الغثيان أثناء السفر الأسباب الطبيعية والأعراض وطرق العلاج

السفر هو واحد من أكثر التجارب متعة في الحياة، لكن في بعض الأحيان قد نشعر بالمرض أو أننا أصبحنا على ما يرام أثناء الرحلة مما يجعل هذه الرحلة اللطيفة ذاكرة مريرة في أذهاننا.

والغثيان هو مشكلة معروفة في أنها تحدث لكثير من الأشخاص أثناء السفر وما يرافقها من دوار الحركة مما تجعل من الرحلة أمر غير مستحب وتجعل الشخص يفكر مليًا قبل القيام بها حتى لا تظهر له هذه المشكلة، فإذا كنت واحدًا من المسافرين في رحلة ما وشعرت بالغثيان (نتيجة الحركات التي تحدث داخل السيارة) فيجب أن تعلم أنك لست وحدك من يعاني من هذه المشكلة، لذلك انضم إلينا في هذه المقالة لتتعرف على أسباب وأعراض وطرق علاج الغثيان أثناء السفر.

الغثيان أثناء السفر

في هذه الحالة يكون لدى الشخص عادة دوخة وغثيان، وإن فهم طرق منع هذه الحالة وعلاجها يمكن أن يحسن من هذه الحالة.

يحدث الغثيان ودوار الحركة أثناء السفر عندما تشعر حركة الأذن الداخلية بأنها مختلفة عن نوع الحركة الفعلية، وهذه حالة شائعة تحدث عادة في الأشخاص الذين يسافرون بالسيارة أو القطار أو الطائرة حيث تبدأ المشكلة عادة بنوع من الضجر والدوخة ويرتبط بسرعة بحالات مثل الغثيان والقيء والتعرق.

وعادة ما يكون سبب دوار الحركة والغثيان أثناء السفر هو إرسال إشارات معقدة من العين والأذن الداخلية إلى المخ.

فإذا كنت غير قادر على رؤية الحركة التي يشعر بها جسمك أو العكس، وإذا كنت لا تشعر بالحركة التي تراها عينيك، فإن المخ يتلقى هذه الإشارات المضطربة ويخلق حالة تسمى دوار الحركة، وفي الواقع تحدث الأعراض في الأذن الداخلية بسبب التغيرات في الشعور بالتوازن في الجسم.

ما هو سبب الغثيان أثناء السفر؟

هل سألت نفسك لماذا يحدث الغثيان أثناء السفر لبعض الأشخاص؟

السبب في ذلك أنه عندما يكون هناك تعارض بين الحواس المختلفة يصبح الشخص مستعدًا للإصابة بالغثيان، على سبيل المثال عندما تركب عجلة أو سيارة فأنت تركب سيارة تمشي وتهتز يمنة ويسرة، وترتفع قليلًا وتنخفض بحسب الطريق الذي تسير عليه عجلاتها، لذا فإن عينيك وعضلاتك وأذنك الداخلية لا تتناغم مع بعضها البعض أثناء هذه الحركات، ولديك فهم مختلف للوضع، ففي مثل هذه الحالة لا يعرف الدماغ بالضبط كيف يتفاعل ونتيجة لذلك تواجه الدوخة والغثيان.

العدوى أو الفيروس: حيث يمكن أن تؤثر البكتيريا أو الفيروسات على المعدة وتسبب الغثيان، فكما يمكن أن تسبب البكتيريا التي تنقلها الأغذية التسمم الغذائي العدوى الفيروسية يمكن أن تسبب أيضًا الغثيان.

الأدوية: بعض الأدوية مثل علاجات أمراض السرطان وبعض العلاجات مثل العلاج الكيميائي قد تؤذي المعدة أو قد تسبب الغثيان لذلك تأكد من قراءة المعلومات الموجودة على عبوة الدواء بعناية قبل تناول أي دواء جديد، كما يمكن أن تساعد قراءة هذه المعلومات والتحدث مع طبيبك حول العلاجات المقدمة لك في تقليل الغثيان الناجم عن تناول الدواء.

الإفراط في تناول الطعام: أو تناول بعض الأطعمة مثل الأطعمة الغنية بالتوابل أو الدهنية قد تحدث تهيجًا في المعدة وتسبب الغثيان، كما إن تناول الأطعمة التي تسبب الحساسية قد يسبب الغثيان أيضًا وخاصة إذا تم تناولها قبل موعد السفر بفترة قصيرة.

يمكن أن يسهم الألم الشديد في الغثيان: وهذا ينطبق على الأمراض المؤلمة مثل التهاب البنكرياس (التهاب المرارة) حصاة المرارة أو حصوات الكلى.

قرحة المعدة: أو الحموضة المعوية أو ارتجاع المعدة أو التهاب في بطانة المعدة والغشاء المخاطي للأمعاء الدقيقة يمكن أن يسبب الغثيان سواء أثناء السفر أو في الحالات العادية ولكنها تزداد شدة أثناء السفر.

التهابات الأذن

الدوخة الناجمة عن حركة الرأس السريعة وخاصة من خلال حركة الرأس في أثناء التمتع بالمناظر الخارجية والشخص داخل المركبة وهذا يزيد من حركة الرأس السريعة يمنة ويسرة مما يسبب الدوخة وعدم التوازن ومن ثم إلى الغثيان.

ما تأثير الأذنين على التشنج أو دوار الحركة؟

الآذان وخاصة منطقة الأذن الداخلية تلعب دورًا هامًا في تحقيق التوازن بين الحواس المختلفة حيث داخل الأذنين في الجسم هناك جزء هام جدًا فيها يسمى نظام التوازن الدهليزي، يتكون هذا النظام من زوجين من القنوات نصف الدائرية وكيسين يطلق عليهما الكيسات والأكياس حيث ترسل هذه الأقسام المعلومات التي تحصل عليها من بعيد إلى المخ.

تحتفظ القنوات الهلالية بسائل يتحرك أثناء تحرك الرأس وهذان الزوجان من القنوات حساسان للجاذبية حيث يسمحوا للدماغ بمعرفة أين تقف أو متى تقف.

فإذا حدث أي خلل أو أي تغيير في حركة الجسم يسبب عدم التوازن مما يؤدي إلى الغثيان.

ما هو دور الدماغ في دوار الحركة أو التشنج

المخ جزء من الجسم يتلقى جميع البيانات ويجمعها ويحللها، لكن في بعض الأحيان هناك إشارات مربكة تصل إلى الدماغ.

لأنك عندما تكون على متن طائرة متحركة أو سيارة تمشي، تشعر أنك تتحرك لكن عينيك لا تشعران بهذه الطريقة ولا تشعران بحالة الحركة، ونتيجة لذلك تشعر بهذا التناقض، وبعد رحلة طويلة وعندما تهبط أو تنزل من السيارة أو الطيارة، لا تزال تشعر أنك تتحرك، ونتيجة كل هذا سيكون هناك شيء واحد: غثيان أثناء السفر أو دوار الحركة.

من يعاني من الغثيان أثناء السفر؟

وإن الأشخاص الذين يعانون من الغثيان أثناء السفر أو دوار الحركة هم كل من يسافر وكل الذين لديهم حساسية للحركة هم أكثر عرضة للتعرض لمشكلة الغثيان.

وقد يصاب الجميع بالغثيان أثناء الرحلة لكن الأطفال والنساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلة.

بالإضافة إلى النساء الحوامل فإن النساء اللائي يعانين من الحيض أو اللواتي يتناولن علاج الهرمونات لديهن هذه الحالة أيضًا.

والأطفال من عمر 2 إلى 12 سنة أيضًا من ضمن الذين يعانون من هذه المشكلة.

وبعض الأشخاص ممن لديهم مشكلة مع الصداع النصفي.

والأشخاص الذين يتناولون بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية، والمسكنات، وأدوية علاج الربو والأدوية المضادة للاكتئاب وحتى بعض الأدوية الشائعة مثل الإيبوبروفين لديهم مشكلة مخاطر الغثيان أثناء السفر.

أعراض الغثيان أثناء السفر

إن مشكلة الغثيان أثناء السفر ليست معدية، وتشمل أعراضها:

  • البرد المفاجئ والعرق والغثيان.
  • الشعور بعدم الراحة المرتبطة بالتعرق البارد.
  • الدوار.
  • فقدان السمع.
  • زيادة إفراز اللعاب.
  • فقدان الشهية.
  • شحوب الوجه.
  • بالإضافة إلى ذلك يعاني بعض الأشخاص أيضًا من الصداع والتعب وضيق التنفس.
  • وبعض الناس يصبح أكثر سرعة في الانفعال.

علاج الغثيان أثناء السفر

بالنسبة لعلاج الغثيان أثناء السفر الذي يصيب الأطفال المسافرين أو البالغين، وبالنسبة لمعظم الناس لا تستمر أعراض الغثيان لفترة طويلة.

سواءً اهتز القارب أو تحرك القطار أو ارتفعت الطائرة أو سارت السيارة، ستختفي الأعراض على أي حال عندما تعتاد على هذه الحالات، ولكن إذا لم تختفي أعراض الغثيان من نفسها فقد تحتاج إلى مراعاة ما يلي:

  • كن هادئًا: ابحث عن أي شيء وحاول التركيز عليه، على سبيل المثال ابدأ العد التنازلي وخذ نفسًا عميقًا وأغمض عينيك.
  • لا تملأ معدتك قبل السفر: بالطبع كون معدتك فارغة أمر مفيد على الإطلاق.
  • تناول الوجبات الخفيفة قبل السفر بحوالي 24 ساعة وتجنب الأطعمة الدسمة والغنية بالدهون وكذلك المشروبات الكحولية، ولا تأكل الأطعمة أو المشروبات التي لا تتفق مع أعصابك قبل السفر.
  • تجنب التعرض للأطعمة الغنية بالتوابل لمنع الغثيان.
  • تجنب المشروبات الغازية لأن المشروبات الغازية قد تسبب انتفاخ البطن وتفاقم ارتجاع المعدة وكلها يمكن أن تسبب الغثيان، بالإضافة إلى ذلك تحتوي معظم المشروبات الغازية على نسبة عالية من السكر وقد تجعلك تشعر بسوء.
  • تجنب تناول الأطعمة المقلية ومنتجات الألبان قبل السفر مثل الجبن والحليب واللحوم والأطعمة الغنية بالألياف حتى لا يسبب الغثيان.
  • لا تنظر إلى الخلف أبدًا أثناء السفر في السيارة.
  • اضبط تهوية الهواء أو النافذة داخل المركبة التي تنقلك بحيث يصلك الهواء النقي باستمرار.
  • التخلي عن الكحول والتبغ والقهوة قبل وأثناء الرحلة.
  • لا تسافر مع أشخاص لديهم نفس المشكلة فالحديث عن المرض وأعراضه يؤدي إلى تفاقم الوضع، أو رؤية شخص بنفس الحالة يزيد لديك الشعور بالغثيان.
  • التركيز على تنفسك بشكل بطيء.
  • حافظ على رأسك مستقيمًا دون القيام بأي حركات مفاجئة وسريعة أثناء الرحلة.
  • تنفس في الهواء النقي ولا تدخن.
  • تجنب القراءة في هذا الوضع والنظر إلى هاتفك داخل السيارة.
  • استخدام الكمادات الباردة فقد يساعد وضع كمادات باردة وضغط على الجزء الخلفي من الرقبة في تخفيف الغثيان، لأنه عندما تصاب بالغثيان قد ترتفع درجة حرارة جسمك وإن وضع ضغط بارد على رقبتك لبضع دقائق يمكن أن يكون مُهدئًا.
  • الحفاظ على جسمك رطب حيث يمكن أن يصيبك الغثيان بالجفاف وإذا كنت لا تستطيع تناول أو شرب السوائل لأنه يؤدي إلى تفاقم الغثيان عن طريق ملء البطن حاول أن تشرب السوائل قبل السفر بفترة حتى يبقى جسمك رطبًا، وعندما تصاب بالغثيان حاول أن تشرب رشفة بشكل تدريجي.
  • ثبت نظرك على كائن ثابت: بقاء نظرك في الأفق إذا كنت على متن قارب، وإذا كنت في السيارة انظر من الزجاج الأمامي فهذه حركات تساعد في حل مشكلة الغثيان أثناء الرحلة.
  • إذا كنت مسافرًا بالطائرة فمن الأفضل أن تجلس على المنطقة التي فيها جناح الطيارة، وعلى متن السفينة حدد المقصورة التي ستكون فيها أعلى سطح السفينة، وإذا كنت في السيارة ليكن المقعد الأمامي هو أفضل مكان للجلوس.
  • إذا كنت مسافرًا عن طريق البحر فحاول الجلوس على ظهر السفينة أو أمام القارب أو في الكبائن السفلية وبالقرب من مركز السفينة لأن الكبائن السفلية تتمتع بحركة أقل من الكبائن العلوية.
  • هناك أيضًا أساور توضع في منطقة المعصم لإرسال إشارات كهربائية للدماغ وإزالتها لكن فائدة هذه الأساور لم يتم توضيحها بعد.

طرق أخرى لعلاج الغثيان أثناء السفر

يستخدم بعض الأشخاص أيضًا الطرق التالية لعلاج الغثيان أثناء السفر:

تناول الزنجبيل الخام

الزنجبيل له خصائص مضادة للغثيان فيمكن تناول كأس من الشاي المعد من جذور الزنجبيل قبل السفر.

علاج الغثيان أثناء السفر بالنعناع

يمكن أن يساعد أيضًا استخدام النعناع والنعناع الحار الجسم على الاسترخاء لأن رائحة هذه المادة هي مهدئ ممتاز للجهاز الهضمي.

استنشاق رائحة الليمون

يحتوي الليمون الحامض على حامض الستريك وهو مركب طبيعي يساعد على الهضم ويلطف المعدة، وإن استنشاق رائحة الليمون قد يساعد في تقليل الغثيان والقيء أثناء السفر وخاصة للنساء الحوامل.

علاج الغثيان بالوخز بالإبر

يجد بعض الأشخاص أن الوخز بالإبر مفيد في تخفيف الغثيان.

الأدوية الطبية للغثيان

  • الأدوية التي تخفف الغثيان تسمى الأدوية المضادة للقيء ولكن عندما يكون الغثيان شديدًا فقد تحتاج إلى دواء بدون وصفة طبية لتهدئة معدتك.
  • وتستخدم بعض الأدوية لتخفيف مشكلة الغثيان أثناء السفر والتشنجات أو دوار الحركة ولكن يجب عليك استشارة الطبيب حتى وإن كان من الممكن شراؤها دون وصفة طبية حيث تساعد في علاج الغثيان والحفاظ على التوازن، بحيث يجب أن تؤخذ الجرعة الأولى قبل 3 ساعات من الرحلة وتعطى الجرعات اللاحقة أيضا كل 2 إلى 4 ساعات.
  • وهناك أدوية يجب أن تؤخذ بوصفة طبية.
  • كل هذه الأدوية لها بعض الآثار الجانبية مثل جفاف الفم والنعاس.
  • يجب ألا يتناول الأطفال مضادات الهيستامين أو السكوبولامين.
  • ومع ذلك يجب عليك استشارة الطبيب المختص قبل تناول أي دواء وخاصة الأدوية التي يأخذها الأطفال لأن بعض الأطفال قد يكون لديهم حساسية من هذه الأدوية، لذلك فإن اختبار الحساسية قبل الاستخدام ضروري.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.