نسبة الدهون الثلاثية الطبيعية والخطرة

يسعى الانسان دوماً للمحافظة على صحته سليمة لكي يمارس حياته بشكل طبيعي ومن أهم الأمور التي قد تشكل خطر على صحته هي الدهون الثلاثية التي يختزنها الجسم عند تناول كميات زائدة من الطعام ومع الوقت تشكل هذه الدهون خطر على صحة القلب والشرايين.

الدهون الثلاثية موجودة في الدم عند نسبة أقل من 1.7 (ملمول/لتر) تكون طبيعية ولكن عند ارتفاعها عن5.7 ملمول/لتر تصبح خطيرة وتحتاج مراقبة وعلاج وقد تسبب تصلب الشرايين أو السكتة الدماغية كما تسبب زيادة في الوزن وارتفاع معدل ضغط الدم والسكر.

هناك اختلاف بين الدهون الثلاثية التي يختزنها الجسم ويستخدمها عندما حاجته للطاقة بين الوجبات وبين الكوليسترول الذي يحتاجه الجسم للبناء وبغض النظر عن نوع الدهون ونسبتها يجب الانتباه لأسلوب حياتنا ونظامنا الغذائي ومتابعة ممارسة الرياضة واستشارة الطبيب عند أي مشكلة نواجها مع اجراء الفحوصات الازمة بشكل دوري.

على ماذا يدل ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية

وجود ارتفاع بنسبة الدهون الثلاثية دليل على ما يلي:

  • قد يكون هناك إصابة بمرض السكري.
  • احتمال وجود مشكلة في ضغط الدم.
  • احتمال وجود مشكلة في القلب والشرايين.
  • الإصابة بقصور الغدة الدرقية.
  • قد يكون هناك مشكلة وراثية في استقلاب الدهون.
  • قد يكون هناك ردة فعل من الجسم اتجاه استخدام بعض الادوية كمدرات البول مثلاً.

كيف نقلل الدهون الثلاثية

هناك نقاط مهمة يمكن مراعاتها لتقليل نسبة الدهون الثلاثي وهي:

  • الالتزام بممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • الابتعاد عن تناول السكريات والحبوب الكاملة.
  • محاولة إنقاص الوزن وضبته بحيث نتخلص من السمنة المؤذية.
  • تناول الدهون الصحية وخاصة الأوميجا 3 والابتعاد عن الدهون المكررة الضارة بالصحة.
  • الابتعاد عن شرب الكحول والمشروبات السكرية والغازية.
  • مراجعة الطبيب واجراء الفحوص اللازمة بشكل دائم واخذ الدواء اللازم وفق وصفة الطبيب.

 أسباب ارتفاع الدهون الثلاثية في الجسم

هناك أسباب لارتفاع الدهون الثلاثية في الجسم ومنها:

  • قلة الحركة وعدم ممارسة الرياضة.
  • زيادة الوزن بسبب مشكلة في افراز الغدة الدرقية.
  • الإصابة بداء السكري.
  • تناول المشروبات الكحولية.
  • تناول أدوية الحمل.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم
  • وجود اسباب وراثية
  • استهلاك مدرات البول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

انتقل إلى أعلى