حساسية الجلد عند الأطفال بالصور

ما هي الحساسية الجلدية عند الأطفال

يمكن أن يعاني أي شخص في أي عمر من الحساسية الجلدية، لكن في حالة كان الطفح الجلدي مستمرًا ولا يزول فإن ذلك يعني أنه ناتج بسبب الحساسية.

حساسية الجلد أو البشرة هي أكثر أنواع الحساسية انتشارًا بالنسبة للأطفال، أما الحساسية الثانية الأكثر انتشارًا هي الحساسية الغذائية تجاه بعض أنواع الأطعمة، وتكون مشاكل الحساسية التنفسية هي نوع الحساسية الثالث من حيث الانتشار عند الأطفال.

ووفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) في الولايات المتحدة الأمريكية، زادت حالات الحساسية الجلدية والحساسية بين الأطفال على مدار فترة المسح طويل المدى (1997-2011)، حيث كانت الحساسية الجلدية أكثر انتشارًا لدى الأطفال الأصغر سنًا من الأطفال الأكبر سنًا.حساسية الجلد عند الأطفال بالصورتعتبر حالات الحساسية الجلدية من أكثر الحالات التي يتم تشخيصها في عيادات الأطباء، لكن شيوعها لا يعني أنها غير خطيرة، حيث أن ظهورها في سن مبكرة يمكن أن يسبب خطرًا على صحة الطفل.

في مقالنا هذا سوف نتعرف على أنواع حساسية الجلد عند الأطفال بالصور وهذا ما يساعد في تشخيص الحالة واتخاذ القرار المناسب بالتوجه إلى عيادة الطبيب قبل أن تسبب خطرًا على الطفل.

أنواع حساسية الجلد عند الأطفال بالصور

1. الأكزيما

تقدر الإحصائيات أن واحد من كل 10 أطفال في العالم يعانون من الأكزيما في طفولتهم، وتسمى هذه الحالة الالتهاب الجلدي التحسسي.

تتميز الأكزيما بظهور طفح جلدي ذو لون أحمر يسبب الحكة، وهي تصيب الأطفال في عمر 1 5 سنوات، ويمكن أن تكون الأكزيما بسبب حساسية الغذاء أو المواد الملوثة في البيئة، وفي حالات أخرى يكون من الصعب جدًا على الأطباء تحديد سبب ظهور الأكزيما عند الأطفال.

علاج الأكزيما

إن علاج الأكزيما يشتمل على القيام بالتدابير الوقائية أولًا والعلاجية ثانيًا وذلك كما يلي:

  • تجنب المواد التي تتسبب بهذا النوع من الحساسية.
  • تطبيق المراهم وكريمات الترطيب لتجنب جفاف البشرة
  • في حالة تفاقم الأكزيما أو استمرارها على الرغم من تجنب المواد المسببة لها فإن العلاج يكون بأخذ الأدوية التي يصفها الطبيب.

لا تتردد في استشارة الطبيب إذا كانت الأعراض الظاهرة على طفلك تشير إلى الحساسية الجلدية، فأخصائي الحساسية يستطيع أن يقوم بالاختبارات والفحوصات التي تساعد في تحديد المادة أو المواد التي سببت للحساسية والتي يمكن تجنبها سواء في المواد الغذائية أو البيئة المحيطة بالطفل.

راجع أيضًا علاج أكزيما الأطفال طبيعيًا والمشاكل الجلدية الأخرى

2. التهاب الجلد التماسي التحسسي

التهاب الجلد التماسي التحسسي

الالتهاب الجلدي التماسي التحسسي هو عبارة عن حالة طفح جلدي يبدأ بالظهور على البشرة فور التعرض وملامسة المادة المسببة للحساسية.

في هذه الحالة قد يحدث انتفاخ في البشرة أو يمكن أن تبدو البشرة متقشرة، خاصة عندما تتعرض للعامل المسبب للحساسية أكثر من مرة.

عندما تظهر الأعراض التي ذكرناها أعلاه، يجب عليك التحدث مع الطبيب وعرض الحالة عليه وبالأخص إذا كنت تشك في أن هذه الحالة ناتجة عن الحساسية، يستطيع الطبيب المختص تحديد المواد التي تسبب هذه الحالة ويصف الأدوية التي يجب تناولها ويقدم نصائح تساعد على علاج الحالة وتجنب حدوثها في المستقبل.

علاج التهاب الجلد التماسي التحسسي

يتم علاج التهاب الجلد التماسي التحسسي من خلال القيام بالإجراءات التالية:

  • تجنب المادة أو المواد التي سببت بظهور هذا النوع من الحساسية
  • تطبيق كريمات قائمة على الستيرويد والتي يصفها الطبيب لطفلك.
  • اتباع العلاج واستخدام الأدوية التي يحددها الطبيب للعلاج.
  • في حالة كان الطفل يعاني من الحكة الجلدية فإنه يمكن استخدام مضادات الهيستامين لتخفيف هذه الحكة.

3. الشرى أو الأرتيكاريا أو خلايا النحل

تظهر حالة الشرى أو خلايا النحل كما يسميها البعض بشكل نتوءات ذات لون أحمر بعد مرور وقت قليل من التعرض وملامسة مادة تسبب الحساسية، وتعتبر هذه الحالة من حالات التفاعل التحسسي الشديدة والتي يجب أن تراقب بشكل مستمر.

على عكس الأنواع السابقة من الحساسية الجلدية، فإن خلايا النحل لا تكون جافة أو تسبب تقشر الجلد ومن الممكن أن تظهر وتنتشر في أي مكان على جسم الطفل.

الأعراض الناتجة عن الشرى تتضمن صعوبة في التنفس وانتفاخ أو تضخم في الوجه والفم، وفي حال ظهور هذه الأعراض فإنه من الضروري طلب العناية الطبية.

علاج الشرى

في أغلب الحالات، لا تكون حالة الشرى خطيرة ويمكن أن تشفى بشكل تلقائي دون الحاجة إلى أدوية أو كريمات طالما أنك تتجنب المادة التي تسببت بحدوث الحساسية، ولكن في بعض الحالات قد يصف طبيب الحساسية مضادات الهيستامين من أجل التخلص من خلايا النحل وعلاجها.

ما هي أسباب الحساسية الجلدية عند الأطفال؟

تحدث الحساسية بشكلٍ عام عندما يتفاعل جسم الطفل ويولد رد فعل مناعي تجاه بعض المواد، وهذه المواد هي علا سبيل المثال وليس الحصر:

في معظم الحالات، تظهر أعراض الحساسية نتيجة رد الفعل المناعي المباشر بعد التعرض للمادة المسببة للحساسية، سواء عن طريق لمسها أو ابتلاعها أو استنشاقها.

طريقة تحديد نوع الحساسية الجلدية التي يعاني منها الطفل

في معظم الحالات، أنت بحاجة إلى عرض طفلك على الطبيب للقيام بالتشخيص الصحيح، حيث يقوم الطبيب بتقييم الحالة وإجراء الفحوصات لتحديد المادة أو المواد المسببة للحساسية، ويجب عليك أن تكون متعاونًا مع الطبيب وأن تسرد له تاريخ ظهور هذه الأعراض والمواد التي تعرض لها الطفل أو تناولها قبل ظهور الأعراض، هذا لوحده قد يكون كافيًا ليستطيع الطبيب تحديد العامل المسبب وأخيار العلاجات المناسبة لطفلك.

في بعض الحالات، لا يستطيع الطبيب ولا الأبوين تحديد العامل الذي تسبب بظهور الحساسية، وهنا قد يلجأ الطبيب إلى إجراء اختبار الحساسية، وهو اختبار يتم على جزء من جسم الطفل، حيث يتم وخز الطفل بالقليل من المادة التي يعتقد أنها تسبب الحساسية،

فيديو يوضح طريقة إجراء اختبار الحساسية

وفي حال ظهور أعراض طفيفة أو احمرار في منطقة الوخز، فإن ذلك يشير إلى أن الطفل قد طور رد فعل تحسسي تجاه المادة التي تم حقنها.

في حالات أخرى، لا تكون التفاعلات والاضطرابات الجلدية التي يعاني منها الطفل ناتجة عن الحساسية، وهنا يجب على الطبيب تقييم الحالة وتحديد السبب وراء ظهور هذا التفاعل.

متى تكون الحساسية الجلدية عند الأطفال حالة طارئة؟

في حالان قليلة جدًا، تكون خلايا النحل على الجلد عرض من أعراض فرط الحساسية (صدمة الحساسية)، هذه الحالة هي أمر طارئ ويمكن أن تهدد الحياة.

فيما يلي بعض الأعراض المميزة لفرط الحساسية:

  • تسرع نبضات القلب
  • انتفاخ وتورم في الوجه أو حول العينين والشفتين
  • الشعور بالغثيان
  • التقيؤ
  • إغماء أو دوخة
  • صعوبة في التنفس

لا تتردد أبدًا في حالة ظهور هذه الأعراض واتصل بالطوارئ أو توجه إلى أقرب مستشفى.

إدارة حساسية الجلد عند الأطفال والسيطرة عليها

يصاب الناس بالحساسية الجلدية في أي مرحلة عمرية، لكنها أكثر شيوعًا عند الأطفال حسب إحصائيات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأمريكية.

قبل أن يعاني الطفل من أي أعراض ناجمة عن الحساسية الجلدية، تكون الوقاية والإجراءات الاستباقية ضرورية لمنع تكرار ظهور الأعراض، وحتى في حالة شفاء الطفل، فإن أفضل شيء يمكن فعله لتجنب تكرار الحالة هو تحديد العامل الذي تسبب بحدوثها وتجنبه قدر الإمكان.

المصدر

ما هي الحساسية الجلدية عند الأطفال؟ / موقع هيلث لاين Health Line

قد يعجبك ايضا