كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

كم كنت ساذجًا حينما تخرجت من الجامعة، وتوهمت لوقت طويل أني سوف أُجابه من الجميع بالترحاب والتقبيل والتهليل، كما قلت لكم كنت ساذجًا أو أقل، إلى أن اصطدمت بقراءة كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين، وحدثت لي تغييرات كثيرة، لذلك أحببت أن أشرككم معي في تلك التجربة.

ومن أكثر المجالات التي صُدمت فيها، مجال سوق العمل فلقد عانيت كثيرًا كي أجد عملًا أصبر علية ويكفي حاجتي من المال، وكلما دخلت في عمل ما، إما أن أتركه أو أن يتركني هو بالرفض، والسبب لم يكن إلا أنني لم أعرف كيف أتعامل مع أصحاب العمل ولا مع زملائي فيه.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

قبل أن نتحدث عن كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين

أردت أن أعرفكم أولًا بالكاتب، ولد روبيرت جرين في مايو لعام 1959 وهو كاتب ومتحدث أمريكي له شهرة واسعة في العالم كله، أشتهر بالتحدث عن النفوذ والإغراء والقوة والسلطة كثيرًا، وهو يتحدث خمس لغات ويهوى ركوب الخيل وهو من السباحين المهرة جدًا.

له العديد من الكتب منها، فن الإغراء، وثلاثة وثلاثون استراتيجية للحرب، والقانون الخمسون مع خمسون سنت والإتقان، والعديد من الكتب الأخرى التي تجمع بين الأدب والسياسة والتاريخ وعلم النفس وتطوير الذات أيضًا.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

وكتاب قواعد السطوة هو كتاب تاريخي إلى حد كبير، به الكثير من التجارب السابقة والمجمعة بشكل احترافي، والتي اعتنى الكاتب بترتيبها وفق دروسه التي يقدمها، فكل درس يقدمه لنا يعززه بمواقف من التاريخ، وهو بحق كتاب نفيس للغاية، أنصح بقراءته.

وللكتاب ثلاث نسخ مترجمة للعربية لمن يحب القراءة، نسخة تحت عنوان قواعد السطوة وهي ما أنصح بقراءتها، ونسخة أخرى تحت عنوان ثمانية وأربعون قانون ترشدك إلى القوة، ونسخة ثالثة تحت عنوان كيف تمسك بزمام القوة، والنسخة الأولى متوفرة على الإنترنت وستجدها بمجرد البحث في محرك البحث جوجل.

ولا بد وأن أعترف أن كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين ليس مفيدًا بشكل مطلق، بل هو مليء ببعض النقاط التي لا يقبلها عقل ولا منطق، كما أنها لا تتماشى مع تعاليم ديني كمسلم، ولكني مجبر على قراءته، لأنه ليس هناك كتاب عربي جيد في هذا المجال إلى وقتنا هذا.

لماذا كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين

أصبحنا ماديين نهتم بالمصلحة

امتدت عروش المادية من حولنا فأصبحنا في عالم صعب جدًا، الناس يوزنون بما يمتلكون من أموال، وكما يقول المصريون “معاك قرش تساوي قرش”، وبهذا ظهرت الكثير من المشكلات، لعل أهمها مشكلات التوظيف وسوق العمل الصعب والشاق والمليء بالمكائد، لذلك كان من الضروري وجود مرجع يعينك على مقابلة الموجة المادية بذكاء.

لدينا نقص كبير في شخصيتنا

كثيرين ضعاف الأنفس في زمننا هذا، وبالطبع هم يحاولون هدمك كمشروع ناجح، وكتاب قواعد السطوة سوف يجعلك لا تعاملهم بذكاء بل ستستفيد من أولئك الحاقدين، لأن كثير للأسف قبل أن يسأل ما درجته في الاختبار الفلاني يسأل أولًا عن درجة زميلة، هو لا يهمه ذاته بقدر ما هو منشغل بالآخر.

التاريخ يعيد نفسه في الغالب

بما أن التاريخ يعيد نفسه فما المانع أن نأخذ من تجارب السابقين دروسًا تعيننا على التعامل، مع الناس عمومًا ومع ضعيفي النفس والحقودين منهم خصوصًا، وستذهل من أسلوب عرض الكتاب، كم هو ممتع وواقعي جدًا، وستقرأ وكأنك تقرأ قصة عن نفسك.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

لدينا اعتقادات خاطئة في شخصيتنا

الكثير من الناس يظنون أن الإضافة للآخر هي طرح منهم بالضرورة، فيحاولون دومًا الإطاحة بك من منصبك أو من عملك، وأنت بتعلمك فن التعامل معهم من كتاب قواعد السطوة موضوع مقالتنا، ستطيح بهم بكل سهولة وستبقى أنت على كرسي المدير قريبًا.

دروس هامة من كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين

لا تُشرق أكثر من سيدك

الكثير من الأغبياء في بداية حياتهم المهنية، يعتقدون أن تميزهم دائمًا يُحسب لهم، ولكن في الحقيقة أنه في الغالب يُحسب عليهم، حتى تميزنا لا بد وأن يكون بحساب، لأن مديرك لا يرضيه أن يظهر بجانبك وأنت مشرق ومبتهج، بل في الغالب سيسب اليوم الذي عينك فيه، أو يريح نفسه ويرفدك.

أخف نواياك

لا تظهر كل خباياك أمام الناس دفعة واحدة، ولكن حافظ عليها في بئرًا مهجورًا بعيدًا عن أعين الناس، ذلك سيجعلك دائمًا في موضع غموض للمحيطين بك، وهم للأسف “أقصد المترصدون” الغامض لديهم محترم حتى يثبت عكس ذلك، أو بالأحرى حتى ينكشف أمره وتظهر نواياه.

العب دور المغفل

والحقيقة أنه لا أحد يحب أن يظهر بمظهر غبي أو مغفل ولكن يمكنك أن تُظهر أمام الجميع أنك أقلهم ذكاء، وقديمًا قال الشاعر “ليس الذكي بسيد في قومه”، فمطلوب منك أن تظهر أمام كل من حولك أنك أقل ذكاء، هم بذلك لن يشكوا فيك أبدًا ولن يعلموا نواياك.

ركز قواك

احصل على الراعي الثمين، احصل على البقرة الحلوب السمينة والتي ستعطيك الحليب لفترات طويلة، هكذا وصفها روبيرت جرين، حاول أن تحشد قواك وعضلاتك وذهنك تجاه هدفك، أتذكر أن أرنولد شوارزنيجر سُرقت سيارته فلم يغادر تمرينه ليبحث عن سارقها، ولكنه فعلها حينما انتهى من التمرين، لكي يركز في تمرينه.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

استخدم عدوك

عدوك في العمل في الغالب يكون صريحًا ويحاول أن يؤذيك بصراحته دومًا، والذكي منا من يتعامل مع العدو له على أنه أداة رائعة لأن يعرف عيوبه، على العكس من ذلك صديقك الصدوق الذي يراك دومًا مشرقًا بلا عيوب، هو للأسف لا يقدم لك فائدة مطلقًا، وقد يتحول لعدو خفي.

لا تتجاوز العلامة التي استهدفتها

ضع هدف معين في مخيلتك وعندما تحققه توقف فورًا، لا تجعل غطرستك تجعل منك ثورًا هائجًا يلوح بالانتصار، وبذلك تخلق أعداء جدد، وهذه المرة أعداء بحق، سيسحقونك للأسف لذلك كما أنك علمت متى ستبدأ عليك أن تعلم متى ستتوقف، فتوقف عندما تصل لهدفك فورًا.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

احتقر الغذاء المجاني

والغذاء هنا المقصود به الجميل أو العمل أو الفرصة، فلو قدم أحدهم لك فرصة سهلة ومجانية، فأرفضها لأنها في الغالب إما أن تنطوي على خديعة أو أنها تنطوي على التزام خفي سيطلبه منك قريبًا، لذلك أرفض وتعلم قول لا وأعلم أنك في عزة طالما لم يحملك أحد جميل.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

قل دائما أقل مما ينبغي

كلما حاولت أن تستعرض قدراتك أمام الناس بالكلام كلما زاد احتمال أن تتفوه بحماقة، لذلك حاول دائمًا أن تحيط نفسك بهالة من القداسة، وتحدث بفعلك لا بكلامك، وهذا سيلفت انتباه الناس أكثر بالنسبة لك، واحذر أن تكون واضحًا للغاية، كما أن الناس لا يحبون كثيري الكلام فهم يشعروهم بالنقص.

لا تُصلح أكثر من اللازم دفعة واحدة

كثير من الناس عندما يعينون في مؤسسة بعينها، يحاولون التغيير في سياسات تلك المؤسسة دفعة واحدة، ولكنهم للأسف بذلك يخلقون نوع من الحقد الدفين، والأصح من ذلك أن يبرزوا أن إصلاحاتهم هذه ليست إلا محاولة لطيفة لتصليح السياسات الجيدة الموجودة بالفعل، وأنهم لم يضيفوا شيء يذكر.

لا تبدوا منهكًا أمام الناس

وأجعل منجزاتك التي تقوم بها بلا جهد، ولا تبرز للناس أنك فعلت كذا وكذا وتعبت جدًا حتى وصلت لمكانتك هذه، للأسف في الغالب أقرب الناس إليك سيستخدمونها ضدك في القريب العاجل، لذلك أعلمهم أنك لديك المزيد، وأن هذا هو أقل ما عندك، وأنه لولا ضيق الوقت لفعلت كذا وكذا.

كتاب قواعد السطوة لروبيرت جرين .. قراءة ناقدة

لا تَظهَر كاملًا أكثر مما ينبغي

للأسف محاولتك الدائمة لأن تظهر كاملًا أكثر مما ينبغي أو أن تظهر بلا عيوب، تخلق لك أعداء صامتين للأسف وهم أخطر أنواع الأعداء، والحكمة هنا أن تتعمد أن تظهر بين الحين والآخر أن لك عيوب وتحدث عن بعضها بين الحين والآخر لكي تبعد أعين الحساد عنك، فالأنبياء فقط هم الكاملون.

فكر كما تحب ولكن تصرف مثل الآخرين دومًا

كثير من الناس يزهوا بأفكاره إلى حد أن يجعل الآخرين يُستفذون منه، ويحاولون معاقبته بكل السبل لذلك عليك أن تبرز للناس بشكل عام أنك غير مميز، فكر على أنك مميز، ولكن تعامل معهم بطريقتهم التي اعتادوا عليها، هذا سيجعلك محبوبًا لهم، لأنهم للأسف يتعاملون مع المميز على أنه أفضل منهم.

وفي النهاية أؤكد على أن تلك المقالة تجربتي الشخصية، لذلك قد تكون مفيدة لك عزيزي القارئ وقد تكون غير مفيدة ولكنها بكل تأكيد بداية لأن تدرك الوجه الآخر والحقير للبشر، وأنصحك أن تشتري الكتاب قريبًا لو أردت أن تتعامل مع المجتمع الحالي بشكل أفضل.

قد يعجبك ايضا