منوعات

صافرات إنذار قبل أن الاشتراك في نتفلكس Netflix

أيقونة التحذيرات
نتفلكس Netflix أحد خدمات بث الفيديو العالمية والتي يجب أن تحذر قبل أن تشترك فيها لمجموعة من الأسباب التي تدفعك للحيطة والحذر؛ فالرجاء إن كُنت تنوي الاشتراك في نتفلكس أن تكمل أولا قراءة هذا الموضوع البسيط لتكن على بصيرة وقبل الندم.
الموضوع بالأسفل

نتفلكس Netflix باختصار شديد مكتبة كبيرة من الفيديوهات، تمكّن مشتركيها من متابعة أنواع كثيرة من الأفلام والعروض التليفزيونية والمسلسلات والوثائقيات وأفلام الأنمي وغيرها الكثير من أنواع المحتوى. ويمكن للمشترك أن يتابع كل ذلك على الهاتف الذكي عبر تطبيق نتفلكس، كذلك عبر الجهاز اللوحي، وأجهزة الحاسوب والأجهزة التليفزيونية التي يمكن وصلها بالإنترنت، وحتى أجهزة الـ Xbox أو PS4.

ولا أحد ينكر أن تجربة نتفلكس كمشروع تجاري نجحت بشكل واسع؛ فالشبكة متاحة في أكثر من 190 دولة حول العالم، بل وشهد لها الجميع بذلك، وكذلك نقول أن التطبيق منظم للغاية ويجذب انتباه أي شخص يدخل عليه من جماله وتنظيمه، ويقدم بالفعل محتوى مختلف ومتنوع باستمرار، ولكن بالرغم من كل هذه المميزات إلا أن هناك مشكلة خطيرة تتعلق بالمحتوى نفسه الذي يُقدم عبر نتفلكس، ولا أقول أنه يجب على كل مسلم أن يأخذ الحذر، ولكن أقول على كل رجل عربي لا يزال على الفطرة التي خلق الله الناس عليها أن يأخذ الحيطة والحذر الكامل.

المشكلة الأولى: إقحام المثلية الجنسية في الكثير من برامجها

نعم كما قرأت في العنوان، فقد اقحمت نتفلكس هذا النوع من المحتوى في كثير من برامجها ومسلسلاتها، دون إشارة أن الفيديو يحتمل هذا النوع من المحتوى. ولعل الدافع الأكبر وراء إقحام هذا النوع من المحتوى تجاري بحت. (الفيديو التالي يوضح هذه النقطة)

المشكلة الثانية: دس السم في العسل (مشكلة خطيرة)

مسلسل كامل، تشاهد في حلقاته الأولى شخصية رائعة وخيرة بل مثالية تمامًا؛ فيتعلق قلبك بهذا الممثل وتحبه بشكل كبير، وفجأة وبعد أن تعلقت به وأحببته يعرض لك المسلسل بعض المشاهد القليلة التي توحي أن الممثل الذي أحببته طوال المسلسل شاذ، ثم يعود ليعرض لك مثالية الممثل مرة أخرى. هذا بالرغم من أن حذف هذا المشهد من المسلسل لن يؤثر على أي شيء فيه، فهو حشو مفهوم؛ فهل هذه الطريقة تمهيد لعقول المشاهدين على تقبل الشذوذ بجعلك تتعاطف مع هذا الممثل؟

صراحة هذه النقطة في حد ذاتها، دفعتني لكتابة هذا الموضوع للتحذير، فإن كان هذا الأمر في بلاد الغرب متاح، فنحن في بلاد الشرق الأوسط تأبى فطرتنا ذلك على اختلاف الأديان وليس الدين الإسلامي فحسب، ونبرأ إلى الله من هذا النوع من المحتوى. وهذا ما يخيفنا؛ فليست كل العقليات التي ستشاهد مثل هذا النوع من المحتوى متشابهة، ويخشى على المراهقين أن يتقبلوا الشذوذ بهذه الطريقة، ويكون ذلك تمهيد للمستقبل.

المشكلة الثالثة: تقييد سيء لعرض المحتوى

من المفترض أن موقع بحجم نتفلكس، ويعلم أنه من ضمن المحتوى الذي يقدمه محتوى لا يليق أبدًا بالأطفال، أن يوفر منصة آمنة تمامًا للأطفال. ولعلك تعلم أن الموقع يمكنك من إنشاء أكثر من بروفايل بحيث تستخدم أنت البروفايل الكامل الذي يعرض كل شيء، وتنشئ بروفايل لابنك ليشاهد محتوى الأطفال.

القيود على المساهدة في نتفلكس للأطفال

المشكلة أن الموقع له من ضمن التصنيفات فئة من البرامج والأفلام والمسلسلات تصنف أنه يمكن عرضها للكل. هذه البرامج فيها الكثير لمراهقين وهي غير مناسبة أبدًا للأطفال. وكما ترى بالصورة أعلاه أنه في ملف الأطفال يقتصر على عرض العناوين المصنفة ضمن هذه الفئة فقط؛ فلماذا يعرض عناوين هذه البرامج غير المناسبة للأطفال؟ أم هل تحسب أنه يعرض عناوين نصية فقط؛ بل يعرض العناوين ومعها صور مصنوعة بعناية فائقة، وأمثلة من الفيديو تجذب أي طفل للدخول للمشاهدة، والصورة التالية مثال فقط.

صحيح أن نتفلكس تقدم طريقة لتقييد المحتوى غير المناسب للأطفال، عبر وضع pin code يجب على المشترك إدخاله قبل مشاهدة الفيلم، ولكن لماذ أدع هذا المحتوى يظهر للأطفال ثم عندما يحاول الدخول له يطلب منه رقم الـ pin code؟!!

تخيل أن طفلك الصغير، يشاهد صور مصنوعة بأروع طريقة ممكنة لمجموعة من المراهقين، وتعرض أمامه مشاهد تدغدغ مشاعره، ويأتيك ليطلب منك مشاهدة هذا الفيديو!! أليس من الأولى منع عرض أي مشاهد غير مناسبة على الأقل لفئة الأطفال؟

سيقول قائل: نتفلكس تمكنك من إيقاف عرض العناوين التي تريد إيقاف عرضها على أي ملف شخصي كما بالصورة التالية.

قيود العناوين على ملف الأطفال

سأقول لك الطريقة مملة جدا وغير عملية إذ مطلوب منك تحديد العناوين عنوان عنوان؛ وهذا يتطلب منك وقتًا كبيرًا وجهدًا لا يستهان به. كأن تتفرغ أيامًا أولا لتتعرف على المحتوى السيء ثم تمنعه ثم من وقت للآخر تظل تراقب الجديد لتمنعه. أليس من الأولى أن يتم إيقاف عرض العناوين غير المناسبة للأطفال؟

ثم ما الذي يضمن لنا نوع المحتوى المقدم للأطفال أن يتعرضوا هم الآخرون لمشكلة دس السم في العسل التي تحدثنا عنها أعلاه بما أنهم يؤسسون لذلك أو يتعاملون مع هذا النوع من المحتوى أنه طبيعي؟!!!

الخلاصة: نتفلكس يعتمد أسلوب تجاري بحت

لا عيب في اعتماد أسلوب تجاري، ولكن مع المحافظة على المعايير المجتمعية والدينية للمجتمع الذي تعرض فيه الأعمال. فإن كانت أنواع المحتوى السابقة مفتوحة أمام المشترك الأمريكي أو الأوروبي، فكان لزاما عليهم أن يضعوا إمكانية إيقاف هذه الأنواع للزائر العربي. لكن الواضح أن نتفلكس لا تهتم إلا بعرض المحتوى الذي يجذب الزوار لتحقق أرباح أكبر، وعليك كمسلم / كعربي الحذر من الاشتراك في نتفلكس.

أما إن كنت مصمم على الاشتراك معهم، فحاذر من المحتوى السيئ الذي يقدمونه قدر الإمكان، واهتم فقط بالمحتوى المفيد، ولا تدخل عليه أطفالك؛ وأعلم أننا لا نقول أن كل المحتوى سيئ، ولكن نقول أن هناك الكثير من المحتوى الذي لا يتناسب معك كمسلم أو كشخص عربي لديه عادات وتقاليد يجب المحافظة عليها.

تعليق واحد

  1. من المؤكد بأن نتفلكس تجاري بحت ليس جه خيرية غير ربحية ومن المؤكد ايضا انه القائمين عليه ليسوا شيوخ ،
    ومن المؤسف أنه في عصرنا اصبح توجه الجيل الى التكنلوجيا من تلفاز وهاتف بشكل كبير والاب الذي يستطيع سحب اولاده من هذا المستنقع ترفع له القبعات ولكن مطلوب من كل اب وضع رقابة كبيره على محتوي ما سيشاهده اولاده والا سدخل في دوامه لا يستطيع الخروج منها ،
    من المحبط ان الماده البديله التي تجذب الاولاد غير متاحة ولا يمكن الحصول عليها بشكل سهل فيتحتم على الوالدين جهد لا يستهان به لتنقيح ما يشاهده ابنائهم

    التحديث الاخير لنتفلكس الذي اتاح امكاانية حجب الغير ملائم لك وفر شيئ يمكن الاعتماد عليه للأبوين كمنصه مشاهده لأبنائهم ، الدور الان على الجهات التربوية لتحدد ما هو مناسب وما هو غير مناسب بشكل واضح وسلس للاهالي ولا يعفي الوالدين من هذا الدور في حال لم يتوفر من هذه الجهات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى