ما هي الأسباب والأعراض وكيف يمكن علاج أعصاب المعدة مع طرق الوقاية

أعصاب المعدة

أعصاب المعدة – عصب المعدة هل هي مرض خطير؟ ما هي الأسباب الكامنة خلفه؟ والأعراض التي ترافقه؟ ماذا عن علاج أعصاب المعدة وكيفية الوقاية منه؟

أعاني من أعصاب المعدة أو أشعر أنني مصاب بـ عصب المعدة … ولكن لحظة ما هو هذا المرض؟ وهل هو مصطلح طبي أساسًا؟ لماذا يحدث؟ ما هي الأسباب الكامنة خلفه؟ وماذا عن علاج أعصاب المعدة ؟ وغيرها الكثير من الأسئلة التي تدور حوله والتي أحتاج إلى معرفة الإجابة عنها.

أعصاب المعدة هو مصطلح غير طبي ولكنه في الوقت ذاته منتشر جدًا يشير إلى حالة من اضطراب الهضم ترتبط بشكل وثيق عادةً مع الحالة النفسية، أما عن ما هي وكيف تحدث وكيفية العلاج والوقاية من الإصابة بها أو التعرض إليها فإليك التفاصيل فيما يلي.

كيف تحدث الإصابة بـ أعصاب المعدة ؟

كيف تحدث الإصابة بـ أعصاب المعدة ؟

بشكل طبيعي فإن المعدة ترسل إلى الدماغ سيالات عصبية وتنطلق منه كذلك الرسائل ولكن عند الإصابة بـ أعصاب المعدة يضطرب هذا الأمر فتصبح السيالات التي ترسلها المعدة إلى الدماغ تفوق تلك التي يرسلها الدماغ بحوالي 9 أضعاف وهذا الأمر تترجمه المعدة على أنه دليل لوجود خلل ما وهكذا تحدث الإصابة بأعصاب المعدة وتظهر الأعراض المزعجة المرافقة لها من ألم وتشنجات وغثيان وغيرها.

أسباب أعصاب المعدة

توجد مجموعة من الأسباب التي تكمن خلف أعصاب المعدة ويكون التعامل معها والحد من التعرض لها جزء كبير من علاج أعصاب المعدة والوقاية منها، وإليك هذه الأسباب.

1 – الحالة النفسية السيئة

الاكتئاب الغضب والتوتر والمرور بالضغوط النفسية والتعامل مع مشاكل الحياة المختلفة كلها تؤثر بشكل مباشر على المعدة وعملية الهضم ويمكن أن تكون أعصاب المعدة واحدة من تأثيراتها.

لذا يمكنك التعامل مع المشكلة من خلال التخلص من الاكتئاب بشكل نهائي والعمل على الحد من العصبية بالإضافة إلى التعامل مع التوتر والقلق والخوف وكثرة التفكير.

2 – حساسيه اتجاه الطعام

يمكن أن تكون أعصاب المعدة ناتجة عن حساسية اتجاه نوع معين من أنواع الطعام والشراب يمكن أن يأخذ عدة أشكال وأعصاب المعدة واحد منها، وأشهر الأطعمة التي تسبب الحساسية لبعض الأشخاص هي: الحليب ومشتقاته البندورة الفول والبقوليات والبيض وغيرها.

لذلك عليك التأكد من الأطعمة التي تتناولها بحيث لا تحتوي أي من المكونات التي تسبب لك الحساسية.

3 – تناول الأطعمة القوية

المقصود بالأطعمة القوية هي تلك الأطعمة الحارة والتي تحتوي الكثير من الفلفل والبهارات أو ثقيلة التي تحتوي كمية كبيرة من الزيت والدسم ومن أهم أمثلتها: الوجبات السريعة فمثل هذه الأطعمة تعتبر سبب رئيسي في مشاكل الهضم.

لذا يكون عليك الحد من تناول الوجبات السريعة والابتعاد قدر الإمكان عن الإفراط في إضافة البهارات والفلفل الحار إلى الأطعمة.

4 – عادات تناول الطعام السيئة

تناول الطعام بسرعة أو مع الجلوس بشكل غير مريح مع الانحناء نحو الأمام بالإضافة إلى عدم مضغ الطعام بشكل جيد وشرب المياه الغازية معه بكمية كبيرة كلها من الأمور التي تعمل على تمهيد الطريق لمشاكل الهضم، لذا من الضروري الجلوس بشكل مريح على الطعام، وتناوله بهدوء ومضغه بشكل جيد.

5 – تأثيرات جانبيه للأدوية

بعض الأدوية يمكن أن يكون لها تأثيرات جانبية عديدة ومشاكل الهضم واحدة منها ففي حال كانت هذه الحالة قد ترافقت مع تناول دواء معين أو تبديل دواء فلا بد من التأكد من الأعراض والآثار الجانبية المرافقة لذلك الدواء ومناقشة الطبيب فيما يخصه حتى يتمكن من وصف دواء آخر بأعراض جانبية أخف أو معدومة ولكن بالتأثير المطلوب ذاته.

6 – العادات السيئة

ليس فقط عادات تناول الطعام السيئة بل العادات بشكل كامل مثل: عدم ممارسة الرياضة أو عدم القيام بأي حركة بالإضافة إلى التدخين وعدم تناول ما يكفي من الماء وغيرها العديد من العادات التي لا تحمد عقباها.

مثل هذه العادات سيكون من الضروري التخلص منها والتعامل معها فيمكن الإقلاع عن التدخين بشكل تدريجي أما عن تناول الماء فلا بد من شرب 2 لتر تقريبًا بشكل يومي والتمارين الرياضية كأدنى حد مرة واحدة في الأسبوع أو على الأقل التحرك كصعود الدرج بدلًا من المصعد والمشي بدلًا من اعتماد السيارة.

قد يعجبك: إذا كنت مدخن أو تود البدء به إليك فوائد التدخين المذهلة

7 – تناول الطعام في الليل

تناول الطعام في الليل بشكل عام وعلى وجه الخصوص الأطعمة الثقيلة من أهم الأسباب الكامنة خلف أعصاب المعدة لماذا؟ لأن عملية الهضم خلال الليل تكون بمعدل أقل سرعة من المعتاد وبالتالي الطعام سوف يبقى في المعدة مدة أطول وليس ذلك فحسب بل الطعام سيبقى في معدتك وأنت مستلقي وكل ذلك يسبب الضغط على المعدة والمريء، إذن لا بد من التوقف عن تناول الطعام قبل النوم بحوالي ثلاث ساعات.

قد يعجبك: الأكل الصحي قبل النوم … لن يسبب لك الجوع أي أرق بعد اليوم

8 – مشاكل الهضم

على الرغم من أن أعصاب المعدة من مشاكل الهضم إلا أنها ناتجة عنها أيضًا ومن أهم تلك المشاكل والاضطرابات: قرحة المعدة وارتجاع المريء ومتلازمه القولون العصبي كلها يمكن أن تسبب هذه الحالة، لذا لا بد من التعامل معها والابتعاد عن أي مثيرات تسبب نوبات منها.

قد يعجبك: تعرف بشكل بسيط على مدة هضم الطعام في المعدة

9 – ألم المعدة

بشكل طبيعي فإن المعدة عند التعرض لألم فإنها تتمدد وهذا يشكل ضغط عليها، ولكن بعض الأشخاص لا يمكن لهم تحمل هذا التمدد ويتحول إلى أعصاب المعدة ويترافق مع أعراض مزعجة والسبب ليس بذلك الوضوح حتى الآن.

أعراض أعصاب المعدة

كيف تحدث الإصابة بـ أعصاب المعدة ؟

أعصاب المعدة ليس بالمرض الخطير بل هو شكل من أشكال اضطرابات الهضم وتترافق الإصابة بنوبة منه عادةً مع الأعراض التالية:

  • الشعور بألم في منطقه البطن من متوسط إلى شديد الحدة.
  • انتفاخ المعدة والأمعاء وتراكم الغازات.
  • تغيرات مفاجئة في الشهية يمكن أن يصبح الشخص يشبع من كمية قليلة جدًا من الطعام أو تجده يتناول كميات أكبر.
  • حرقة المعدة وارتجاع المريء.
  • تغيرات حرارية كالتعرق بمعدل أكبر من المعتاد.
  • يمكن أن يصاب أيضًا الشخص بالغثيان والقيء.
  • بطء وعسر في عمليه الهضم.
  • تشنجات المعدة والقولون والإصابة بتقلصات.
  • الإصابة بالإسهال الشديد أو الإمساك أو التناوب بينهما.

علاج أعصاب المعدة بشكل طبيعي

يمكن علاج أعصاب المعدة من خلال الاعتماد على الوصفات والطرق التالية والتي تعتبر ذات تأثير سريع وفعال وتلك الوصفات هي:

1 – المياه الغازية مع القرفة أو النعناع أو الليمون والزنجبيل

نصف كوب من المياه الغازية السادة مع إضافة رشة من القرفة أو ورشة من الزنجبيل الناعم أو بضع أوراق من النعناع أو القليل من عصير الليمون يتم تناوله بشكل هادئ.

فعلى الرغم من أن المياه الغازية بشكل عام يمكن أن تكون السبب الرئيسي في معظم مشاكل الهضم إلا أن كمية قليلة منها ومن الأنواع السادة على وجه التحديد يمكن أن تكون علاج في مثل هذه الحالات.

2 – أوراق أو شاي النعناع

بالإضافة إلى قدرة النعناع على الحد وعلاج أعصاب المعدة هو أيضًا من أقوى العلاجات التي تخفف الأعراض المزعجة التي ترافق هذه الحالة كل ما في الأمر هو تناول عدة أوراق من النعناع أو شرب كوب من مغلي النعناع أو شاي بالنعناع.

3 – خل التفاح

من أهم العلاجات التي تعيد للمعدة نشاطها الطبيعي ولكن لا بد من عدم الإفراط في تناولها وبفضل طبيعة حامضة لا يمكن لأي شخص تناوله لذا يتم إضافة القليل من الخل إلى كوب من الماء الفاتر مع ملعقة من العسل.

4 – الشاي الأخضر

تناول الشاي الأخضر بعد الطعام بحوالي 20 إلى 30 دقيقة يمكن أن يكون الحل الجذري للتخلص من معظم مشاكل الهضم التي تنتج عن تناول الطعام بالإضافة إلى الكثير من الفوائد التي يضمنها لذا منذ الآن عليك استبدال الشاي الأحمر أو المشروبات التي تحتوي الكثير من السكريات بالشاي الأخضر ولكن بدون إضافة السكر.

نصائح للوقاية و علاج أعصاب المعدة

يمكنك من خلال التأكد من الأمور التالية مع الوصفات الطبيعية السابقة علاج أعصاب المعدة والوقاية منه بشكل نهائي، بالإضافة إلى كونها تضمن لك حياة صحية.

  • التعامل مع الأسباب الكامنة خلفه ومع كل ما من شأنه أن يكون عامل أساسي في الإصابة بـ أعصاب المعدة
  • اعتماد نظام غذائي صحي بحيث يكون خفيف على المعدة سهل الهضم قليل الدهون والسعرات يحتوي الكثير من الألياف والابتعاد عن الوجبات السريعة والجاهزة والأطعمة والمشروبات الغنية بالسكريات.
  • تجنب تناول كميات كبيرة من الطعام دفعة واحدة وعلى وجه الخصوص قبل النوم والصحيح تقسيم طعامك إلى 5 وجبات على مدار اليوم.
  • الحد من كميه الكافيين التي يتم تناولها وذلك للتعامل مع التوتر الذي قد ينتج عن ذلك بالإضافة إلى أن الكافيين يعمل على طرد الماء من الجسم وبالتالي إن لم تتمكن من الحد من كميته لا بد من تزويد الجسم بكمية إضافية من الماء.
  • الحصول على استشارة طبية بشكل منتظم وعدم تجاهل أي مشكلة من مشاكل الهضم والتي قد تتحول إلى إصابة بـ أعصاب المعدة أو إلى مشكلة أكبر يصعب التعامل معها.
  • العمل على الوصول إلى الوزن المثالي من خلال ممارسة التمارين الرياضية واتباع حمية غذائية بإشراف خبير التغذية.

هذا كان كل ما يخص علاج أعصاب المعدة والأعراض والأسباب الكامنة خلفها، ولأن مشاكل الهضم هي الأكثر انتشارًا ولأنها تترافق مع أعراض مزعجة عليك التأكد من توجيه العناية الكافية لجهازك الهضمي.

قد يعجبك:

قد يعجبك ايضا