الرتينول … إكسير الشباب الدائم

تزداد شعبية الرتينول في عالم البشرة يومًا بعد يوم حتى أصبح المنتج المفضل لدى خبراء البشرة وخاصةً خبراء تجميل المشاهير، وأصبح المكون الأساسي الذي لا تخلو منه أي علامة تجارية في عالم البشرة، لا بد وأن سمعت عن فوائد هذا المنتج الرائع في الحفاظ على صحة وشباب البشرة. إليك كل ما ستحتاج معرفته عن الرتينول.

ما هو الرتينول؟

الرتينول هو نوع من الريتينويد، مشتق من فيتامين أ، ويعد أحد أهم المكونات المكافحة لشيخوخة البشرة وعلامات التقدم في السن حيث يدخل في تركيب معظم منتجات العناية بالبشرة. العديد من الأشخاص يعتقدون أنه نوع من أنواع المقشرات الحمضية إلا أنه ليس كذلك فهو يتبع لعائلة مضادات الأكسدة.

إن استخدام الرتينول بالطريقة الصحيحة يقلل بشكل واضح من التجاعيد، المسامات الواسعة، أضرار أشعة الشمس والبقع البنية، هل يوجد أروع من ذلك؟، كما أنه يشجع خلايا البشرة على إنتاج الكولاجين، وبالتالي نحصل على بشرة موحدة اللون وأكثر نعومة، شباب وإشراق.


ما الفرق بين الرتينول وريتين-أ وريتينويد؟

إن كلًا من Retin-A وRetinol يتبعان إلى عائلة Retinoids، وكلاهما يشجع تجديد خلايا البشرة باستمرار وبالتالي يمنع ظهور علامات الشيخوخة والتقدم في السن، لكن الرتينول يمكن أن يُصرف بدون وصفة طبية بالإضافة إلى كونه يدخل في تركيب العديد من منتجات العناية بالبشرة ومكافحة الشيخوخة بينما Retin-A لا يمكن صرفه بدون وصفة طبية وذلك لكونه أكثر قوة من الرتينول وأيضًا أكثر فعالية في تقليل التجاعيد ومحاربة حب الشباب وبالتالي استخدامه يحتاج إلى حذر أكبر.


ما هي فوائد استخدام الرتينول للبشرة؟

1 – يحارب علامات الشيخوخة والتقدم في السن

الرتينول يشجع خلايا الجلد على التجدد باستمرار، وبالتالي ستبقى بشرتك شابة ومتجددة على الدوام مما يؤخر من ظهور التجاعيد وعلامات التقدم في السن.

2 – يزيد من جمال وإشراقة البشرة

لأن الرتينول يزيد من إنتاج الكولاجين، ستصبح بشرتك أكثر انتفاخًا وإشراق وستتجدد خلايا البشرة على الدوام لتُستبدل الخلايا القديمة بخلايا جديدة مشرقة وناعمة الملمس.

3 – يعمل على توحيد لون البشرة

مع الاستخدام المستمر للرتينول ستلاحظين اختفاء جميع التصبغات والبقع الداكنة من بشرتك لتصبح موحدة اللون وأكثر نعومة وصفاء.

4 – يمنع ظهور حب الشباب

 يعمل الرتينول على تثبيط عمل الغدد الدهنية المفرطة النشاط مما يجعل المسام تبدو أصغر، البشرة أنقى ويمنع ظهور حب الشباب. بالإضافة إلى ذلك فإن الرتينول يعزز من تأثير علاجات حب الشباب الأخرى لذلك فعند استخدامه جنبًا إلى جنب مع علاجات أخرى لحب الشباب ستكون النتائج مبهرة.

5 – يزيد من إنتاج الكولاجين في البشرة

لا يزيد الرتينول من إنتاج الكولاجين فحسب بل يمنع فقدان كلًا من الإيلاستين والكولاجين من البشرة من خلال إبطاء عمل الإنزيم الذي يقوم بتفكيكهما، وهذا يؤدي إلى تقليل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد وكذلك ترهل الجلد.

6 – يساعد في التخلص من البقع والتصبغات الناتجة عن أشعة الشمس

لكون الرتينول مضاد أكسدة فهو يقوم بنفس العمل الذي تقوم به مضادات الأكسدة الأخرى وهو إصلاح الأضرار الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس مثل البقع الداكنة وغيرها.


لمن ينصح باستخدامه؟

بشكل عام ينصح باستخدامه لجميع المهتمين بالعناية ببشرتهم ويتطلعون لتأخير ظهور علامات الشيخوخة كالتجاعيد، الخطوط الدقيقة، التصبغات وغيرها.

 لا ينصح باستخدام الريتينول أبدًا للنساء الحوامل أو المرضعات أو اللواتي يخططن للإنجاب، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يعانون من الأكزيما أو الوردية.


ما هي طريقة استخدام الرتينول؟

غالبًأ ما تظهر نتائج استخدام الرتينول بعد حوالي ستة أسابيع لذلك عليك أن تكوني صبورة، إليك طريقة إدخال الريتينول ضمن روتين العناية بالبشرة الخاص بك:

1- عند استخدام الرتينول يفضل أن تجعلي روتين العناية بالبشرة الخاص بك بسيط جدًا يقتصر على ما يلي: غسول لطيف نتبعه بمرطب وواقي شمسي صباحًا، وفي المساء غسول لطيف نتبعه بالرتينول ثم نختم بالمرطب.

2- من الضروري إدخال الرتينول بشكل تدريجي لتجنب تهيج البشرة، فيمكن البدء باستخدامه مرة أو مرتين في الأسبوع بأيام متفرقة ثم زيادة عدد المرات تدريجيًا بحسب كيفية استجابة البشرة تجاهه.

3- في حال لاحظت أي احمرار أو تهيج في اليوم التالي بعد استخدام الرتينول، فيجب عدم تطبيقه في نفس الليلة، فبالنسبة لمعظم أنواع البشرة يسبب الريتينول تقشير دقيق جدًا لذلك من المهم عدم استخدامه يوميًا.

4- أما بالنسبة للكمية الموصى بها فهي بحجم حبة البازلاء نوزعها على نقاط الوجه الأساسية الخمسة: الجبهة، الأنف، الخدين والذقن. بالإضافة إلى كمية ثانية بنفس الحجم للرقبة والصدر، نفرك المنتج برفق لنوزعه بالتساوي على المناطق كاملة.

5- إذا أحسست أن بشرتك أصبحت متقشرة أو متهيجة، فلا تفقدي الأمل، يمكنك تجربة طريقة أخرى لاستخدام الريتينول وهي: نضع أولًا سيروم حمض الهيالورونيك ثم نضع فوقه الرتينول ونختم بمرطب السيراميد.

6- بعد أن تعتاد بشرتك على الريتينول يصبح بإمكانك إدخال منتجات جديدة إلى روتينك مثل فيتامين سي في الصباح حيث نضعه قبل الواقي الشمسي، أو مقشر لطيف نستخدمه ليلًا ولكن في يوم منفصل ويفضل قبل وضع الريتينول بيوم كامل. ولكن في كل مرة ندخل منتج واحد فقط لنرى كيف ستتفاعل البشرة معه قبل إضافة منتج آخر.


ما هي المكونات التي ينصح باستخدامها إلى جانب الرتينول؟

عند استخدام الرتينول ينصح باختيار أنواع غسول الوجه المرطبة، كما ينصح بتضمين النياسيناميد ضمن روتين العناية الخاصة بك لما له من فوائد رائعة وكذلك حمض الهيالورونيك وكريم السيراميد للترطيب الذي يعد أهم خطوة ضمن روتين العناية بالبشرة.


ما هي المكونات التي يجب الابتعاد عنها عند استخدام الرتينول؟

ينصح بالابتعاد تمامًا عن جميع أنواع المقشرات القوية، التونر أو التونك، أحماض ألفا هيدروكسي، أحماض بيتا هيدروكسي، البنزويل بيروكسايد، وفيتامين سي، فإن استخدام أي من هذه المكونات إلى جانب الرتينول قد يؤدي إلى تهيج البشرة.

كذلك في حال كنت ترغبين في الحصول على إحدى جلسات العناية بالبشرة مثل العلاج بالليزر أو التقشير الكيميائي أو الشمع فعليك التوقف عن تطبيق الريتينول لمدة أسبوع على الأقل قبل الخضوع لمثل هذه الجلسات.


أشكال وأنواع منتجات الرتينول

يتواجد الرتينول في الأسواق بعدة أشكال: كريم، جل، سيروم، بخاخ وغسول، إذا كانت بشرتك دهنية ننصحك باستخدام الريتينول الجل أو البخاخ فهو أكثر تجفيفًا من الأشكال الأخرى، وبالنسبة لأصحاب البشرة المختلطة فإن أفضل شكل هو الغسول أو السيروم، أما بالنسبة لأصحاب البشرة الجافة فالشكل الكريمي هو الأقل تجفيف. كما من الممكن أن يختلف شكل الريتينول الذي نحتاجه باختلاف الفصول فمثلًا خلال فصل الشتاء وأيام البرد تكون البشرة أكثر جفافًا فنحتاج اختيار الكريم بينما خلال فصل الصيف يزيد إفراز الدهون في البشرة فمن الأفضل اختيار شكل أخف من الكريم.

معظم الرتينويدات لا يجب أن تتعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر، مما يعني أنه يجب الاحتفاظ بها في علبة غير شفافة ومحكمة الإغلاق واستخدامها في الليل فقط.

بالإضافة إلى الأشكال المختلفة للرتينول، فهو يأتي أيضًا بدرجات قوة متفاوتة، يفضل دائمًا البدء باختيار تركيز منخفض (0.25 بالمئة أو أقل) ثم الزيادة بشكل تدريجي، وغالبًا المنتجات التي لا يكتب عليها التركيز يكون 0.25% أو أقل.


هل للرتينول أية آثار جانبية؟

  1. بشكل عام تتمثل الآثار الجانبية للرتينول في أنه يمكن أن يسبب الجفاف، التقشير والتهيج.
  2. لا ينصح باستخدامه أبدًأ للنساء الحوامل أو المرضعات أو حتى النساء اللواتي يخططن للإنجاب.
  3. بشكل عام لا تسبب الريتينويدات أية آثار جانبية للبشرة إلا إذا كان الشخص يعاني من حالة جلدية شديدة الحساسية مثل الأكزيما أو الوردية حيث من الممكن أن تسبب الريتينويدات تفاقم هذه الحالات، ومع ذلك، قد يستطيع المرضى الذين يعانون من حالات حساسة مثل الوردية استخدام الرتينول عن طريق إدخاله تدريجيًا ضمن نظام العناية بالبشرة فمثلًا تطبيقه لمرة واحدة فقط في الأسبوع وتحضير بشرتهم قبل وضعه عن طريق ترطيبها بمرطب موضعي.
  4. من الممكن أن يجعل الريتينول بشرتك أكثر حساسية للمنتجات، لذلك لا ينصح باستخدام المقشرات القوية، التونر، أحماض ألفا هيدروكسي، أحماض بيتا هيدروكسي، بالإضافة إلى كل من البنزويل بيروكسايد وفيتامين سي إلى جانب الريتينول.
  5. إذا كنت ترغبين في الحصول على إحدى جلسات العناية بالبشرة مثل العلاج بالليزر أو التقشير الكيميائي أو الشمع فعليك التوقف عن تطبيق الريتينول لمدة أسبوع على الأقل قبل الخضوع لمثل هذه الجلسات.
  6. يجعل الرتينول بشرتك أكثر حساسية لأشعة الشمس، لذلك يجب الابتعاد عنها قدر الإمكان وإذا كان لا بد لك من الخروج تحت أشعة الشمس، فمن الضروري استخدام واقي شمسي بدرجة حماية عالية وتجديده كل ساعتين كما يفضل تجنب الخروج وقت ذروة الشمس أي ظهرًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

انتقل إلى أعلى