طرق علاج حمى الأطفال في المنزل وأسباب الإصابة

ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

الحمى هي ارتفاع درجة الحرارة عن السابع والثلاثون درجة مئوية وهذا شائع جدًا عند الأطفال وغالبًا ما تكون خفيفة.

ولكي تتعرفي أكثر على علاج حمى الأطفال، تابعي معنا هذا المقال الذي نوضح فيه أبرز وأسهل الطرق التي تساعد على العلاج وتخفيف الآلام.

علاج حمى الأطفال

ما هي علامات الإصابة بالحمى؟

إذا شعرت أن وجه طفلك ساخن عند لمسه أو بدا أحمر فقد يكون مصابًا بالحمى وبالإمكان التحقق من درجة الحرارة باستخدام ميزان الحرارة، تكون درجة الحرارة الطبيعية حوالي السادسة والثلاثون درجة مئوية تحت الذراع وتكون درجة الحرارة الطبيعية تحت اللسان حوالي السابعة.

ومن الضروري الاتصال بطبيبك في حال:

  • كان لدى الطفل علامات مرض أخرى بالإضافة الى ارتفاع الحرارة.
  • إذا كانت درجات حرارة طفلك ثماني وثلاثين درجة وما فوق إذا كان عمره اقل من ثلاثة أشهر.
  • في حال حرارة طفلك تسعة وثلاثون أو اعلى إذا كان عمره بين ثلاثة الى ستة أشهر.
  • وهناك العديد من الاعراض الشائعة التي ترافق الحمى مثل التعرق الصداع آلام العضلات والجفاف والضعف العام في الجسد والارتجاف وفقدان الشهية.
  • وفي حال عدم تمكن الطبيب من تحديد سبب الحرارة المرتفعة قد يطلب منك عينة من البول ليتمكن من اجراء اختبار للمرض.

أسباب الإصابة بالحمى عند الأطفال

قد تكون الحمى عرضة لمرض آخر يصيب الأطفال في حالات عديدة، منها:

كيفية علاج حمى الأطفال؟

علاج حمى الأطفال 2

بعض العلاجات المنزلية

الماء البارد

عن طريق وضع قماشة صغيرة في ماء الصنبور ثم وضعها على أجزاء الجسم المختلفة مثل الجبهة القدمين والإبطين واليدين ويجب تغييرها كل بضع دقائق.

الريحان

تعتبر هذه العشبة فعالة جدًا لخفض الحرارة، قومي بغلي العشبة ثم إضافة العسل إليها وجعل طفلك يشرب منها 2 – 3 مرات في اليوم.

خل التفاح

هو علاجٌ غير مكلف وفعال لتخفيف الحمى حيث أن الحامضية الموجودة فيه تساعد على امتصاص الحرارة من الجلد، إضافةً لذلك فهو غني بالعديد من المعادن ويساهم في تجديد المعادن التي يخسرها جسم الإنسان نتيجة الحمى. يطبق على الجسم بإضافة كوب واحد من خل التفاح إلى ماء الحمام الفاتر ونقع الجسم حوالي عشر دقائق وسنلاحظ تحسنًا، يكرر عند ارتفاع درجة الحرارة أو يستعمل بوضع القليل منه على منشفة مبللة ثم وضعها على جبين وبطن وأخمص قدمين المصاب. كما يجب تغيير المنشفة كل بضع دقائق.

طريقة أخرى لاستخدام خل التفاح آلا وهي بخلط 2 ملعقة من الخل وملعقة عسل في الماء، يشرب 2 – 3 مرات يوميًا.

الثوم

يمكن للثوم أن يخفض درجة حرارة الجسم من خلال الحث على التعرق وهذا أيضًا يساعد على تخليص الجسم من السموم السيئة في جسمك وتعجيل شفاءه، إضافة لذلك الثوم مضاد للفطريات والجراثيم ويساعد الجسم على مقاومة الالتهابات وكذلك درء المرض. يستعمل عن طريق هرس القرنفل والثوم وإضافته إلى 1 كوب من الماء الساخن وتركه لمدة عشر دقائق ثم تصفيته ورشفه ببطء ويشرب مرتين في اليوم.

الزبيب

يعمل الزبيب على حماية الجسم من الالتهابات وبالتالي تخفيف الحمى عند الأطفال، وذلك لأنه يحتوي على أهم المغذيات النباتية الفينولية التي تعرف بامتلاكها لخصائص مضادة للأكسدة والجراثيم. إضافة إلى ذلك يعمل الزبيب بمثابة منشط للجسم عند الإصابة بالحمى.

قومي بنقع الزبيب في نصف كوب من الماء لساعة واحدة ثم يسحق ويصفى المزيج ويشرب مرتين كل يوم حتى تزول الحمى تمامًا.

الزنجبيل

يعمل الزنجبيل على طرد الحرارة من الجسم وهذا بدوره يساعد على تقليل الحمى، نضع 1 ملعقة شاي من عصير الزنجبيل وملعقة أخرى من عصير الليمون وملعقة عسل كبيرة وتناول هذا الخليط ثلاث مرات يوميًا.

النعناع

للنعناع خصائص تسبب التبريد حيث يساعد في المحافظة على الجسم بحالة باردة، وهذا يخفض درجة حرارة جسم المصاب ويخلصه من الحرارة المرتفعة في الجسم.

نقوم بإضافة 1 ملعقة كبيرة من مسحوق النعناع إلى كوب ماء ساخن ويترك لمدة عشر دقائق بعد ذلك يصفى ثم يضاف إليه القليل من العسل ويشرب 3 مرات في اليوم.

بياض البيض

من الممكن استعمال البيض (البياض) للسيطرة على ارتفاع حرارة الجسم حيث يعمل كهلام بارد يمتص الحرارة في غضون نصف ساعة. نكسر 2 – 3 بيضات ونفصل صفار البيض، ويخفق لمدة دقيقة ونقوم بنقع منشفة ورقية بالبياض ونضعها على باطن القدمين ويتم استبدالها عندما تجف وتصبح دافئة.

ملاحظة هامة

هذه الخلطات تستخدم للأطفال الكبار، ولا يجب استخدامها على الأطفال الصغار قبل مراجعة الطبيب.

من الضروري أن يشرب الطفل الكثير من السوائل حتى وإن لم يكن يشعر بالعطش، حاولي أن تجعليه يشرب قليلًا بشكلٍ متكرر للمحافظة على مستويات السوائل لديه ولا تطعميه إلا إذا أراد.

معالجة الحمى عبر استخدام الباراسيتامول أو الايبوبرفين

إليك بعض الاقتراحات التي تساعد طفلك على الشعور بالراحة:

  • قدمي لطفلك الكثير من السوائل الشفافة والباردة.
  • اخلعي ملابسه واتركيه بالملابس الداخلية.
  • قومي بتغطيته بغطاء رقيق في حال لزم الأمر.
  • دعي الغرفة جيدة التهوية ودرجة حرارتها مريحة، وذلك بتعديل التدفئة أو فتح نافذة.

في حال كان طفلك يشعر بعدم الارتياح حاولي إعطاءه الباراسيتامول أو الايبوبروفين وانتبهي إلى أنه لا يمكن إعطاءه النوعين في الوقت نفسه.

إذا لم ينجح الأمر لربما تحتاجين لتجريب نوع آخر ولا تنس التحقق من التعليمات الموجودة على الزجاجة أو العلبة لمعرفة الجرعة الصحيحة المناسبة لعمر الطفل.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك ايضا