كل ما تريد معرفته عن نوبة الهلع… أسبابها، أعراضها، أصلها العصبي

نوبة الهلع هي نوبة مفاجئة من الخوف الشديد تسبب ردود فعل جسدية شديدة، عندما لا يكون هناك خطر حقيقي أو سبب واضح.  ويمكن أن تكون نوبات الهلع مخيفة للغاية. فعندما تصاب بنوبة هلع، قد تشعر وكأنك تفقد السيطرة، أو تصاب بنوبة قلبية، أو حتى تموت.

حيث يعاني العديد من الأشخاص من نوبة أو اثنتين من نوبات الهلع في حياتهم كلها، وقد تختفي المشكلة عندما يتم حل الموقف المسبب. ومع ذلك، إذا كنت تعاني من نوبات هلع متكررة وغير متوقعة، وقضيت الكثير من الوقت في خوف دائم من نوبة أخرى، فمن المحتمل أن تكون لديك حالة تسمى اضطراب الهلع.

ما هي نوبة الهلع؟

يعاني الأشخاص المصابون باضطراب الهلع من نوبات خوف مفاجئة ومتكررة تستمر عدة دقائق أو أكثر. تعرف هذه بنوبات الهلع. وقد يصاب الشخص المصاب باضطراب الهلع بالإحباط أو الإحراج لأنه لا يمكنه القيام بأعمال روتينية عادية مثل الذهاب إلى المدرسة أو العمل أو الذهاب إلى المتجر أو القيادة.

وغالبًا ما يصاب الأشخاص باضطراب الهلع في أواخر سن المراهقة. ووجد أن عدد النساء المصابات باضطراب الهلع أكثر من الرجال.

أسباب نوبة الهلع أو اضطراب الهلع

 إن الأسباب نوبة الهلع غير معروفة، ولكن قد تلعب هذه العوامل دورًا في ظهورها:

  • العوامل الوراثية.
  • مستوى عالي من التوتر.
  • شخصية أكثر حساسية للتوتر وعرضة للمشاعر السلبية.
  • تغييرات معينة في طريقة عمل أجزاء من الدماغ.
  • يمكن أن تظهر نوبات الهلع فجأة ودون سابق إنذار في المرة الأولى، ولكن مع مرور الوقت، عادة ما تنجم عن مواقف معينة.
  • تشير بعض الأبحاث إلى أن استجابة أجسامنا الطبيعية للخطر أو الهروب منه، مرتبطة بنوبات الهلع. مثلًا، إذا قام حيوان مخيف بمطاردتك، فسوف يتفاعل جسمك بشكل غريزي. وتحدث العديد من ردود الفعل التي تكون نفسها في نوبة الهلع.
  • من غير المعروف سبب حدوث نوبات الهلع عندما لا يكون هناك خطر واضح.

المضاعفات التي تسببها نوبات الهلع

يمكن أن تسبب نوبات الهلع المضاعفات التالية أو ترتبط بها:

  • مظهر من مظاهر أنواع معينة من الرهاب، مثل الخوف من القيادة أو مغادرة المنزل.
  • الرعاية الطبية المتكررة للمخاوف الصحية والأمراض الأخرى.
  • رفض المواقف الاجتماعية.
  • مشاكل في المنزل والمدرسة.
  • الاكتئاب واضطراب القلق واضطرابات نفسية أخرى.
  • ارتفاع مخاطر الانتحار أو الأفكار الانتحارية.
  • الاستخدام غير المناسب للكحول أو المواد الأخرى.
  • مشاكل اقتصادية.
  • يمكن أن يشمل اضطراب الهلع رهاب الخلاء، والذي يتضمن تجنب الأماكن أو المواقف التي تسبب القلق خوفًا من عدم القدرة على الهروب.

ما هي علامات وأعراض نوبة الهلع؟

تسرع ضربات القلب

 قد يعاني الأشخاص المصابون باضطراب الهلع من نوبات الهلع المفاجئة والمتكررة مع القلق والخوف الشديد الشعور بالخروج عن نطاق السيطرة أو الخوف من الموت.

الأعراض الجسدية أثناء نوبة الهلع

  • سرعة ضربات القلب.
  • التعرق المفرط والقشعريرة.
  • رعشة، ومشاكل في التنفس.
  • ضعف أو دوار.
  • وخز أو تنميل في اليدين.
  • ألم في الصدر.
  • ألم في المعدة، وغثيان.
  • قلق شديد بشأن موعد حدوث نوبة الهلع التالية الخوف من الذهاب إلى الأماكن التي أصيبوا فيها بنوبة الهلع.
  • أحد أسوأ جوانب نوبات الهلع هو الخوف الشديد من أن تتكرر. ويمكن أن يكون هذا الخوف قويًا لدرجة أنه يمكن أن يجعلك تتجنب مواقف معينة يمكن أن تحدث فيها.

الأصل العصبي لنوبات الهلع

هناك نظريتان متنافيتان تحاولان شرح أصل نوبات الهلع.

 النظرية الأولى

  • وجود فائض في الناقل العصبي (norepinephrine) الذي ينتج تنظيمًا سفليًا لمستقبلات الأدرينالية على بعد المشبكي.
  • وهذه النظرية مدعومة بالأدلة التي تشير إلى أن المرضى الذين يعانون من اضطراب الهلع حساسون بشكل خاص لمناهضات ألفا 2 ولديهم حساسية تجاه ناهضات ألفا 2.
  • وبالتالي بعض المنتجات مثل الكافيين أو يوهمبين تثير نوبات القلق أو نوبات الهلع لدى الأشخاص المهيئين الفيزياء لذلك.

النظرية الثانية

  • وهي لا تبتعد عن الأولى، هي أن الناقل العصبي GABA، وعلى وجه التحديد، مجمع مستقبلات GABA-A وقناة الكلور المقابلة لها تتحرك نحو نقطة حيث يتباطأ دخول أيون الكلوريد مما يتسبب في  إطلاق العنان للهجمات. 
  • عندما تميل القناة إلى الانغلاق، يزداد القلق، وعندما يرتبط البنزوديازيبين بمستقبلات غشاء البنزوديازيبين داخل الخلايا، تنفتح القناة شيئًا فشيئًا وتنتهي النوبة.

فسيولوجيا نوبة الهلع

تمثل هذه الفسيولوجيا الجهاز الحوفي ( هو الجهاز المسؤول عن الوظائف الانفعالية في جسم الإنسان)، وعلى الرغم من أن نوبات الخوف الشديد هذه يمكن أن تظهر بشكل غير متوقع، إلا أنها تعتبر جزءًا من الاستجابة التطورية للكائنات الحية.

والتي تسمى رد فعل القتال أو الهروب. وفي النوبات تكون هذه الاستجابة خارجة عن الإرادة، حيث يفرز الجسم الهرمونات (خاصة الأدرينالين والنورادرينالين) للمساعدة في الدفاع عن النفس ضد أي تهديد محتمل.

 التغيرات الفسيولوجية الفورية التي تنتج عن الخوف الشديد

  • يزيد الأيض الخلوي.
  • يزيد ضغط الدم.
  • تركيز الجلوكوز في الدم ونشاط الدماغ.
  • تخثر الدم.
  • يتوقف جهاز المناعة كما هو الحال مع جميع الوظائف غير الأساسية.
  • يتدفق الدم إلى العضلات الرئيسية خاصة الأطراف السفلية استعدادًا للهروب.
  • يضخ القلب الدم بسرعة عالية لنقل الهرمونات إلى الخلايا خاصةً  الأدرينالين والنورادرينالين.
  • تحدث تغيرات في الوجه مثل تضخم العينين لتحسين الرؤية واتساع حدقة العين لتسهيل دخول الضوء، والجبهة مجعدة والشفتان مشدودة أفقيًا.
  • يتم تركيز الانتباه الواعي على الخطر الوشيك المتصور.

التنبيه والتغذية الراجعة أثناء نوبة الهلع

يمكن أن تؤدي الصورة الذهنية أو الحقيقية أو الرائحة أو غيرها من المحفزات إلى ظهور أعراض تنبيه فسيولوجية في الجسم. ويفسر الشخص هذه الاستجابة الفسيولوجية الملائمة للجسم على أنها تأكيد للتهديد، ويتم إنتاج ردود فعل إيجابية للخوف تمنع تقييم الخطر الحقيقي من جانب الشخص المصاب.

إن سلسلة تصورات العقل وردود فعل الجسم تحدث بسرعة وبشكل متعاقب في تصعيد غير منضبط يؤدي إلى النوبة. وبالنظر إلى أن الدورات الأولى من الإدراك ورد الفعل تحدث دون وعي، يصبح الشخص المصاب على دراية بالحقيقة عندما تصل الأعراض إلى حد معين.

الجوانب النفسية للأزمة التي تسببها نوبة الهلع

يصف العديد من الخبراء والباحثين، نوبات الهلع واضطراب الهلع على أنها مصيدة في مجالين رئيسيين هما:

 أولاً يعتقد المصاب بالنوبة بأن ما يمر به أمر خطير

 أي ستنشأ نوبة قلبية، وفقدان الوعي، وسيفقد السيطرة، بينما يكون في الواقع  لا يوجد أي خطر على الإطلاق.

ثانيًا التصرف غير المناسب للأشخاص المصابون

 يتصرف الأشخاص المصابين بنوبة الهلع تصرفات غير مناسبة اعتقاد منهم على أن ذلك سيساعدهم على تجنب النوبات، أي عندما يؤدي ما يفعلونه بالفعل إلى تفاقم نوبات الهلع.  وتشمل هذه الأنشطة سلوكيات التجنب ومحاولة السيطرة على نوبات الهلع ومكافحتها والوقوع في الخرافات والطقوس لتجنب نوبات الهلع وتحقيق الحماية الذاتية. 

تطور نوبة الهلع

تتطور نوبة الهلع في مرحلتين هما:

المرحلة الأولى من نوبة الهلع

القلق يشكل مسبق حيث يوجد تواصل غير واعي بين العقل والجسد. ويرى العقل موقفًا مخيفًا يقترب ويحفز عملية التفكير عندما يتذكر موقفًا صعبًا في الماضي. وفي تلك اللحظة، يخلق العقل صورة تشير إلى استجابة الجسم، في اللحظة الحالية، كما لو كانت صعوبات سابقة تحدث. 

بهذه المعلومات حول أزمات الماضي، يبدأ العقل في التساؤل عن قدرته على التعامل مع الأزمة. وتسبب هذه الأسئلة استعداد الجسم إلى أسوأ العواقب المحتملة. ويستحضر العقل صوراً لموضوع غير موجود ويتم إرسال رسالة وقائية إلى الجسم.

المرحلة الثانية من نوبة الهلع

لم تعد الرسائل بين العقل والجسد صامتة، بل لها الآثار نفسها. وهذا يسبب الأحاسيس الجسدية التي يولدها الجسم، مثل تسرع القلب. ويخاف الفرد المصاب من الأعراض الملحوظة ويصدر عن غير وعي تعليمات للجسم لحماية نفسه.

حيث يبدأ الجسم في تغيير تركيبته الكيميائية من أجل حماية نفسه من الطوارئ.  ومع ذلك، نظرًا لأنها ليست أزمة جسدية حقيقية، لا يمكن استخدام استراتيجية الجسم المعدة للتنبيه، بشكل صحيح وفعال.

كيف يتم علاج اضطراب الهلع؟

يجب مراجعة الطبيب أولاً، للتأكد من أن الأعراض ليست ناجمة عن مشاكل صحية خطيرة أخرى مشايهه لنوبات الهلع، مثل النوبة القلبية، لذلك من المهم أن يقوم مقدم الرعاية الصحية بتقييم الحالة، للتأكد من سبب الأعراض.

 وقد يوصي الطبيب بمراجعة أخصائي الصحة العقلية، مثل طبيب نفسي. حيث تعالج نوبة الهلع عادةً بالعلاج النفسي أو بالأدوية أو بمزيج من الاثنين معًا. وبالتالي الطبيب يقدر أي علاج أفضل.

العلاج النفسي لنوبة الهلع

هو نوع من العلاج النفسي يسمى العلاج السلوكي المعرفي، مفيد بشكل خاص في علاج اضطراب الهلع. ويعلمك طرقًا مختلفة للتفكير، والتصرف، والرد على المواقف المختلفة لمساعدتك على تقليل الشعور بالقلق.

يمكن أن تبدأ نوبات الهلع في الاختفاء بمجرد أن تتعلم رد الفعل بشكل مختلف على المشاعر الجسدية للقلق والخوف التي تحدث أثناءها.

هل يمكن الوقاية من نوبات الهلع؟

لا توجد طريقة مؤكدة لتجنب نوبات الهلع أو اضطرابات الهلع. ومع ذلك، يمكن أن تساعد هذه التوصيات:

  • أبدأ في علاج نوبات الهلع في أسرع وقت ممكن للمساعدة في منع تفاقمها أو زيادة تواترها.
  • التزم بخطة العلاج الخاصة بك للمساعدة في منع الانتكاس أو تفاقم أعراض نوبة الهلع.
  • قم بأنشطه بدنية بشكل منتظم، حيث يمكن أن تساعد في حمايتك من القلق.

المصادر:

نوبات الهلع واضطراب الهلع – موقع مايو كلينك

نوبة ذعر– wikipedia

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.