كل ما تريد معرفته عن التهاب المفاصل الروماتويدي

التهاب المفاصل الروماتويدي (RA) هو داء مناعي ذاتي يمكن أن يؤدي الى آلام المفاصل وتلفًا في جميع اجزاء الجسم.

غالبا ما يحدث تلف المفاصل الذي ينتجه التهاب المفاصل الروماتويدي على طرفي الجسم.

لذا، إذا تضرر مفصل في إحدى ذراعيك أو ساقيك، فمن الوارد جدا أن يتأذى نفس المفصل في الذراع أو الساق المقابلة أيضًا. هذه إحدى الوسائل التي يفرق بها الأطباء التهاب المفاصل الروماتويدي عن الأشكال الثانية من التهاب المفاصل، مثل هشاشة العظام (OA).

تعطي العلاجات نتائج أفضل عندما يتم اكتشاف التهاب المفاصل الروماتويدي مبكرًا، لذلك من الضروري معرفة العلامات.

أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي

التهاب المفاصل الروماتويدي هو داء مزمن واضح بأعراض التهاب وألم في المفاصل. تحدث هذه الأعراض والعلامات اثناء فترات تعرف بالتوهجات أو التفاقم. تُعرف فترات أخرى بفترات الهدوء حيث تزول الأعراض تمامًا.

ان علامات التهاب المفاصل الروماتويدي يمكن أن تؤذي العديد من أجزاء الجسم.

 فإن أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي تضم:

  • الم المفاصل
  • تورم المفاصل
  • تصلب المفاصل
  • فقدان وظيفة المفاصل والتشوهات

يمكن أن تتغير الأعراض من بسيطة إلى شديدة. اهم شيء عدم اهمال الأعراض التي تعاني منها، حتى لو كانت تحدث وتذهب. سيقيدك معرفة الاعراض المبكرة لالتهاب المفاصل الروماتويدي أنت وطبيبك الخاص بك في علاجها وضبطها بشكل أفضل.

تشخيص التهاب المفاصل الروماتويدي

قد يأخذ تشخيص التهاب المفاصل الروماتويدي وقتًا وقد يحتاج اختبارات عملية متعددة للتأكد من نتائج الفحص السريري. سيستعين طبيبك الخاص بك بعدة أدوات لتحديد التهاب المفاصل الروماتويدي.

سيستفسر عن الأعراض والتاريخ الطبي. سيقوم بفحص جسدي لمفاصلك. سيضم ذلك:

  • تبحث عن تورم واحمرار
  • فحص وظيفة المفصل ومدى الحركة
  • لمس المفاصل المصابة للتحقق من الدفء والحنان
  • اختبار ردود أفعالك وقوة العضلات

إذا شك في التهاب المفاصل الروماتويدي، فغالبا سيحيلونك إلى أخصائي يدعى اختصاصي الروماتيزم.

 بشكل عام لا يوجد اختبار واحد قادر على تأكيد تشخيص التهاب المفاصل الروماتويدي، فقد يستخدم أخصائي الروماتيزم أنواع متنوعة من الاختبارات.

قد يجري اختبار دمك للتأكد من وجود مواد معينة مثل الأجسام المضادة، أو يتأكدون من معدل بعض المواد مثل المواد المتفاعلة في المرحلة الحادة والتي تزيد خلال حالات الالتهاب. يمكن أن تكون هذه دليل على التهاب المفاصل الروماتويدي وتساهم في معرفة التشخيص.

قد يحتاجون أيضًا بعض الصور، مثل الموجات فوق الصوتية أو الأشعة السينية أو التصوير بالرنين المغناطيسي.

لا تُعطي هذه الاختبارات حدوث تلف في المفصل فقط، بل تُعطي أيضًا مدى خطورة المرحلة.

قد ينصح بإجراء فحص ومراقبة شاملة لأنظمة الأعضاء المتبقية لبعض الأشخاص المصابين بـ RA أيضًا.

اختبارات الدم لالتهاب المفاصل الروماتويدي

هناك أنواع متنوعة من فحوصات الدم التي تساعد الطبيب أو أخصائي أمراض الروماتيزم في معرفة إذا ماكنت مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي. تضم ما يلي:

اختبار عامل الروماتويد: يبحث اختبار الدم RF عن بروتين يدعى عامل الروماتويد. ترتبط المعدلات العالية من عامل الروماتويد بأمراض المناعة الذاتية، وخصوصا التهاب المفاصل الروماتويدي.

اختبار الأجسام المضادة للبروتين المضاد للسيترولين (مضاد لـ CCP): يكشف هذا الفحص عن الجسم المضاد المرتبط بـ RA. الأفراد الذين يملكون هذا الجسم المضاد عادة ما يعانون من المرض. على الرغم من انه ليس كل فرد مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي نتيجته إيجابية لهذا الجسم المضاد. يعتبر Anti-CCP Ab أكثر تحديدًا لـ RA من اختبار RF

اختبار الأجسام المضادة للنواة: تفحص لوحة الأجسام المضادة للنواة جهازك المناعي للتأكد ما إذا كان يوجد أجسامًا مضادة. قد ينتج جسمك أجسامًا مضادة كردة فعل لأنواع مختلفة من الحالات، منها التهاب المفاصل الروماتويدي.

معدل الترسيب: يساهم اختبار ESR في معرفة درجة الالتهاب في جسمك. توضح النتيجة طبيبك ما إذا كان الالتهاب حاصل او لا. ومع ذلك، فإنه لا يوضح السبب للالتهاب.

اختبار بروتين سي التفاعلي: يمكن أن ينتج عن العدوى القوية أو الالتهاب القوي في أي مكان في الجسم إلى تشجيع الكبد لإنتاج بروتين سي التفاعلي. يتعلق المعدل العالي من هذا الواسم الالتهابي بالتهاب المفاصل الروماتويدي.

علاج التهاب المفاصل الروماتويدي

لم يعرف علاج لالتهاب المفاصل الروماتويدي ، ولكن يوجد علاجات يمكن أن تساهم في ضبطه.

يمكن لالتهاب المفاصل الروماتويدي (RA) أن يجعل المصابين والأطباء متيقظين لأنهم يبتكرون أفضل الطرق لعلاج الأعراض وتقليل تقدم الحالة.

في الفترة الأخيرة، أدى التطور في خطط العلاج إلى نتائج ونوعية حياة تتقدم باستمرار لأولئك المرضى بالتهاب المفاصل الروماتويدي. علاج التهاب المفاصل الروماتويدي المقصود هو فلسفة علاجية يستعملها أطباء الروماتيزم لضبط هذا المرض بشكل جدي.

أدى أسلوب العلاج إلى ظهور أعراض أقل ومعدلات مغفرة أعلى لمن يشكون من التهاب المفاصل الرثياني.

تشمل خطة العلاج:

  • وضع هدف اختبار محدد يهدف إما إلى مغفرة أو حالة مرض منخفضة
  • اختبار متفاعلات المرحلة الحادة وإجراء معاينه شهرية لمعرفة التقدم المنجز في خطة العلاج والضبط
  • تغيير نظام الدواء فورا إذا لم يتم إنجاز تقدم.

تساهم علاجات التهاب المفاصل الروماتويدي في ضبط الألم وتنظيم الاستجابة الالتهابية التي يمكن أن ينتج عنها كثير من الحالات الهادئة. يمكن أن يساهم تقليل الالتهاب أيضًا في منع زيادة تلف المفاصل والأعضاء.

 تشمل العلاجات:

  • الأدوية
  • العلاجات البديلة أو المنزلية
  • التغييرات الغذائية
  • أنواع معينة من التمارين

سيعمل معك طبيبك الخاص بك لتحديد أحسن خطة علاج لمتطلباتك الطبية.

بالنسبة للكثير من الأشخاص، تساهم هذه العلاجات على عيش حياة مريحة وتقليل خطر ظهور مضاعفات بعيدة الأمد.

أدوية التهاب المفاصل الروماتويدي

يوجد أنواع كثيرة من أدوية التهاب المفاصل الروماتويدي. تساهم بعض هذه الأدوية في تخفيف الألم والتهاب المفاصل الروماتويدي. يساهم البعض في تخفيف التوهجات وتقليل من الأضرار التي ينتجها التهاب المفاصل الروماتويدي لمفاصلك.

تساهم الأدوية التالية التي لا تحتاج وصفة طبية في تخفيف الألم والالتهاب أثناء نوبات التهاب المفاصل الروماتويدي:

  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات)
  • الستيرويدات القشرية
  • أسيتامينوفين

تقوم الأدوية المدرجة على تقليل سرعة الضرر الذي يمكن أن ينتجه التهاب المفاصل الروماتويدي لجسمك:

الأدوية المضادة للروماتيزم المعدلة للمرض (DMARDs): تعمل DMARDs من خلال منع استجابة الجهاز المناعي لجسمك. هذا يساهم على تأخير تقدم التهاب المفاصل الروماتويدي.

علم الأحياء: تؤمن هذه الأدوية البيولوجية المضادة للروماتيزم المُطورة لسير المرض من الجيل الجديد استجابة مستهدفة للالتهاب عوض من إعاقة استجابة نظام المناعة في الجسم بالكامل. قد تكون علاجًا رائع للأشخاص الذين لا يستفيدون للأدوية التقليدية للأدوية المعدلة للسرطان.

مثبطات جانوس كيناز (JAK): هذه نوعية فرعية جديدة من DMARDs التي تمنع بعض الاستجابات المناعية. هذه هي الأدوية التي قد يستعين بها مقدم الرعاية الصحية الخاص بك للمساهمة في منع الالتهاب وايقاف تلف المفاصل عندما لا تعمل DMARDs والبيولوجية DMARDs من أجلك.

العلاجات المنزلية لالتهاب المفاصل الروماتويدي

قد تساهم بعض العلاجات المنزلية وتغيير نمط الحياة على تطوير نوعية حياتك عند التعايش مع التهاب المفاصل الروماتويدي. يشمل ذلك التمرين والراحة والأجهزة المساعدة.

ممارسه الرياضة

يمكن أن تساهم التمارين منخفضة التأثير في تطوير نطاق الحركة في مفاصلك وزيادة حركتك. يمكن للتمارين الرياضية أيضًا أن تدعم العضلات، مما يساهم في تقليل بعض الضغط عن مفاصلك.

قد تعجبك تجربة اليوجا اللطيفة التي يمكن أن تساهم في استعادة القوة والمرونة.

احصل على قسط كافٍ من الراحة

قد تطلب مزيد من الراحة خلال النوبات وأقل خلال فترة الهدوء. يساهم الحصول على قسط كافٍ من النوم في تخفيض الالتهاب والألم وايضا الإرهاق.

استخدم الحرارة أو البرودة

يمكن أن تساهم كمادات الثلج أو الكمادات الباردة في خفض الالتهاب والألم. قد تكون مجدية أيضًا ضد تقلصات العضلات.

يمكنك التبديل بين العلاجات الباردة والساخنة مثل الاستحمام بماء دافئ والكمادات الساخنة. قد يساهم ذلك في تقليل التيبس.

جرب الأجهزة المساعدة

يمكن لبعض الأجهزة مثل الجبائر والأقواس تثبيت مفاصلك في وضع الراحة. قد يساعد ذلك في تخفيض الالتهاب.

يمكن أن تساهم العكازات في المحافظة على الحركة، حتى خلال التوهج. يمكنك أيضًا تثبيت الأجهزة المنزلية، مثل قضبان الإمساك والدرابزين في الحمامات وعلى طول السلالم.

النظام الغذائي لالتهاب المفاصل الروماتويدي

قد ينصح مقدم الرعاية الصحية أو طبيبك باعتماد نظام غذائي مضاد للالتهابات للمساهمة في علاج الأعراض. يضم هذا الشكل من النظام الغذائي الأطعمة التي تشمل على الكثير من أحماض أو ميغا 3 الدهنية.

تضم الأغذية الغنية بأحماض أو ميغا 3 الدهنية ما يلي:

  • الأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة والرنجة والماكريل
  • بذور الشيا
  • بذور الكتان
  • عين الجمل

قد تساهم مضادات الأكسدة، مثل الفيتامينات A وC وE، والسيلينيوم أيضًا في تخفيف الالتهاب. تضم الأغذية الغنية بمضادات الأكسدة ما يلي:

  • التوت، مثل العنب البري، والتوت البري، وتوت غوجي، والفراولة
  • الشوكولاتة الداكنة
  • سبانخ
  • الفاصوليا
  • البقان
  • الخرشوف

من المهم أيضًا استهلاك الكثير من الألياف. حسب بعض الباحثين، قد تساهم الألياف في اخفاض الاستجابات الالتهابية التي قد تخفض من معدلات البروتين التفاعلي السيء. تناول أطعمة الحبوب الكاملة والخضروات الطازجة والفواكه الطازجة. قد تكون الفراولة مفيدة بشكل محدد.

يمكن أن تساهم الأطعمة التي تضم على مركبات الفلافونويد أيضًا في محاربة الالتهاب في الجسم. وتشمل:

  • منتجات الصويا، مثل التوفو والميسو
  • التوت
  • شاي أخضر
  • بروكلي
  • العنب

ما لا تتناوله لا يقل أهمية عن ما تتناوله. حاول تجنب الأطعمة المحفزة. وتشمل هذه الكربوهيدرات المصنعة والدهون المشبعة أو المتحولة.

قد يساهم تجنب الأطعمة المحفزة واختيار الأغذية المناسبة في محاولة اتباع نظام غذائي مضاد للالتهابات في ضبط التهاب المفاصل الرثياني لديك.

أنواع التهاب المفاصل الروماتويدي

هناك عدة أشكال مختلفة من RA. إن معرفة النوع الذي يوجد في جسمك قد يساعد مقدم الرعاية الصحية الخاص بك في اختيار أفضل نوع من العلاج لك.

تشمل أنواع التهاب المفاصل الروماتويدي:

مصلي RA: إذا كنت مريض بالتهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصلي، فستكون نتيجة إيجابية في اختبار عامل الروماتويد في الدم. هذا يوضح أن لديك الأجسام المضادة التي تجعل جهازك المناعي يؤذي المفاصل.

RA مصلي: إذا كانت نتيجة اختبار الدم RF سلبية ونتيجة سلبية لمكافحة CCP ، ولكن مازال لديك أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي ، فقد يوجد التهاب المفاصل الروماتويدي المصلي. قد تتعرض فيما بعد لأجسام مضادة، وتعدل تشخيصك إلى التهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصل.

التهاب المفاصل الشبابي مجهول السبب (JIA): تدل التهاب المفاصل الشبابي مجهول السبب إلى التهاب المفاصل الروماتويدي في الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 17 عامًا أو أقل. كان هذا النوع يعرف سابقًا باسم التهاب المفاصل الروماتويدي عند الأطفال (JRA). الأعراض هي شبيه بأعراض الأنواع الأخرى من التهاب المفاصل الروماتويدي، ولكنها قد تضم أيضًا التهاب العين ومشاكل في النمو البدني.

التهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصلي

التهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصلي هو أكثر الحالات التهاب المفاصل الروماتويدي انتشارا. قد يكون هذا النوع من التهاب المفاصل له أسباب وراثية قد يأتي التهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصلي مع ظواهر أكثر شدة من التهاب المفاصل الروماتويدي المصلي.

يمكن أن تضم أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصلي ما يلي:

  • تصلب الصباح يستمر لمدة 30 دقيقة أو أكثر
  • تورم وألم في مفاصل متعددة
  • تورم وألم في المفاصل المتناظرة
  • العقيدات الروماتيزمية
  • حمى
  • إعياء
  • فقدان الوزن

لا يتوقف التهاب المفاصل الروماتويدي دائمًا على المفاصل. يمكن أن يشكو بعض الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي الإيجابي المصل من التهاب في العين والغدد اللعابية والأعصاب والكلى والرئتين والقلب والجلد والأوعية الدموية.

يسبب التهاب المفاصل الروماتويدي

السبب الرئيسي لالتهاب المفاصل الروماتويدي غير واضح. ومع ذلك، يبدو أن بعض الامور تلعب دورًا في زفع خطر الإصابة بـ RA أو بدء ظهوره.

تشمل العوامل التي قد ترفع من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي ما يلي:

  • كونها امرأة
  • وجود تاريخ عائلي لـ RA

تشمل العوامل التي قد تسبب ظهور التهاب المفاصل الروماتويدي ما يلي:

  • التعرض لأنواع محددة من البكتيريا، مثل تلك المتعلقة بأمراض اللثة
  • وجود تكرار العدوى الفيروسية، مثل فيروس إبشتاين بار، الذي يؤدي الى كثرة الوحيدات في الدم
  • صدمة أو إصابة، مثل كسر أو كسر العظام، وخلع المفصل، وتلف الأربطة
  • تدخين السجائر
  • يعانون من السمنة

التهاب المفاصل الروماتويدي في اليدين

قد يظهر التهاب المفاصل في اليدين كإحساس حارق منخفض المعدل تحس به في نهاية اليوم. اخيرا، قد تحس بألم ليس فقط من استخدام يديك. يمكن أن تتحول هذا الألم الى شديدة جدًا إذا لم تعالجه.

قد تشعر أيضًا بما يلي:

  • تورم
  • احمرار
  • الدفء
  • الكزازة

إذا تهالك الغضروف في مفاصلك، فقد ترى بعض التشوهات في يديك. قد يكون لديك أيضًا احساس بالطحن في مفاصل يديك وأصابعك ومفاصلك الكبيرة، إذا تأكل الغضروف تمامًا.

مع تطور المرض، تصبح الأكياس المملوءة بالسوائل أو الأكياس الزليليّة عادةً في الرسغين والركبتين والمرفقين والكاحلين وحول المفاصل الصغيرة في اليدين واضحة. لا تبتعد هذه الأكياس عن المضاعفات ويمكن أن يحدث تمزق الأوتار في بعض الحالات.

قد تتعرض ايضا لنمو عقدي، يدعى نتوءات العظام، في المفاصل المصابة. بمرور الزمن، يمكن أن تشعرك النتوءات العظمية بصعوبة استخدام يديك.

إذا كنت مريض بالتهاب المفاصل الروماتويدي في يديك، فسيقوم طبيب الرعاية الصحية معك بتمارين يمكن أن تساهم في الاحتفاظ بالحركة والوظيفة.

يمكن أن تساهم التمارين بجانب أنواع العلاج الأخرى في تخفيف الالتهاب ومنع تطور المرض

الفرق بين التهاب المفاصل الروماتويدي وهشاشة العظام

مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، يمكن للأشخاص المرضى بهشاشة العظام (OA) أن يعيشوا آلام وصلابة في المفاصل تجعل من الحركة صعبة.

قد يعاني الأناس المصابون بالتهاب المفاصل من تورم في المفاصل بعد نشاط مستمر، لكن التهاب المفاصل لا يؤدي أي تفاعل التهابي كثير يؤدي غالبا إلى احمرار المفاصل المصابة.

على خلاف التهاب المفاصل الروماتويدي، لا يعتبر التهاب المفاصل أحد أمراض المناعة الذاتية. إنه متعلق بالتآكل الطبيعي للمفاصل مع مرور العمر، أو يمكن أن يتقدم نتيجة الصدمة.

RA هو واحد من أمراض المناعة الذاتية. لا يأتي تلف المفصل من التهاب المفاصل الروماتويدي عن البلى العادي. إنه ينتج عن مهاجمة جسمك لنفسه.

هل التهاب المفاصل الروماتويدي وراثي؟

لا يعد التهاب المفاصل الروماتويدي مرضًا وراثيًا، ومع ذلك يظهر أنه يسري في العائلات. قد يكون هذا بسبب ظروف بيئية أو أسباب وراثية أو مزيج من الاثنين.

إذا كان لديك أشخاص من العائلة مرضى بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو أصيبوا به، فتحدث إلى طبيب الرعاية الصحية الخاص بك، خاصة إذا كان لديك أي ظواهر لألم المفاصل المستمر، والتورم، والتصلب غير المقترن بالإفراط في الاستخدام أو الصدمة.

يرفع وجود تكرار عائلي من التهاب المفاصل الروماتويدي من مخاطر إصابتك بالمرض، ويمكن أن يُحدث التشخيص المبكر فرقًا مذهل في مدى نجاح العلاج.

أنماط التقدم في التهاب المفاصل الروماتويدي

يعاني اغلب المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي من تراجع تدريجي في الأعراض. قد تكون هناك فترات استراحة يكون فيها التهاب المفاصل الروماتويدي أكثر تقبل للإدارة. في فترات أخرى، قد تزيد أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي وتكون أكثر حدة.

تعتمد طريقة تقدم حالتك على العديد من العوامل، بما في ذلك:

  • أي تاريخ عائلي لـ RA
  • عمرك عند التشخيص
  • مرحلة التهاب المفاصل الروماتويدي عند التشخيص
  • أي مسببات مرض خاصة بك
  • وجود أجسام مضادة معينة في دمك

من خلال دراسة في هذه العوامل، يمكن لطبيبك مساعدتك على معرفة كيفية تقدم حالتك بشكل أحسن. ومع ذلك، ضع في حسبانك أنه من المستحيل التوقع بدقة بطريقة تقدم RA بمرور الزمن في أي شخص. حتى إذا كان لديك أشخاص من العائلة مصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي، فقد تتغير حالتك بشكل مغاير عن حالتهم.

يذكر مركز جونز هوبكنز لالتهاب المفاصل أن النمط المعتاد لتطور التهاب المفاصل الروماتويدي بالنسبة لأغلب الناس يضم انفجار نشاط المرض المرتفع.  مع مرور الوقت، تصبح هذه النوبات أطول وأشد صعوبة.

يتعرض الناس بشكل شائع لهجمات قوية في المراحل الاولى من التهاب المفاصل الروماتويدي، بعدها فترات ذات نشاط مرض منخفض.

حوالي 10 في المائة من المرضى بالتهاب المفاصل الروماتويدي يحصلون على مغفرة تلقائية خلال الأشهر الستة الأولى من حدوث أعراضهم. بالعموم، هذا يعني أن نشاط داء التهاب المفاصل الروماتويدي يتوقف. لا تضم هذه المجموعة من الأفراد عادةً على أجسام مضادة معينة في الدم يملكها الأفراد الآخرون المرضى بالتهاب المفاصل الروماتويدي.

مراحل التهاب المفاصل الروماتويدي

مع تطور التهاب المفاصل الروماتويدي، يتغير الجسم. بعض التحولات يمكنك رؤيتها والشعور بها، ولكن البعض الآخر لا يمكنك ذلك. سنشرح كل مرحلة من مراحل التهاب المفاصل الرثياني مع أهداف علاج متنوعة.

المرحلة 1

المرحلة 1 هي المرحلة المبكرة من RA. يحس اغلب الناس بألم أو تصلب أو تورم في المفاصل. خلال المرحلة الأولى، ينتج التهاب داخل المفصل. تتضخم الأنسجة في المفصل. ليس هناك أي ضرر للعظام، لكن بطانة المفصل، التي تدعى الغشاء الزليلي ، ملتهبة.

المرحلة الثانية

المرحلة 2 هي المرحلة المتوسطة RA. في هذه المرحلة، يؤدي التهاب الغشاء الزليلي في تلف غضروف المفصل. الغضروف هو نسيج يغطي نهاية العظام في موقع المفاصل. عندما يتلف الغضروف، قد يشكو الناس من الألم وعدم الحركة. قد يصبح نطاق الحركة في المفاصل ضيق.

المرحلة 3

بمجرد تقدم RA إلى المرحلة 3، فإنه يصبح شديدًا. في هذه المرحلة، لا يصل الضرر إلى الغضروف فقط، بل يصل إلى العظام نفسها. نظرًا لتآكل الوسادة بين العظام، فسوف يفركان معًا. قد يكون هناك الكثير من الألم والتورم. قد يشكو بعض الأشخاص من خلل في العضلات والمزيد من خسارة الحركة. يمكن أن يتلف العظم، وقد يطرا بعض التشوه.

المرحلة الرابعة

في المرحلة الرابعة، لم يبقى هناك التهاب في المفصل. هذه هي المرحلة الأخيرة من التهاب المفاصل الروماتويدي، عندما تتوقف المفاصل عن العمل. في المرحلة النهائية من التهاب المفاصل الرثياني، قد يبقى الأشخاص يشكون من الألم والتورم والتصلب وفقدان الحركة. قد يكون هناك قلة في قوة العضلات. قد تتلف المفاصل وتلتحم العظام معًا (خلل).

قد يأخذ التقدم خلال كل المراحل الأربع سنوات كثيرة، وبعض الأشخاص لا يتطورون في جميع المراحل اثناء حياتهم. بعض الناس لا يشكون من نشاط التهاب المفاصل الروماتويدي. في بعض الاحيان، قد يعني هذا أن التهاب المفاصل الروماتويدي قد أصبح مغفرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.