دليل السياحة في جزيرة سانتوريني اليونانية

سانتوريني هي وجهة مثالية لعشاق الجزر، حيث أنها جزيرة خاصة للغاية، إنها تأخذ شكل الهلال، مع الخليج الكبير والجزر الصغيرة في الوسط، من السهل جدًا السفر إليها والتمتع بشواطئها الجميلة والمواقع الأثرية والمتاحف والمدن وأهم شيء بيوتها البيضاء الجميلة ذات الأسقف الزرقاء. هناك ستجد مئات الأشياء التي يمكنك القيام بها أو رؤيتها في جزيرة الأحلام هذه خلال عطلتك.

غروب الشمس في جزيرة سانتوريني
غروب الشمس في جزيرة سانتوريني

المنازل البيضاء ذات الأسقف الزرقاء في فيرا

أولًا، قم بزيارة المدن والبلدات الأكثر شعبية في الجزيرة. العاصمة فيرا، هو في غاية الجمال، وهي تنحدر على جرف يبلغ ارتفاعه 260 متر، مما يوفر مناظر خلابة على البحر والبركان غير النشط. وفي فيرا، ستجد قرية سيكلاديك النموذجية، مع تلك المنازل البيضاء الساحرة والأبواب والنوافذ الزرقاء، والكنائس مع القباب ذات اللون الأزرق.

إنه لمن دواعي سروري المشي عبر الشوارع المرصوفة بالحصى أو الجلوس على أي تراس معرض لأشعة الشمس، حيث يمكنك رؤية منظر جميل للبركان، وبالطبع غروب الشمس المذهل.

التسوق والترفيه المسائي في العاصمة فيرا

في فيرا هناك الكثير للقيام به. في موسم الذروة، يمكنك اختيار أكثر الأمور الحيوية والسياحية وهو السير في شوارع تصطف المحلات التجارية ومحلات المجوهرات على جانبيها … معظم مراكز التسوق التقليدي قائمة على الحرف، مثل صناعة الفخار والمجوهرات والأقمشة. ثم يمكنك الذهاب لتناول العشاء في الحانات والمطاعم والنوادي الليلية، أو المشي حول المرفأ. وإن لم يكن ذلك هدفك، يمكنك الذهاب إلى أماكن أكثر هدوءًا حيث تستطيع الاسترخاء ورؤية المناظر الخلابة للجزيرة والبحر.

الجولات والأنشطة في سانتوريني

التجول على الحمار

هناك نشاط آخر داخل المنطقة السياحية النموذجية وهو لا يرضي الجميع، إنه الوصول إلى العاصمة فيرا عن طريق ركوب الحمير أو البغال، وتسلق العديد من الدرجات من الميناء. إنها مغامرة رائعة، حيث أن المنحدر مرتفع. هناك أشخاص ضد هذا النشاط لأنهم يعتقدون أن الحيوانات تتعرض للإساءة. فيفضل هؤلاء الوصول إلى العاصمة ببساطة سيرًا على الأقدام والاستمتاع بالمناظر الجميلة.

المواقع الأثرية والآثار والمتاحف

كنيسة رومانية ذات قبة زرقاء في جزيرة سانتوريني اليونانية

في سانتوريني، يجب قضاء بعض الوقت لرؤية جزء من أروع المواقع الأثرية، وزيارة العديد من المتاحف هناك وخاصة في العاصمة فيرا، مثل متحف ما قبل التاريخ والمتحف الأثري، ومركز بيلونيو الثقافي ومتحف النبيذ أو المتحف البحري الموجود في أويا.

وبطبيعة الحال، يجب استكشاف الآثار الجميلة، بما في ذلك المئات من الكنائس الأرثوذكسية والكاثوليكية والكنائس البيزنطية الشهيرة ذات الأسقف الزرقاء.

الرحلات وركوب القوارب

قارب في جزيرة سانتوريني

رحلات القوارب هي واحدة من أكثر الأشياء إثارة للاهتمام في سانتوريني. هناك جولات التي بالقوارب تتجه إلى البركان، وجولات أخرى إلى جزيرة ثيراسيا، ويمكنك أيضًا تناول العشاء على متن القارب ومشاهدة غروب الشمس، أو القيام بالإبحار من خلال استئجار اليخوت الصغيرة أو القوارب. وتكون هذه الرحلات والجولات محددة بنقاط مغادرة مختلفة وجداول مختلفة، ويمكن أن تستمر طوال اليوم أو لنصف يوم.

رحلة بالقارب إلى البركان

واحدة من الأنشطة التي لا يمكنك أن تفوت القيام بها في سانتوريني هي رحلة إلى بركان Nea Kameni و Palea، حيث يجب عليك أخذ قارب ومغادرة الميناء. وعندما تصل إلى الجزر الصغيرة، يمكنك المشي على طول مسارات الحمم السوداء الصلبة الناجمة عن تدفق الحمم البركانية واكتشاف الحفر وغيرها من الفتحات التي يخرج منها بخار الكبريت. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك الاستحمام في ينابيع المياه الحارة. وفي منطقة كالديرا، هناك مناظر خلابة على القرى التي تقع على المنحدرات العالية.

مناظر بانورامية وغروب الشمس

في قرية صغيرة تقع على بعد كيلومترين من فيرا، هناك جبل يعرف باسم سكاروس حيث يمكنك مشاهدة أنقاض قلعة قديمة. الجبل هو شرفة أو إطلالة طبيعية لرؤية واحدة من أجمل لحظات غروب الشمس في العالم. إنها ساعة سحرية حيث ينضم العديد من السياح إلى السكان المحليين ليعيشوا هذه اللحظة الفريدة ويلتقطون الصور الرائعة.

قرية فِروستوفاني، القريبة جدًا من إيميرفيجلي، تتميز بديرها البيزنطي القديم، وهي أيضًا قرية مثيرة جدًا للاهتمام. حيث توجد المدرجات والمطاعم التي تظهر وكأنها معلقة فوق البحر. وهذا يمثل عرضًا لا يمكن تفويته.

هناك أيضًا بيريسا ومونيليثوس، وهي البلدات المشهورة بشواطئها. وبيرغوس، وهي بلدة محصنة تقع على علو شاهق، مع آثار مثيرة للاهتمام على طول شوارع متعرجة. ومن قمة جبل إكسو غونيا، يمكنك رؤية بلدة بيرغوس بالكامل والتي تنحدر بطريقة مثيرة للإعجاب إلى أسفل المنحدر حيث يوجد البحر.

المطاعم في ميناء أرميني للصيد

يقع ميناء أرميني على بعد خطوات قليلة من أويا، ويتم الوصول إليه عبر طريق ضيق. هناك ستجد مكانًا مثاليًا لتذوق السمك المطهو على الفحم أو الأخطبوط المشوي. هذه هي المطاعم السياحية الصغيرة التي لا تكون باهظة للغاية.

طريق الشواطئ

بالإضافة لكل ما سبق، لا يمكن أن تفوت على نفسك عن زيارة جزيرة سانتوريني فرصة السير على الشواطئ الرائعة التي تطل على بحر ايجه. مثل شاطئ كاماري، الذي يعد الشاطئ الأكثر شهرة مع الرمال السوداء، والمنحدرات العمودية المكونة من الصخور البركانية والقرية البيضاء المجاورة، مع شوارعها الضيقة والمتعرجة، والتي تؤدي إلى القمة حيث يمكن للمرء التمتع بمناظر بانورامية جميلة.

أو يمكنك زيارة الشاطئ الأحمر، الذي يقع بالقرب من مدينة أكروتيري القديمة؛ وبالقرب منه، يقع شاطئ بيريسا مع الرمال السوداء. وشاطئ بيريفولوس بمياهه الصافية النقية والرمال السوداء. منطقة الشواطئ هذه تكون أكثر حيوية عند زيارتها في الليل.

الغطس أو المشي لمسافات طويلة

واحدة من أكثر الطرق الرائعة لاستكشاف جزيرة سانتوريني هي الغوص في عالمها القابع تحت الماء. لذلك، ننصحك بقضاء بعض أيام إقامتك والتمتع بممارسة رياضة الغوص. من المثير للإعجاب أن نرى كيف تنغمس الجزيرة في أعمق هاوية.

هناك أيضا بعض مسارات المشي التي تستحق العناء والتعب، لأنها تعد أفضل بكثير من جميع الأماكن الرائعة التي تقدمها لنا جزيرة سانتوريني. الطريق الأكثر شهرة هو لإيميروفيجلي إلى أويا، والذي يمتد على طول دربٍ من الرمال والصخور، ويقع على الحدود مع منحدر فوق البحر. على هذا الطريق سوف تجد العديد من المفاجآت: الآثار الجميلة والقرى النموذجية …

المطاعم وفن الطهو اليوناني

نوصيك أيضًا عند زيارة جزيرة سانتوريني بالذهاب إلى أي مطعم يوناني تقليدي يقع في مناطق ذات جمال رائع مع مناظر رائعة. من بين الأطباق الأكثر شيوعًا هي بالطبع الأسماك واليبرق (الأرز الملفوف بورق) والجيروسكوب (نوع من الكباب) وأجبان الماعز واللبن اليوناني الشهير، ولا تنسى أن تجرب شرب الأوزو، وهو مشروب لذيذ من الينسون.

زيارة مصانع النبيذ وكروم العنب

يمكن أن يكون النشاط المثير للاهتمام هو زيارة مزارع الكروم في سانتوريني. يعتبر نبيذ سانتوريني من أقدم أنواع النبيذ في العالم، وأشهر الأنواع هو نبيذ فينسانتو. إنه نبيذ حلو وعطري مصنوع من العنب المجفف تحت أشعة الشمس.

المناخ وحقيقة أن زراعة الكروم تتم بطريقة خاصة، يجعل نبيذ سانتوريني مميز للغاية. هناك النبيذ الأبيض الجاف والأحمر وفينسانتو، كل هذه الأنواع تتوفر في مصانع النبيذ المختلفة الموجودة في العديد من قرى سانتوريني.

العلاج بمياه البحر والمنتجعات الصحية والتدليك

جزيرة سانتوريني هي جزيرة يزورها عدد كبير جدًا من السياح كل عام، يمكنك اختيار أي زاوية للاستمتاع بالمناظر البانورامية، والجلوس على التراس الطبيعي لمشاهدة غروب الشمس، والاستحمام في الينابيع الحارة التي يسخنها البركان أو أخذ حمام شمسي على أي من الشواطئ الرائعة ذات الرمال البركانية السوداء. بالإضافة إلى ذلك، توفر العديد من الفنادق في سانتوريني علاجات خاصة مثل العلاج بمياه البحر والتدليك بالزيت العطري وحمام البخار والساونا.

المتاحف في جزيرة سانتوريني

عرض سيراميك أكروتيري في متحف عصور ما قبل التاريخ في فيرا عاصمة جزيرة سانتوريني اليونانية

متحف عصور ما قبل التاريخ

يقع متحف عصور ما قبل التاريخ في العاصمة فيرا، القطع المعروضة فيه هي بالأساس من الحفريات التي أجريت في المدن القديمة مثل أكروتيري وبوتاموس. ولكن يمكنك أيضا رؤية بقايا منازل ما قبل التاريخ المزينة بالرسوم. ينقسم المعرض إلى أربعة أجزاء، تاريخ الاستكشافات في فيرا، والجيولوجيا، وتاريخ الجزيرة (من العصر الحجري الحديث إلى الفترة السيكلادية)، وفترة ذروة أكروتيني.

ساعات الزيارة: مفتوح كل يوم (ما عدا الاثنين) من الساعة 8:30 إلى الساعة 15:00.

متحف ميجارو جزي

يقع المتحف في فيرا ضمن قصر جميل يعود إلى القرن الثامن عشر، وقد نجا هذا المتحف من زلزال عام 1956.

متحف المعادن والمتحجرات

إنه متحف حديث إلى حد ما (تم تأسيسه في عام 2006) وهو يقع في بيريسا. ويقدم مجموعة قيمة من المعادن والأحافير التي تم العثور عليها في الجزيرة وحول العالم. كما أنه يعرض الحفريات النباتية، مثل أنواع من أشجار النخيل الفريدة في البحر الأبيض المتوسط، والتي تم العثور عليها في كالديرا بجزيرة سانتوريني. يجذب هذا المتحف الكثير من السياح لأنه فريد من نوعه.

ساعات الزيارة: يفتح كل يوم (في الصيف) من 10:00 صباحًا حتى 2:00 ظهرًا وفي أيام الأحد (في الشتاء) في الصباح.

متحف الفولكلور

يقع في قرية Kontochori في العاصمة فيرا، وهو عبارة عن منزل بني في عام 1861 داخل كهف بركاني طبيعي. ويعتبر معرض فني يعرض أعمال الفنانين المشهورين الذين استوحوا أعمالهم الفنية من سانتوريني. داخل المنزل مثيرة للغاية، حيث يمكننا رؤية كنيسة أجيوس كونستانتينوس والقاعة وبرج الجرس. وفي قاعات العرض الأخرى هناك قبو وورش تقليدية.

في الماضي، كان المتحف عبارة عن مصنع نبيذ ومحل نجارة حيث كانت البراميل والأحذية والقصدير تصنع فيه. بالإضافة إلى ذلك، هناك مكتبة وأرشيف تاريخي يضم مخطوطات سانتوريني القيمة والعديد من الكتب والمطبوعات الحجرية، فضلا عن مجموعة من الصور الفوتوغرافية. وأخيرًا، يمكنك زيارة حفر الكهف ومشاهدة آثار الثوران البركاني على الأرض.

ساعات الزيارة: يفتح يوميًا من الساعة 10:00 صباحًا إلى 2:00 ظهرًا.

متحف النبيذ

يقع متحف النبيذ في منطقة فوثوناس، على الطريق إلى شاطئ كاماري، وهو جزء من مصنع النبيذ العائلي، بما في ذلك مزارع الكروم. ينصح بشدة بزيارة متحف النبيذ، حيث يقع في كهف طبيعي يبلغ عمقه 6 أمتار وطوله 300 متر. يمكنك في ها المتحف معرفة تاريخ وثقافة النبيذ في جزيرة سانتوريني من القرن السابع عشر إلى السبعينيات من القرن العشرين.

في نهاية الزيارة، يمكنك مشاهدة فيلم مثير للاهتمام عن تاريخ سانتوريني وتطور زراعة الكروم منذ عام 1500 قبل الميلاد، وبطبيعة الحال، يمكنك الاستمتاع بتذوق نبيذ سانتوريني الرائع.

نوصيك بالزيارة في ليلة الجمعة، حيث يمكنك تذوق وجبة يونانية تقليدية مع عرض يتضمن الموسيقى والرقص التقليدي.

ساعات الزيارة: كل يوم (من أبريل إلى أكتوبر) من الساعة 12:00 إلى الساعة 20:00.

قد يعجبك ايضا