تصنيف صحة وطب

الأشخاص الذين لا يمكنهم التبرع بالدم ومعايير استبعاد المتبرعين

لا يستطيع الجميع التبرع بالدم فهناك شروط ومعايير يجب الالتزام بها من أجل السلامة العامة، هذه الشروط تؤدي إلى استبعاد بعض الأشخاص ومنعهم من التبرع بالدم، قد تكون حالات المنع مؤقتة، فيما تكون بعض الحالات الأخرى دائمة.

الهدف الأساسي من منع بعض الأشخاص من التبرع بالدم هو إما لحماية هؤلاء الأشخاص بسبب التأثيرات التي يمكن أن يسببها التبرع على صحتهم، أو لحماية الأشخاص الذين يتلقون الدم وضمان حصولهم على الدم الخالي من أي شيء قد يؤثر على صحتهم.

في مراكز التبرع بالدم، يتم التقيد بهذه الشروط بدقة والتحقق من كل متبرع. توضح القائمة التالية الشروط والمعايير التي تمنع الأشخاص من التبرع بالدم.

الحمل

لا يجب أن تقوم المرأة الحامل بالتبرع بالدم، يمكنها أن تتبرع بالدم بعد مرور 6 أشهر على الولادة إذا كانت لا تعاني من أي مشاكل صحية.

في حال إنهاء الحمل والإجهاض، يجب أن تنتظر المرأة مدة 6 أشهر حتى تصبح مؤهلة للتبرع بالدم.

الكسور

إذا كان الشخص يعاني من كسر في جسمه، فإنه ممنوع من التبرع بالدم حتى يشفى الكسر تمامًا.

التدخلات الجراحية

الأشخاص الذين خضعوا للتدخلات الجراحية البسيطة مثل (الخراجات – الأورام الشحمية – الغرز – النفق الرسغي – الإصبع الزنادية – الجراحات التجميلية الصغيرة – عمليات العين البسيطة – إزالة الوحمات – إزالة الثآليل – الليزر للعين) يمكنهم التبرع بعد التئام الجروح تمامًا، لكن إذا اضطروا إلى أخذ المضادات الحيوية، فإن عليهم الانتظار لمدة 15 يومًا على الأقل بعد التئام الجروح.

الأشخاص الذين خضعوا العمليات الجراحية (الجراحة في تجويف الصدر أو البطن أو الجهاز العصبي أو العضلي) يمكنهم التبرع بعد أربعة أشهر من الجراحة.

الأشخاص الذين خضعوا لجراحة الأسنان بجميع أنواعها، يمكنهم التبرع بعد انقضاء أربعة أشهر على الجراحة.

علاج الاسنان

الأشخاص الذين خضعوا لعلاج الأسنان (مثل الحشوات والضمادات وتنظيف الأسنان) يجب أن ينتظروا لمده 48 ساعة حتى يكونوا قادرين على التبرع، لكن إذا أخذوا المضادات الحيوية، فعليهم الانتظار لمدة 15 يومًا على الأقل ليصبحوا مؤهلين للتبرع بالدم.

الأشخاص الذين خضعوا لعلاجات الأسنان التي تشمل الإزالة وخلع الأسنان يجب أن ينتظروا لمدة أسبوع، وفي حال أخذوا المضادات الحيوية عليهم الانتظار لمدة 15 يومًا.

إدمان شرب الكحول

جميع المدمنين على شرب الكحول مستبعدين من التبرع بالدم بشكلٍ نهائي حتى يتم علاجهم تمامًا من هذا الإدمان ويتوقفوا عن شرب الكحول.

السفر

كل الأشخاص الذين سافروا إلى المناطق التي تنتشر فيها الأمراض المعدية وخاصة المناطق الاستوائية عليهم الانتظار لمدة 6 أشهر بعد العودة إلى بلدهم حتى يكونوا مؤهلين للتبرع بالدم.

إذا كان الشخص قد سافر إلى منطقة ثبت أنها موبوءة بالملاريا، فإنه ممنوع من التبرع بالدم لمدة 12 شهرًا بعد العودة، حتى لو لم تظهر عليه أي أعراض. لكن يسمح له بالتبرع بالبلازما.

جميع الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بمرض الملاريا ممنوعون من التبرع بالدم حتى يشفوا تمامًا من المرض.

الاتصال مع أشخاص مصابين بأمراض معدية

إذا كان الشخص على اتصال مع شخص آخر يعاني من مرض معدي، فإنه سيكون مستبعدًا من التبرع بالدم وفق الشروط التالية:

  • في حال الاتصال مع أشخاص يعانون من التهاب الكبد B: يجب الانتظار لمدة 4 أشهر بعد انتهاء الاتصال. يستثنى من هذا المنع الأشخاص الحاصلين على التطعيم في السابق.
  • في حال الاتصال مع أشخاص يعانون من التهاب الكبد C (حتى في حال التطعيم): يجب الانتظار لمدة 4 أشهر بعد انتهاء الاتصال.

الأدوية

أخذ بعض الأدوية قد يجعل الشخص غير مؤهل للتبرع بالدم، تختلف مدة المنع حسب كل دواء، لذلك، ينصح عادة باستشارة الطبيب أو ذكر أسماء الأدوية التي تأخذها في مركز التبرع بالدم.

  • المضادات الحيوية: يجب أن يكون قد مضى 15 يومًا على اخذ أخر جرعة.
  • الكورتيزون: يجب أن يكون قد مضي 15 يومًا على اخذ أخر جرعة.
  • مضادات الالتهاب: ممنوع من التبرع بالصفائح الدموية لمده 7 أيام من نهاية العلاج، لكن أنواع التبرع الأخرى مسموح بها.
  • أدوية علاج عدم انتظام ضربات القلب: تجعل الشخص غير مؤهل للتبرع بالدم حتى يتم علاج المشكلة.
  • أدوية خفض الضغط: ينصح باستشارة الطبيب لتقييم حالة القلب ومدى قدرة الشخص على التبرع بالدم.
  • الأدوية النفسية والعقلية: تجعل الشخص غير مؤهل للتبرع حتى يتم التوقف عن أخذها واستشارة الطبيب، باستثناء أدوية القلق التي يمكن التبرع في حال أخذها.
  • فيناسترايد Finasteride: يجب أن يكون قد انقضى شهران منذ نهاية العلاج.
  • الرتينوءيدات لعلاج الصدفية (Neutigason): الاستبعاد الدائم من التبرع.
  • العقاقير المخدرة: يؤدي اخذها عن طريق الوريد إلى استبعاد نهائي. يمكن إعادة تقييم إمكانية التبرع بعد فحص طبي متعمق.
  • الحساسية من الأدوية التي تظهر أعراضها الحادة بعد تناولها: يمكن التبرع بعد مرور عام واحد من آخر جرعة.

اللقاحات

اللقاحات التي تحتوي على الفيروسات أو البكتيريا الحية الموهنة (لقاح BCG لمرض السل، النكاف – شلل الأطفال – الحمى الصفراء – التيفوس – الحصبة – الحصبة الألمانية – الجدري – الحماق النطاقي – التسمم الوشيقي): يجب أن تكون قد انقضت 4 أسابيع على أخذه.

اللقاحات التي تحتوي على الفيروسات أو البكتيريا المعطلة (الجمرة الخبيثة – الكوليرا – الأنفلونزا – الدفتيريا – السعال الديكيالتهاب السحايا – الطاعون): يجب أن تكون قد انقضت 48 ساعة.

لقاح الكزاز: يجب أن تكون قد مرت 48 ساعة.

لقاحات التهاب الكبد الوبائي A: يجب أن تكون قد انقضت 48 ساعة.

لقاحات التهاب الكبد B: يجب أن يكون قد انقضى 7 أيام.

لقاحات التهاب الدماغ المنقول بالقراد: يجب أن تكون قد انقضت 48 ساعة. ومع ذلك، إذا تم إعطاء اللقاح بعد التعرض للدغة، لا يسمح للتبرع إلا بعد مرور عام.

الحساسية

إذا كان الشخص يعاني من الحساسية مع أعراض خفيفة، يمكنه التبرع دون أي قلق، وفي حال كانت الأعراض واضحة، فإن عليه تجنب التبرع حتى زوال الأعراض واستشارة الطبيب.

يمكن لمن يعانون من الأكزيما استئناف التبرع بعد الشفاء التام منها.

إذا عانى الشخص من الحساسية بعد تناول أحد الأطعمة أو الأدوية، عليه الانتظار لمدة شهرين حتى يصبح مؤهلًا للتبرع.

كل الأشخاص الذين عانوا من صدمة الحساسية ممنوعون من التبرع بالدم بشكل دائم.

الأمراض

بعض الأمراض تجعل الشخص غير مؤهل للتبرع بشكل مؤقت، في حين تجعل بعض الأمراض الشخص غير مؤهل للتبرع بشكلٍ دائم.

  • أمراض الزحار أو البلهارسيا أو التهاب الدماغ الفيروسي: مستبعدين من التبرع بشكل دائم.
  • مرض البابسيات: استبعاد دائم من التبرع.
  • اعتلالات القصبات الهوائية الحادة: يمكن التبرع بعد انقضاء شهر من زوال الأعراض وعلاجها.
  • مرض البروسيلات: يمكن التبرع بعد انقضاء عامين على الشفاء التام من المرض.
  • مرض السكري الذي يتم علاجه بالأنسولين: استبعاد دائم من التبرع.
  • النزيف أو اعتلالات التخثر: الاستبعاد دائم من التبرع.
  • التهاب الكبد A: يمكن التبرع بعد 4 أشهر من الشفاء التام.
  • التهاب الكبد B: استبعاد دائم من التبرع.
  • التهاب الكبد C: استبعاد دائم من التبرع.
  • التهاب الكبد غير معروف الأسباب: استبعاد دائم من التبرع.
  • حمى كيو: يمكن التبرع بعد انقضاء سنتين على الشفاء التام.
  • الحمى الروماتيزمية: يمكن التبرع بعد انقضاء سنتين من الشفاء التام.
  • التهاب كبيبات الكلى الحاد: يمكن التبرع بعد انقضاء 5 سنوات من الشفاء التام.
  • أمراض الجهاز الهضمي المزمنة أو الانتكاسة مثل التهاب القولون التقرحي ومرض كرون: استبعاد دائم من التبرع.
  • أمراض الكبد والجهاز البولي والتناسلي والجهاز الكلوي والتمثيل الغذائي والجهاز المناعي والدم والغدد الصماء: الاستبعاد الدائم من التبرع.
  • الهربس البسيط: استبعاد من التبرع حتى الشفاء التام.
  • الهربس النطاقي: يمكن التبرع بعد انقضاء أسبوعين على الشفاء التام.
  • الأنفلونزا والأمراض الشبيهة بالأنفلونزا: يمكن التبرع بعد انقضاء أسبوعين على الشفاء التام.
  • قصور الغدة الدرقية: مستبعد من التبرع إلا في حال أخذ العلاج البديل وعدم وجود أي أعراض.
  • داء الليشمانيات الحشوي: استبعاد دائم من التبرع.
  • الجذام: استبعاد دائم من التبرع.
  • مرض لايم: يمكن التبرع بعد انقضاء 12 شهرًا على الشفاء التام.
  • أمراض المناعة الذاتية التي تؤثر على عضو واحد فقط: لا تؤثر على التبرع.
  • مرض الاضطرابات الهضمية: في حال كان الشخص يتبع نظامًا غذائيًا خاليًا من الغلوتين فإنه مؤهل للتبرع.
  • فيروس الإيدز: استبعاد دائم من التبرع.
  • فيروس الخلايا اللمفاوية التائية البشرية: استبعاد دائم من التبرع.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية (أمراض القلب التاجية – الذبحة الصدرية – أمراض القلب الشديدة وعدم انتظام ضربات القلب – أمراض الأوعية الدموية – الخثار الوريدي أو الشرياني المتكرر – متلازمة وولف باركنسون وايت): الاستبعاد الدائم من التبرع.
  • أمراض الجهاز العصبي المركزي: (اعتلالات الأعصاب الجهازية – الذهان – الخرف – العصاب الشديد – عصاب الجهاز العصبي المركزي – إصابات الرأس مع حالات الغيبوبة – الصرع والأمراض التشنجية في مرحلة البلوغ – تاريخ من الصرع في الطفولة دون شفاء كامل – نوبات متكررة من الإغماء): استبعاد دائم من التبرع. يُستثنى من ذلك نوبات الحمى في مرحلة الطفولة إذا لم تتكرر، والتشنجات التي انقضت 3 سنوات منذ آخر علاج مضاد للاختلاج دون حدوث انتكاسات وفي إصابات الرأس غير المعقدة حتى لو أعقبها مكوث قصير في المستشفى، والذي لا يزال يتطلب تقييمًا طبيًا دقيقًا.
  • نوبات الحمى الطفيلية إذا لم تتكرر النوبات لمدة 3 سنوات منذ آخر علاج.
  • الأورام أو الأمراض الخبيثة: استبعاد دائم من التبرع.
  • التهاب العظم والنقي: يمكن التبرع بعد عامين من الشفاء التام.
  • استرواح الصدر العفوي: يمكن التبرع بعد 4 أشهر من الشفاء التام بعد التقييم المتخصص.
  • استرواح الصدر الرضحي: من الممكن التبرع بعد 4 أشهر من الشفاء التام.
  • الصدفية الجلدية مع تلف الأعضاء: استبعاد دائم من التبرع.
  • الصدفية الجلدية دون تلف الأعضاء: يمكن التبرع.
  • مرض الزهري: استبعاد دائم من التبرع.
  • داء المقوسات: يمكن التبرع بعد 6 أشهر من الشفاء التام.
  • المثقبية الكروزية: استبعاد دائم من التبرع.
  • السل: يمكن التبرع بعد عامين من الشفاء التام.
  • البهاق الجلدي: يمكن التبرع.

العلاج بالإبر

إذا خضع الشخص للعلاج بالإبر في مركز لا يعمل فيه أشخاص مؤهلون أو اذا تم استخدام ابر غير معقمة، فإنه يصبح غير مؤهل للتبرع حتى يتم التأكد من أنه لا يحمل أي أمراض معدية.

الوشم أو ثقب الأذن

يمكن التبرع بعد انقضاء أربعة أشهر على جلسة الوشم أو ثقب الأذن.

الحالات التي تنطوي على خطر الإصابة بعدوى تنتقل عن طريق الدم

  • الفحص بالمنظار: يمكن التبرع بعد 4 أشهر من آخر فحص.
  • تعرض الأغشية المخاطية للدم: يمكن التبرع بعد 4 أشهر من آخر تعرض للخطر.
  • ملامسة سوائل جسم الأخرين: يمكن التبرع بعد 4 أشهر من آخر تعرض للخطر بعد استشارة الطبيب.
  • الخضوع لنقل مكونات الدم أو الحقن بالبلازما المشتقة: من الممكن التبرع بعد 4 أشهر من آخر تعرض للخطر.
  • زرع أنسجة أو خلايا من أصل بشري: يمكن التبرع بعد 4 أشهر من آخر تعرض للخطر.

الفترة الزمنية بين تبرع وتبرع آخر

بالإضافة إلى الشروط المذكورة أعلاه، اعتمادًا على نوع التبرع، هناك أيضًا فترة زمنية يجب أن تمضي بعد التبرع بالدم حتى يسمح للشخص بالتبرع مرة أخرى، معظم الأشخاص الأصحاء يمكنهم التبرع بالدم كل 56 يومًا.

المصدر

التبرع بالدم – المعايير التي تؤدي لتعليق إمكانية التبرع بالدم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى