الفشار والرجيم … هل الفشار جيد أم سيء لخسارة الوزن؟

كل ما يخص الفشار وخسارة الوزن

هل الفشار يساعد على خسارة الوزن أم أنه يزيد منه؟ هل يمكنك تناول الكثير منه؟ كيف يجب أن تتناوله لإنقاص الوزن؟ إليك كل ما يخص الفشار والرجيم

الفشار والرجيم … لعلك تتساءل حول كون الفشار من أفضل الأطعمة الخفيفة لخسارة الوزن فهو فقير بالسعرات الحرارية ويجعلك تشعر بالامتلاء حتى الوجبة التالية، ولكن في حال تناولت الفشار في السينما مع الكثير من الزبدة أو تناولت الفشار المعد مع الكراميل فبهذه الحالة قد تتناول كمية سعرات أكبر من المتوقع.

في الحقيقة إن الفشار يأتي على رأس قائمة الأطعمة الخفيفة الصحية لما يقدمه من فوائد للجسم، ولكن يمكن أن يصبح الفشار والرجيم أعداء والأمر هنا يعتمد على طريقة تحضيره والإضافات التي تعتمدها معه.

1 – الفشار غني بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم

1 – الفشار غني بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم

عندما نتحدث عن الحبوب الكاملة دائمًا تكون النخالة أو الدقيق المدعم أول ما نفكر به، ولكن في الحقيقة أن الفشار أيضًا يعتبر من الأغذية الكاملة فهو غني جدًا بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.

المحتوى الغذائي في الفشار

كل 100 غرام أي 3.5 أوقية من الفشار تحتوي على ما يلي:

  • فيتامين B 1 (الثيامين) – 0.104 ميلي غرام – 7% من الاحتياج اليومي.
  • فيتامين B 3 (النياسين) – 2.308 ميلي غرام – 12% من الاحتياج اليومي.
  • فيتامين B 6 (البيريدوكسين) – 0.157 ميلي غرام – 8% من الاحتياج اليومي.
  • الحديد – 3.19 ميلي غرام – 18% من الاحتياج اليومي.
  • المغنيسيوم – 144 ميلي غرام – 36% من الاحتياج اليومي.
  • الفوسفور – 358 ميلي غرام – 36% من الاحتياج اليومي.
  • البوتاسيوم – 329 ميلي غرام – 9% من الاحتياج اليومي.
  • الزنك – 3.08 ميلي غرام – 21% من الاحتياج اليومي.
  • النحاس – 13% من الاحتياج اليومي.
  • المنغنيز – 56% من الاحتياج اليومي.
  • البروتين – 13 غرام.
  • الكربوهيدرات – 76 غرام.
  • الدهون – 56 غرام.
  • الألياف الغذائية – 15 غرام.
  • السكريات – 0.87 غرام.
  • الكالسيوم – 7 ميلي غرام.
  • السعرات الحرارية – 387 سعرة حرارية.

ملاحظة: النسب المئوية للاحتياج اليومي تعتمد على نظام غذائي يقوم على 2000 سعرة حرارية في اليوم.


2 – الفشار والرجيم ومحتوى قليل من السعرات الحرارية

2 – الفشار والرجيم ومحتوى قليل من السعرات الحرارية

يتميز الفشار بنسبة عالية جدًا من الألياف الغذائية مع مقدار قليل جدًا من السعرات الحرارية فالكوب الواحد من الفشار يحتوي تقريبًا على 32 سعرة حرارية، وبهذا فهو يعتبر الأفقر بالسعرات بالمقارنة مع باقي الوجبات الخفيفة.

بالإضافة إلى أن الألياف التي في الفشار سوف تجعلك تشعر بالشبع مدة طويلة وبالتالي سوف تكون كمية السعرات التي تتناولها خلال اليوم قليلة.

الفشار والرجيم والإضافات

علاقة الفشار والرجيم تعتمد بالكامل على الإضافات التي يتم تناولها مع الفشار وطريقة تحضيره، لأن الفشار بحد ذاته (في حال تم تحضيره بدون دهون أو سكريات) يساهم في خسارة الوزن، ولكن بمجرد إضافة المكونات الأخرة التي تعتبر غنية بالدهون أو تحتوي على قدر كبير من السعرات فإن الأمر ينقلب رأس على عقب ويمكن معها أن يصبح الفشار من الوجبات الخفيفة الغنية بالسعرات.

لذا تأكد من تناول الفشار باعتدال وتجنب تحضيره بالزيت أو الزبدة واعتمد على تحضيره بالمايكرويف بالاعتماد على وعاء مناسب أو حضره مع أقل كمية ممكنة من الزيت النباتي، وتأكد من عدم إضافة الكثير من الملح أو الكراميل أو السكر إليه.

في المقابل هناك الكثير من الإضافات التي تزيد معدل الأيض وترفعه، مثل: الكاكاو غير المحلى – القرفة – النسكافيه – البهارات الحارة…. يمكنك الاعتماد على أي منها في حال كنت تحب الفشار مع إضافات.

الأطعمة الخفيفة و الفشار والرجيم

بمقارنة الكمية ذاتها من كل من الفشار ورقائق البطاطا (الشيبس) نجد أن الفشار يحتوي في ذلك المقدار من السعرات أقل بـ 10 أضعاف مما تحتويه رقائق الشيبس، وبالتالي بالاعتماد على الفشار يمكنك الاستمتاع بطعام خفيف ولذيذ بدون تزويد جسمك بالكثير من السعرات.

  • بشكل متوسط يحتوي كوب من رقائق البطاطا على 150 سعرة حرارية.
  • كوب من الفول السوداني المحمص يحتوي على 850 سعرة حرارية.
  • 11 قطعة من بسكويت الزبدة تحتوي على 150 سعرة حرارية.
  • 12 قطرة من البسكويت المملح تحتوي على 150 سعرة حرارية.
  • كوب من الفشار يحتوي على 30 سعرة حرارية فقط.

كوب من الرقائق أو 11 قطعة بسكويت بالزبدة أو 12 قطعة بسكويت مملح… يحتوي كل منها على 150 سعرة حرارية، في المقابل كوب الفشار يحتوي على 30 سعرة حرارية وبالتالي فإن الكميات السابقة من الأطعمة الخفيفة تعادل 5 أكواب من الفشار!

قد يعجبك: حساب السعرات الحرارية اليومية التي يتم الحصول عليها

الفشار يحتاج منك الكثير من الوقت لتناوله

نعم! يمكنك تناول الكثير من الفشار، فثمانية أكواب منه تحتوي على 244 سعرة حرارية ولكن 8 أكواب ستحتاج منك الكثير من الوقت لتتناوله، في مقبل 17 قطعة فقط من رقائق الشيبس العادية مقدار السعرات نفسه.

بينما كوب من الآيس كريم أو 6 قطع من الكوكيز بالشوكولا تحتوي على ما يقارب 500 سعرة حرارية أي ما يعادل 16 كوب من الفشار ولك أن تتخيل مدى سرعة تناول الآيس كريم وانتهائه ورغبتك بتناول المزيد في مقابل تناول 16 كوب من الفشار.

قد يعجبك: أخطر 15 خطأ لإنقاص وتنزيل الوزن مع الحلول


3 – محتوى عالي من الألياف الغذائية ليتعامل مع الجوع

3 – محتوى عالي من الألياف الغذائية ليتعامل مع الجوع الفشار والرجيم

كل 100 غرام من الفشار يحتوي على 15 غرام من الألياف الغذائية وهذا المقدار يعتبر عالي جدًا، والألياف الغذائية تعني الكثير للجسم فهي تخفض من خطر التعرض الإصابة بأمراض القلب والشرايين والسكري من النوع الثاني بالإضافة إلى أنها تحد من السمنة وتساعد في خسارة الوزن، وتعزز من صحة الجهاز الهضمي.

فتناول وجبة من الفشار المعد بطريقة صحية عندما تشعر بالجوع بين الوجبات يمكن أن يجعلك ممتلئ حتى الوجبة التالية مع مقدار قليل جدًا من السعرات الحرارية، بالإضافة إلى أنه لا يؤدي إلى رفع معدل سكر الدم وهذا يعني ضبط الشهية والتحكم بها.

أيضًا الألياف الغذائية تعمل على علاج الإمساك وتساعد الجسم على التخلص من السموم وهذا بدوره يؤدي إلى خسارة الوزن الناتج عن احتباس الفضلات.

يمكنك الاطلاع على الدراسة التي تدعم ذلك من خلال: Dietary fiber and weight regulation.

قد يعجبك: التغلب على الجوع أثناء الرجيم … 15 خطوة لتسكين الجوع ومتابعة الحمية الغذائية بدونه


4 – يمكن اعتبار الفشار مصدر للبروتينات

4 – يمكن اعتبار الفشار مصدر للبروتينات الفشار والرجيم

كل 100 غرام من الفشار تحتوي على ما يقارب 13 غرام من البروتينات في مقابر مقدار قليل من السعرات، وهذا بالضبط ما يحتاجه الجسم، إلى جانب أن البروتين يمدك بالمزيد من الشبع.

بشكل عام البروتينات ضرورية لأن الجسم يحتاجها في الكثير من العمليات الحيوية، وأهمها: تخثر الدم – ضبط توازن السوائل في الجسم – ضبط الاستجابة المناعية – بناء الخلايا والأنسجة وإصلاحها – كل خلية في الجسم تحتوي على البروتين كجزء أساسي في تركيبها…

البروتينات تساعد في بناء العضلات والتي تعتبر من أشره أنسجة الجسم عندم يتعلق الأمر بحرق الدهون واستهلاك السعرات الحرارية، وبالتالي بمكن من خلال بناءها رفع معدل لأيض لديك ومضاعفته.

قد يهمك: أهم 20 مصدر من المصادر الغذائية للبروتينات الضرورية لجسمك


5 – الفشار غني بمضادات الأكسدة البوليفينول

5 – الفشار غني بمضادات الأكسدة البوليفينول

المركبات التي تفتقد إلى الأوكسجين هي الجذور الحرة (الشريرة) والتي تكون شرهة للأوكسجين فتتفاعل مع الخلايا وتأخذه منها وتتركها تالفة بدون أوكسجين، وهنا يأتي دور مضادات الأكسدة فهي تحمي الخلايا وتمنع حدوث تفاعلات الأكسدة.

وأثبتت الدراسات التي تم إجراؤها في جامعة سكرانتون أن الفوشار يعتبر من أغنى الأطعمة بمضادات الأكسدة البوليفينول، والتي ترتبط بشكل وثيق مع الكثير من الفوائد الصحية أهمها: تحسين الدورة الدموية – تعزيز صحة الجهاز الهضمي – زيادة مناعة الجسم وخفض خطر التعرض للأمراض – حماية الجسم من أنواع السرطان المختلفة.

يمكنك الطلاع على الدراسة من خلال: POPCORN STUDY PUTS SCRANTON FACULTY MEMBER AND STUDENT IN NATIONAL SPOTLIGHT

قد يعجبك: كيف نحافظ على صحة الجهاز الهضمي؟ … الجواب في 12 أمر فقط


6 – كيف تحسن العلاقة بين الفشار والرجيم وتجعله وجبة صحية؟

6 – كيف تحسن علاقة الفشار والرجيم وتجعله وجبة صحية؟

كيف تصف علاقة الفشار والرجيم لديك؟ هل تتناوله بطريقة غير صحية؟ ما رأيك بالتعرف إلى أسهل وأفضل الطرق لتحضيره؟

A – الفشار الصحي في المايكرويف

كل ما تحتاج إليه هو الذرة + طبق مناسب للمايكرويف مع غطاء + ربع ملعقة من الملح، ضع الفشار والملح في الطبق وقم بتغطيته ومن ثم إلى المايكرويف مباشرة لبضع دقائق، وانتظر إلى أن تنتهي أصوات الفرقعة ومن ثم أخرجه بحذر واستمتع بتناوله.

B – الفشار الصحي على الموقد

تحتاج إلى: ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند أو زيت زيتون أو أي زيت نباتي تفضله – نصف كوب من الذرة – نصف ملعقة صغيرة من الملح، ضع هذه المكونات في قدر مناسب على النار وقم بتغطيته وانتظر بضع دقائق إلى أن تتوقف أصوات الفرقعة ومن ثم تناوله واستمتع بطعمه الذي لا يقاوم.

C – ملاحظات مهمة حول تحضر الفشار

  • يمكنك إضافة الكثير من النكهات اللذيذة والمميزة، مثل: التوابل – جوز الهند – الكاكاو – القرفة – هيل – قطعة من الشوكولا الداكنة – مثلث جبنة مطبوخة قليلة الدسم.
  • تجنب تناول الفشار الجاهز لأنه يحتوي على مقدار عالي من الدهون.
  • تجنب إضافة الكثير من الملح لأنه يؤدي إلى احتباس السوائل.
  • تجنب إضافة السكر أو الكراميل، أو قم بإضافتها باعتدال.
  • يمكنك إضافة القليل من الجبنة مسحوبة الدسم.
  • يمكنك تناول أي إضافة مع الفشار بشرط أن تكون ضمن الكمية القليلة بحيث لا تصبح السعرات الحرارية التي تزود جسمك بها أكثر من الأطعمة الخفيفة الأخرى، بالإضافة إلى عدم الإكثار من ذلك.

يمكن أن يكون الفشار لذيذ جدًا بدون أن يكون غير صحي فبالاعتماد على الطرق السابقة لديك الكثير من الاختيارات في مقابل 30 سعرة حرارية للفشار و40 سعرة حرارية لكل ملعقة زيت تقوم بإضافتها.

قد يعجبك: 20 وصفة مختلفة في تحضير الفشار


هذا كان كل ما يخص الفشار والرجيم … هل قررت إدخال الفشار إلى نظامك الغذائي واستبدال الوجبات الخفيفة الأخرى والاعتماد عليه؟ أم هل كنت بالفعل تعتمد على الفشار والآن قرر أن تقوم بتحضيره بالطريقة الصحيحة؟ أم أنك بشكل أساسي من محبي الفشار بالطريقة التي تجعله مناسب لخسارة الوزن؟

قد يعجبك:


المصادر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.