم في علاج لأسنان.

علاج حساسية الأسنان

لا يوجد علاج مضمون لحساسية الأسنان، لكن هناك العديد من الأساليب التي يمكن أن تساعد على ذلك.

إن كنت من الأشخاص الذين يعانون من حساسية الأسنان فمن الضروري زيارة طبيب أسنان موثوق للحصول على تشخيص صحيح، سيكون الطبيب قادرًا على معرفة ما إذا كان ذلك سببه مرض يتطلب علاجًا سريريًا، أو ما كان العلاج يتطلب فقط منتجات مناسبة للتخفيف من الأعراض الخارجية التي تسبب هذه الحساسية.

في حالات زيادة حساسية الأسنان، هناك أيضًا تدخلات علاجية تعتمد على استخدام الراتنجات المفلورة التي تغلق الأنابيب العاجية. يتم تطبيق هذه المستحضرات على المناطق الحساسة من المينا. يمكن لطبيب الأسنان أيضًا الاستفادة من الأجهزة الطبية الكهربائية (الليزر أو الرحلان الشاردي) لإعادة تمعدن الأسنان وإغلاق القنوات، في حين أن العلاج الأخير للأسنان الحساسة هو تجنب مسببات الحساسية قدر الإمكان. أخيرًا، إذا كانت الحساسية ناتجة عن تراجع اللثة، فمن الممكن علاج المشكلة بجراحة اللثة. من أجل توفير تغطية جذرية جديدة وحماية يمكن أن تحل مشكلة الأسنان الحساسة.

طرق التقليل من حساسية الأسنان

من الأفضل لمن يعانون من حساسية الأسنان استخدام معجون أسنان خاص ضد حساسية الأسنان كمعجون أسنان فلوري يحتوي على عوامل مزيلة للتحسس مثل نترات البوتاسيوم، كما يجب عليهم أيضًا استخدام فرشاة أسنان ناعمة وتجنب الطعام الحامض واستعمال غسول خاص للفم يوميًا، أضافةً إلى إجراء الفحوصات الروتينية عند طبيبك المختص.

منتجات لحساسية الأسنان

خلال الطقس البارد أو الحار قد تجد أنه من الطبيعي زيادة حساسية أسنانك عند شرب المزيد من المشروبات الباردة أو تناول الأيس كريم.

إن مجموعة منتجات SensiKIN صنعت لمن يعانون من حساسية الأسنان، فهي منتجات مخصصة لنظافة الفم وللتخفيف من أعراض فرط حساسية الأسنان، فهي تتألف من غسول للفم، معجون للأسنان وأيضًا رذاذ للفم.

من خلال هذه المنتجات سوف تكون قادر على تجنب العلاج لحساسية الأسنان حيث سوف تتناسب مع احتياجاتك الشخصية وتسمح لك بالشعور بالراحة، ولكن تذكر أنه من الضروري الذهاب للطبيب لتشخيص حالتك حيث يمكن أن يقدم لك مشورة أفضل.

تحذير هام:

يتم تقديم المعلومات الواردة في هذا المقال لأغراض إعلامية فقط، ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن تشكل هذه المعلومات طريقة لتشخيص أو وصفة علاج، ولا يقصد منها أن تحل محل العلاقة المباشرة بين الطبيب والمريض. يوصى دائمًا بطلب مشورة طبيبك و / أو المتخصصين فيما يتعلق بأي مشكلة صحية تعاني منها. إذا كانت لديك أي استفسارات أو أسئلة حول أي مشكلة صحية أو علاج، يجب عليك الاتصال بطبيبك.

المصدر

الأسنان الحساسة – موقع مدربي الشخصي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.